... 45678910111213141516

رواية نصف عذراء في أحضان المجهول..كامله

مواضيع مكررة ومواضيع مخالفة ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. انثى من الخيال
    27-09-2010, 01:17 AM

    رد: رواية ( نصف عذراء في أحضان المجهول )

    رواية نصف عذراء في أحضان المجهول..كامله


    وداد بصوت مخنوق : صبا غني إنسانة مؤمن..
    صرخت فيها وتلها : لا مو هارون !!
    وداد بسرعة : بعيد الشر عنه !! .. هارون بخوف !!
    قتلها بتوتر : وداد إنطقي وترتيني !!!
    وداد : غزل !!
    شهقت بخوف وقتلها : مستحيل !!
    وداد : استغفري الله ... هذا أمر ربنا !!
    حسيت إن جسمي جمد .. كل شي جمد .. ما عاد دموعي إلي غرقت وجهي . قتلها بصوت مختفي : إنتي جالسة تكذبي صح !!
    وداد : صبا .. قولي لا إله إلا الله ..
    حسيت صدري يوجعني .. قلت وانا منكرة : غزل !! .. ما تت !! .. مستحيل .. لا ما ما مات !! ... إنتي تكذبين صح .. غزل كويسة صح !!!
    وبدون ما استنى جوابها دقيت على رقمها .. كنت أدعي جواة قلبي إنها ترد عليها ..
    لما ما جاني ردها رميت الجوال قدامي بتعب ... مستحيل غزل تموت .. حسيت بحضن وداد يحاوطني وصوتها يقولي برقة : اذكري الله يا صبا .. هذا عمرها !!
    جاوبتها بصوت تعبان : ما حد حيحس بإلي جوايا يا وداد .. تعرفي إيش يعني غزل تموت !! .. توهبني الحياة .. وتجي هي وتموت !! .. لا يا وداد ... ما ماتت !! ...
    هارون أمس كلمني .. باركت له بحسن .. وسألت عنها .. قالي إنها بخير .. كيف تموت فجأة !!
    وداد : إذكري الله ..
    صرخت فيها : لا ... غزل ما ماتت ... حرام تموت !!
    لقيت نفسي في حضن وداد .... يا الله ...
    لازم أشوفه ... لازم أشوف هارون ... هو الحين محتجلي .. وانا محتاجتله أكثر من أي لحظة ..

    هذي هي وقفتي قدام باب بيته لي اكثر من ربع ساعة ... كو قادرة اواجهه .. إيش اقوله !! ... غزل راحت وانا جيت !! ... لا تفكري كثير يا صبا ... فكري في هارون وبس .. قوة غريبة خلتني ادق الباب ..
    ظهر لي من ورى الباب ... طال وقوفنا كان شكله تعبان ... ومنهار .. ... طالت نظراتنا ... قلنا كل شي بغينا نقوله .... وبدون مقدمات رميت نفسي في حضنه وانا اصيح : راحت غزل يا هارون .. راحت بعد ما وهبتني الحياة !
    ...............................

    هارون
    ..............
    رجعت قريت الرسالة .... دايما تقول إنها مستعدة تسوي أي شي عشان تحصل على كل إلي تبغاه .. لكن ما توقعت إنها راح تسوي هالشي الفضيع ... ليه تركتلي هالرسالة !! .. ليه ما خلت صورتها زي ما تخيلتها !! ... تبغى تكفر عن ذنبها .. الله يرحمك يا غزل .. الله يرحمك !! ... ما اقدر اقول غير الله يرحمك ..
    توقفت عند سرير حسن امل وجهه الصغير النايم ... مشتاقلها !! ...
    مشتاق لماما !! .. كلنا مشتاقين لها ... أنا مشتاق لها رغم كل شي سوته ...

    هزيته بهدوء ... وانا اقوله .. خلاص .. ما باقي لنا غير بعض .. إنت حتهتم فيا وانا راح أهتم فيك !! ...

    جلست بتعب على السرير .. كل شي فيه من غزل .. كل شي حولي يذكرني فيها ..
    طلعني من جو غزل وحزني عليها وغضبي منها في نفس الوقت .. صوت الباب ..

