1234

رواية في الليل..كامله

قصة كاملة - رواية كامله جميلة للكاتبه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. هنودي
    05-03-2009, 08:53 PM

    رواية في الليل..كامله

    رواية في الليل..كامله


    السلام عليكم

    كيفكم؟؟
    هذي الرواية من تأليفي ..أتمنى من كل قلبي أنها تعجبكم ..إن شاء الله
    وأنا أتقبل أي نقد أو أعتراض أو ..المدح
    =.)
    أنا بحط مقطع بس وبكمل اذا أعجبتكم..
    نبداء
    ________________.


    في الليل
    رواية رومانسية..حزينة..جريئة
    للكاتبة : هنودي



    التعريف:
    عائلة أبو فيصل:
    الأب: فهد
    الأم: مريم
    فيصل:أكبر واحد متخرج من الجامعة.
    هند: دلوعة ماما و بابا أولى ثانوي .
    __________________________
    عائلة أبو خالد:
    الأب: وليد
    الأم: منى
    خالد: 27 سنة يشتغل في الشرطة
    متزوج (أمل).
    محمد: ثاني ثانوي.
    العنود: أولى ثانوي.
    __________________________

    عائلة أبو صالح:
    الأب:إبراهيم
    الأم:لطيفة
    صالح:أكبر واحد 28 سنة متزوج ريم بنت خالته .
    أمل:36 سنة مدرسة أطفال.
    عبد المجيد:ثالث ثانوي.
    رغد: أخر العنقود 11سنة أولى متوسط .
    __________________________

    في بداية الأجازة الصيفية..

    : يمه .....يمه
    أم فيصل: هلا وليدي وش فيك تصارخ؟!
    فيصل: يمه حصلت بعثة... حصلت بعثة
    أم فيصل: مبروك ...مبروك عقبال زواجك إن شاء الله.
    فيصل باس رأسها .
    هند من فوق: وش هالصراخ؟؟..يالله صباح خير..
    (هند شوي عربجية من بعد مامات تؤمها وروحها هنادي فيها نوع من الخجل وإذا خجلت ساحت ماتقول هذي هند أم الشباب ..وهي تحس أن كل عيال الدنيا أخوانها ..ترووح عند أي واحد وتقول هذا أخوي <<بايعتها البينت)
    فيصل : هنوود ..بارك لي ..
    هند: مبروك (طبعت بوسة على خده)..على أيش ؟؟ هدية ؟!
    فيصل: تستاهلين مو بس هدية إلا سفرة!!
    هند بغباء: صدق.. أجل بروح أجهز!!
    فيصل :صدقت ..ترا حصلت بعثة..
    هند: واي مبروك(ضمته) ياي اجل بسافر كل شهر ولما أخلص دراسة بعيش عندك أنا وأمي وأبوي وسواقنا وشغالتنا ووو..
    فيصل :هييه وين ؟! أقول بتنطقين هنا <<ماعنده أسلوب<< المهم أنا بسافر بعد بكره.
    أم فيصل: مو كأنه بدري؟؟!
    فيصل :هذا إلي حصلته !!
    ام فيصل: تروح وترجع بسلامة.
    فيصل:هند (أشر على فوق )
    هند: ماما ..بدك شي؟!
    أم فيصل: لا ما بدي شي روحي على أودتك..
    هند: أخص الوالدة قلبت لبناني ..وانحاشت..

