... 34344454647484950515253

أطلب اي رواية ونحن بالخدمة

قصة كاملة - رواية كامله جميلة للكاتبه
  • ارسال إلى Twitter
  • ارسال إلى facebook
  • ارسال إلى google plus
    1. عاشق الصمت
      30-05-2018, 11:08 AM

      j;lgm

      أطلب اي رواية ونحن بالخدمة


      في المعهد الصباح والشله كلهم في الكلاس الا عاليه ,, طلعوا للبريك وتجمعوا يسولفون شوي ,, نور وهي تسأل : جازي مو سالفه وش فيها عاليه

      الجازي : والله ما فيها شي اخو صاير عليه حادث بسيط والحمدلله ما عليه

      نور : الله يشفيه يا ربي ,,زين بغيت اقولكم وش رايكم تجون عندي يوم الخميس,,

      الجازي : لا ما يصير انا حجزتكم قبل ,, نو نو لا يعقل يا بنت العرب

      نور : اوووف يا عربي ,, لا جد جازي عشان خاطري خليها عندي احنا عندنا عشاء صقيقتات مامي وبناتهم وابي اعرفك عليهم

      الجازي : لا نواري خليها اجل مره ثاني استحي من الجمعه الكبيره

      فهده : اذا جزوي تستحي اجل وش اقول انا

      نور : بنات عاد بلا بياخه خلاص الخميس عندي وتجهزوا زين زي حفله بسيطه متأكده انهم بينهبلون عليكم

      فهده : واااااااااااو متحمسه من زمان ما طلعت لعشاء كذا

      الجازي وهي محتاره ترد بأيه او لا فيه اشياء كثيره تمنعها ,, اممم بفكر

      نور : اذا على امك انا بقنع خالتي انك تجين عاااد جزوي لا تكبرينها ,,

      الجازي : اوكي برد عليك

      نور : بتجين فاهمه وضحكنا كلنا ورجعنا للكلاس,,,



      رجعت للبيت وطول الطريق وانا اسولف مع ابوي :يبا ,, نور صديقتي اللي قلت لك عنها عزمتني انا وفهده وعاليه يوم الخميس وشرايك

      ابو محمد : انتي تبين تروحين

      الجازي : احيانا ودي اروح واحيانا لا

      ابو محمد : ليش

      الجازي : امممم اظن عشان ما تعودت اروح مجتمعات كبيره كذا مخوفني هالشي

      ابو محمد : ولا عشان ما عندك شي يناسب العشاء

      حسيت ابوي قفشني بسرعه ,, يبا ادري ما راح تقصر بس خل اشوف وش عندي

      دخلنا البيت واسمع ابوي يكلم امي عن العشاء ,, وجت مهوي لي بسرعه وهي تستفسر عن السالفه







      طلعت نور العصر للمستشفى واول ما شافت نعمه سألتها عن ماجد

      نعمه : كويس يا قلبي : بس دا محتاج علاج طبيعي بعد اسبوع لحد ما يمشي شوي ,, شكله حيطول في المستشفى

      نور : طيب متى الفحص االروتيني الجاي ,,

      نعمه : من دلوقتي ااذا عاوزه بس هو حيكون هنا يومين بعدين حيطلع فوق ,,كأن نعمه عارفه وش افكر فيه ,,

      نور : اوكي يالله خلينا نكمل شغل ,, دخلنا غرف العنايه وخذينا لهم الحراراه والسكر والضغط ,, واول ما وصلت غرفته ,, اشتغلت الرجفه في يدي ,, يااااي منك يا قلبي وش سالفتك

      دخلت انا ونعمه ,, طبعا انا في المستشفى ما اتغطى بس حجاب ,, وما اتكلم كثير دايم صامته في حضور المرضى فأكثرهم يحسبون اني عربيه ,, حلوو هالشي عجبني وسهل على الاحراجات,,,

      اول مادخلت وطاحت عيني عليه كان مسترخي على مخدته بهدوء ,, فيه نظرة حزن غريبه ,, يمكن من وضعه ,,

      نعمه : ازيك يا استاز ماجد ,,

      ماجد : ......

      استغربت منه والغريب انه ما طالعني ابد كني والطوفه واحد,, ازعجني هالشي بصراحه ,,,

      نعمه : تحس بحاجه مش كويسه

      ماجد ............

      احتريت بقوه منه وش فاكر نفسه

      فتكلمت بصوت شوي جهوري : اخ ماجد ممكن ترد علينا ,, فيك شي

      رفع نظره لي بأحتقار ,, صدمني عمري ما قد شافني احد بكذا ,, هزئت نفسي انا اللي خليت نفسي على طريق اللي يسوى وما يسوى والا بيت ابوي ابرك لي

      رفع ظغطي بزيااااده: حد خذ لسانك منك ترى هم حطوا لك مسمار برجلك مو بلسانك ,, مدري وش لقافتي اقوله ذا الكلام

      ماجد : اطلعي برى ولا تدخلين هنا ثاني يا قليلة الادب ,,,,اتذكر ان جهاز الضغط كان بيدي حسيت به طاح على الارض وصوته سوى صدى في المكان ,, طالعت نعمه اللي مادرت وش تقول ,,

      نور : نعمه انا انتظرك برى ,,,

      خذت نعمه الروتين اليومي وطلعت وانا كنت انتظرها في غرفة الغيار انتفض من الزعل ,, معقوله اللي امس ماخذ تفكيري وقح كذا ,,

      اعوذ بالله حسيت اني كرهته من قلب يمكن هاللحظه بالذات ,,, حسيت اني متوتره توتر غير طبيعي ,, وش فاكر نفسه يطردني من الغرفه ,,

      مستشفى ابوه يعني ,, ليته يعرف بس انا بنت مين ,, اووووووووف صحيح يجيب المرض والهم مو على شكله,,,

      اصلا انا الغلطانه اللي حكيت معه ,, المفروض اني عاملته مثل الباقين سفهته وبس ,, مع ان الوقت مر ذا اليوم بس فكري كله عند صاحب الغرفه 22



      رجعت هذا اليوم وانا متنرفزه حدي واكافخ بالبيان ,, مو طبعي الزعل ولا العصبيه وش صاير علي ,, ولا توقعت انه بيموت علي اذا فتح عيونه وصار العكس ,, هذا لو هو متزوج عذرته ,, عزاابي ويسوي كذا سخيف مرررره ,,



      الجازي في غرفتها مو عارفه وش تسوي في عزيمة نور دقت على عاليه تستشيرها ,, اول ما وصلت من المعهد الظهر ودقت على عاليه تقولها عن العزيمه رفضت عاليه انها تروح في الظروف ذي على الاقل لين يقوم ماجد بالسلامه

      الجازي : عاليه تكفين احس ان فيني ضيقه من العزيمه وش رايك دليني ابي اشتري فستان ناعم ابوي عطاني فلوس ,,

      عاليه : منتي صاحيه تحطين فلوسك في فستان على الفاضي ومدري يستاهلون ولا لا ,, عندي فستان حفلة نوف البسيه ,,

      الجازي : اللي يسمعك مقاستنا وحده ,,, اقولك بكره العصر اطلعي معي للسوق فيه محل في صحاري زين ,,