    اخر شخص توقعت راح أشوفه قدامي ... صبا !!
    كان وجهها أحمر .. وعيونها زي الدم ... وترتجف بقوة ... اه ... وحشتني .... على الرغم من قصر المسافة إلي إني حسيت إنها بعيدة عني اميال ...
    أزدحم الجو بمشاعر الحزن والشجن .. ونظرات العتاب والشوق ... في اللحظة غلي جريت فيها عليا انا جريت لها .. جريت لقلبي .. حظنتها بكل قوتي ...
    جاني صوتها: راحت غزل يا هارون .. راحت بعد ما وهبتني الحياة ! !!
    قتلها وانا امطبطب على ظهرها : هذا امر الله .. أستغفري ربنا !!
    قالتلي بعيون تعبانة : أسفة يا هارون إني
    مسحت على شهرها وضميتها لصدري وقتلها بتعب : إششششش .. خليكي معايا ... تعالي أدخلي ...
    دخلتها لغرفة النوم ووقفتها عند حسن قتلها بصوت متأثر : وصية غزل لك !! .. طلبت مني اوصيك على ولدنا !!
    قربت منه بهدوء وهي تشهق بصوت عالي وتقول : الله يرحمك يا غزل .. الله يرحمك !! ....
    شالت حسن بهدوء وضمته لها بحب وهي تقول بصوت مخنوق : كأني شايفة غزل قدامي !! .. الله يرحمك يا غزل !!
    ضميتهم الإثنين لصدري وقتلها بترجي : انا وحسن مالنا غيرك !! .... رفعت نظرها فيا وقالت بغصة : وانا مالي غيركم !! .. مالي غيرك يا هارون !!
    ضميتها لصدري اكثر واكثر .... أخيرا هالقلب راح يرتاح ... مهما كانت خسارتنا .. دايما العوض أكبر من الخسارة ... الله يرحمك يا غزل ..........
    .................
  2. انثى من الخيال
    27-09-2010, 01:18 AM

    رد: رواية ( نصف عذراء في أحضان المجهول )

    رواية نصف عذراء في أحضان المجهول..كامله


    همسة .........

    أحداث كثيرة مرت بأبطال قصتي ... لكل بطل هفوة .. ولكل بطل بصمة ... ولكل بطل قصة ...

    رحيم ووداد .... حملوا هم غيرهم طول الوقت .. وفي النهايه هي معاه وهو معاها .. تحمل همه وبقلبها أعظم حب .. وهو معاها ... ما راح يلقى اطيب أو أحن من قلبها على اولاده . ولا أرق منها زوجة ...

    غادة ويحيى ... مروا بعثرات كثيرة .. ومروا بلحظات حرمان ..بسبب عنادهم ونشفان راسهم .. لكن لمى دايما هي همزة الوصل بينهم ... ترجع يحيى لغادة كله لهفة وحب وعشق .. وتخلي غادة تفهم إن من حق يحيى عليها إنها تكون قوية وصلبة في حبها له .. عشان تستاهل قلبه الطيب ...

    حاتم وهالة ... الطيبون للطيبات ..

    ثريا ومحمد .... بعد ما تأكد إن ثريا هي غايته ومناه طلق رزان بهدوء .. واختفت عن حياته ... يمكن تحصل قلب يختارها لشخصها .. ويحبها زي ما هي .. وليس كمالة عدد ...

    مؤيد وسراب .... حبها مرتين .. حب جمالها .. وحب جمال روحها ... وحبته لانه موووزة .. والحين حبته لأنه كل حياتها ...

    صالح و أمل .... ربنا عوض صبرهم خير وعوضهم بأحلى صبا في الدنيا ... تاخذ كل شي من صبا الكبيره ... واهم شي عنادها ... والله يعينها على صالح ...

    غازي ونوال ..... أخيرأ أجتمع شملهم بعد ما ارتاح قلبه على اخواته ...

    عامر وبتول .... قمة العطاء .. والرجولة ... مستحيل أي احد يطيح في مشكلة وما يحصل عامر واقف جنبه ... يا بخت بتول فيه ...

    خلود وعيسى .. حمامة السلام بين قلب بطلنا وبطلتنا ... الإثنين يستاهلوا كل الخير .. عشان كذا .. هم يستاهلوا بعض ...

    وأخيرا .... صبا وهارون ...




    صبا
    ............

