... 567891011121314151617

محتاج تعبير؟ تفضل هنا

بحث ومعلومات ونصائح في المذاكرة والنجاح للطلاب
  • ارسال إلى Twitter
  • ارسال إلى facebook
  • ارسال إلى google plus
    1. ملكة الاحلام
      24-09-2011, 09:21 AM

      رد: أي طالبة في أولى أوثاني أو ثالث ثانوي محتاجة تعبير تدخل وتطلب ويجيها بأسرع و

      محتاج تعبير؟ تفضل هنا


      هلا
      انا ابغى تقرير وصفي و اجتماعي للصف اول ثنوي
      بس ابغى يوم الثلاثاء بليز
      واسفة لو كنت مثقلة عليكم
      250*300 Second
    2. لنوووش
      19-11-2011, 05:11 AM

      رد: أي طالبة في أولى أوثاني أو ثالث ثانوي محتاجة تعبير تدخل وتطلب ويجيها بأسرع و

      محتاج تعبير؟ تفضل هنا


      فديييييييييييييييتكم انا بثالث ثانوي ابي موضوع تعبير عن اليوميات بليييييززز ساعدووووني"
    3. عروس الشرقيه
      19-11-2011, 09:27 AM

      رد: أي طالبة في أولى أوثاني أو ثالث ثانوي محتاجة تعبير تدخل وتطلب ويجيها بأسرع و

      محتاج تعبير؟ تفضل هنا


      مشكووره وما قصرتي
    4. imen mama
      19-11-2011, 06:57 PM

      رد: أي طالبة في أولى أوثاني أو ثالث ثانوي محتاجة تعبير تدخل وتطلب ويجيها بأسرع و

      محتاج تعبير؟ تفضل هنا


      بارك الله فيك
    5. ςάηđч
      19-11-2011, 08:40 PM

      محتاج تعبير؟ تفضل هنا


      نقلتها لك من احد المواقع ..


      مدرستي.... بقلم أسماء منصور

      لقد أتى ذلك اليوم وهو يحمل في طياته بما لايوصف من الحزن والأسى، أتى وانقضى ولكن مازالت ذكراه خالدة في قلبي.. منشغل به فكري ..لقد ودعت في ذلك اليوم مدرستي الغالية ، عشت فيها أجمل سنوات عمري وأحلاها عشت مع أناس لم أر مثلهم في سلوكهم وأدبهم الجم عشت ونشأت فيها وترعرعت على أيد سامية نبيلة .. و ها أناذا أتخرج منها..أتخرج منها وأنا في ذروة سعادتي لأنني أتخرج من هذه المدرسة لا من غيرها ، وأيضا يخالطني شعور من الشجون والأسى لأنني سأفارق مدرستي الحبيبة ومن فيها، تلك المدرسة لي فيها مراتع وذكريات ،فهنا كنت أخط باليراع أملي .. وهناك تعلمت كيف أضع هدفي نصب عيني ، وفي تلك الزاوية رسمت مستقبلي .. وفي كل شبر فيها لي ذكرى قابعة في مخيلتي ، هذه هي الحياة فراق و لقاء فالفراق عامل من عوامل الحياة و يأتي بعده وبإذن الله اللقاء .. هو قدر الله وهاهي الظروف تفرقنا ولكنني سأقهر الظروف و سأكون على اتصال معك دائما مدرستي ، وساتيك غدا بإذن الله مدرسة لا دارسة وسأخرج أجيلا من بعدي كما خرجتني ، أجيالا لهم أهداف راقية..يرسمون طموحهم بأناملهم ..
      ----------
      وهذه اخرى :
      قصة : أنا و صديقتي .... بقلم البنت السنعة

      كانت لي على هذه الحياة صديقة تحمل كل معاني الصداقة والحب كنا كروح في جسدان ، تسعى إحدانا لما يرضي الأخرى وتؤثرها على نفسها ولو كان بها خصاصة ، لا تلم بإحدانا لامة أو مصيبة إلا وتسجد الأخرى لله ضارعة أن يكشف هم أختها ويؤجرها على صبرها ،ويعلي بها من درجاتها حتى إذا ما كشف ضرها ذكرتها أختها بحمد الله وشكره في السرو العلانية وبالقول والعمل ،كنا دائما ندعو الله بأن يجعلنا من الأخلاء المتقين كي لا نندم في الاخرة ، ف( الأخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو إلا المتقين ).

