قصيدة عساه بجنة الخلد - عبير بنت أحمد



من قصائدها الراثائيه...
~ عساه بجنة الخلد ~
في رثاء محمد إبن شقيقة الشاعر فيصل القريني
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~






مشينا في طريق بإسم دنيا .. والعمر مشوار
و إلى منا وصلنا .. ف القبر فاتح لنا يدينه

وكم من ميت عمره قصير ما يذوق النار
وكم من حي .. يتزود ذنوب وطالت سنينه

نويت اكتب.. وانا وشلون أبكتب والحزن جبار
إذا ما هزت اشعاري شعوره .. طحت من عينه

وألا ياكثر ما طاح بقصيدي من هموم كثار
ولكن القلم .. عيا يخط .. وسن سكينه

فقيد ما فقده (إن كان ظله) ..ما لقى مقدار
وفقيد لو نعيش ألفين عام موب ناسينه

يا مؤمن لا تضيق إن راح غاليك و خلت هالدار
عساه ب جنة الخلد ايتحرى لأهله ب زينه

خذاه اللي هو ارحم به من امه .. كاتب الأقدار
وجعل الله يصبر من فقد غاليه ويعينه

يافيصل .. جيت أعزيك .. ولقيت ان العزا .. لي صار !
رضينا بأمر من جمع م بين الناس في دينه



قصيدة عساه بجنة الخلد - عبير بنت أحمد