      عاليه : خلاص حلوو ودي اطلع من البيت زهقانه ,,





      من بكره في المعهد حسيت اني ودي اقول للجازي عن المستشفى ومغامرتي ودي افضفض ,, بس انا وعدت ابوي ما اقول لحد ابدا ,,

      كملنا سواليفنا وحسيت انه مع كل يوم اعرف جوانب شخصياتهم اكثر واكثر بس الجازي الأقرب الى نفسي مدري ليه ,,,



      لبست الجازي عبايتها ولفت طرحتاها وخذت نقابها في يدها وطلعت تنتظر ابوها في الصاله بينزلها عند عاليه وبيطلعون للسوق مع نوف بتاخذهم ,, اول ماجاء ابوي فديته مد لي فلوس ثانيه : خليها معك يابوك يمكن ما يكفون اللي معك ,,,

      الجازي : يبه فديتك يكفون وبيزيدون بعد ,,



      طلعنا لفيلا عاليه ونزلت انتظرها تحت عند امها لحد ما تجي ,, نزلت نوف وسلمت علي ,, كانت تلتفت كل شوي للمدخل وبعد شوي قامت وسكرت باب المجلس ,, ما فهمت وش فيها ,, بعد شوي مر اخو عاليه زوج نوف مشاري وصوت على امه يبي يسلم عليها

      اااااه عشان كذا وش تحسب اني بطالع زوجها يعني ,,مب صاحيه,,,

      نزلت عاليه بعد ما هزئتها في الجوال بطيئه ذا البنت وطلعنا للسوق وانا في بالي شي واحد القى شي مناسب وسعره زين ,,

      عاليه : جزوي وين المحل اللي تبين

      الجازي : صحاري حلوو ,, خل ندور فيه

      عاليه : شوفي انتي عليك جسم مب صاحي يعني اي شي بتلبسينه بينهبلون عليه خل ناخذ فستان كويس ونطلع للكوفي نتقهوى خاطري في شي يعدل مزاجي ,,,

      الجازي : اذكري الله يا بنت يصير فيني شي ,, ما سمعت الاصوت ضحكهم هي ونوف ,, ماشالله ما شالله



      نور وهي تدخل للمستشفى وتروح لنعمه : اخبارك يا نعمه واخبار مريضك اللي يسد النفس

      نعمه : كويس بس شكله فيه صدمه من الحادث دا ما بيتكلمش خالص

      نور : معكم بس والا مع اهله

      نعمه : معاي ومع الستاف بتاع العصريه ,, الصبح ما بشوفهوش

      بس اسمعي يا نور انا بنصحك ما تدخلي تاني احسن دا كل حاجه تجي منه,,

      نور : يا ساتر ,, وانا اتكلم ما شفت الا بابا ومساعده جايين صوبي ما دريت وش يبغون وقعدت اطالع نعمه اللي اختضت اول ما شافت ابوي

      ابو نواف : وين ملف المريض ماجد

      نعمه : موجود يا دكتور ,,

      ابو نواف : اوكي تعالي انتي والممرضه المتدربه ومساعد الدكتور ,,

      مشيت ورا ابوي وانا مو عارفه وش فيه ,, ما بي ادخل بس ما ابي ابوي يعرف باللي صاير ,,

      دخلنا غرفة المريض كان في سريره ,, ويطالع التلفزيون ,,

      اول ما لمحني مع طاقم الدكاتره حسيت في نظرته شي نغزني قلبي منه ,,

      تكلم معه ابوي عن العمليه والبلاتين اللي في رجله ,, وكان فيه جروح بسيطه في جبهته وذراعه

      ابو نواف : متى اخر مره غيرتوا الغيار للمريض

      نعمه : امس يا دكتور

      ابو نواف : الحين تغيرين له يا اخت نور وحاولي كل يوم تبدلين الغيار بالمعقم ذا واشر لي على نوع معين ,,,

      نور وهي تطالع ماجد :,, شكله وده يهزئني قدامهم ,, مدري ليش احس في نظرته كنه يشوف الموت اذا شافني ,,



      طلع بابا ومساعده وخذيت الغيار اللي في يده وابي اشيله ما حسيت الادفته بقوه بغيت اطيح على وجهي

      حاولت اتوازن في وقفتي : انت مب صاحي بالمررره

      ماجد : اظن المستشفى مليان غيرك : انتي لو عندك كرامه ما دخلتي غرفة انطردتي منها امس ,,

      حسيت بالدموع تتجمع في عيوني تركت الغيار على طرف السرير وطلعت من الغرفه بدون ما انظر له ما سمعت الا صوت شي يضرب في الجدار بس ما اهتميت له ابد فيه جرح في قلبي مدري كيف بداويه ,,,



      قلت لنعمه تعطيني اجازه بكره عندنا عشاء وفي نفس الوقت ماودي اشوفه ثاني ,, خلاص موقف عن مية موقف شكله معقد هالرجال ,,

      ما صدقت الساعات مرت وطلعت للبيت ,,,



      بعد يوم طويل دخلت الجازي غرفته وفتحت الفستان لاختها مهوي ,, كان من الحرير الثقيل بلون البني المحروق مع فص عند الصدر ,, هو شكله عادي يمكن مقلد على ماركه بس انه على اللبس مررروق ,, لبسته ثاني لمهوي ودرت فيه كم مره وهي تقول

      مهوي : بصراحه مو ناقص الا الفارس ياخذك على خيل بيضاء ويطير بك

      الجازي : صدق احلام مراهقين ,, مافي ذي السوالف ,, تعرفين النصيب

      مهوي : ما تشرفت بمعرفته

      الجازي : النصيب اللي الله يكتبه لك ولازم نرضى فيه ونحاول نكيف حياتنا معه ,, ترى الدنيا مو احلام بس ,, الدنيا وواقع لازم نعيشه ونتأقلم عليه ولو ما يناسبنا نصبر عشان ربي اعد للصابرين مغفرة واجر عظيم وش نطمح لاكثر من كذا ,, ما اانتبهت ان ابوي واقف عند الباب ::

      ابو محمد : ما شالله يا جازي ,, الله يوفقك ويسعدك ويرزقك بابن الحلال اللي يعرف قدرك ,, انتي جوهره غاليه وما راح اعطيها الا اللي يستاهلها ,, ضميت ابوي بقوووه مع اني احبه هو وامي بنفس القوو بس ابوي احسه يدخل اعماقي ويعرف وش في نفسي بسرعه ,,





      نمت وانا افكاري على بكره مافيه معهد بقوم الصبح ان شالله وبحاول اتجهز لعشاء نور من بدري ,,



      دخلت نور غرفتها وهي شبه متحطمه ,, هل هذا كله عقاب من الله لي والا وشو ,, على عكس الاسبوع اللي راح واحس نفسيتي تمام على عكس اليومين اللي راحوا تحطيم بالمره ,, مالي نفس للعشاء بكره بس يمكن شوفة الجازي توسع صدري,,





      اليوم الاستعدادت في قصر ابو نواف على قدم وساق من الصبح ,, تجهيز الاكلات والمقبلات ,, والمفارش والاكواب ,, وباقات الورد اللي توصي عليها ام نواف تقول يوم العيد عندها اذا جتها عزيمه ,,,