      وهكذا استمرت محبتنا في الله ولله سبحانه ،بطاعته والاستعانة به وذكره في السر والعلانية، إلى أن جاء اليوم الذي انتظرته وترقبته ،فقد وعدتني صديقتي بالحضور في زفاف أختي فهاتفتها للتأكد من مجيئها فأخبرتني بأنها ستحضر في الساعة الثامنة والنصف مساء وأوصتني كعادتها بالحق والصبر .جلست بقرب باب القاعة وأنا في غاية الشوق واللهفة إلى رؤية صديقتي أو بالأصح أختي في الله.. كنت أتطلع إلى بابا القاعة أخرج تارة إلى باب الفندق وأدخل تارة ،مرت الساعة الثامنة فالتاسعة أصبحت الساعة العاشرة ولم تأت ،ضاق صدري كثيرا، لاحظت أمي علي التوتر والقلق فطمأنتني وأخذت تضع الأعذار لتأخرها ؛ربما تعطلت السيارة .. وربما ألغت زيارتها لظرف طارئ وربما وربما..إلى أن قررت قطع الشك باليقين فهاتفتها وأجابتني والدتها، في البداية أنكرت صوت أمها فقد كان هادئا رزينا أما هذه المرة فقد بدا على غير عادته، حزينا مؤثرا .. سألتها بعد التحية عن صديقتي لما لم تأت بعد ؟ فأجابتني ولم أتوقع الجواب نهائيا وكان اخر ما يمكن أن أفكر فيه ، فقد وضعت لتأخر صديقتي أعذارا شتى..ولكن هذا العذر الذي هز وجداني لم تلده بنات أفكاري ،طلبت من والدتها أن تعيد الجواب ؛لعلي أفيق من صدمتي ،فإذا بها تقول لقد استردها مودعها وهي في محرابها ،إنا لله وإناإليه راجعون، احتسبتك عند إلهي يا ابنتي ،كانت أمها تحدثني بصوت متقطع مليء بما لايوصف من الحزن والأسى ،إلا أنه صوت راضية لما كتبه الله تعالى وهي لا تلام على حزنها لأنها فقدت قرة عينها تلك التي وهبها الله تعالى الخلق الحسن ورزقها البر بوالديها الشيء الكثير .

      واسيت أمها وأقفلت السماعة ولم ازل بجانب الهاتف ،أتذكرها وأتذكر أيامنا الجميلة التي قضيناها معا ،وأتذكر وصيتها الغالية التواصي بالحق والتواصي بالصبر ،أجهشت في البكاء قررت أن أكمل دربي في طاعة ربي وأن أحمده وأعبده بشتى الطرق في جميع أوقاتي حتى أفوز بالجنة ويتسنى لي لقياها مرة أخرى في جنات ربي..

      فيا أخيتي لا تتركيني يتيمة في دربي ،وأنا أبسط لك يميني ،هيا لنسع معا لمرضاة الرحمن ،ولنرتق معا سلم الطاعة والفلاح هيا قبل أن يفوت الأوان فقد قال الله تعالى :

      (والعصر ،إن الإنسن لفي خسر ،إلا الذين امنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر )
    6. حكاية احساس
      23-11-2011, 08:01 PM

      رد: أي طالبة في أولى أوثاني أو ثالث ثانوي محتاجة تعبير تدخل وتطلب ويجيها بأسرع و

      محتاج تعبير؟ تفضل هنا


      لاهنتي ي قلبي

      ابي خطبة لتعبير باسررع وقت

      لي باك ي عرب
    7. ςάηđч
      24-11-2011, 06:14 PM

      محتاج تعبير؟ تفضل هنا


      الخطبه :


      بسم الله الرحمن الرحيم

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      أما بعد أيها المسلمون :
      في كل صباح يخرج الناس إلى أعمالهم ومدارسهم ، ويبقون فيها إلى ما بعد الظهر ثم يعودون إلى بيوتهم ثم يستيقظون من غفلتهم بعد العصر أو بعد المغرب وينتشرون في الأسواق والمطاعم والمنتزهات ونحوها .. ثم يعودون بعد يوم حافل بالشهوات وتضييع الأوقات إلى النوم والاسترخاء .. لقد بذلوا أموالهم وأوقاتهم وجهودهم من أجل الدنيا وشهواتها .

