رسائل

بوح الخواطر, مشاعر وخواطر من قلبي
  • ارسال إلى Twitter
  • ارسال إلى facebook
  • ارسال إلى google plus
    1. "شذى الورد"
      03-01-2009, 12:09 AM

      رسائل

      رسائل


      ♥♥♥ إلى أمي الغالية ♥♥♥
      اليك يا اماه..!!
      .. رساله إلى أغلى مخلوقه ..
      .. وأطهر مخلوقه ..
      .. وأجمل مخلوقه ..
      .. على وجه الأرض ..
      .. أبعثها لك ..
      .. حبرها دمي ..
      .. وحرفها همسي ..
      .. وبروازها قلبي ..
      .. أخط لك بها أجمل الكلمات ..
      .. وأرقى العبارات وأعذب الهمسات ..
      .. بها أكتب ..
      .. عن شجني عن شوقي ..
      .. عن حنيني عن ولهي ..
      .. عن حبي عن عشقي لك ..
      .. أ ..
      .. م ..
      .. ي ..
      .. يامن زرعت بأرضي الوفاء ..
      .. يامن بنت في قلبي الصفاء ..
      .. يامن كتبت على جبيني الحب والإخاء ..
      .. أ ..
      .. م ..
      .. ي ..
      .. يابحر العطاء ..
      .. ياأرض النقاء ..
      .. أبعث لك كلماتي هذه وأنا أشعر بالخجل والله ..
      .. لأنها ..
      .. أمامك لاتساوي شيئا ..
      .. أشعر بالخجل لأنها أمامك ..
      .. تتبعثر وتنتشر هنا وهناك ..
      .. وتغدو أشلاء ...
      .. أشعر بالخجل لأنني أكتب وأكتب ..
      .. عن كل شئ ..
      .. وعندي الكثير من الأقلام والكثير من الأوراق ..
      .. ولاأجد بين طياتها ورقه واحد لك ..
      .. ولاأجد بالرغم من ذلك ..
      .. مايسعفني من الكلام ..
      .. فتجف الأقلام وتتطاير الأوراق !! ..
      .. لكن ..
      .. مايعزيني ويشفع لي أنني قدمت لك ..
      .. قلبي ..
      .. خذيه ..
      .. أسكنيه ..
      .. تربعي فيه ..
      .. أنتي فقط من يروي عروقه ..
      .. وأنتي فقط من ينمي الحب في أرجائه ..
      .. أنتي فقط من يستحقه ..
      .. وهو والله أمامك ..
      .. صغير ..
      .. صغير ..
      .. صغير ..
      .. وأنتي فقط من يجعل النبض يسري ..
      .. في كيانه ..
      .. بك تتجدد الحياه ..
      .. بك تغدو الأيام مشرقه ..
      .. بك أجد لحياتي معنى وقيمه ..
      .. أنتي من علمني فك رموز الحب ..
      .. أنتي من علمني أبجديات الحياه ..
      .. أنتي من علمني أن أمزج قلبي بالأمل والتفاؤل والتسامح والحب ..
      .. أنتي من علمني أن أكون أنا أنا ..
      .. وأنتي سندي ..
      .. وأنتي من أغفو في أحضانها هانيء غير مبالي ..
      .. وأنتي من أفتح عيني ليصبح ليومي ..
      .. لون اخر وطعم اخر وعبق اخر ..
      .. وأنتي من يمسح دمعتي ..
      .. وأنتي من يعاتبني إن أخطأت ..
      .. للعتاب وللعقاب معك لذه ..
      .. أنتي ..
      .. ماذا تكونين أنتي ؟؟ !! ..
      .. بإختصار ..
      .. ( أنتي أنا ) ..
      .. لاأعلم ماأقول ..
      .. لكن ..
      .. عندي أمنيه أتمنى أن تتحقق لي ..
      .. ليتني أستطيع أن أزرع بجانب قلبي
      .. مئات من القلوب ..
      .. لأن قلب واحد بحبك يضيق ..
      . ليتني أستطيع !! ..
      *******************************************
      بسم الله الرحمن الرحيم
      معلمتي الغالية (.......)
      بخطى ثابتة وحركة سريعة أمسكت قلمي ودفتري وبدأت بكتابة ما يجول بخاطري ...
      معلمتي ...
      في أول يوم دراسي قابلتك فيه .. كنت اجمل من البدر .. كان وجهك يشع نورا وبهاء ونظارة...
      ومن بين جميع المدرسات والطالبات اخترتك ...
      اخترتك لتجلسي على عرش قلبي ..وتملكيه ..
      أصبحت أنت الامرة الناهية فيه ..
      فزدتني ثقة بنفسي وعلوا ..
      معلمتي ..
      والله لو اصف شعوري تجاهك فستخذلني الكلمات والعبارات ..
      فأنت أكبر من مجرد كلمه .. أنت دنيا من الحب ..دنيا من الحنان والعطف .. دنيا من الود والرحمة ..
      وكلمات الإعجاز تقف عاجزة أمام وصفك ..
      ولا يسعدني سوى أن أقول لك جزاك الله خيرا معلمتي على ما تقدمينه لي ولأخواتي الطالبات ..