    فوق في الطابق العلوي ..
    هند: هلا فيصل ..وش بغيتي
    فيصل: جهزي My bag
    هند: ياي على الأنقلش ماأقدر ..وسوت نفسها ميتة
    فيصل: قومي يلا .
    هند:الحين أغمى علي وتقول (تطنز)قومي يلا.
    فيصل : أقول جهزي شنطتي وإلا مافيه روحة.
    هند : لا لا خلاص بجهزها ..
    وراحت وهي تتحلطم .
    __________________ .
    في بيت أبو خالد...
    غرفة محمد: اه ..أحبك.. أموت فيك ..
    (نتكلم عن محمد شوي.. يحب هند.. بس هند ما تهتم له..وكل ما قرب منها صار شيء .)
    طق..طق ..
    محمد : مين ؟
    العنود : أنأ
    محمد: لا تدخليني !!
    العنود :مين هي إلي تحبها ..لا يكون أنا.ياي
    محمد: عنود تبين شي؟
    العنود: إيه أبيك توصلني لبيت عمتي مريم ..
    محمد: ليه؟!
    العنود: عشان هند بتعطيني شي وفيصل عازمك وعشان كذا أبيك توصلني ..
    محمد : من عيوني ..
    العنود: محمد أسكت أحس أني من جد حبيبتك ..وراحت
    محمد وهو يفكر : بروح أتكشخ ..
    _______________________ .
    هند و هي تكلم من جوال فيصل
    طووووووووووط ..طووووووووووط ...طووووووووووط
    :ألو ..فيصل
    هند : العنود.
    عبد المجيد : لا
    هند ارتاعت شافت الرقم .مو رقم العنود : أ ..أ.. اسفة معليش غلطانة.
    عبد المجيد : لالا عادي ..إلا أنتي مين ؟؟
    هند: أخوي قلت لك اسفة ..وسكرت بوجهه
    عبد المجيد: يووه وش ذا ؟؟ يمكن أخته ..يا حليلها مؤدبة !!
    هند : ياي يا حليله مؤدب >>نفس التفكير << ضربت راسها ..
    وش هالحكي إللي أقوله ..تخيلي لو علم فيصل ..أووف محد قال لك دقي من جوال فيصل ..
    ________________.
    محمد :العنود ..الله يعافيك ..أبيك تسوين لي خدمة ممكن؟!
    العنود وعلامة استفهام فوق راسها : تصدق أنا خايفة أن فيك شيء ..يمكن يصير عندك أنفلونزا ..وحطت يدها على جبهته..
    محمد: تسوين ..وإلا لا؟؟!!
    العنود : أووف طيب ..وش تبي ؟؟!
    محمد: بس شوفي ما يطلع هالكلام من هنا وإلا هنا أوكي
    العنود : أوكي
    ________________.
  2. S3b Ansak
    05-03-2009, 10:54 PM

    رواية في الليل..كامله


    مشكور اخي
    يا ريت ما تتاخر علينا
    وتكمل نحن بالانتظار
  3. جبرني الوقت (مجروح)
    05-03-2009, 10:56 PM

    رواية في الليل..كامله


    مشكور اخوي على القصه الحلوه ونالت اعجابي
  4. *عبير الزهور*
    05-03-2009, 11:03 PM

    رواية في الليل..كامله


    مشكور على المشاركة بالروايه
    ننتظر التكلمة
    و هذا القوانين اطلع عليها حتى تتقيدين فيها

    https://v.3bir.net/128316/
  5. هنودي
    06-03-2009, 07:20 PM

    رواية في الليل..كامله


    مشكوورين
    أن شاء الله بكملها
    مشكورين مرة ثانية
    =.)
  6. هنودي
    07-03-2009, 05:48 PM