      ولو سألت أحدهم ماذا قدمت للإسلام في هذا اليوم الحافل ..لكان الجواب .. لاشيء..نعم لاشيء.. لقد قدم لملء بطنه وقضاء شهوته الشيء الكثير ..بل ربما هدم الإسلام وحارب تعاليمه بطريقة مباشرة أو غير مباشرة وقدم خدمات جليلة للشيطان وأعوانه..

      أيها الأخوة : ..هذه مقدمه للدخول في موضوع خطبتنا لهذا اليوم والتي هي بعنوان ) ماذا قدمت للإسلام ؟؟(

      أيها الأخوة في الله :
      إن نعم الله علينا كثيرة لا تعد ولا تحصى .. فهو سبحانه قد خلقنا من عدم ... وكبرنا من صغر ... وعلمنا من جهالة ... وهدانا من ضلالة .. وكسنا من بعد عري .. وأغنانا من بعد فقر .. وجعلنا نسير على هذه الأرض مطمئنين .. نأكل من خيراته .. ونتمتع بنعمه و كراماته .. لم يجعلنا طيرا في الهواء .. ولا سمكا في الماء .. ولم يجعلنا حيوانا لا يعرف الألف من الباء ..

      رزقنا السمع والبصر والفؤاد ..وفضلنا على كثير من خلق تفضيل
      يقول تعالى { ولقد كرمنا بني ءادم وحملناهم في البر والبحر .. ورزقناهم من الطيبات .. وفضلناهم على كثير ممن خلقنا
      تفضيلا } الإسراء

      ويقول سبحانه { ألم تروا أن الله سخر لكم ما في السموات وما في الأرض ، وأسبغ عليكم نعمه ظاهرة وباطنة ، ومن الناس من يجادل في الله بغير علم ولا هدى ولا كتاب منير }

      ويقول سبحانه { الله الذي خلق السموات والأرض ، وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرات رزقا لكم ، وسخر لكم الفلك لتجري في البحر بأمره ، وسخر لكم الأنهار * وسخر لكم الشمس والقمر دائبين ، وسخر لكم الليل والنهار * واتاكم من كل ما سألتموه ..وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها .. إن الإنسان لظلوم كفار }

      أيها الأحباب :
      وبعد هذه النعم العظيمة ماذا قدم كل منا للإسلام ؟؟ .. خصوصا في هذا الأيام التي أعلن فيها الحرب صراحة على الإسلام باسم الإرهاب ؟؟

      ماذا قدمنا لديننا ؟ كل منا يسال نفسه ثم يجيب عليها ..فهو الخصم والحكم . كل منا ينظر إلى الموقع الذي يمارس حياته من خلاله ، ثم يرى ماذا قدم لدينه وأمته؟؟


      فالرجل في بيته على سبيل المثال :
      ما هي الوسائل التي اتبعها في نشر دين الله بين أفراد أسرته وعائلته ؟
      هل عرض عليهم دين الله تعالى كما ينبغي؟؟
      هل قام بنفسه أو مع غيره بتعليمهم ما يحتاجونه من أمور الدين ؟؟
      هل ألزمهم بتعاليم الدين في جميع شؤون حياتهم ؟؟ أم أنه تشبه بالكفار وقام بدورهم ، فاحضر لأسرته ما يصدهم ويبعدهم عن دينهم ؟ من تلفاز وقنوات فضائية ، والا تصدع بالموسيقى ، ونحو ذلك من وسائل الفساد ..وأصبح من الذي
      قال الله تعالى فيهم ( إن الذين كفروا ينفقون أموالهم ليصدوا عن سبيل الله (

