عودة اوديسيوس

قصة قصيرة - قصه جميلة - اجمل قصص وحكايات قصيرة منوعة مفيدة ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. لارا4444
    26-10-2009, 11:03 PM

    عودة اوديسيوس

    عودة اوديسيوس


    & بسم الله الذىخلقنى اكتب وعلى نور الله اسير &

    موضوع النهاردة او حكاية النهاردة هى عجبتنى جدا انا ليا صديق فى قسم الاثار كلية الاداب عرض عليا موضوع بيدرس عجبنى حبيت اعرضه عليكم

    أيهما أكثر وفاء الرجل أم المرأة ؟
    سؤال صعب للغاية . والأصعب منه الإجابة عليه .
    لكن ماذا تقول الأسطورة القديمة عن وفاء وإخلاص الزوجة " بنلوبي " تلك المرأة التي كانت في غاية الجمال والدلال ........
    تقول الأسطورة القديمة أنه أيام حرب طروادة .. كانت هناك ‘امرأة تدعى " بنلوبي " غاب عنها زوجها "اوديسيوس " عشرين سنه كاملة ، عاد في منتصف هذه الفترة الزمنية أغلب الجنود إلى ديارهم، وأهلهم وبقي الزوج "اوديسيوس " ومعه بعض رفاقه فوق سفينة لمده عشره سنين كاملة ، تأكد على امتدادها أنه لن يعود ،وانه قد مات .......
    وراح وجهاء البلدة يعبثون فسادا في بيته ، ويمعنون في مضايقة زوجته ،
    شديدة الجمال والدلال ، حتى شعروا بالملل من هذا العبث، والطيش ،
    وطلبوا منها أن تختار من بينهم زوجا لها ، عوضا عن زوجها الميت ....
    كانت الزوجة على يقين أن زوجها قد مات ، وأنه لن يعود أبدا ...
    لكن حبا فيه ،ووفاء له ،ولذكراه الطيبة ، قررت أن لا تتزوج بأي رجل بعده ،
    لكنها كانت كسيره الجناح ، وضعيفة الحال ، ولا تستطيع أن ترفض طلب
    الوجهاء ،والأثرياء ، فادعت أنها ستعد أولا ثوب الزفاف ،وراحت كل ليله تنقض ما نسجته في النهار حتى لا ينتهي هذا الثوب ...واستمرت في هذا الجهد المضني كل يوم وليله بلا ملل أو كلل .....
    ومع ازدياد طول الفترة كثر عدد الوجهاء ، وازداد تدفق الأغنياء ، لطلب يد هذه المرأة النادرة ،
    و الوفية، والمخلصة للزواج والاقتران بها ....
    ولأن الزوج البطل كان يعلم جيدا أن زوجته تستحق أن يخاطر بحياته أهوال البحر، وأخطار الوحوش ،والجنيات، وإغراء الجميلات ,,أصر على العودة مهما كلفه الأمر من مشقه وجهد وتضحية
    إلى بلدته الفقيرة وزوجته التي تحبه وتنتظره ، وبلغ من ضخامة هذه الأهوال العظام ما أفرده لها " هوميروس " في ملحمة " الأوديسا " .
    وأصبحت الزوجة " بنلوبي " بحيلتها في عدم إتمام الزواج ، مضربا في الوفاء والإخلاص ، وغدت حديث كل الناس صغار وكبار، يشيدون بها، وبإخلاصها، ووفائها لزوجها الراحل ، وذات يوم عاد الزوج البطل ، المحارب ، بعد كل هذه السنين إلى بيته وزوجته ، ووقف أمام بيته ، وركض إليه كلبه العجوز ، وعرفه وأخذ يمرغ ذيله عليه فرحا، وسرورا ، وينبح بصوت عال ، عال للغاية تعبيرا عن فرحه بعوده سيده الغائب ، وأسرع إليه خادمه العجوز والدموع تذرف من عيونه ، وألقى عليه التحية بصوته المتحشرج ، واحتضن سيده البطل المحارب بشده وبكل حب وود ، بعودته سالما غانما ،وركضت الخادمة إلى الزوجة الوفية لتبشرها ، وتهنئها بعوده الحبيب الغائب ، لكن الزوجة توقفت من بعيد تنظر إليه ، بريبه وحذر ، وركضت مسرعة إلى غرفه نومها ، وأغلقت الباب على نفسها ، وألحت في سؤال الخادمة التي رأت ندبه جسمه الظاهرة والفارقة في شخصه ،وقالت للخادمة بخوف وقلق :
    "أمتأكدة أنت أنه هو " اوديسيوس " ؟
    " تأكدي مره أخرى ...."
    كأنما لا تريد الزوجة الوفية أن تصدق أنه حقيقة قد عاد .....
    وفي الليل حينما نام الجميع ، حمل الزوج ثيابه ، وسلاحه ، وألمه ، وفجيعته ، وغربته ، ورحل غريبا إلى غير عوده .....
    مؤقتا أن زوجته قد ارتاعت لعودته ، لأنها لا تريد أن يعود ،وأن كل رفضها للزواج من كل الوجهاء ،والأثرياء ، والأغنياء ،ليس حبا فيه ، ولا وفاء له ، وإنما كان لأنها تريد أن تشبع غرورها الرخيص في تهافت الأثرياء، وتزاحم الوجهاء ، وأنها أحست أن أي زوج اخر لن يكون سوى بمثابة زوج كأي زوج اخر ، "اوديسيوس" اخر ،لا غير ..
    وأن بقائها على هذا الحال يمنحها الكثير من الاهتمام والدلال والرعاية
  2. دليل الساري
    26-10-2009, 11:15 PM

    عودة اوديسيوس


    عزيزتي
    قصة إخلاص قديمة متجددة
    أعتقد ظلمت بنلوبي في وفائها
    أحيانا طول الإنتظار يحول حلمنا إلى أسطورة
    نخاف أن نراها تتحقق
    راق لي اختيارك
    تحياتي..دليل الساري
  3. نوران العلي
    27-10-2009, 04:03 AM

    عودة اوديسيوس


    يعطيك العافيه لارا
    قصه جميله عن وفاء زوجه
    جمعت بين الخيال والواقع
    سلمت اناملك
    مودتي
    نوران فلسطين

    تنقل لقسم القصص انسب
  4. *عبير الزهور*
    27-10-2009, 04:24 PM

    عودة اوديسيوس


    يسلمو

    تحياتي لك