    رواية في الليل..كامله


    _____________.
    فيصل: يمه أنا عازم محمد تبين شي؟
    أم فيصل :أبي سلامتك..
    فيصل: الله يسلمك يلا لا تنسون القهوة..
    أم فيصل: إن شاء الله
    ترررررررررررررن <<جرس البيت
    نزلت هند وهي كاشخة:ميري أنا بفتح الباب..
    فتحت الباب وهي تغني بصوت واطي..
    : هلا فيصل....ودخل
    هند:....لا تعليق
    محمد وقف كأنه مستغرب: أوه أسف على بالي فيصل ..
    هند شوي وتموت لأنه قريب منها ومع الخوف ما قدرت تدخل وقفت ونزلت راسها.
    محمد بتهور قرب يده بيمسك دقنها. هند لا شعوريا مسكت يده:لا..سويت هالحركة..مرة ثانية ...يدك ..يدك..
    ماقدرت تكمل لأن دموعها خانتها وهي ماتحب أحد يشوفها وهي تبكي ..ركضت للداخل بسرعة ...محمد ناظرها وهي تدخل ..طلع وهو معصب ..في نفسه((غبي..غبي)) دخل السيارة وصفق الباب ..
    العنود: محمد وش فيك؟؟شوي..شوي على الباب..
    محمد: ممكن تسكتين؟؟
    العنود سكتت لأنها عارفة إذا عصب محمد مايعرف أمه من أبوه: لحظة هذي ميري..
    ميري: مدام هند يقول هدا هق أنتي...
    العنود:قولي لمدام هند شكرا..
    ميري:هاضر....
    ____________________________.
    ((هند حساسة بسرعة تبكي على أي شيء تافه))
    دخلت غرفتها ورمت نفسها على السرير ..
    حست بأحد يدخل: ما أبي أكلم أحد ..خلوني لحالي.. قعدها وهي مغطية وجهها بيدها ..جلس على ركبته قدامها ..رمت نفسها بحضنه:يمه أنا وش سويت عشان ((شهقة)) عشان يسوي فيني كذا؟؟ وقعدت تبكي ..رفعت راسها ....أنصدمت
    أخر واحد توقعت أنه هو: ف... ف..فيصل .. بعدت عنه ومسحت دموعها : هاه فيصل((بلعت ريقها)) ت..تبي شي؟؟
    فيصل بحنان مسك وجهها: هند ..مين تقصدين؟؟!!
    هند أرتبكت: ما..ما أقصد احد
    فيصل بجد:مين تقصدين؟؟
    هند خافت: فيصل ..قلت لك مافي شي.. ولفت وجهها
    فيصل لفها على جهته:هند ..تكلمي ؟؟ أنا أخوك الوحيد قولي ..
    هند نزلت راسها وقالت له ..
    فيصل : قليل أدب .. مايستحي على وجهه
    هند مسكت يد فيصل: فيصل لاتسوي له شي ..الله يعافيك ..ه..هو ولد خالك..
    فيصل سفها ..وطلع..
    هند: فيصل ..وين؟؟
    تحت
    أم فيصل وهي تطل من شباك المطبخ: فيصل لا تنسى ال ...
    طلع وسكر الباب..
    أم فيصل: هاو وش فيه؟؟
    هند وهي تنزل من الدرج بسرعة: فيصل ..فيصل..
    أم فيصل: هند مزعلة اخوك؟؟
    هند بخووف : لا ....وصعدت فوق
    أم فيصل : وش بلاهم؟؟
    __________________.
    في نيوزيلندا..
    ترررن
    رفع الجوال ..فيصل ..يتصل بك
    عبد المجيد: هلا فيصل
    فيصل: اه ..وما أدراك ما اه ..مجيد انا تعبان
    عبد المجيد: وش فيك؟؟
    فيصل: غير الموضوع.. عبد المجيد أبي أخذ رايك ؟؟
    عبد المجيد: بأيش؟؟
    فيصل: (( قال له سالفة هند)) والله أني أستحيت أهاوشه قدام خالي..
    عبد المجيد: تبي اقول لك شي ؟؟
    فيصل: وش هو ؟؟
    عبد المجيد: طنشه..
    فيصل بإنفعال: مهبول انا؟؟و ش أطنشه؟؟
    عبد المجيد: سو اللي قلت لك ..وشوف النتيجة..
    فيصل: طيب..
    عبد المجيد: فيصل ..متى بتجي؟؟
    فيصل: اليوم بالليل وبأخذ معي أختي..
    عبد المجيد واللقافة ذابحته : مين هي؟
    فيصل : ماغيرها هند..
    عبد المجيد: أييه هند.. تصدق من زمان عنها.. أشتقت لها!!
    فيصل: نعم..نعم وش قلت؟؟
    عبد المجيد: إحم ..ماقلت شيء؟؟ أ...ألاقيك بالمطار..
    فيصل: طيب يلا سلام ..
    عبد المجيد: وشووه كنت بروح فيها..
    __.
    فيصل دخل غرفة هند: هنوود جهزتي أغراضك؟؟
    هند: فيصل ..ما أدري مترددة ودي أروح وودي ما أروح!!
    فيصل: من إيش خايفة ؟
    هند: لا مو خايفة ...(سكتت) أقول خلاص الحين بس باقي اللمسات الأخيرة.. خلصت أغراضك..
    فيصل : أنا مخلص من زمان..
    هند: إيه تذكرت لم أروح هناك..ألبس عباية؟؟..أتغطى؟؟ فيه أحد هناك؟؟ يعني بيعيش معنا؟؟
    فيصل:لحظة..لحظة..حبه حبه ..أولا: ماتلبسين عباية ..ولا تتغطين..بس تتحجبين لا طلعتي بس بالبيت عادي..
    هند:أها..طيب..يلا بروح أخلص أغراضي قبل لا تغير رايك!!
    طلعت وطلت براسها :طيب مين هو الي بيعيش معنا؟؟
    فيصل: مين بيكون ؟؟أكيد عبد المجيد
    هند: مين عبدالمجيد ؟؟أبي صورته!!
    فيصل بخبث : وش عندك أنتي وياه؟؟
    هند ارتبكت يقالها بتصرف: أقول روح تجهز بس....وانحاشت..
    فيصل: ههههههههه ياحليلها..
    ______________.
    معليش هذا الي قدرة عليه أن شاء الله أزيد
    =.)
  7. روح الشله
    07-03-2009, 06:50 PM