      قامت نور بكسل وشافت جوالها جايتها مكالمه من فهده ,, على طول دقت عليها ثاني وجاها صوت فهده على الخط

      فهده : ما بغيتي ذا كله نووم

      نور : اعذريني فهوده بس والله حسيت راسي ثقيل مره ,,

      فهده : اوكي العنوان يا قمر بمر على الجازي ونجيك بس وشرايك نجي الساعه كم ,,

      نور : اذا ما يخالف عليكم ابي تجون قبل العزيمه نقعد في غرفتي شوي على الاقل ناخذ راحتنا ,,

      فهده : اوكي يا قمر سي يو



      الجازي وهي تفك شعرها الناعم على كتوفها وترتب غرتها اللي نازله صف على حواجبها المقوسه حاولت تحط فيه رولات من ورى علشان يرتفع لخصرها لكن ما يميدها خمس دقايق الا هي سايحه ويطيح شعرها بثقله للظهر كم مره تحاول تروله بس يخونها في اخر لحظه ,, لبست الفستنان وحطت بودره خفيفه مع بلاشر وماسكارا ابتعدت عن المكياج الثقيل لان وجهها بساطته احلى كل شي فيه يتميز ,

      انتظرت فهد وهي متوتره واول ما وصلت دقت عليها وطلعت ,, هي عارفه ان مستوى فهده الاجتماعي توب , بس نور كانوا عارفين انها بنت عز بس ما كانت تتكلم واجد عن حياتها ,, مشينا انا وفهده وجاني اتصال من عاليه : حطي على السبيكر خل اكلمكم مع بعض

      فهده : واحشتني يا علويه صدق انك دبه ,,

      عاليه : تذكروا كل صغيره وكبيره عشان تعلموني اذا جيتوا اوكي

      الجازي : من عيوني ,,



      وصلنا حي راااقي والقصور ممتده في كل مكان ,, عمري ما غبطتهم عليها واقول الله يهنيهم كلن له نصيبه في هالدنيا

      وقفنا عند بوابه ضخمه حيييل ودقينا على الحارس اللي اكد لنا انه قصر الدكتور ابو نواف ,,,

      طبعا شكلنا اول الحضور دخلنا ساحة القصر وما نزلنا من السياره ,, دقيت على نور : نواري حنا تحت وينك فيه

      نور : والله جااااايه هوااء

      نور فزت وهي مع امها ونواف يتقهون : عن اذنكم جازي وفهده وصلوا

      وطلعت بسرعه

      نواف : وش يطلعون ذولا

      ام نواف : زميلاتها في المعهد طااايره بهم

      قام نواف للمدخل وعينه على باب القصر ووقف ورى فتحه الباب الجانبيه من خوفه على اخته تختلط مع نوعية اللي هو يعرف تطيح كل القيم اللي يعرفها ,, من كثر ما عرف بنات اشكال والوان قدر يميز النظيفه من الوصخه بعضهم يبون فلوس بس وبعضهم له اهداف ثانيه

      شاف بنتين يضمون نور بحب كبيير والفه غير عاديه وحده طويله فيهم عليها رقبه ووجه مو طبيعي كنها صوره

      اسمعها :لا يكون تأخرنا عليك

      نور : شويه صار لي ساعه احتريكم خصوصا الحريم بيجون بعد ساعه

      مالت على نور وحبتها في خدها ثاني : سامحيني انا اخرت فهده ,,

      رجعت على ورى ودخلت غرفة الطعام ,, لقيت امي عتيقه ترتب مع الشغالات المكان

      نواف : يمه تعالي ابيك شوي

      عتيقه : آمر يا ولدي وش عندك

      نواف : فيه ثنتين طلعوا مع نور فوق ابيك تعرفين وش اساميهم ومنهم منه ,, فيه وحده طويله شوي شوفي ذي اسمها وشو

      عتيقه : تآمر امر

      نواف انا انتظرك في جناحي فوق بتجهز لين تجين ,,



      دخلت نور هي والبنات لغرفتها ,, خذت عبايتهم وعلقتها وهي تصفر يوم شافت ملابسهم

      فهده لابسه فستان من فالنتينو ,, رقي لابعد درجه بللون الاحمر الصريح ,, مع ستراس ابيض على الكتف ,,

      ومسوي شعرها ويفي رووعه ,, مكياجها دخاني كثيف مرره ومعطي عيونها لمحه سحريه,,

      اما نور كانت لابسه شيفون رمادي طبقات لحد الركبه ومروله شعرها بطريقه جديده مو معتاده ,,

      ما يمديهم يدخلون الا عتيقه داخله عليهم ,,

      عتيقه : يالله حيه يالله حي ذا المزاييين ,, نور القصر ذا الليل ,,

      البنات يردون عليها بأسلوب يقرب لها قعدت شوي وهي تسالهم انتي بنت مين وانتي بنت مين لين خذت العلوم كلها ,,

      نادت ام نواف نور تبيها في شغله اطلعت وهي تاكد انها بتجيهم خلال ثواني ,,

      ضيفتهم عتيقه وارسلت على الشغلات يجيبون شاي عصير

      كانت الجازي قاعده على الكنبه تسولف مع عتيقه وفهده عند التسريحه تعدل مكياجها ,,

      الا بدخلة نواف وهو متعمد : نوووووووور

      وقف وعينه على البنت الطويله القاعده مثل الصنم اول ما شافته غمضت عينها بسرعه وهو وقف يتأملها دقيقه

      نواف وعينه ما تحركت منها : يمه وين نور

      قامت له عتيقه وهو يتراجع على برى والجازي اللي تحس انها انحرقت من الفشيله تدور شي تغطي به شعرها

      فهده ما سكه ضحكتها : جزوووي قعد يتمقل فيك كنه ما اشف خير

      مسكت يد فهده من الاحراج وهي تحط يدها على يدي : ووول ذا كله احراج يدك بااااارده مررره

      ما انتبهت الا بصوت نور وراي : سوووري بنات هذا اخوي نواف يعتذر منكم مادرى ان عندي احد ,,

      مع اني عارفه ان نواف عارفه انهم جووو بس مدري ليه سوى ذا الحركه البايخه لصديقاتي مدري وش قصده ,,



      عتيقه وهي واقفه عند مدخل القصر مع نواف : اسمها الجازي بنت ..... مع نور في المعهد ,,

      نواف يحب راسها : الله يخليك لي وطلعت وانا عندي كذا فكره مدري وشلون بحققها ,,,,
      250*300 Second
    2. عاشق الصمت
      30-05-2018, 11:09 AM

      تكملة الرواية

      أطلب اي رواية ونحن بالخدمة


      (( الجزء الثاني ))



      :بعد ما صلى نواف الجمعه قعد مع اهله في المجلس وفيصل ماسك لاب توب للأطفال ويوري ابوه شغله عن القاموس الانجلش

      استغل نواف هالشي وكلم نور ,,

      نور ممكن تروحين غرفتي ابي منها شغله ,,

      نور : انت تامر امر ,, اول ما راحت نور قمت وخذت جوالها وشفت المكالمات الصادره والوارده وشفت اسم الجازي على طول حفظت الرقم وخزنته عندي ,,

