123

مساجلة. همسي+عاشقة المطر

المواضيع الأدبية التي لا تندرج ضمن باقي الأقسام ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. دليل الساري
    19-12-2009, 10:26 AM

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر


    مساجلة. همسي+عاشقة المطر

    صباح جميل على أعضاء منتدانا
    وكل عام والجميع بخير وسعادة

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر

    في أول أسبوع من السنة الهجرية الجديدة نبدأ مساجلتنا الأدبية
    التي ستكون بين كل من :
    عاشقة المطر مساجلة. همسي+عاشقة المطر همسي
    أعتقد أنها بداية قوية وممتعة نستهل بها نشاط هذه السنة
    موضوع المساجلة عن الحنين
    نترك المجال للمبدعين ومع نثرات أقلامهم وفكرهم الراقي
    وتمنياتكم معنا بأسبوع شيق ومثمر

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر

    تحياتي..دليل الساري
  2. همسي
    19-12-2009, 12:21 PM

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،
    صباحكم سعادة ونور ..
    وكل عام وانتم بخير ..
    وان شاء الله تكون سنة خير على الجميع ..
    وعلى كل أمة محمد صلى الله عليه وسلم ..

    دليل الساري ..

    مجهودك الرائع .. لا مثيل له ..
    دوما بصمتك الرائعة تترك أثرا عذبا ينير المكان ..
    شكرا لك ..

    عاشقة المطر ..

    أهلا بك في هذا اللقاء ..
    وأتمنى ان نكون حلقة لا تنسى بين طيات هذا المنتدى الرائع ..
    تحمل أجمل الكلمات .. وارق المعاني .. عن الحنين ..



    عاشقة ..
    أمسكي يدي ..
    وراقبي إطلالة الشمس معي ..
    دعي أشعتها تلفح وجهينا ..
    بنور ذهبي أخاذ ..
    أغمضي عينيك ..
    وأنصتي ..
    أتسمعين ..
    كأن الأشجار .. تغني ..
    فرحة بإطلالة الذهب على أغصانها ..

    وأنصتي سيدتي .. لعصافير السماء ..
    تملأ الدنيا فرحا ..
    وتغازل أزهار الأرض ..
    وتزين لوحة السماء النقية .. بأجنحتها الملونة ..
    لتعلن ميلاد يوم جديد ..
    نحيا تفاصيله .. نكتشف غيباته ..
    ونسرح بخيالنا في ذاك اليوم ..
    لنتذكر ..
    ولنسافر ..
    ولنعبر الحاضر ..
    ونرحل بخيالاتنا .. إلى ماض خطفته السنين ..
    عبر بوابات الحنين ..

    أتدرين ..

    قد يملأنا الحنين .. إلى الماضي ..
    وقد تأخذنا تلك الكلمة إلى المستقبل ..
    ونحن لا ندرك بعد ..
    أيهم سيكون أسعد ..
    ماض عشناه .. أم مستقبل جهلناه ..

    ولكن الأكيد ..
    أن في كل لنا حياة .. ولنا حنين ..
    في ذكريات تركناها ..
    في عشق سكبناه ..
    في حضن أم غيبتها المسافات ..
    أم في حضن وطن دمرته أسلحة ودبابات ..

    تعالي ..
    لنراقب الشمس ..
    وأخبريني سيدتي ..
    إلام أنت يأخذك الحنين ..
  3. عاشقة المطر
    19-12-2009, 02:22 PM

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر


    أسعد الله اوقات كل من حضر وقرأ...

    وسنة سعيدة على كل من ذكر الله وعلى ارضه وطأ ....

    وبداية عام هجري جديد..به يتجدد ولائنا لديننا وطننا وحبنا لبعضنا..

    أختي دليل الساري....

    كفراشة انت تنتقلين من زهرة لوردة تأخذ افضلها... وتطرح لنا اعذبها...

    انكار جهودك اجحاف...

    وانصافك علينا حق ..

    اخي همسي كم اكن لك الاحترام ولقلمك الاعجاب..

    وأسال الله ان يوفق كلينا بما يفيد وينير...