    رواية في الليل..كامله



    مشكوره غلى القصه و الله انها روعه بس ابيك تكملينها لاني

    تحمست بقوه ابي اشوف كمالتها
  8. هنودي
    08-03-2009, 02:24 PM

    رواية في الليل..كامله


    ياقلبي مشكوره أن شاء الله بكملها بس تعرفين الدراسة ماهي مخليتني!!
    أن شاء الله أكمل
    =.)
  9. هنودي
    09-03-2009, 02:47 PM

    رواية في الليل..كامله


    في غرفة محمد: أووف ياربي لازم أقابلها ..بتروح مني ....جبتها والله فكرة..
    طلع ولقى امه : يمه ..
    أم خالد: نعم
    محمد:الله يخليك لنا...
    أم خالد: وش تبى؟؟
    محمد: أبي أسافر..
    أم خالد: نعم..نعم وش قلت ..
    محمد: ابي أسافر..
    أم خالد: مافيه زوجة أخوك حامل ومايصلح تسافر وتخلي أحوك..
    محمد:يعني مافي أمل..
    أم خالد: مافي نقطة أمل
    محمد: يمه
    أم خالد: لا ولدت نروح
    محمد: شكرا ...وصعد فوق..
    ______________.
    في بيت أبو فيصل
    أم فيصل تبكي لأن فلذات كبدها بيروحون: أنتبه على نفسك وعلى هند مابقى إلا أنتوا
    فيصل واصله معاه يكره لحظات الوداع :يمه وش فيك ماني رايح لحرب أنا رايح ادرس وهند لا تخافين عليها..
    هند ودموعها على خدها : ماما مع السلامة ..وحضنتها
    أبو فيصل : يلا مع السلامة هنود ..مد يده
    هند حضنته بقوة: مع السلامة بابا ..وبسرعة طلعت برا..
    فيصل :يلا يبه مع السلامة ..
    أبو فيصل: مع السلامة ..أنتبه على هند ما أوصيك .
    فيصل : وأنا ..
    أبو فيصل: أنت رجال وهي بزر..
    فيصل : صار هي بزر ..يلا مع السلامة..
    بالمطار..
    هند: ياي أحب المطار والمستشفى وو
    فيصل: أووص
    هند : خير تسكتني ..ترى ادق على ابويا و
    قاطعها: هند..
    هند: خلاص اسفين..أييه عندك صورة عبد المجيد..((هند تحبه حب عادي ..زي ماقلنا ..وماتحب تظهر مشاعرها لأي أحد..إلا لصديقاتها..))
    فيصل: أووخص صور وحركات ..تحبينه؟؟
    هند:لا لا لا ما أحبه بس أعتبره مثل اخوي فقط لا غير ..
    فيصل: علينا هاه..قولي عادي ..ترى حتى هو يحبك..ز
    هند احمر وجهها :مالت عليك وعليه..
    وراحت
    فيصل أنفقع ضحك وعلى طول دق على عبد المجيد
    ..فيصل يقلد صوت هند الناعم: مجوود شخبارك؟؟
    عبد المجيد: فيصل والله مو لايق عليك..
    فيصل: هههههههههههههه هند..
    عبد المجيد بإهتمام:وش فيها؟؟
    فيصل بخبث:خايف عليه؟؟
    عبد المجيد: لا لا بس كذا..
    فيصل: أها ..أقول أنت وين؟؟
    عبد المجيد: أنا بالبيت
    فيصل: طيب لا وصلت هونغ كونغ..بدق عليك
    عبد المجيد: طيب مع السلامة..
    فيصل سكر وحط الجوال بجيبه: وينها ذي الحين؟؟
    هند من وراه: بووو
    فيصل أخترع: بسم الله ..