      دخلت نور بشنطة المكتب حقي ولاحظت ان جوالها في الطاوله اللي جنبي ,, من نظرتها مستغربه بس طنشت لها ,,

      اول ما طلعت غرفتي جيت برسل لها بس اثرت اني اخليها لبكره يكون احسن





      مسك ماجد الجريده وهو وده يقطعها قطع ويرميها ,, حاس بأكتئااب بعد العمليه .. مايدري وش يحس به الحين بس متضايق من تصرفه مع الممرضه اللي دخلت عليه ,,

      حس انه صغير ,, هي ما سوت شي غلط بس وش له تقل ادبها كني اشتغل عندها ,, وين قاعدين ,, تستاهل ماجاها ,,

      لا لا مالها دخل بس انا ما احس اني ذووق مع البنات دفاشه تمشي ,, الظاهر ان الشكل اللي احاول اتشبث به قدر الامكان تجاه النساء بينهار ,, هالبنت في عيونها كلام لي بس مدري ليه ابي اهرب منه ,,

      اتذكر اخر مره دخلت علي من يومين شكلها استسلمت لكلامي ,, ما اظن تتجرى وتدخل هنا ثاني ,, خساره كله مني لو انا قدرت اتحكم في نفسي كان الحين اقدر اشوفها اكثر ,,, كلامها سعودي مع ان ملامحها عربيه اجنبيه يمكن طريقة كلامها مع الممرضه فيها رقي ,,

      يمكن دارسه برى ,, بس مدري ليش احس وراها علامة استفهام ,, قررت اسئل نعمه عنها واعتذر منها حرام ما سوت لي شي ,,

      بس مدري ليه فيه شي يمنعني ,,,,





      دخلت جازي المطبخ ,, مر على عزيمة نور يومين كنها شهرين من كثر من سولفناعنها انا وعاليه ,, عالم راقي جدا ماحسيت نفسي فيه ابدا

      يمكن عشان هاذي اول مره احضر عزيمه عند ناس بهالمستوى ,, بس شي يتعب ,, كل ما تذكرت نظرات الحريم لي احس باحراج ماكنهم حريم كنهم رجال نظراتهم فيه تدقيق ,, غسلت اخر صحن واسمع مهوي تكلمني

      مها : جازي بابا ابوي يقول ودك نطلع نتمشى

      الجازي : والله اكيد ودي يالله خل اغير ملابسي وطلعت مستعجله ودي اخذ شاور سريع

      اول ما دخلت غرفتنا شفت الجوال في مسج على طول فتحته اكيد من عاليه او فهده

      لقيت رقم غريب (( انتظرتك على الوعد ومادقيتي اقدر اكلمك الحين ))

      استغربت من الرقم شكله غلطان مسحت المسج وطلعت لابوي اللي ينتظرني بالسياره

      انشغلت الجازي بالرقم شوي بعدين نست الموضوع تماما ولاهما اي شي حتى ما ذكرته مره

      ابومحمد وقف عند الباسكن روبنز وخذ لهم ايس كريم مع ان جازي ما تحبه جبتها لها كوب قهوه على كيفها ,,

      تمشينا شوي وبعدها رجعنا للبيت وحنا اخر روووقان ,, جهزت ملفي للمعهد بكره بنخلص شهر هاليومين بحاول اشوف عاليه وش اقدر اسوي ,,

      دخلت للحمام ابي اغير ملابسي سمعت رنة المسج ,, طرى علي المسج اللي جاني ,, مدري ليه حسيت بفضول وطلعت اشوف الجوال

      فتحته من نفس الرقم : جازي هذا كله تغلي عشان اسمع صوتك ,, مشتاق حدي ,,

      كانت واقفه وقعدت على السرير ,, وش ذا , ومن يطلع ,, يا ربي هذا مغلط لا يشككني بعمري ,, عمري ماعطيت احد رقم ولا شي

      اوووف انا شلون افكر اصلا ,, ترددت اني ارسل له واقول له انت غلطان بس قلت لا بالطقاق فيه يرسل لين يشبع ,, ما راح ارد عليه ابدا

      بس كيف عرف اسمي ,, غريبه لايكون حد من قرايبنا يسوي لي اختبار ,, بس ماعمرها صارت لي الحركه وش معنى هالحين ,,,



      بعد شوي دق الرقم على جوالي تركته على الصامت لأني عارفه نفسي يمكن اتطاق معه ويزعل ابوي ,,وادخل في سين جيم ,,,سكرت الجواال ,,,ودخلت في سريري انام ,,



      مع يوم جديد في المعهد اشوف اني فقدت الحماس اللي كان من اسبوعين وكله من هالماجد ,, ضيق علي دنيتي صايره ما افكر الافيه ,, وش فاكر نفسه ,, بس له حق يشوف نفسه ,, جميل ,,, عليه وجه خيال ,, بس جامد هذا حتى ما حاول يشوفني الا اذا كان يسرق نظرته يمكن ليه لا ما انتبهت ,,

      لبست نور بنطلون جينز مع توب بني ,,ولبست سلاسل على الصدر تدور بشكل دائري ,, واساور في اليد مع مكياج خفيف وطلعت للمعهد

      مادوامت في المستشفى صار لي يومين ماخذه اجازه مرضيه ,, وافكر معد اروح ثاني ,, خلاص شكلي بهون من هالسالفه انسدت نفسي مرره ,,, اول مادخلت شفت عاليه والجازي يحتروني ,,

      الجازي : حيا الله نور وينك مختفيه ليه غايبه امس ,,

      نور : والله حسيت بكسل ومافيني اضغط على نفسي سوري ,,

      عاليه: تصير داايم الواحد ماله خلق وثقيل للطلعه ,,,

      نور : اي والله مافيني مرره وين فهده ,,

      الا صوتها يجينا : جتكم فهده ,, هلووو

      نور : يا هلا وغلا بفهوده ,, وينك فيه لا تتصلين ولا تسالين؟؟

      فهده : طلعت مع ابوي للشرقيه الجمعه وجينا البارح بالليل ,, انبسطنا اخر انبساط,,,



      دخل نواف لساحة القصر جاي من برى ,,وشاف سيارة نور بتطلع فيها الشغاله وقف السواق ,,

      نواف : وين ,,

      السواق : بجيب نور من معهد ,, لقاها نواف فرصه وخذ مكن المعهد من السواق : خلاص روح انا بجيب نور

      طلعت وانا كلي امل اني اشوفها لو من بعيد ,, اثارت فضولي انها ما ردت على المسجات ولارفعت السماعه من باب انها تبي تعرف,,

      وصلت للمعهد ودقيت على نور انها تطلع لي برى,,,





      نور هي والبنات كانوا ينتظرون سيارتهم ,, طلعت قبلهم عاليه جت سيارتها وقعدت نور تسولف مع فهده والجازي ,, رن جوال الجازي