    اشعة الشمس وهبها الله لتشع في قلوبنا اضاءات تتناثر بين جوانبنا...

    لتخبرنا بأننا خلقنا ابرياء...ولننطلق بين اشعتها وظل اشجارها بكل براءة لا زيف فيها...

    امسكت يدك....

    لأراقب صبحا جديدا يشرق على امتنا...قبل اشراقه علينا...

    امسكت يدك....

    لتأخذني لعالمي القادم ولتحكي بخيالك ما به من مكنون...

    وما يعتريه من شجن وشجون...

    لننطلق بين ظلال الشجر...

    ونحكي لمن نحن لماضي أزف ورحل...

    واخذ معه من اخذ..

    كم هم كثر ذهبوا مع عام مضى...

    وكم من كثر شاء ان يولدون اكثر من الميتين...

    أأحن على وطني الذي قدر الله ان يعش الصعاب..

    يافلسطين انت الحرية..

    ويا عراق انت الصامدة الأبية...

    امسك يدي واقبض عليها بقوتك لتقل لي....

    نسينا لما خلقنا ...

    وتناسينا الواجب علينا...

    ايا شمسا اضاءت لكلينا....

    اشرقي بيوم لا تتكرر به ماسي ماضينا....

    همسي,,,,

    اتحن لماضيك الذي لن يعد..

    ام لحاضر يمد يده لك...

    او تحلم بغربة روح عن وطنها..عن غربة جسد عن أهلها..

    امسك يدك لأذهب بك الى البحر...

    وعلى شاطئه...قولي لمن تحن؟؟
  4. همسي
    19-12-2009, 02:48 PM

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر


    ما أجمل هذا المخلوق ..
    ما أجمل تلاطم الأمواج ..
    ما أجمل انسيابية الرمل بين طلاسم البحر ..
    أتدرين ..
    اجمل ما في البحر ..
    مد البصر .. دون نهاية ..
    وكأنك ترين الأفق البعيد ..
    وتسبحين الله ..
    على ما خلق في البحر من جمال ..
    أغمضي عينيك ..
    وأنصتي ..
    سأرسل روحي .. صوب ذاك الطائر ..
    سأدخل بين تجاويف جسده ..
    سأحلق معه ..
    راقبيني ..
    عله يأخذني إلى حضن أمي ..
    ما أجملها من لحظات ..
    قم يا فتى ..
    فالفجر أذن ..
    والشمس قاربت على الإشراق ..
    وأنت تحلم ..
    قم .. واسأل موزع الأرزاق ..
    قم وابدأ يومك بطاعة الخلاق ..
    اه ..
    كم فاتتني صلاة الفجر بعيدا عنك يا أمي ..
    رغم حرصي ..
    ورغم كثرة منبهاتي ..
    لا شيء يعدل صوت أمي ..
    يؤلمني حقا احساسي .. بضياع اللحظات ..
    دون النظر إلى وجه أمي ..
    أحيانا .. أرتجف ..
    بردا .. خوفا .. جوعا ..
    لا أعلم ..
    فأغمض عيناي ..
    وأتخيل .. وجه أمي ..
    دوما .. تبتسم ..
    بابتسامتها .. تمطر عالمي دفئا .. وأمنا ..
    تسعدني .. بكلمة منها ..
    ولدي ..
    راضية انا عنك ..
    ولدي ..
    رزقك الله ..
    ولدي أسعدك الله ..
    أين هذه الدعوات ..
    واين تلك البركات ..
    قبلات .. ليديك يا أمي .. يا أطهر من رأت عيني ..
    احملني ..
    احملني يا طيري ..
    خذني إلى عاشقة ..
    دعني .. اسمعها ..
    افتحي عيناك سيدتي ..
    وسافري .. في مكنون البحر ..
    ارمي ما تملكين ..
    وارمي مالا تملكين ..
    فنحن الان .. نملك .. كل الخيال .. لنسافر حيث نريد ..
  5. عاشقة المطر
    20-12-2009, 12:35 AM

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر


    همسي....

    أراك كما البحر حين يكو ن هادئ...