      والرجل في وظيفته ماذا قدم لدينه ؟؟ فان كان رئيسا ما هو الخير الذي نشره بين موظفيه ومرءوسيه ومراجعي دائرته ؟؟ ما هي السنن التي أحياها من خلال تسلمه لكرسي الرئاسة الذي سيزول قريبا ؟ هل نشر الدين الحب والتعاون بين أفراد مؤسسته ودائرته ؟؟ هل انضبط في أدائه ، وظهر بمظهر إسلامي متميز ؟؟ هل قرب المبدعين والمخلصين وشجعهم ودربهم وأشاد بهم ، وحاول إبرازهم ؟؟ أم انه أصابه الغرور وظن انه سيملك الكرسي ، فأصبح يتصرف فيه كما يتصرف الطفل بلعبته ؟ لا يهمه إلا مصلحته الشخصية فقط ، ولا يفكر في المصلحة العامة.. فأصبح يمارس الظلم الإداري والنفسي على مرؤوسيه .. فحرمهم من ابسط حقوقهم ، بل تسلق على أكتافهم ، وسرق إنجازاتهم ونسبها لنفسه .. مما قتل الإبداع في نفوسهم ، فانظموا إلى الاف المحبطين في العالم الإسلامي ..

      أما الموظف فنسأله ماذا فعل لمؤسسته ودائرته ؟؟ هل عامل زملائه معاملة إسلامية ، وحاول أن يدلهم على الخير ، ويحثهم على التعاون والانضباط في العمل ، والظهور بمظهر المسلم الحق ؟؟ هل حاول أن ينشر الدعوة إلى الله بين زملائه ومراجعيه ومرؤوسيه ، بالدعاء والكلام الطيب ، والأخلاق العالية ، والمعاملة الصادقة.. أو بتوزيع الشريط والكتاب والمجلة النافعة؟؟
      أم انه تحول من عضوا مهم فاعل في المؤسسة الخاصة أو العامة ، إلى مثبط ومفرق لصفوف العاملين من حول ، وأصبح يتزلف إلى رئيسه على حساب إخوانه ، بل قد يقوم بدور الكفار بتبنيه لنشر الفاحشة والفساد بين إخوانه ومراجعيه.

      س: والرجل في حيه ماذا قدم لجيرانه ؟ هل زوراهم في الله ، هل تفقد أحوالهم واحتياجاتهم ؟؟ هل نصحهم عن الأخطاء التي يمارسونها ؟؟ هل دلهم على الخير حثهم عليه ؟؟ فجعل من نفسه أبا لصغيرهم وولدا لكبيرهم ، وأخا لمن هو في سنه. أم انه تقوقع وعاش حالت كمون دائم في قعر بيته ، لا يهمه أحد من الجيران مات أو مرض أو أصيب ؟؟ بل ربما قام بأذيتهم بإزعاجهم بالأصوات المختلفة ، أو بترك أولاده أمام الأبواب وفي الشوارع يؤذون خلق الله ، يدخنون ويجاهرون بترك الصلاة لإفساد شباب الحي ، إضافة إلى تخلفه عن صلاة الجماعة أو بعض فروضها.
      والتاجر في تجارته ماذا قدم للإسلام ؟؟ هل حرص على أن تكون أمواله خاليه من الشبهة والمحرم ؟؟ أم إن الدنيا وحب المال أعماه عن التدقيق في معاملاته؟؟ هل حرص على التعامل مع التجار المسلمين ؟؟ أم انه حرص على التعامل مع التجار اليهود والنصارى وغيرهم وفضلهم على غيرهم من المسلمين ؟؟ هل حرص على عرض البضائع النافعة الخالية من الغش والمحرمات ؟؟ أم أنه حرص على تقديم البضائع المغشوشة والمقلدة والمحرمة؟ هل ساهم في المشاريع الخيرية هنا وهناك ؟؟ أم انه قبض يده عن فعل الخير ، و بسطها فيما حرم الله ..؟؟ وننتقل إلى المتقاعد الذي أكرمه الله وأوصله إلى مرحلة يحسده عليها ملايين البشر ؟؟