      الجازي : هلا يبا وينك ,, بس عاليه طلعت ,, لا لا خلاص بشوف ,,

      نور : وشفيك

      الجازي : ابوي بيتأخر ساعه ,, مو مشكله بنتظره ,,

      نور : خلاص امشي سيارتي بتجي بوصلك يالله

      الجازي : لا لا وين توصلني انا وين وانتي وين

      نور : خبله انتي مو عازمتنا نهاية الاسبوع امشي خل ادل بيتكم قومي يالله

      وانا احايل في الجازي جاني اتصال نواف ,, والله الليل ,, الحين ما بغيت اقنعها يجي نواف ياخذني من وين الشمس طالعه

      سكت ما قلت للجازي ومشينا بعد ما سلمناعلى فهده اللي جت سيارتها في نفس الوقت

      مشيت مع نور للسياره وانا جد خجلانه منها ,, فخمه سيارتها دخلت من الجهة اللي ورى السواق هي اللي بجنبي وراحت نور من الناحيه الثانيه

      دخلت السياره شميت ريحة جلد مع عطر رجالي حلوو مختلطه ببعض احس بفخامتها ,, شفت نور راكبه قدام ما استوعبت الا باللي لابس شماغ قدام شهقت ,, وسمعت ضحكة نو ومسكت نفسي

      نور : حيا الله اخوي نواف

      نواف : الله يحيك ,, اخبارك

      نور : تمام الجازي معي نبي نوصلها بيتهم في حي ....

      دعيت على نور انها تعرس ,, وغصت في ثيابي من الاحراج هذا اللي دخل علينا ذاك اليوم ,, حسيت اني مقدر احكي بالمره حتى لا اقول شمال يمين ,,

      طالعت من الدريشه وانا اشوف الاشجار رمادي وهو يمشي بهدوء ,, استغربت من سواقته ,, رفعت عيني للمرايه لقيته مركز علي

      صديت على طول ,, شكله ما يستحي هالرجال اول ما قربنا لحينا

      نواف : وين بيتكم

      الجازي : خذ يمين ومشى على اللي قلت له دخل في كم لفه لحد ما وصلنا للبيت , اول ما وقف السياره وجيت بطلع

      ابي اقوله شكرا سمعته يقول لنور بصوت واطي

      انتي متى عرفتي هالاشكال

      حسيت انه طعني بخنجر وش يحسب صحيح ان حنا مستوانا عادي بس مو مساكين نشحذ الناس

      التفتت لي نور وهي ما ردت عليه,, اكلمك اذا جيت البيت

      الجازي : اوكي كنت بقوله شكرا لكن حسيته ما يستاهل حر ام نور يكون لها اخو بذا الشكل ,, ,, نزلت من السياره وانا احاول امسك نفسي لحد ما ادخل البيت ,,

      نور : نواف وش دعوى هالكلام مالك داعي سمعتك البنت

      نواف : بالطقاق من زينها

      نوروالدموع متجمعه بعيونها : يعني هي تبي تكون اقل من الناس هذا نصيبها لكنها احسن من مية وحده بأخلاقها واسلوبها ,,,

      نواف :....

      يمكن حسيت بتأنيب الضمير شوي ,, بس تجربتي مع زوجتي الاول خلتني اكره الحريم ودي امرمط بهم القاع ,, ويمكن عشانها ماردت على المسجات احتريت منها ,, كان ودي تطلع نفس الباقين ,, لكن بشوف كيف بجيب راسها





      دخلت نعمه على ماجد وهو يقرا له كتاب خذت له الروتين اليومي وجت بتطلع فسألها

      ماجد : لو سمحتي ممكن اسئلك عن الممرضه اللي كانت تجي معك

      نعمه : مالها

      ماجد : شسمها

      نعمه : نور

      ماجد : موجوده الحين

      نعمه : هي من اليوم اللي ما بيتسماش ما رجعت للمستشفى تاني ,, اصلك سميت بدنها يا شيخ هي عملت لك ايه

      ماجد : طيب لو سمحتي اذا جات ابي اكلمها اوكي ,,

      صديت عنها ما ابي ازيد معها في الكلام خلتني ما اسوى كلش,,,



      اول مادخلت غرفتي لقيت مهوي للحين نايمه ومشغله المكيف والغرفه بارده ما تخليك تقاوم النوم بس للحين كلمته براسي ما قد عمري حسيت بالنقص من اي كان ليش يبي يحسسني اننا مساكين وما نسوى ,, مادرى اني اشوف نفسي احسن منه ومن مستواه التعبان ,,ماديات على الفاضي واهلها حتى ما يملكون ادنى درجات حسن التعامل مع الناس ,,

      في قصر ابو فهده الهدوء يحيط به من كل جانب ,, لدرجة انك بتقول انه فيه اشباح ,, دخلت سيارة فهد للساحه ونزلت وخطواتها بطيئه حست بتعب في جسمها من الحر ,, فكرت انها تاخذ شاور لكن ما باقي شاي كلها شوي وابوها بيجي ,,

      مرت من جناح ابوها متجهه لجناحها سمعت ضحك غريب ,, لا يكون الشغالات يصورون في غرفة ابوي يسونها عقب ما صدتهم وهو يصورون في المجلس ,,

      قربت ابي اسمع الاصوات زين دق قلبي اكثر هاذي ضحكة رجال ,, مت من الخوف لايكون فيه حرامي بيتنا في لحظه سمعت صوت ابوي : واناعندي اغلى منك

      انهرت بغيت اطيح على وجهي وما تمالكت نفسي فتحت الباب الا ابوي ومعه وحده لابسه عبايتها وشكلها بتطلع يطالعون فيني

      انصدم ابوي مني : فهده

      فهده : ....... وطلعت لغرفتي بسرعه وانا اركض ,, وقفلت الباب علي ما ابي اشوفه

      ابو فهده : فهده افتحي الباب ابي اقولك شي ,, ما سمعت الاصوت شهقاتي وطق الباب اللي صم آذاني ,,,



      حطيت راسي على المخده وانا اطالع في السقف ,, ماحسيت الا بالدمعه اللي طاحت على خدي ,, آلمني كلامه ,, صحيح لمحته مره بس ما يبين عليه انه متكبر ,, صدمني ,, معقوله شايف حاله على الناس ,, سمعت صوت الجوال وشفت الرقم الا هو نور بغيت اطنش لها ماعندي شي اقوله لها بس ماهانت علي ودي ترتاح باقي يومها,, رفعت الخط وجاني صوتها الحلو من بعيد

      نور : جزوووي حبيبتي شخبارك

      الجازي : طيبه

      نور : جازي ترى نواف ماكان يقصد شي بس هو فيه عقده من الحريم عشان تجربه سابقه بس ماكان يقصد صدقيني شي ,,

      الجازي : مافي داعي تبررين اي شي يا عمري اهم مافي السالفه انتي راس مالي والباقي مو مهم ,,,

      نور : ويلوموني فيك اشهد انك دواء للمريض ,, اخليك ترتاحين تشااااو

      حطيت السماعه وانا مرتاحه اني ريحت نور من همي لكن لسى في نفسي شي مجروح



      سكرت نور السبيكر بعد ما اصر نواف انها تكلمها ويسمعها وش تقول لها ,, نواف كان متراهن مع نور ان الجازي هاذي بنت بيئه من حيهم باين عليه ,, واكيد ناس الفاظهم ميح ,, واذا ما سبت نواف لها اللي تبي ,, لكن نور اكدت له الجازي غير عن كل البنات عشان كذا ماكان عندها مشكله تحطه على السبيكر,,



      تفاجئ نواف من اسلوب الجازي ,, كلامها ثقيل وعاقله ,, لسى فيه حد كذا يمكن ....