    أرى عيناك تدمع لحنين أمك وصوتها الملائكي...

    أسمع نبرات صوتك وكأنك طفل فقد حضن أمه...

    أتيتك لأرمي بثقلي على ثقلك..

    لأحكي همي مع همك...


    لأزد حزنا وتزد أنت شجنا....

    ولتلد بين كلماتنا نغما ولحنا..

    أنقف سويا بجانب شاطئ وصخرة...

    يا لا روعة الإحساس...

    ويالا وسع قلبك الحساس...

    أسمعني بقلبك....

    قد حننت عليه حد جنون وصفي..

    قد أخذه القدر وتوارى بين حجر ورمل...

    عزيز على قلبي كما كنت عزيزة عليه...

    أرتجف حين اذكره...

    كان يقول لي الشعر... يعلمني تلك الأبيات....

    أأصرخ وتشعر بي...

    لم يمهله الزمن يوما لأقل له انني اشبهك...

    لأقل له..

    رحلت ولا زلت لك أحن...

    رحلت ولا زال صوتك يطرب مسامعي....

    علمتني حروف الأدب.. وإعراب الصدق...

    أخذتني يوما بسيارتك للبحر لتقل لي أرمي يا بنيتي همومك به وأذهبي دونها...

    وأرجعي بروح جديدة لتعيشي.... كما هم يعيشون....

    وها أنا لليوم أذهب لنفس المكان لأرمي بعض ما يشك صدري بشوكه..

    أو تدري أن حنيني له يزيد فقط لسبب..

    لا يشبهه احد...

    وكما تحن لامك أحن لمن فقدته بلا رجعه

    وليبارك لك الله بكل يوم تسمع به صوتها...

    الذي لا تمله...

    وبأذنه تعش بهناء وصحة...

    همسي..

    أو تصاحبني لمكان يكون فيه المطر الفلم...

    ونكون نحن من نمثله ؟

    أو تأتي معي لنرتوي من رائحة المطر؟

    تعال معي ..وأمسك بيدي لنحلق حتى نصل...

    بسرعة جنوني...

    فقل لي ما تكتمه بين أضلعا ترامت عليها الهموم..

    وتامرت عليها الظنون...


    اسرد لي تحت تلك الغيوم...

    ما يأسر قلبك من صبر وهموم...

    إني أسمعك...
  6. همسي
    20-12-2009, 01:18 PM

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر


    رحم الله اباك ..
    وأسكنه فسيح الجنان ..
    وجمعك به تحت عرش الرحمن ..
    وكأني أسمعه الان ..
    يتباهى بابنته ..
    ويرفع رأسه .. عاليا .. بشبيهته ..
    وكأني أراكما ..
    على شاطئ البحر ..
    تحضنين كف يده ..
    تقبلينها تارة .. وتغرقين بحنانها تارة أخرى ..
    وهو معك ..
    بابتسامة عذبة ..
    يملأ الدنيا أمنا ..
    ويمطرك حبا وعشقا ..
    ما أرقك عاشقة ..
    وما أعذب سردك ..
    لربما الحنين ..
    يخطفنا إلى دنيا بعيدة ..
    يأسر قلوبنا ..
    ويشعل شموع الشوق ..
    رغبة بعودته ..
    وإصرارا على ان ما مضى اجمل مما ننتظر ..
    المطر ..
    يا روح المطر ..
    وأي شيء أجمل من غيث السماء ..
    ما أروع قطرات المطر حينما تداعب وجهك ..
    حين تبلل شعرك ..
    وحين يبتسم ثغرك ..
    وكأن رائحة المطر ..
    تداعب رائحتك ..
    لتفوح أشذى العطور ..
    لأدخل عالما جديد ..
    معك حبيبتي ..
    اسمعيني ..
    كيف أردد اسمك .. بين زخات المطر ..
    راقبيني .. وأنا أغني .. لك ..
    لا لا .. لست إلا عاشقا مفتون ..
    بك .. أنت وحدك .. حد الجنون ..
    اه ..
    هكذا ..
    كان غزلي لها ..
    أحيانا ..
    يرسمها بقطراته ..
    تذكرني نسماته بعبيرها ..
    يشدني .. إليها ..
    أحن .. لها ..
    تحت غيمات المطر .. توالت الغيمات ..
    وسافرت هي .. إلى عالم اخر ..
    ولم يبق لي .. إلا قطرات المطر ..
    وقلب .. ملأه القهر ..
    ماض يا عاشقة ..
    أفر منه .. وأرسم المستقبل .. عبر تلك الغيمات ..
    راقبي جيدا سيدتي ..
    أنظري خلف تلك الغيمات ..
    أترين الألوان ..
    شاهدي الإبداع ..
    شعاع الشمس ..
    يضرب قطرات المطر ..
    ليرسم قوس الرحمن ..
    أترى .. ألا تحنين ..
    لقوس الرحمن !!..؟
    سيدتي ..
  7. عاشقة المطر
    20-12-2009, 02:02 PM

