عندما تبكي الرجال

المواضيع الأدبية التي لا تندرج ضمن باقي الأقسام
  • ارسال إلى Twitter
  • ارسال إلى facebook
  • ارسال إلى google plus
    1. حسن البتار
      19-07-2009, 05:04 PM

      عندما تبكي الرجال

      عندما تبكي الرجال


      سلام الله عليكم ..
      من محاولات اخوكم المتواضعة اكتب لكم هذا الموضوع علني اجد نقدا بناء منك وتكون الاستفادة للجميع .......................
      .عندما تبكي الرجال ..
      هل يبقى هناك امل هل. هل يبقى الحال ام المحال ...عندما تبكي الرجال يسكت الكون تتكلم العنقال ...لكن لماذا بكت اه ياترى ..سوء الفهم غموض الكون ..انسان بلا نسب بل بلا عنوان ...كم تمنيت ان ابكيك يانفسي ..كم تمنيت ان تكوني كالموؤودة التي سئلت فلا ماء على قبرها ولا اقحوان ...عراق مدمر بيت المقدس مستعمر ... هنا المسلم مكبل وهناك النساء تغتصب هناك بكاء اليتامى هناك متواضع وهناك اخر متكبر ...ليتني افهم ليتني اتعلم ليتني ليتني ويا ليتني لم افهم ...فيا سبحان الله اوسط كل هاذا ونستغرب لماذا تبكي الرجال ...ابكي يارجل فبكائك السبيل الوحيد لتخفف من الالامك ابك يارجل فالبكاء السبيل الوحيد ...على فشلك ...ابك ولا تندم انك بكيت ابك وانا شاهد على تلك الدموع المالحة ....ولا تقل لي ان البكاء قوة فقد اكذبك ...ابك ففي زماننا تضاربت المفاهيم حتى اصبح الخمر مشروب روحي والعري موضة والخلاعة فن ابك فقد ياتي من يترجم بكائك الى عنوان السمو الروحي ....لا تبكي على فقرك ..لا تبكي على ضعفك لا تبكي على امتك ارجوك ثم ارجوك لا تبكي على تهميشك او عزلك ولا ولا ولا ولا ولا ...ولاكن الشيء الذي اريدك ان تبكي من اجله والا تنساه ابدا ابك كونك رضيت بالبكاء حلا وبالهزيمة بدلا ....لا تتعجب مني ايها الباكي كوني شجعتك في المرة الاولى وعاتبتك في الاخرى فاني مضطرب الشخصية كوني جائني ذات يوم احد المسؤولين سلم علي سلام الاحرار ...ثم قال لي بالله عليك يا حسن ...لم لا تدع الحكومة تقدم لك خدمة وانت من الشعب .. لا ياحسن بل انت من نبلاء الشعب ...سالت نفسي اهو حلم ام حقيقة لم نكن سعادة الوزير نراكم الا في الجرائد والتلفاز واليوم تاتي عندي وتتكرم على بالزيارة واكثر من ذالك بالمساعدة ...قال لي هو النظام العالمي الجديد ....هي مدونة الاسرة هو هي حقوق الانسان هو العدل والمساوات هو بلد ان الوطن غفور رحيم ....ظننت الامر حلما ظننت الامر دعابتا ...لاكن قلت لنفسي ماذا اخسر ساصدقه سارافقه ..سانصت له ...اجابني الوزير هات لنا ضميرك لنزيد فيه قوة بالعلم والمعرفة ...هات لنا ضميرك لندعمه بالتكنلوجيا المختلفة ....ترددت شككت ولاكن لم يكن لي الخيار الا ان اعطيه ضميري وانظر ماذا سيقع ....وهل يا ترى ممكن يقع اكثر ما هو واقع لا اظن ...جلست في مكتبه بين جدرانه اتسائل .... مر الوقت والوقت وبدات الشمس في المغيب ...مرة الوقت والوقت وبدا الشك حولي غريب عجيب ...جاء عندي حارس المكان جاء عندي موظف الزمان جاء عندي مستقبل الاحباب ...طالبا من العودة في الصباح طالبا مني مغادرة المكان .....قلت لا اولف لن اذهب حتى استرد ضميري من سعادة الوزير باعلى صوتي صرخت باعلى صوتي نبحت وا مصيبتاه ....اجتمع حولي الاصدقاء والعمال والحيوان بل حتى الجماد ....اعتصموا من اجلي طالبين سعادة الوزير بان يرد الي ضميري الذي اخذه ... اخيرا ظهر الوزير اخيرا جاء البشير ....قال لي ياحسن هاذا ضميرك اليك رددناه فكن مطمئنا ....فنحن لا نتعامل الا بالشفافية والعدل ...تحاملت على الوقوف تحاملت على الصفوف ...اخذت طميري من الوزير سعادة تغمرني فرحة تنتابني ....جريت وجريت ثم لحظة وقفت ابكي بكاء زلزل الكون بكاء شل حركة المرور اذبل الزهور وسمعه من في القبور
      استغرب الحضور جاء شرضي المرور كبل يدي واتهمني بالاخلال بالنظام العام ...ترجيته حكيت له ...قال لي الم يردو لك ضميرك ايها الانسان قلت له بلى سيدي اعطيتهم ضميري ردوه الي لا انكر لاكن عندما فتحته وجدته ضميرا اجوف ...........................................................
      انذاك تذكرت لماذا تبكي الرجال انذاك تيقنت من ان النظام العالمي الجديد ما هو الا اسم تحت الظلم العالمي الجديد تذكرت ان حقوق الانسان ورائها كلمة سلب مخفية لا تستعمل ليكون العنوان سلب حقوق الانسان ...تذكرت ان الوطن غفور رحيم وتسائلت لمن ومتى وتذكرت انذاك عنواني عندما تبكي الرجال لاجد السبب انها لا تبكي الا لان ضميرها اجوف .........
    2. *مزون شمر*
      19-07-2009, 09:38 PM

      عندما تبكي الرجال


      نعم تبكي الرجال
      في هذا الزمان و هذا العصر تبكي الرجال
      تبكي القهر
      تبكي الظلم
      تبكي المعاناه
      تبكي الاهانه
      تبكي من مانرى و نشاهد
      من جراح امه ثكل

      سيدي
      رائع ماخط قلمك هنا
      سلمت يمينك
      ودام مدادك
      كن بخير
    3. دليل الساري
      19-07-2009, 10:09 PM

      عندما تبكي الرجال


      النظام العالمي الجديد هو بتر الضمائر
      وكتم الأصوات
      وإخراس المشاعر
      أين النظام العالمي من الحروب والدمار
      من القتل والسفك
      أين هو من إغتصاب الحقوق والأجساد
      النظام العالمي لم يحول الضمائر إلى جوفاء
      بل حول الطفولة إلى مأساة
      حول الحلم إلى كابوس
      حول الجنة إلى جحيم
      حسن البتار
      أسلوب جميل و خيال خصب و تصوير رائع
      لواقع مؤلم
      في إنتظار جديدك
      تحياتي..دليل الساري