      طلعت غرفتي وانا ناوي اكلمها ,,, دقيت الرقم وماجاني الا رنين لين انقطع ,, ارسلت لها مسج

      جازي حبيبتي نسيتي اتفاقنا انا انتظرك ,,

      بعد ساعتين وانا متمدد اشوف التلفزيون جاني مسج (( اخوي الظاهر انك غلطان الجوال مو للجازي ))

      ضحكت من قلبي تبي تسوي فيها ذكاء علي ,,, رجعت دقيت مره ومرتين وثلاث لحد ما انقطع واخر مره دقيت بعد كم رنه انفتح الخط

      نواف : الوو ,, الووو ,, الووو بس ما سمعت صوت

      نواف : جازي حبيبتي

      وما شفت الا تسكيرة الجوال بقوه ,,, ضحكت بقوه على تصرفها شكلها بريئه مرره وهالشي عجبني ,,,

      فقررت اني اخذ الخطوة الثانية بس اهم شي ان نور ما تدري ,,,,



      فكتبت لها مسج (( انا رجل اعمال قالوا لي عنك انك بنت فيها خير وعاقله ,, انا مطلق وعندي ولد ابي له اخوان من بنت متربيه

      انا عندي شرط اذا بتوافقين عليه ,,, انا مستعد ادفع لك عشرين مليون ,, فكري في عرضي واذا يناسبك تكلمنا في الشرط


      ارسلت المسج واناخايف اني خربتها مره معها بس حتى لو ما ردت بشوف طريقه ثانيه

      الجازي وهي تشوف التلفزيون دخل عليهم ابوهم وهو ضايق حبه بس يحاول ما يظهر لهم شي ,, طول عمره كتوم ,,

      ابومحمد : كيفك يالجازي

      جازي : تمام يبا انت وشخبارك

      ابومحمد : تمام كل شي تمام ,,

      الجازي وهي تقرب من ابوها وتمسك يده :,,يبا وشفيك انت تشكي من شي

      تنهد ابو محمد تنهيده تقطع القلب ,, لا يابوك مافيني شي مشاكل بيسطه وبتنحل ,,

      حسيت بغصه في قلبي لايكون فيه شي كايد حاولت معه لكنه صرفني اجيب له قهوه ,, لقيت امي تزينها ودمعه على خدها ,,

      الجازي : يمه شفيكم انتي وابوي صاير شي ماندري عنه ,, يمه ما يصير كذا تخبون علي ,,

      ام محمد وهي صاده عن الجازي : وش اقولك ,, ابوك رهن البيت لبو راشد عشان الدين اللي خذ منه ,, والحين ابو راشد مرسل عامله يا ترد الدين يا تطلع من البيت وربك يفرجها لازم ,, ندور حل ,, الله ما يضيع عبده ,, الله يساعدك يابو محمد ويرزقك من حيث لا تحتسب ,,

      شلت صينية القهوة وجيت عند ابوي ,,

      الجازي : يبا انا بكره بقدم على شغل في اي وزاره بخلي عاليه تتوسط لي ,, باخذ سلفه لا تحاتي يبا ,,

      ابو محمد وهو ينظر لها نظرة حزن ,, ليتها تعرف ان ابو راشد يبيها زوجه له هالشايب المريض ,, ما فكر الا في جازي الورده الصغيره ياخذها ,, ما بقى الاهو ياخذها ان شالله اعيش تحت شجره ما فرطت في بنتي ,,,

      قمت للجوال ابي اكلم عاليه تشوف ابوها يتوسط لي ,, عمري ما طلبت منها شي ,, وهاذي اول مره احس اني محتاجه حد يساعدني

      اول ما مسكت الجوال وشفت المسج انذهلت معقوله ربي مرسل لي حد يفرج علينا بهالسرعه ,, لكن هذا نفس رقم المزعج ,, خزنته عندي بذا الاسم ,, عشان اعرفه ااذا اتصل ,, قريت الرساله مره وثنتين وثلاث ,, معقوله ,, عسى ماشر وشمعنى انا يختارني من هالعالم وكيف عرفني

      اسئله كثيره تدور في بالي بس مو عارفه لها اجابه ,,

      غامرت وارسلت له مسج (( وش شرطك ))



      جاني فضول اعرف شرطه ,, اذا يناسب ليه مااخذه وريح ابوي يعني وش كنت مأمله فيه يجيني ,, انا راضيه بنصيبي وعارفه ان ربي بيكتب لي اللي فيه خير لي املي بالله كبير وماراح يضيعني ,,



      فهده كانت في سريرها والدموع مافارقتها ,, تمنيت االارض تنشق وتبلعني ولا اني اشوف ابوي مع وحده في غرفته لا وفي غرفة امي ,, حراااام عليك يبا ليه تسوي كذا ,,

      دخل علي وانا متمدده في فراشي واطالع في لاشي مسك يدي بين ايديه ثم باسها وحب جبهتي ,,

      ابو فهده : فهودتي ,, اكيد زعلانه علي

      فهده ودموعي تزيد وشهقتي تطلع غصب عني ,, : ليه يبا انت لو تبي تتزوج انا بخطب لك بس مو كذا تجيب حريم في بيتنا لاااااا حرام عليك ,,

      ابو فهده وهو ما قدر يمسك دمعته : فهده انا رجال ولي احتياجات انا مو دي اغثك بزوجة ابو ,, انا اهم شي عندي سعادتك ونفسيتك ,,

      ولا كان من زمان متزوج وجاي لك اخو على الاقل تدرين ان امك ما بغت تحمل بك الا بعلاج ,, فهده انا ابيك تنسين اللي صار ولا يأثر علينا,,واعتبريه خطا مني واناجاي اعتذر لك اهم شي راحتك يابنتي ,,,

      فهده : يبا لو سمحت ابي انام تعبانه ,, قام ابوها وهو مايدري وش يقول لها اكثر من اللي قاله ,, ما توقع انها تجي من المعهد بهالسرعه ,, كان دايم يجيب صديقته في البيت ,, بس هذه اول مره تطيح في عين فهده ,,,



      قبل ما تنام الجازي جاها مسج من صاحب الرقم المجهول .., (( شرطي ان الطلاق يكون نهاية الزواج ذا ))

      استغربت الجازي من المسج كنه الغاز ,, عرض مغري ,, بس هي كذا كنها تبيع نفسها عشان الفلوس اللي ماهمتها ابد بس ابوي في ضيق ,,

      رفعت السماعه على عاليه : الوو

      عاليه : بسم الله وش في صوتك غريب

      الجازي : علويه في موضوع ابي استشيرك فيه تقدرين تمريني بكره بعد المعهد تتغدين عندنا ,,

      عاليه : لايكون حد خاطبك

      الجازي : الله يقطع سوالفك ,, بكره اعلمك اوكي اشوفك على خير

      ماقدرت اسولف مع عاليه كثير قمت وتوضيت وصليت ابي ارتاح من اللي في قلبي ,, احس انه لغز ولا اقدر احله