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر


    تحت المطر أطلت حسرتك بحب لم يكتمل نموه...

    كنت أسمعك ورذاذ المطر يبللني حتى وصل قلبي...

    جعلت كل قطرة منه تسكن كل قطرة من دمي...

    أصبح دمي خليط دم وماء مطر..

    وأصبحت أرق مما تتخيل وأرق...


    فكان البلل جزءا مني وأنا أجزائه...

    لا تصدقني لو قلت أني لا اطيل النظر لقوس قزح...

    لأنه يأخذ المطر مني..

    لأنه يسلب نشوته ويبعدها عني...

    لكن أستكين وأتأمل إبداع الرحمن...

    تلك الألوان قد تناسقت ..

    وتشابكت ليتخيله أبسط إنسان...

    ويكتب بين أشكالها عمره الذي مضى وما تبقى...



    احن لما مضى من عمري..

    لأيام كنت فيها طفلة تسرق من العمر أجمله


    تلعب ولاتمل..

    تتعب ولا تكل...

    أحن لبيت الطين..

    وخبزا من عجين..

    ولفرش من حصير...

    وأنا العب احسني أملك عالمي الصغير وأراه كبير..

    لا مساحة له تسجل..

    و لا رقما يحيطه...

    حننت لروح جدتي حين تناديني لأصلي...


    وأستجيب لأعد كرتي في لعبي ومرحي...


    وأبدأ من جديد لأرسم بتلك لرمال اسمي....

    واسم صديقتي...

    ونلعب بين الأزقة والطرقات..
    لا نبالي بما يحيطنا وما هو ات.

    همسي

    لنرحل من هذا المكان ولنذهب لجدتك كي تحكي حنين ماضيها....

    كما وأن لدينا ماضي نحن إليه..

    جدتك ماضيها مليء بالصور والأحداث ..



    أحب عبق الماضي ممن عاشوا الكثير..

    وممن جربوا ساعاته ولياليه ..

    وممن أعطاهم الحظ الوفير...

    من عمر ذا رونق خاص كجدتك...



    دعنا نذهب لباب ذكرياتها....

    ودعها تحكي ما تشاء...

