قصيدة هنا .. هنا - مطلق النومسي


قصيده مطلق النومسي بعبدالمجيد السبيعي

هنا .. هنا .. للموقف الإلزامي
غنيت قافي ... وانطلق قدامي

أسج ساعة ... وأتكدر ساعة
هذي لياليي .. وذي أيامي

النار .. تطلع من حشاي وترجع
وأصبح حطبها .. من دقيق عظامي

ولحقت على عيني .. وشبت فيها
وبدت فصول .. المشهد الإدرامي

أفكر بعبدالمجيد .. وحاله
وأصد .. وأمسح .. دمعتي بإبهامي

ياليت .. ماصرت بمثل هالموقف
أو ليت قبل .. أحضره .. حل إعدامي

عبدالمجيد .. إسمع وأنا بن عمك
صوتك على هالمنبر الإعلامي

أصيح به .. وأنخى .. وأطش عقالي
وأجثي على ركبي ... وراسي زامي

مدام لي لابة .. ليا صكوا بي
قالو دخيل البيت .. ما ينضامي

يا لابتي .. يا عيال وايل .. جمعا
يا عزوتي ... يا مسندي .. يا حزامي

يا منبع الفزعة .. ويا مرجعها
يا أهل البطولة .. والمقام السامي

يا حاكمين أرض الجزيرة ... مبطي
ولهالزمن وأنتم بعد حكامي

فزعاتنا ماهي .. بحاجة شاهد
والشاهد الله ... ما عليها كامي

تذكروا ... فزعاتنا للصيحة
يوم إن ضرب السيف .. حامي .. حامي

واليوم هذي صيحة .. تشبهها
صيحة ( سبيعية ) ولا تنلامي

تبكي ولدها ... وتحلم برجوعه
بأحلامها ... وأحلامكم ... وأحلامي

قوموا .. لها مقام .. رجل واحد
رجل على شيل الحمول .. عصامي

كل عنزي .. مسؤول عن دمعتها
قدام .. أهل الكوكب .. المترامي

هذى ... شرفنا .. عرضنا .. عورتنا
وحنا على .. عرض القصير .. نحامي

لازم نحامي .. والحميا عادة
فينا ... ولا فينا عفن وهلامي

واللي ما يفزع .. لا انتخت به حرة
لا يشرب الفنجال .. بين أعمامي

خلوه .. يلبس .. ثوب بنت مجوز
وتحرم .. لمثله لبسة البسامي

ذي حزة الفزعة ... ولامن صدة
عن مثل هذا .. الموقف الإلزامي

يا عيال وايل .. مرجلة .. وحميا
ويامر عليها .. ديننا الإسلامي

مدوا يديكم .. علني فدوتها
وأنتم كرام .. ومن عروق .. كرامي

باقي عن المدة .. شهر .. وشوية
مافيه وقت .. نراجع الأرقامي

عشرة ملايين .. ونفك رقبته
هذا عنزي .. ماهوب قطعة خامي

وليا انتهينا ... صوتوا ... بالدحة
نامي.. هنية ( يا سبيعية) ... نامي