      معلمتي الغالية ....
      أني احبك في الله ...
      أهدي هذه الكلمات إلى معلمتي الغالية التي أهدتني ذالك النور والذي لن يفارقني للأبد
      *************************************************88
      رسالة اعتذار ....

      اعتذر لك ..نعم أنا في حقك أخطيت .. اعتذر لك .. اعتذر لك يا الغلى اعتذر لك ..
      يا عيون ألمها .. .. يا قمر بالليل ضاوي ..
      يا .. أجمل من سكن بها الكون اعتذر لك ..
      ادري أني معاك قدمي في الخطايا زلت .. وادري أني ضايقت قلبك .. ادري أني في حقك أخطيت ..
      سامحيني يا الغلى سامحيني ..
      سامحيني .. كيف أعيش بدنيتي لو أحس في لحظة انك عايشة عمرك وفي قلبك لقلبي زعل ؟؟ كيف أعيش ؟؟ سامحيني يالغلى ..
      أنا لو اكتب اعتذاراتي على طول العمر ..
      ولو تبكي عيني .. طول الدهر ..
      أنا لو اعتذر عدد قطرات المطر ..
      ولو اطلب سماحك .. ظهر وعصر ..
      صدقيني ما يهنا لي بال ..
      غير لما تردي على هالسؤال ..
      يا غلاة الروح ..
      في قلبك علي أي زعل ؟؟؟
      سامحيني .. سامحيني .. سامحيني ..
      يا غلاة الروح ..

      ***************************************************

      بسم الله الرحمن الرحيم


      تتوالى الأخبار كل لحظة من ليل أو نهار عن الأحبة الراحلين عن هذه الدنيا الفانية، وتتنوع الأسباب التي ينزل بها حكم

      القضاء فيهم، والنتيجة واحدة (الموت) الذي لا مفر منه ولا مهرب.

      وما من حالة فراق من هذا النوع إلا ولها أثرها العميق في نفوسنا جميعا لأن الموت هو الواعظ البارز الذي يفهم لغته

      الناس جميعا، فهو لا يحتاج إلى شرح وتوضيح، ولا تحتاج لغته العالمية الواضحة إلى ترجمة أو بيان.

      هنالك قصص مثيرة تحدث في زماننا هذا عن أسباب متعددة لوفاة الراحلين من البشر، في بعضها من التأثير والإثارة ما

      يزيد الإنسان عجبا من هذه الأسباب التي يقدر بها الله سبحانه الموت على من يشاء من عباده ومن ضعف الإنسان

      وغفلته إذا نزل القضاء.

      إن من ذلك لعبرة لأهل العقول الناضجة، والقلوب الحية.


      أب يروي قصة احتراق ابنه في المنزل أمام عينيه وهو عاجز عن عمل أي شيء، حتى حينما حاول بدافع من عاطفة

      أبوته أن يستجيب لصرخات فلذة كبده أمسك به الناس مانعين له من ذلك، لأن النهاية واضحة أمام أعينهم، ولأن

      المصيبة ستكون مصيبتين، ومع أن الحدث جلل كبير، فإن الصبر والاحتساب في مثل هذه الموافق الشديدة على

      النفس هي الأسلوب الأمثل الذي ترتفع به درجات الإنسان عند ربه، وتعلو به مكانته، مع ما يجد من عون الله له، ولطفه

      سبحانه وتعالى به.


      وذلك أب يصله خبر مصرع أولاده الثلاثة في وقت واحد بعد أن ودعهم بدقائق معدودات، فيقف أمام الحقيقة العظمى

      التي لا مناص منها وقوف الصابر المحتسب الذي تدمع عينه ويحزن قلبه ولا يقول إلا ما يرضي به ربه، وهو على يقين -

      لا يقبل الشك - أن الأجر العظيم المدخر له عند الله سيكون أعظم وأكبر من المصيبة نفسها - برغم ضخامتها -.

      وما نقوله عن الاباء هنا يتجه إلى الأمهات بصورة أشد وأعظم ونحن نؤمن أن للحزن أثرا عميقا في النفس لا يمكن أن

      يتجاهله أحد وإنما نؤكد أن جانب الصبر والاحتساب، واللجوء إلى الله عز وجل هو الذي يخفف وقع المصاب، ويجزل

      لأصحابه الأجر والثواب.


      وذلك أب يستعد للجلوس على مائدة طعامه مع أهله وأولاده، يفاجأ بوفاة إحدى فلذات كبده على الفراش بلا مرض ولا

      ألم، فينقلب الحال، ويتغير الموقف ولا يجد رادعا لتيار الحزن الجارف إلا الصبر والاحتساب واللجوء إلى الله العلي

      العظيم.