    ألن تذهب بي لها؟؟
  8. همسي
    21-12-2009, 10:03 AM

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر


    شدتني كثيرا .. طفولتك ..
    تمنيت لو كنت معك ..
    أسمع صوت جدتك ..
    وأشاركك الفرح .. والمرح ..
    أتذوق معك .. خبز التنور ..
    وأشاركك لون السماء ..
    ولمعان النجوم ..
    هي أجمل اللحظات ..
    وأسعد الذكريات ..
    ما تحمله بين طياتها .. طفولة بريئة ..
    رسمتها عيون طاهرة ..
    وكونتها أفكار .. ملائكية ..
    أقبلي عاشقة ..
    ساخذك إلى بيت جدتي ..
    سأرسم لك تفاصيل القرية ..
    برواية جدتي ..
    سأحدثك عن ما تحن له ..
    أترين ذاك البستان ..
    هو من صنع جدتي ..
    زرعته وردة .. وردة ..
    وروته بعرقها ..
    أتشمين رائحة البرتقال ..
    تلك هي بيارات وحقول أسرتي ..
    أرض جدي ..
    كم كانوا يعشقون البرتقال ..
    وكم كانوا يبنون من امال ..
    هذا البيت الحجري القديم ..
    بناه بيديه ..
    قريتي عاشقة ..
    كانت تطل على البحر ..
    تحكي جدتي .. عن هدير البحر ..
    يسمعون صوت الموج .. من على أسرتهم ..
    كل شيء كان لهم محب وصديق ..
    الطيور ..
    الأشجار ..
    الحجر .. البحر ..
    حتى الهواء ..
    كان نقيا صافيا ..
    هذا ما تحن له .. جدتي ..
    ترويه لي كل يوم ..
    حتى لا أنسى ..
    تشعل النار بصدري..
    وتقتلني حسرتي ..
    على ما سرق غدرا مني ..
    وبغصة .. ترافقها دمعة ..
    تحكي جدتي عن الطرد !!..
    عن الهجرة .. من بلد إلى بلد ..
    عن التخاذل .. عن الخوف ..
    عن كل الشهداء .. الذين ..رشقتهم رصاصات العدا ..
    هي ذي جدتي ..
    تبتسم ..
    تمازحني دوما ..
    وتبقى ملامح الحزن .. تسود عيناها ..
    وفي كل تعريجة على وجهها ..
    أرى انتكاسة شعبنا ..
    لنترك جدتي ..
    ولنسافر معك ..
    إلى البادية ..
    إلى الحياة البسيطة ..
    أبعديني عن حياة المدينة ..
    اسرقيني من عالم التعقيد ..
    هيا عاشقة ..
    أريد أن أرافقك هناك ..
  9. عاشقة المطر
    21-12-2009, 02:57 PM

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر


    حكاية جدتك أيقظت سبات حنيني..

    وأسقطت قناع زيف المدينة عني..

    وكأني أشاهد ملامح جدتك..

    فبحروفك أوصلتني لها..

    رسمت لها ملامح وجهها ...

    ورأيت تلك العيون بكل تعابير نظراتها..

    تتقن حدود التعبير..

    تتفنن في سرد الأثير...

    وتلك التجاعيدوحدي أتقنت رسمها..

    فكل تجعيده تحكي أياما من عمر عمرها..

    وشيخوخة يديها أتلذذ حين أرى تعبها..

    وهي قد عجنت وزرعت..

    وحضنت وتشردت..

    قريتها بريئة.. كبراءتها..

    أرى بين بيوتها أعشاب الطفولة..

    وأحجار الفطرة..

    قطفت وأنا معك من ورق البرتقال لأشتمه..

    وأنت قطفت لي من ثمارها..

    لكن لم أقشرها بل أطلت التنفس برائحتها..

    أأصف قريتكم..؟

    هي بنت البحر ..

    يتغزل فيها حين يداعب الموج أطرافها..

    وحين يرسل النسيم لها...

    كما جدتك تتذكر روعة حياتها بها..

    هي لن تنساها ستتذكرها حين لعبت طفولتها بين أروقتها..

    وعجنت الخبز في شبابها...

    وستنتظرها لتتوكأ ما تبقى العمر فيها..

    همسي ...

    لنتخطى حدود الطبيعة ولنذهب لقريتي..

    كل حنيني يعشق براءتها...

    ويركض بين أزقتها...

    فرحا وقد تعطر أنفاسها..

    قريتي..

    الأمن يسكنها...

    والبساطة تحكمها..

    تحفها أشجار النخيل..

    وتحيطها تلك الجبال..

    ذات الملامح السمراء..

    وتلك العيون الجارية التي سبحتها..

    وغسلت جسدي الصغير بها..

    وأغرقت نفسي الهزيل بمائها..

    بيوتها تعد..

    وهناك جبلا يجاور بيت جدي..

    أقف عليه لأرى مالا يراه غيري..

    أمد عيناي حد السحاب..

    وأشق أطرافه..

    لأسافر بخيالي لعالمي كما شكلته طفولتي..

    وأرقص الفرح مع أمواج السراب..

    ويضمني ليل قريتي..

