1234

المحبة ... وواقعنا المرير

الموضوعات العامه التي لاتندرج تحت أي قسم من أقسام المنتدى ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. الغ ـــلا
    13-08-2006, 02:30 AM

    المحبة ... وواقعنا المرير


    قــمر العشاق

    شكراً لحضورك العطر سيدتي ..

    وما كلماتكم إلا بمثابة الوقود الذي يدفعنا لتقديم كل ماهو جديدٍ ومفيد ..

    دُمتي بود .. باقة جوري من أخيكـ
    الغ ـــلا
  2. نوارة
    13-08-2006, 09:20 PM

    المحبة ... وواقعنا المرير


    شكرا الغلا

    نعم بدون تردد : المحبة ولا غير المحبة .
    فهي بكل أسف أصبحت مفقودة في قاموس حياة معظمنا , إن لم يكن كلنا ... والله أعلم

    نعم الان مصالح وبس وناس تخدمها تخدمك والله يستر من اللي جاي

    تحياتي
  3. الملوكي
    14-08-2006, 08:19 PM

    المحبة ... وواقعنا المرير


    الغلا ، جميل جدا الكلام عن المحبة ....
    سلامي لك ...
    أخوك ...
  4. الغ ـــلا
    15-08-2006, 02:55 AM

    المحبة ... وواقعنا المرير


    عزيزي / ملك العشق

    يسلموووووووووووووو على طلتك البهية ..

    حضرت أخي ففاح عطرك في جنبات متصفحي ..

    دمت وداااااام حضورك العطر

    أرق تحية .. أخوكـ الغ ـــلا
  5. الغ ـــلا
    20-08-2006, 12:45 AM

    المحبة ... وواقعنا المرير


    أخي وعزيزي / البرنس

    سلمت على مرورك الباهر ..

    مرور من نوع خااااص

    لاتحرمنا من هذا التواصل الجميل .. لاعدمنااااك

    أرق تحية من أخيكـ الغ ــــلا
  6. evil girl
    20-08-2006, 01:22 AM

    المحبة ... وواقعنا المرير


    صدقت وصدق جبران خليل جبران

    يعطيك العافية على الموضوع الروعه

    تحياتي
  7. فواكه
    20-08-2006, 02:44 AM

    المحبة ... وواقعنا المرير


    المحبة في وقتتاً تسمى المصلحة00000000000000
  8. الغ ـــلا
    31-08-2006, 02:15 AM

    المحبة ... وواقعنا المرير


    نوارة

    يسلمووووووووووووو على المرور الجميل

    لاعدمناااااك ..
  9. الغ ـــلا
    31-08-2006, 02:17 AM

    المحبة ... وواقعنا المرير


    الملوكي

    الأروع هو مرورك وتعطيرك لمتصفحي

    دمت ودااام حضورك

    أرق تحية من أخيكـ الغ ــلا
  10. ::.. أحمد ..::
    31-08-2006, 04:31 AM

    المحبة ... وواقعنا المرير


    *+* الغلا *+*

    موضوع رائع بكل ما في الكلمة من معنى

    بالفعل جل ما ينقصنا المحبة

    والمحبة التي هجرت شواطئ الكثير منا

    وضاع منها معناها الأصل وأصبحت أداة فقط

    للوصول لبعض الغايات
1234