      وما من أحد من البشر يصاب في عزيز عليه بمصيبة الموت إلا ويذكر مواقف حاسمة سبقت حالة الوفاة تدل على أن

      الإنسان يظل محدود العلم والمعرفة أمام علام الغيوب المحيط بكل شيء، ولقد قال لي شاب كان جالسا عند رأس

      والده يخفف عنه ما كان يشعر به من الألم: والله إنني لم أستوعب المعنى العميق لقول الله تعالى :

      {وأنتم حينئذ تنظرون ونحن أقرب إليه منكم ولكن لا تبصرون} إلا في تلك اللحظة التي مات فيها أبي وأنا أنظر إليه.


      قصص كثيرة، وأحداث كبيرة لا نملك إلا أن نستسلم فيها وفي غيرها لقضاء الله وقدره الذي لا يرد، وأن نصبر ونحتسب

      وإنني لأبعث عبر هذه السطور برسالة عزاء صادقة إلى كل من قد فقد أو يفقد حبيبا، سائلا المولى عز وجل أن يتغمد

      من يموت برحمته، ويمن على الأحياء بنعمة الإيمان بالقضاء والقدر، والاستفادة من أحداث الموت في التوبة والإنابة لأن

      ساعة الرحيل المحددة لكل إنسان غائبة عن علم البشر {وما تدري نفس بأي أرض تموت}.


      ثم إني أوجهها دعوة صادقة لكل مفجوع بفراق حبيب أن يصبر ويتجلد، ويرضى بقضاء الله، ويعلم علم اليقين أن

      الساعة المكتوبة لا مناص منها، وأن يترك استخدام كلمة (لو) فإنها تفتح عمل الشيطان ولكن ليقل (قدر الله وما شاء فعل).


      قال رجل فقد ولده: يا حسرتي لقد أجبرته على ذلك المشوار الذي وقع فيه الحادث، لقد قسوت عليه، وكنت سببا في وفاته.
      قال له صاحبه وهو يحاوره: اتق الله يا أخي فأنت تحمل نفسك ما لا تحتمل، وأنت بهذا الكلام كمن يعترض على قضاء

      الله، فلا تجمع على نفسك مصيبتين، مصيبة فقد ولدك، ومصيبة غضب ربك، والله لو أن جميع قوى الأرض اجتمعت

      لتمنع ابنك من ذلك المشوار لما منعته ما دام أن الله قد كتب عليه الموت فيه.


      الصبر، الصبر، الصبر... هو الأسلوب الأمثل والأولى بكل مسلم يؤمن بالقدر خيره وشره.

      أحسن الله عزاء الجميع وألهمهم الصبر والسلوان، وكفانا الله جميعا شر الغفلة عن (هادم اللذات).
      *********************************************
      رسائل شووق
      اريد ان اكتب رساله شوق تهز الكل معانيها اريدها ان تدخل الى قلبك وتوشم اسم راعيها
      اريد ان اكتب محبتنا وارسم حبنا فيها اريد ان تبقى لك ذكرى ولا تنسى معانيها
      سأكتب وانت تقرأ حلو ومر لياليها وتذكر فيها انسانه تحبك وتذكرك فيها


      ************************


      كتبت فيك اجمل الكلام غنيت هواك والارتحال فتشت عنك في رحاب الدنيا
      في زمن العذاب رسمتك بقلمي وطنا وتتمايل بوجداني احرف اسمك
      كتبت لك انشوده من حبي وحنيني كلماتها (اه)
      والفاظها من انيني
      انني مشتاقه لمن يحمل قلبي بين كفيه لمن يحتويني
      لمن يعيش في ارضي وهو تضاريسي
      واتنفس اجواء شتائه

      (حبيبببببببببببببببببي)

      اني مشتاقه مشتاقه لعودة مراكب السعاده لمراسينا
      لابتسامة شفاهنا للكلمات التي باقاعتها تبهجنا
      انا مشتاقه مشتاقه اليك

      ***************

      شفت كيف الشمس تحضن بالدفا ارض البشر
      هي بعيده وحبها دايم قريب
      هذا قلبي بالغلا ضم به اغلى البشر



      منقووول
      250*300 Second
    2. "شذى الورد"
      03-01-2009, 12:10 AM

      رسائل


      ابي ردودكم عاجلا غير اجل
    3. وزير السلطان
      03-01-2009, 04:08 AM

      رسائل


      ينقل للقسم المناسب
    4. ~oo×NAWARAH×oo~
      10-06-2009, 12:24 PM

      رسائل


      يعطيك العافية ...
      ينقل للقسم المناسب
    5. @ ماسة فلسطين @
      10-06-2009, 08:39 PM

      رسائل


      المشاركة الأصلية كتبت بواسطة "شذى الورد"
      ابي ردودكم عاجلا غير اجل
      يسلمو الانامل
      دمت بخير
    6. شيخة قلبه
      11-06-2009, 08:49 AM

      رسائل


      يسلمو الانامل عزيزتي

      طبت وطاب يومك