    قد عشت معه حتى كبرت..

    وأحسسته حين نضجت..

    نجومه غير كل النجوم...

    وسحر قمره تعدى وصف الفنون..

    وهدوء يسكن أرجاء المكان ليلفه لفا حنون..

    وها أنا كبرت وكبرت معي قريتي..

    لكن لا زالت تحمل البراءة والسكون..

    وما زال بداخلي عقدت الحنين..

    لو بعدت بي أمواج المدينة..

    بمجداف ذكرياتي أحن لأرجع إليها..

    أو تعجبك قريتي؟؟

    همسي....
    لنرسم معا ...

    لوحة عن حنين وطن..قد يكون..

    أو حنين لروح.. قد ابتعدت...

    وأشتقنا لقائها...

    أذهب بي لعالمك الخاص...

    ولأغوص أعماق أسراره..
  10. همسي
    21-12-2009, 06:32 PM

    مساجلة. همسي+عاشقة المطر


    وكأنك أنت يا عاشقة ..
    من تحيين في قريتي ..
    وكأنك من سكن وتربى على رائحة البرتقال ..
    كيف لا .. وانت تبدعين .. في وصف النقاء ..
    وتزهر بين يديك الحروف ..
    لترسم أجمل الأمنيات ..
    وارق لمحات الحنين ..
    انتقلت معك ..
    صاحبتك إلى ذاك الجبل ..
    عانقت السحاب ..
    على سفحه ..
    وأبصرت ما لم يبصره سوانا ..
    أرى .. قريتك ..
    وأرى سور النخيل ..
    والمح العيون ..
    وعذب .. الماء يجري عبرها ..
    يروي أهلها ..
    ويغسلهم دوما بأعذب القطرات ..
    وسهرت معك ..
    أعلم ما تصفين ..
    وأعلم أن نجوم قريتك غير كل النجوم ..
    ملونة
    لماعة ..
    براقة ..
    تزين السماء ..
    يا لكثرتها ..
    بعمري لم أرى هذا العدد من النجوم يزين كبد السماء ..
    وزاد من جمال السماء ..
    قمر ينير المكان ..
    واضح المعالم ..
    مشرق كما الشمس .. إلا أنه رقيق ..
    كرقة قريتك ..
    أعجبتني كثيرا .. قريتك ..
    تشبه كثيرا قريتي ..
    تجمعهما البراءة والطهارة ..
    ونقاء نفوس سكانها ..
    جدتك هي جدتي ..
    أرى الحزن يسكنها كما يسكن جدتي ..
    وأعلم يقينا أن جدتك بكت ..
    يوم طرد جدتي ..
    كل في بلد يصرخ ويشكي ..
    وعلى فراق أرض مسلمة .. ينوح ويبكي ..
    تعالي ..
    دعينا نبرح هذا المكان ..
    ولنترك قليلا الأحزان ..
    ساخذك إلى عالمي الخاص ..
    إلى وطن أحن له ..
    وطن رسمته بخيالي ..
    واخترت سكانه ..
    وصممت بيوته ..
    وزرعت أشجاره بيدي ..
    وطن ..
    لا خوف فيه ولا ظلم .. فالكل ينعم بالحرية ..
    لا أبيض ولا أسود .. فلا وجود للعنصرية ..
    في وطني ..
    تدركين حقا معنى ان تحيا بأمان ..
    لا خوف من سرقة .. ولا عدوان ..
    يحكمنا دستور القران ..
    ونحيى ونموت على سيرة خير الأنام ..
    في وطني نهتم .. بالورود ..
    ونقدر مشاعر الاخرين ..
    ونحفظ العهود ..
    في وطني لا قيود ..
    ولا للحب حدود ..
    ولا يعم إلا السلام ..
    فهو مفتاح الكلام ..
    ومنه دستور الأحكام ..
    في وطني لا غني ولا فقير ..
    كلنا سواء ..
    وكلنا يعشق العدل .. ويرفعه لواء ..
    أعجبك وطني ..
    ساعديني ..
    وأخبريني ما تريدين أن أضيف لوطننا ..
123