      طيب هو مين ولد مين وكيف عرفني ,, اسئله كثيره تدور في بالي ومالقيت لها اجابه ,,,



      نور قاعده ترتب اسطوانتها شافت مجلة فوغ وخذتها تبي تشوف اخر العروض المفروض سفرهم بعد اسبوعين متحمسه للسفر

      بكره بتداوم في المستشفى وموعارفه وش صار على ماجد واي مرحله وصل فيها هي كلها كم يوم اللي غابت فيها



      قامت الصبح وهي كلها نشاط وحيويه لقت امها وابوها يتريقون شربت معهم شاي وطلعت للمعهد

      اول ما وصلت لقت الجازي وعاليه بس فهده ماجت دخلوا للكلاس كلها اسبوعين وتنتهي الدورة اللي سجلوا فيها

      عاليه قالت لهم في البريك انهم بيطلعون على المانيا عشان اخوها والحادث اللي صار له

      ونور علمتهم عن بيتهم اللي في سويسرا واجازتهم المعتاده فيه اما الجازي امتنعت عن الكلام لان السفر مو اساسي عندهم ,,,

      مر اليوم بسرعه وتفرقوا اخر النهار

      طلعت الجازي مع عاليه لبيت الجازي ونور راحت لقصرهم قررت اليوم ترجع للمستشفى ابوها معد سئلها عن ايامها في المستشفى من كثر ماهو مشغول مع المرضى
    3. عاشق الصمت
      30-05-2018, 11:14 AM

      رد: أطلب اي رواية ونحن بالخدمة

      أطلب اي رواية ونحن بالخدمة


      اول ما دخلت الجازي غرفتها هي وعاليه صرفوا مهوي وجابت لهم شاي وبسكويت واستعدت نفسيا انها تقول لعاليه كل شي من طق طق لسلام عليكم



      الجازي : شوفي بقولك السالفه بس ودي تشورين علي زين انا احس اني مشتته ابي حد يساعدني ,

      عاليه : انتي قولي بس ويصير خير


      طلعت نور للمستشفى وهي مو عارفه هل ماجد مازال في غرفة العناية والا طلع فوق ,, دخلت لقت نعمه في غرفة الغيار تكلم مصر ,, انتظرتها ,, واول ما سكرت حضنتها نعمه وبصوت حنون : وحشتيني يا بنت ,, انتي روحتي فين ,,

      نور : مشاغل وش اسوي اخبارك انتي ,,

      نعمه : كلو محصل بعضو يا قمر ,, الا استني ,, شوفتي اللي مابيتسماش ,, العيان اللي اسمو ماجد

      نور : وش فيه

      نعمه : سأل عنك وقال لي اسمها ايه ,,

      نور : ليش

      نعمه : مش عارفه بس قال لي لما تجي عاوز يكلمك ,, هنا صار قلبي يرقع بقوه ,,

      نور : وش يبيغي ,, غريبه

      نعمه : ما تدخلي ليه وتشوفي بعد بكره حيطلع فوق ,,

      نور : لا مافي داعي ابد ادخل له الله يسهل عليه ,,

      كملت شغل مع نعمه ومرينا على المرضى واول ما وصلنا غرفته استئذنت من نعمه ورحت لغرفة الغيار ,,

      لقيت ملفات المرضى ,, فخذيت ملفه وشفت بعض التفاصيل اللي كان ودي اعرفها عن اقامته في المستشفى ,,

      لقيت صوره من بطاقته قريتها مره ثانيه بهدوء ,, اسمه الكامل ووقفت عند اسم العايله ,, نفس عايلة عاليه ,, لا يكون اخوها اللي مسوي الحادث ,, بغيت اموووت من الروع ,, معقول يكون اخو عاليه ,, للحين ماسكه ملفه وما انتبهت ان فيه حد دخل الغرفه على كرسي متحرك رفعت عيني الا هو في كرسيه يدفه بنفسه ونعمه وراه ,,نزلت الملف من يدي على الطاوله وعينه في الملف شكله لمح اسمه ,,

      ماجد : فيه شي مثير في ملفي يستحق القرايه

      ارتجفت من جوو كشفني بسرعه : ما اعتقد

      ماجد : ما بغيت اطلع فوق وانا ما اعتذرت منك على تصرفي اللي حصل ,,

      نور : ما صار الا الخير

      عطاني كرت في يده ,, قلت له وشو

      ماجد : التفت لنعمه وقال بتعرفين اذا قريتيه

      خذيته منه واول ما شفته كاتب فيه رقمه حطيته بوسط الملف وطلعت ,, اعذرني اخ ماجد وراي شغل ,, كان ساد الطريق وجيت بطلع مسك يدي من غير شعور منه : انتي مسامحتني ولا لا,

      نور : انت وش مفكر عمرك ,, عشان تعطيني رقمك :: انا بنت ناس اخ ماجد

      ماجد : اسف ما قصدت اجرح مشاعرك ,, اعذريني ورجع ورى على كرسيه ولف للممر وانا اطالعه وقلبي من داخل يتقطع بس اسلوبه حسسني اني وحده ما تسوى يرقم وشو له ,,



      قعدت على الكرسي بعد ما طلع فقالت نعمه : الظاهر انك خذتي قلبو يا نور ,, اول ما دخلت الغرفة سئل عنك ولما قلت له انك مش حتدخلي تاني عنده على طول قال دليني عليها ,,



      رجعت لغرفتي وانا متندم على اللي سويته ,, انا ماكان رضيت ان اختي عاليه تنحط في نفس الموقف ,, شلون اعطيها رقمي ولا وبالسهوله فكرت انها راح تاخذه ,, كبرت في عيني هالبنت ,,





      عاليه والجازي في مدوالاتهم واخير نطقت عاليه

      عاليه : اسمعي استفيدي من خبرتي اكبر منك بيوم اعلم منك بسنه وانا تطلقت وهذا انا اعاني مرارة التجربه

      لكن شوفي وش رايك تسوين لك خطه

      الجازي : كيف ؟؟

      عاليه : توافقين عليه طااايب

      الجازي :وبعدين

      عاليه : تاخذين حبوب منع الحمل فتره لحد ما تحطينه في مخباتك انتي اصلا اللي بياخذك بينهبل عليك

      الجازي : انتي وش قاعده تهببين صاحيه انتي

      عاليه : شوفي ,, شكله راهي وعنده خير بيغرقك فيه بشروطه ,, خلاص استفيدي من العرض واذا قدرتي تخطفين قلبه الحلو زاد حلاه

      الجازي : شكلك مرووووقه مره علويه ,, انتي حطي نفسك مكاني وش بتسوين ,,

      عاليه : كنت بسوي اللي قلت لك بشتغل عليه لين يحبني ,, واذا ما حبني بالطقاق فيه

      الجازي : والولد اللي يبيه وشلون تبيني اتركه واتطلق لو صار هالشي

      عاليه : يا حبيبتي الحين اعرسي بعدين بنشوف صدق مب صاحيه ,, عشرين مليون مو بشوي وبتفرجين على ابوك

