مفترق ذبول

المواضيع الأدبية التي لا تندرج ضمن باقي الأقسام ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. Off The Grid
    18-07-2009, 09:39 PM

    مفترق ذبول

    مفترق ذبول


    ....{



    يقولون "تجنب أن تكون خطوتك الأولى في أي مكان بقدمك اليسرى حتى لا تدخل الشياطين معك"،
    وأنا صدقا وطئت حقول عينيك بكل أطرافي،
    وكدت أقسم بأن لا شيء يشبه الشياطين يمكن أن يسكن بداخلك،

    إذ وحدها عيناك علمتا جهلي الصبياني كيف أميز بين زرقة البحر وزرقة المرض،
    بين حمرة الورد وحمرة النار،

    وحده جبينك علمني وزر المسافات وأني يجب أن لا أقطعها رحيلا، بل إيابا .. إياب !

    لاشك أنك تذكر توتر أصابعي كلما صافحتك،
    وإرتعاشة أجفاني كلما همست لعيني بأن لا تبصر غيرك،
    وحقا ، أنا لم أبصر غيرك،
    ولم أعلم بأن ألوان الدنيا أكثر من تلك التي علمتني إياها،

    للأسف....!

    :

    قد قالوا أيضا أن لا شيء يمكن أن يظل على حاله،
    وكدت أقسم أن قلبي حين أجاز لك العيش بدخله، كان غبيا وحسب !

    لم أمنع لساني من الدعاء حنقا أن "يا الله خلصني منه"
    لم أمنع قلبي من التضرع كل عشية أن "يا الله إشفني منه...."، "قني منه فيما تبقى مني"

    ولازلت أنتظر الخلاص ...!

    :

    قد تخونني أحرفي المجنونة بك حين تعصف بي رغبة شيطانية بأن أكتب عن كل تفاصيلك السوداء بحثا عن منفذ يلقمني طعم النسيان.
    أصبحت أشيائي تلفك - في غفلة مني - بأقمشتي البيضاء حتى لا تتسرب تفاصيلك إلى كوابيسي،
    إذ مهما يكن، لا يمكن لحرمة البياض أن يثقبها سفور الأحلام .

    يا من لأجله وبه فقط قررت أن لا يطول مكوث الأوهام برأسي حتى موعد لقائنا " الواقعي" قرب إبتهالات الليمون.
    لأنك قلتها لي ذات جنون/ي أنك لا تميل للأجزاء المخترعة من الأنثى وأني يجب أن أعتمر الرشد كلما لمحتك تغمز لأنثى أخرى بين أصابعي، وأن لا أضع سوء الظن بين قلبينا.

    أتعلم،
    إرتضيت عضعضة شفتي السفلى درءا لغضبي منك مرات عديدة،
    والغريب دوما أني لا أشعر بطعم الدم إلا إذا أختلط بزمزم البرود،
    فتفضح غرابتي مراة ترغمني على تصويب نظري إلى مكان الجرح قبل أن يأخذني الإنتباه إلى جبيني الذي طبعت في منتصفه تلك القبلة التي ستكبلني بك إلى الأبد.....


    إلى الأبد ...!



    [زينب .]



    25/06/09
  2. *مزون شمر*
    18-07-2009, 09:42 PM

    مفترق ذبول


    زينب..
    رسمت بحروفك لوحة رائعة
    لا أجد لروعة مشاعرك وإحساسك
    حرروف تضاهي إعجابي بها
    استمتعت هنا
    دمت أيتها الرائعه ودام مدادك
    كوني بخير
  3. دليل الساري
    18-07-2009, 11:43 PM

    مفترق ذبول


    زينب
    وحده قلمك
    علمني معنى الحرف الراقي
    كلمات تشبه السلسبيل
    ومشاعر مثل نهر جاري
    تحياتي..دليل الساري
  4. وزير السلطان
    18-07-2009, 11:53 PM

    مفترق ذبول


    زينب
    لانبالغ إن قلنا أن لحروفك بريق كبريق حبات اللؤلؤ...
    لم أجد عبارات توافق ماأحسسته من الروعه والجمال بين حروفك
    تمنياتي لك بدوام التوفيق والإبداع أستاذتي
    يسعدك ربي
  5. Off The Grid
    19-07-2009, 01:21 AM

    مفترق ذبول


    مزون الجمال

    سرادق ورد تحيط ب كلك يا سكر :)

    ممتنة جدا لكرم الحضور
  6. Off The Grid
    19-07-2009, 01:23 AM

    مفترق ذبول


    دليل الساري

    كرمى لعينيك يا قمر ،
    سأعتكف العبير هنا ،


    طبت أيا جنة
  7. Off The Grid
    19-07-2009, 01:25 AM

    مفترق ذبول


    سيف الملوك

    تبهجني حظوة أحرفي لديك سيدي،
    وعميق الوداد لروحك البيضاء
  8. نوران العلي
    23-07-2009, 01:23 PM

    مفترق ذبول


    لاشك أنك تذكر توتر أصابعي كلما صافحتك،
    وإرتعاشة أجفاني كلما همست لعيني بأن لا تبصر غيرك،
    وحقا ، أنا لم أبصر غيرك،
    ولم أعلم بأن ألوان الدنيا أكثر من تلك التي علمتني إياها،

    زينب..

    لحرفك رونق .. ونقاء رائع
    كسلسبيل رقيق .. تنساب حروفك الرائعه
    كروعة.. وجمال فكرك الراقي

    دمت بهذا النقاء والجمال ..
    مودتي ,,
    نوران فلسطين