نحن ... و الاخر ... مفارقات الحياة !!!

حوارات ونقاشات جميلة - الاختلاف في الرأي لايفسد للود قضيه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. *& عذب السجايا &*
    03-12-2008, 10:23 AM

    نحن ... و الاخر ... مفارقات الحياة !!!

    نحن ... و الاخر ... مفارقات الحياة !!!


    عندما تفتح اعيننا صباحا

    و نبتسم لبداية يوم جديد

    نستنشق نسيم الصباح المنعش

    و تبدأ مباشرة رحلة يوم جديد

    تختلف باختلافنا

    هناك رحلات شاقة

    هتاك رحلات لا تحمل شيئا من العناء ...

    لكن كلنا يستمتع بهذه الحياة ...

    رغم قساوتها و رغم عذاباتها و رغم تذمرنا الدائم منها.

    .

    .

    اخواني اخواتي مواطني كوكب تعب قلبي

    اول ما ابدأ به هو السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

    عساكم بخير اخواني و عساكم دايما فرحين هنئين املين بكل الخير

    .

    .

    استيقظت هذا الصباح و الجو جدا رائع

    فتبادر لذهني اني استمتع بهذا الصباح الجميل

    ... و هناك من لا يستطيعون ان يميزو جمال صباح من عدمه !!!

    ... هناك من لا يملكون بفكرهم و لا بمساحة حياتهم مجالا للتمتع بما نجد نحن فيه من متعة ...

    ننام ليلا ننعم بالدفئ ... و هناك من يبيت بالعراء

    موائدنا حبلى بما لذ و طاب... و هناك من لا يجد كسرة خبز

    نبالغ بلبسنا و نصر ان يكون من الماركات العالمية ... و هناك من لايجد ما يحميه قساوة البرد

    كثيرة هي المفارقات بمجتمعاتنا


    فهل نفكر بالاخر ؟؟ هل يستحوذ على حيز من تفكيرنا ؟؟؟

    ام اننا نرى ان الحياة لا تتمحور الا حولنا ... و ان هذه الفئة لا تعنينا ؟؟

    يقال ان البطن الشبعانة لا تفكر بالبطن الجائعة ..!!!

    كثيرا ما تتبادر هذه المقولة لذهني و كثيرا ما اقف عندها ...

    فهل حقا نحن البشر ... بتنوعاتنا... و انتماءاتنا ... و مستوياتنا ... و توجهاتنا ... و احساسنا ....

    هل نشعر بالاخر و حجم مسؤوليتنا تجاهه؟؟

    ام يكفي ان نكون بخير ... و من نحب ... و انتهى !!!

    .

    .

    همسة :

    الحياة محطات بكل الاختلافات التي قد نعايشها و لكل منا حظ قلبلا كان ام كثيرا بتجاوز كل المحطات.
    الاختلاف فقط في مدة المكوث بكل محطة..
    و بكل محطة نتعلم اكثر عن انفسنا ... و نكتشف درجةانانيتنا...

    .

    .

    اخوتي هذا ما جال بخاطري هذا الصباح فاتمنى اني لم افسد عليكم متعة هذا الجو الرائع


    دمتم بحفظ الله و رعايته

    اخوكم
    عذب السجايا
  2. لوليتا الاموره
    03-12-2008, 10:58 AM

    نحن ... و الاخر ... مفارقات الحياة !!!


    اكيد ما افسدت علينا اسلوبك الرائع يعطي ابتسامه ويمد بالامل مشكور
  3. ḾĽҚť ǺŁђ۵β
    03-12-2008, 05:40 PM

    نحن ... و الاخر ... مفارقات الحياة !!!


    الف شكر لالك على موضوعك كتير رائع
    وانشاء لله كل صباح عليك وعلينا يكون حلو

    تقبل مروري
  4. ورده الياسمين
    03-12-2008, 09:29 PM

    نحن ... و الاخر ... مفارقات الحياة !!!


    صباحكوو ورد وفل

    بس لازم تحسوو بالغير

    يسلمووووووو على الطرح

    تحياتى
  5. ملكة الاحساس
    07-12-2008, 12:04 AM

    نحن ... و الاخر ... مفارقات الحياة !!!


    الصباح ذلك النعمة العظيمة التي نبدأ بها حياتنا
    يومنا الجديد
    في ذلك الصباح أصبح بكل تفاؤل علي اجد عكس اليوم الماضي
    بالامه بأحزانه ..... وحتى افراحه
    علني اجد في ذلك الصباح شيء افضل من ذي قبل
    اخرج من البيت أجد امامي عصفورا على الأرض
    كم اشعر بالفرح ... وأشعر ان ذلك العصفور جاء ليخبرني شيئا

    الاخر .... هل نستطيع أن نعيش بدون الاخر

    إن كانت لنا قلوبا تحمل نسبة ضئيلة من الرحمة
    حتما سنشعر بالاخر
    في الفرح نشعر ان هناك لم يرى البسمة
    في الشبع وامام الموائد الممتلئة حتما نشعر بمن هو جائع
    ونحمد الله على هذه النعمة التي لن نعرف قيمتها إلا إذا حرمنا منها
    ونحاول بشتى الطرق ان نساهم ولو بالقليل في سد جوع البعض
    عندما نجوع .... نشعر بأن هناك من لم يذوق طعم الزاد اياما عديدة
    نشعر بغصة ونحن نبتلع هذه اللقمة الهنية
    التي جاءتنا على طبق اشبه ما يكون بالمراه من شدة نظافته
    وهناك من يبحث عنها في اكوام النفايات
    حتما نشعر بالاخر في فرحنا في عز نشوتنا
    ولكن عندما يتملكنا الحزن .... ننسى أن هناك اخر
    يحيطنا الحزن بكل جانب لدرجة أننا نشعر انه لا يوجد بالكون سوانا
    ذلك الكون يظل يضيق ويضيق حتى نكاد نختنق
    ومع إطلالة بصيص نور الصباح من جديد
    نشعر اننا بالغنا في ذلك الحزن
    وأن هناك من هم اشد منا حزنا
    من يعيشون في ظروف أقسى مما نعيشه
    وان ما نعانيه ما هو إلا الشيء اليسير مما هم يعانوه
    ونرجع إلى البداية ..... وإلى ذلك الاخر
    لنشعر به .... ونقول هنا من اشد منا حزنا
    وعلينا ان لا نجعل هذا الحزن يسكننا من جديد
    لأنه وفي جميع الأحوال
    هناك اخر .... يعاني اكثر منا .... يتضور جوعا ... ربما يموت
    فنحن ولله الحمد في نعمة يحسدنا عليها الكثيييييييييير

    ارجو أن لا اكون قد خرجت عن موضوعك

    اثارني صباحك عزيزي ... وجاد قلمي بما كتبت

    فتقبل مني أرق تحية
    ارجو ان اكون اصبت صلب الموضوع
    وكنت ضيفة خفيفة عليك