    هند: انا طفشت متى نرووح
    فيصل : لحظة الحين نرووح..
    طن طن طن <<هذي نغمة المطار=.)
    ____.
    محمد: لا راحت..
    أم خالد: وش فيك ؟أنهبلت؟؟
    محمد: هاه؟ لا لا مافيه شي ..وصعد فوق
    أم خالد: العنود وش فيه أخوك؟؟
    العنود: علمي علمك.
    رن جوال أم خالد: ألو ..هلا ام صالح.. وش تقولين ..أم محسن ولدت مبرووك ..إيه إن شاء الله... بالمستشفى ال .. يلا مع السلامة.
    العنود : هاه وش فيه؟
    أم خالد: أم محسن بنتها ولدت..
    العنود : يمه محسن متزوج؟
    أم خالد : أنتي ماتفهمين بنتها ..بنتها ولدت ..
    العنود : اها بنتها ..
    أم خالد : ترى بعد العصر بنروح المستشفى
    العنود : طيب ..
    _____________.
    باطيارة.
    هند بحماس: فيصل قوم وصلنا..
    فيصل: خخخخخخخخخخخخخخخ ZZZZZZ
    ((هند ماتعرف شي اسمه نوم بالسفر ..بالطيارة.. سيارة.. قطار..صاروخ!!))
    هند ربطت الحزام.. فيصل : هاه وصلنا؟؟
    هند تطنز: إيه وصلنا..
    ما حست إلا بالمخدة بوجهها!!
    هند: أأأأأي يعور حرام عليك أنا حساسه..
    فيصل : أحسن..
    ونزلت الطيارة بأمان وسلام..
    هند : أه الشنطة ثقيلة..
    فيصل مو معها لا هي بالجوال يتصل على عبد المجيد: الو
    عبد المجيد يستهبل: نعم..
    فيصل: وينك..((هنا انقطع الإتصال))..هال.....
    عبد المجيد: هال..
    فيصل لف على ورى ..ظموا بعض: شخبارك؟
    عبد المجيد: هههههههه زين إلا وين هنوده؟؟
    فيصل ما أنتبه وإلا كان قام عليه: إيه صح هذي وينها؟؟إمش خلنا ندور عليها قبل لا تحطنا بورطة ....
    بنفس الوقت هند تستكشف المطار شافت توأم صغار :ياي شكلهم ضايعين.. راحت لهم ..أول ماشافوها قربت منهم راحوا لها
    الأول أسمه جاك..والثاني جون..
    بعد الترجمة
    جاك: لو سمحتي هل من الممكن أن تجدي والدي؟؟
    هند: حسنا..
    جون : أنا خائف ياأخي..
    جاك مسوي نفسه كبير وفاهم:لا لا تخاف ستجد والدينا..
    هند: نعم حبيبي لا تخاف سأجدهم..
    جاك: شكرا..
    هند كانت تناظرهم وتتذكر أيام أول تتمنى ترجع أيام زمان مع هنادي أختها التوأم ..نزلت دموعها ..كانت حارة بسرعه مسحتها ..بعد كم دقيقة وصلت أم التوأم وشكرتها ..وراحت ..
    هند: فيصل.. يلا ماجا خويك؟؟
    فيصل: ألا جاء وهو ينتظرنا بالبيت!!
    هند: طيب
    فيصل وقف تكسي وركب الشنط..
    هند: ياي نيوزلندا حلوة!!
    فيصل: أنا ودي انام
    هند: مالت ..في أحد ينام ووو
    قاطعها: شوفي أنا إنسان تعبان أبي انام أبي بعض من الهدوء..
    هند:طيب..على كيفك؟؟
    __________________________.
  10. أسير الذكريات
    11-03-2009, 10:40 AM

    رواية في الليل..كامله


    شكرا جزيلا ع القصة وجزاك الله خير
1234