      ما ذا قدمت للدين أيها المتقاعد ؟؟ هل شكرت الله و أخلصت له العبادة ، وداومت على صلاة الجماعة في المسجد ، وحرصت على قراءة القران وحفظه ، وحرصت على قيام الليل والدعاء للمسلمين بالنصر والتأييد والدعاء على الكفار بالهزيمة والخذلان ؟؟

      أم أنك وجدتها فرصة للتفلت من الالتزامات ، فأخذت تنتقل يمينا وشمالا ، معرضا عن ذكر الله وإقامة الصلاة ؟؟ هل أمضيت بقية عمرك في خدمت الإسلام ، فألقيت الكلمات والمحاضرات والنصائح حسب علمك ، ؟؟ أم انك بحثت عن أمثالك من المتقاعدين فاجتمعتم في المجالس والديوانيات وقطعتم لحوم البشر بالقيل والقال ؟؟ هل شاركت في الجمعيات الخيرية والمؤسسات الإسلامية ؟؟ أم أنك أمضيت ساعات وقتك في المكاتب العقارية ، أو متابعة شاشات الأسهم والبورصات العالمية؟؟ أيها المتقاعد إنها فرصة من عمرك ستسأل عنها يوم القيامة ؟ فالله الله أن تندم في الجواب عليها ؟؟

      وبعد المتقاعد ننتقل بسرعة إلى المرأة ماذا قدمت لأبنائها ولزوجها ولجيرانها ولصديقاتها من خير وعلم ودعوة وتوجيه ؟؟
      كيف استغلت مكانتها التي وهبها الله إياها في خدمت دينها.. لقد سخر الله لها الأب والابن و الزوج ..و أمرهم جميعا بالإحسان إليها ..ورعايتها والسعي على خدمتها ..

      فهل استغلت هذه الفرصة .. وربت أبناءها على الإيمان وحثت زوجها على الالتزام بالدين ، وهل حرصت على نشر الخير ببين جيرانها وصديقاتها؟؟ أم أنها استغلت تلك المكانة في معصية الله تعالى ، فأمرت الرجال بإحضار المنكرات في البيت بحجج واهية ، وضيعت أبناءها وسهلت لهم فعل المنكرات ، و أكثرت من الخروج إلى الأسواق والمجمعات ومدن الملاهي وضياع الوقت والدين؟؟

      أخواني في الله : أسئلة كثيرة جدا يصدمنا الجواب عليها ، إلا من رحم الله ..فأكثر الناس قد خسر في هذا الجانب ..فكان أبعد الناس عن الله وعن خدمة دينه نسأل الله السلامة والعافية من ذلك ..

      أخوة الإيمان : فلنجلس مع أنفسنا ونحاسبها ، ولنحدد مدى خدمتنا لدين ربنا ، فان وجدنا خيرا فلنحمد الله ولنحرص على الزيادة ، وان وجدنا تقصيرا فلنحرص على تلافيه فيما بقي من أعمارنا..

      أعوذ بالله من الشيطان الرجيم { قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم * وأنيبوا إلى ربكم وأسلموا له من قبل أن يأتيكم العذاب ثم لا تنصرون * واتبعوا أحسن ما أنزل إليكم من ربكم من قبل أن يأتيكم العذاب بغتة وأنتم لا تشعرون * أن تقول نفس ياحسرتا على ما فرطت في جنب الله وإن كنت لمن الساخرين * تقول لو أن الله هداني لكنت من المتقين * أو تقول حين ترى العذاب لو أن لي كرة فأكون من المحسنين * بلى قد جاءتك ءاياتي فكذبت بها واستكبرت وكنت من الكافرين * ويوم القيامة ترى الذين كذبوا على الله وجوههم مسودة أليس في جهنم مثوى للمتكبرين * وينجي الله الذين اتقوا بمفازتهم لا يمسهم السوء ولا هم يحزنون }

      بارك الله لي ولكم في القران العظيم ونفعني وإياكم بما فيه من الايات والذكر الحكيم ..

