قصيدة ماهي نهايات إقتراب - مطلق النومسي


ماهي نهايات إقتراب ولا بدايات إبتعاد
ولاهي شفاحة نفس راعيها على اللذة يموت

ولا هيب نزوة تدفع الجاهل لتحقيق المراد
ولا هيب سكبة عاري المنسب ليا لبس البشوت

ولاهي قياسات المسافة من بلاد إلي بلاد
ولاهي ضحك صنعا على طيبة أهالى حضرموت

هي حالة من الشوق تدخل ضمن بند الإعتقاد
يعنى تعدت مرحلة حرب التمايل والثبوت

حالة توهج للمشاعر فوق جمرات الفؤاد
ماهي سماع الصوت لالا المسئلة ماهيب صوت

المسئلة أكبر من التفكير فيها .... والوكاد؟؟
إن الغلا والشوق يبنولك على قلبي بيوت

ياللى خذيتي عن صبايا الكون وضع الإنفراد
جيت بظفر جدي عقاب وحققي لي شوق نوت

تكفي غرابيل الزمن والناس وأشباح البعاد
ماعاد لي قدره وأنا همي لبسني لبس كوت

ما أبي جماد يفوت.ويجيني على حوله جماد
وأنا ماغير أرقب جماد يفوت وإلا ما يفوت

أبي قبالك حي .... يا لذة نسانيس البراد
لا يا بعد والله مقابل صاحب القلب الشموت

وأنا أدري إنك جامعه شمل المطاوع والعناد
وأنا أتجمع لك زعل مثل زعل لعب البلوت

روفي بحالي وإرحميني يرحمك رب العباد
اللى رحم يونس بعد مامسى تحت فكين حوت

وتبصري باخر ثلاث بيوت أبا أكتبهن جداد
تو إستثارن هاجسي .بس إفهمي معنى البيوت

الزير ما يعرف لو إنه طاع شور إبن عباد
والموج ماله ذنب لو يغرق شراع الجيلبوت

والأرض معذوره إذا تبكي من أفواج الجراد
بس الجبل مخطي ليا بكاه سلك العنكبوت

والتوت الأحمر له معي كلمة ولا يمكن تعاد
يا توت تبقى لو جفتك الأرض عند الناس توت

استجمعي فكرك ترى التفكير نوع من الجهاد
واللى يجاهد حسبته يا ينتصر وإلا يموت

وانتي من اسيادالنصر .. والنصر سيد لا يساد
لكن تسيدتي عليه .بقوة الفعل الصموت

هذي صفة فيك.وتحقق لي كمال الإعتماد
وأرتاح من هم الحكي وأنام بأحضان السكوت

لأنك أكيد بتعرفي.ماهي بدايات إبتعاد
ولاهي سماع الصوت .لأن المسئلة ماهيب صوت