    لقيته قدامي بإبتسامته المرحة .. قتله بفرح : مؤيد !! .. هلا حبيبي !! ..
    مد يده ليا بمظروف كبير شوي وقالي : ادري إنه مو وقت زيادة الحين .. من هالصبح .. بس اليوم وانا نازل اصلي الفجر لقيت هالظرف مكتوب عليه : من امالي إلى صبا .... مع كل الحب ... فتحمست اول ما شفت الأسم قلت أكيد بتكمل القصة ..
    مسحت الظرف بحماس وفرح وقتله : واو مؤيد والله احبك .. وبسته على خده بسرعة ...
    مؤيد : ههههههه يلا إدخلي .. سلمي على هارون .. في امان الكريم
    قفلت الباب وانا حاظنة المظروف بحرص ... رفعته قدام عيني وسألت نفسي : يا ترى إيش فيه ؟؟ .. وقبل ما افتح المظروف جاني صوت هارون من جوا : صبا .. من بالباب !!
    ابتسمت بحب ودخلت له .. وقفت عند الباب أتأمله بحب .. وهو اول ما شافني رفع راسه وسند جسمه على الكرسي وقالي : وحشتيني !!
    ضحكت وقتله وانا اقرب منه : نصاب !!
    هارون وهو يمد يده ليا : والله والله والله وحشتيني !!
    قربت منه وغصت بحضنه وسألته : تحبني !!
    تأمني بسعادة وقالي بهمس : أحبك ..
    وكمل : لا تضيعين الموضوع من على الباب .. وإيش هالظرف !!
    جاوبته وانا افتح الظرف : كان مؤيد .. جابلي هالظرف ...
    هارون بإستغراب : الحين !!
    جاوبته : إنت شوف الظرف من مين وحتعرف ليه جابه الحين !!
    هارون : من مين ؟؟
    اعطيته الظرف ومسكت الكتاب إلي كان مع الظرف بإهتمام ...
    جاني صوته بإهتمام : هذي منها ؟؟
    جاوبته وانا أتأمل غلاف الكتاب : هذي رواية !!
    رواية " مناطق محظورة " بقلم : نادية الملاح "

    نادية !! ... طول الوقت كانت تراسلني بإسم أمالي ... أكيد كان أسم مستعار ..
    تأملت غلاف الرواية الجذاب .. وانا أسأل نفسي .. هل الأجوبة على أسإلتي راح القاها في صفحات هذا الكتاب !!
    التفت لهارون وكانت عيونه مركزة عليا .. قالي بإهتمام : إفتحيه !!
    فتحت اول صفحة وكان مكتوب


    إهداء
    ...

    لمن علمتني أن أصعب أنواع البكاء هو الضحك .. وقت المحنة

    وابتسمت وأنا أشوف الإهداء إلي انكتب بخط اليد ....

    قتله : كاتبة لي أهداء ..
    هارون بحماس : إقرئيه !!

    أبتسمت وأنا أقرأه بصوت عالي

    من من نادية الملاح إلى صبا الغالية .. أحبك في الله ...

    طالعت له ... حصلت ملامح وجهه جمدت ... والبسمة تحولت على وجهه لقطعة

    من حجر ...

    سألته : إشبك !!

    هارون بصوت جامد : نادية الملاح !!

    قتله : أيوا !!

    في لحظة كان قدامي .. سحب الكتاب ورجع يتأمل إسم الكاتبة ...

    حسيت كل شي فيه أختلف ... حتى نظرات وجهه ....

    سألته بإهتمام : هارون إيش بك !!

    قالي ولسى ما زال يتأمل الرواية : نادية الملاح !! ... عارفة من هي نادية الملاح

    ذي !!!

    سألته بإهتمام : مين !!

    هارون وشكله رجع للماضي جاوبني : خطيبتي ... من 8 سنوات ....

    تجمدت أعضائي ... وجفت كل قطرة دم بعروقي ... حبيبة هارون !! ...

    ولا إراديا طاح الكتاب من يدي ...

    حبيبته !! ... طول هالوقت كانت إلي تراسلني حبيبته !! ..

    جاني صوت هارون : صبا !! ... إشبك !!

    سألته بصوت مكتوم : لسى تحبها !!

    هارون بعتاب : جاية تسأليني أنا !! .. إسألي نفسك .. هالقلب فيه مكان لغيرك !!

    قتله : ليه حسيتك تضايقت طيب !! ....

    هارون : تضايقت لانها ذكرى سيئة بحياتي !!

    قتله : هارون .. خلينا نقرى الرواية ... ونسمعها أكيد عندها شي بتقوله .. مين إلي

    علمني إني اسمع قبل لا أحكم !!