      الحمد الله فالق الإصباح ، وجاعل الليل سكنا .. خلق الخلق لعبادته ، وجعلها سبب لنجاتهم يوم القيامة

      فقال في الحديث القدسي ( يا عبادي إنما هي أعمالكم أحصيها لكم ثم أوفيكم إياها فمن وجد خيرا فليحمد الله ومن وجد غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه (

      واشهد ألا اله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد ان محمدا عبده ورسوله صلى الله عليه وسلم
      أما بعد أيها المسلمون ..
      إن الناظر إلى واقع البشرية ليجد العجب العجاب .. يجد أن أهل الإسلام والمنتسبين إليه ، مقصرين في خدمته والدعوة إليه ..بل وجد في زمنا الحاضر من يحارب الإسلام من أبناء المسلمين والمنتسبين إليه..

      وفي المقابل نجد أن أهل الباطل يعملون ليل نهار على نشر باطلهم والدعوة إليه ، حتى لو أدى ذلك إلى بذل أموالهم وأوقاتهم بل وصل بهم الأمر إلى بذل أرواحهم كما تسمعون وتشاهدون ..وما لحروب التي تقوم من الكافرين ومن حالفهم إلا دليلا على ذلك ..

      ولكن القران الكريم يبين حقيقة هذا الحرب ، وحقيقة تلك الهجمة على مدار التاريخ ..كما يبين حجم الدعم ألا محدود للصد عن سبيل الله

      يقول تعالى { إن الذين كفروا ينفقون أموالهم ليصدوا عن سبيل الله فسينفقونها ثم تكون عليهم حسرة ثم يغلبون والذين كفروا إلى جهنم يحشرون }

      ويقول تعالى { ولا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم إن استطاعوا ، ومن يرتدد منكم عن دينه فيمت وهو كافر فأولئك حبطت أعمالهم في الدنيا والاخرة }

      ويقول جل من قائل { ود كثير من أهل الكتاب لو يردونكم من بعد إيمانكم كفارا حسدا من عند أنفسهم من بعد ما تبين لهم الحق فأعفوا واصفحوا حتى يأتي الله بأمره إن الله على كل شيء
      قدير }


      { ياأيها الذين ءامنوا اتقوا الله ولتنظر نفس ما قدمت لغد واتقوا الله إن الله خبير بما تعملون (18) ولا تكونوا كالذين نسوا الله فأنساهم أنفسهم أولئك هم الفاسقون * لا يستوي أصحاب النار وأصحاب الجنة أصحاب الجنة هم الفائزون }

      أسال الله تعالى ان يوقظنا من غفلتنا.. وان يغفر زلتنا .. وان يعيننا على أنفسنا والشيطان ..

      منقولة
    8. حكاية احساس
      03-03-2012, 02:57 PM

      رد: أي طالبة في أولى أوثاني أو ثالث ثانوي محتاجة تعبير تدخل وتطلب ويجيها بأسرع و

      محتاج تعبير؟ تفضل هنا


      بليييييييييييييييييييييز ابي مقال علممممي <ضرووري

      والابله شرطها يكون المقال من مواضيع تخص كيميا وفيزيا واحياء

      الله يوفقها دنيا واخره اللي تنقذنا *_^
    9. احلاكم و اتحداكم
      12-03-2012, 04:25 PM

      رد: أي طالبة في أولى أوثاني أو ثالث ثانوي محتاجة تعبير تدخل وتطلب ويجيها بأسرع و

      محتاج تعبير؟ تفضل هنا


      الله يخليكم ويوفقكم ابى قصة مو طويلة حيل ولا قصيرة ماتتعدى صفحتين عن اى موضوع

      يعنى يكون فيها مشكلة بعدها حل لهالمشكلة انا بصف ثانى ثنوى ابيها اليوم تكفووووووووووون >>تكفى تهز رجال
    10. بنت آبوها
      13-03-2012, 09:02 PM

      رد: أي طالبة في أولى أوثاني أو ثالث ثانوي محتاجة تعبير تدخل وتطلب ويجيها بأسرع و

      محتاج تعبير؟ تفضل هنا


      يب حتى انافيتكم نفس اختي احلاكم واتحداكم ضرووري فدييتكم
    ... 567891011121314151617