    لمني لصدره بحب : ما تهمني نادية .. او غيرها .. إنتي الشي الصح

    الواضح بحياتي ...


    ..............................


    بعد سقوط الكتاب من يد صبا ...

    كانت صفحاته تفتح بشكل عشوائي ..

    صفحة

    تطوي الأخرى

    والأاخرى تطوي الثالثة

    وهذي تطوي من بعدها

    إلى أن هدأ موكب الصفحات ...

    وأستقر على صفحة بعينها ...


    المنطقة : إنسانية

    الحدث : المجهول ...

    قيل " إن عجز العقل عن تحليل ماهية ألامور وتفسيرها بما يتماشا مع منطقه...

    يولد فينا هزة أو رعشة
    وهذا ما يفسره عقلنا بالخوف " ....

    إذن كينونتنا الإنسانية تنبع من لمجاهيل ... ولأنه قبل كل معرفة يوجد جهل

    فإنسان خواف بطبعه ... وفطرته ... وكينونته ... هكذا ببساطة ... ومن ينكر هذه

    الظاهرة الطبيعية .. فهو يشكك في نفسه وإنسانيته ...




    عند هذه المنطقة الإنسانية ...
    إنهي رواية نصف عذراء في أ أحضان المجهول
    وأبدأ في أستكشاف مناطقي المحظورة ...



    كل الحب : أمل لا ينتهي ...

    .......................



    والمفاجأة

    إن بطلت الرواية الجديدة " مناطق محظورة "

    هي نادية ... خطيبة هارون إلي تركته قبل الزواج بكم يوم


  3. انثى من الخيال
    27-09-2010, 01:19 AM

    رد: رواية ( نصف عذراء في أحضان المجهول )

    رواية نصف عذراء في أحضان المجهول..كامله


    انتهت الروايه
  4. نزف خاطرة
    30-09-2010, 02:04 AM

    رد: رواية ( نصف عذراء في أحضان المجهول )

    رواية نصف عذراء في أحضان المجهول..كامله



    رواية مؤثرة .. رغم عدم واقعية أكثر الاحداث ..
    سلمت يدك مزون على النقل الراقي ..
    ولا عدمناك حبيبة نفسها على تكملة الروايا ..

    جل تقديري
  5. قمرالزمانA..
    30-09-2010, 03:02 AM

    رد: رواية ( نصف عذراء في أحضان المجهول )

    رواية نصف عذراء في أحضان المجهول..كامله


    يعطيك الف عافية ع التكلمة
    الله يسعدك يارب
  6. ‏الإمبراطوره
    02-10-2010, 11:22 PM

    رد: رواية ( نصف عذراء في أحضان المجهول )

    رواية نصف عذراء في أحضان المجهول..كامله


    مزون شمر
    حبيبة نفسها
    الله يعطيكم الف عافيه
    روايه رائعه واحداث مشوقه
    اربع ايام وانا اقرا فيها ---تعبت عيوني
    ههههههههه
    ربي يسعدكم
  7. منور المنتدى
    11-10-2010, 06:54 PM

    رد: رواية ( نصف عذراء في أحضان المجهول )

    رواية نصف عذراء في أحضان المجهول..كامله


    الله يعطيك
    الف الف الف
    عاأأأفيه روعه
  8. وصايف الزين ...
    11-10-2010, 09:13 PM

    رد: رواية ( نصف عذراء في أحضان المجهول )

    رواية نصف عذراء في أحضان المجهول..كامله


    روايه رائعه و استمتعت بقرائتها رغم الخيال الواسع فيها شوي


    يعطيكم العافيه

  9. عبوش..
    05-01-2011, 08:09 PM

    رد: رواية نصف عذراء في أحضان المجهول

    رواية نصف عذراء في أحضان المجهول..كامله


    مرررره روؤوؤعه الروايه ..~

    يعطيكم العافيه مزون شمر وانثى من خيال ..~
  10. GIORGIO ARMANI
    05-01-2011, 08:11 PM

    رد: رواية نصف عذراء في أحضان المجهول

    رواية نصف عذراء في أحضان المجهول..كامله


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبوش..
    مره روؤوؤعه الروايه ..~

    يعطيكم العافيه مزون شمر وانثى من خيال ..~


    ماشاء الله يا عبوش لك خلق تقرين

    رواية حللوة زي اللي كاتبينها تسلمون
... 45678910111213141516