      وبتضحك لك الدنيا ,, صديت منها واناعيني على صورة ابوي اللي عند راسي ,, شجعتني عاليه على الموافقه ,, يمكن لو ابوي في وضع احسن ما افكر ابدا لكن الظروف تجي عكس ما نبغي ,,



      وصلنا لنهاية الاسبوع وابوي على وضعه يحس بخنقه كل مادخل البيت واخر يوم طلع للشرقيه يشوف ولد خالته هناك يمكن يقدر يسلفه ,,

      حزنت من وضع ابوي فأرسلت لصاحب الرقم المجهول مسج (( موافقه ))


      الليله بتجيني عاليه ونور وفهده ,, دخلت المطبخ من الظهر وحاولت اسوي الاكلات اللي اعرفها وامي بتطبخ الرز مع الدجاج تسويه رهيب بروحه يكفي ,, سويت ساندويتشات الدجاج بالسلطه ,, ولفيت ورق عنب ,, واخر شي سويت تبوله خضراء ,,

      رتبت المقلط وحطيت فيه زهور من حديقتنا الصغيره ,, وما بقى الا غرفتنا جهزتها وغيرت شراشفها ,, حاولت اسوي لنا فيها زوايه على جنب حطيت فيها تكايات ,, وجهزت سجاجيد للصلاة ,, اخر شي عطرتها وبخرت المكان ,, خذ مني كل هذا مجهود كبير ولولا الله ثم مهوي كان ماامداني اخلص ,, كان كل شوي اشوف الجوال ابي اشوف صاحب الرقم رد والا لا ,, لكن للاسف ما شفت شي ,, لايكون تراجع عن عرضه ,, اقنعتني عاليه اني اتزوجه واكيد بخليه يغير رايه ,, المشكله لو ماكان نصفي الثاني شلون بعيش معه ,,

      فكرت في ابوي هو اهم عندي من نفسي ,, المهم الحين انه يعطي ابو راشد فلوسه ,,



      كلمت فهده ابي اوصفها البيت ,, لكنها ماترد على الجوال كم مره اكلم ولاردت غريبه هالبينت ,, غايبه ومع ذلك ما اتصلت ولاشي لايكون فيها حاجه,,,,

      اتصلت عليها ثاني ماردت بعدين ارسلت لها الرجاء الرد للاهميه فيها حياه او موت ,, بغيت اخضها شوي ,, دقيقه الا يجيني صوتها ثقيل وكنها تصيح ,,

      فهده : الووو

      الجازي : والله ياست فهده وينك فيه

      فهده وهي تصيح وما سمعت الا بكاها في الخط حزنتي اني استهبل عليها وهي في وضع مو زين,,,

      الجازي : فهده : عسى ما شر يا عمري طمنيني ,,

      فهده : تعبانه شوي مقدر اجيك سامحيني

      الجازي : لااااا لاتقولين كذا انا مجهزه لكم مفاجأت

      فهده : اعذريني جزوي والله تعبانه مقدر اشوف احد مشكله بيسطه وانحلت ,,

      الجازي : تكفين فهده عشان خاطري قومي غسلي وجهك الحين باقي على الوقت ساعتين يمديك تاخذين شاور ,, وتغيرين ملابس بروووقان

      عفيه حبيبتي فهوده ,, الله يزوجك كذا واحد ماجابوا الحريم زيه يالله قومي ,,, سمعت ضحكتها وتشجعت اكثر

      لا اجل مافيك شي قومي يالله ,, احتريك زين ,,

      فهده : اوكي ,, سكرت من الجازي وانا اول مره احس نفسي احسن ,, للحين مصدومه بس الدنيا ماراح توقف على هالشي ,,

      لازم اكيف نفسي مع ابوي بس ما راح اسمح له يكمل المشوار اللي هو فيه ,, لازم اخطب له بنفسي ,,,



      نواف وسعد قاعدين في المزرعه بيجون شباب من جده واتفقوا يظهرونهم للخرج ,, ويقعدون يومين معاهم ,, اول ما شاف المسج من الجازي ,, استغربت موافقتها,, اكيد فيه شي حدها توافق ,, هل استشارت احد,,مدري ليه حسيت انها بترفض ,, لكن حلو الكلام كذا ,, ودي اكلمها واقولها انا مين بس خفت تقول لنور وانا للحين ماعلمت اهلي ,, خلاص اول ما ارجع بتصرف ,,,



      ماجد في سريره ويفكر في نور ,, فيه شي يجذبني لها ,, بعد اللي صار جذبتني اكثر واكثر ,, فكرت انها سهله وممكن تكلمني ,

      انا ماودي ابدى معها غلط لكن ابي اعرف مشاعرها تجاهي ,,

      ضغطت زر الممرضه وجتني نعمه : ايوا يا استاذ,,

      ماجد : لو سمحتي ابي اعرف اسم نور الكامل

      نعمه : تكونش عايز تخوطبها ,,

      ماجد : والله يخلي لك عيالك ابي اعرف اسمها ضروري

      نعمه : شوف بقى يا استاذ ماجد انا صبري عليك بدى يقل ,, انا مقدرش اديك اسمها بالكامل ,, دي اسرار خاصه يا بني ,,ودلوقتي اسمحي لي بقى,,

      طلعت نعمه وانا منصدم منها ومن تصرفها ,, ليه ماتعطيني اسمها كامل وش السر فيه موظفه مثلها الموظفات ,, وش يعني ,,



      استعدت الجازي لاستقبال البنات ,, كانت لابسه تنوره جينز مع بودي توب ابيض في ورود زهر ,, بسيط بس روعه عليها وعكفت شعرها فرنسي ,, طالعه طالبه في الثانوي ,, حطت لها مسكره خفيفه وروج زهر يناسب بشرتها

      جت عاليه قبل الجميع عشان تساعد نور ,, وتكلموا عن صاحب المسج

      عاليه : شكله اختبص يوم قلتي له انك موافقه,,

      الجازي : الا تلاقينه الحين بيسحب عرضه ماهانت عليه فلوسه ضحكنا على تفكيرنا ايه صح ,, وقلنا الايام بتكشف لنا ماكان غابي علينا ,,,

      جت نور ,, ذوووق هالبنت رااقيه بكل ماتحمله الكلمه من معنى ,, لابسه فستان ناعم كيوت من رالف لورين , اسود له ياقه بيضاء وقصير لحد الركبه ,, معه لاغنز اسود بتشكيله الدانتيل ,,

      دخلت وسلمت على امي ومهوي اللي بيروحون لجارتنا يسلمون عليها ,, خذيت منها عبايتها وعلقتها واول ماقعدت سألتها

      الجازي : نواري وش هالكشخه يا حبيبتي رووعه

      نور : عيونك الحلوووه يا عسل,, ازيك يا عاليه وش اخبارك

      عاليه: تمام يا عمري اخبارك انتي ,,

      نور : عايشين ,, الا وش صار على اخوك اللي في المستشفى

      عاليه: الحين احسن بكثير يا ختي كلها كم يوم ويسون له علاج طبيعي

      اعتقد شهر كامل في المستشفى وبعدين فترات العلاج الطبيعي كل مره بيروح للمستشفى

      نور : الا هو وشسمه,, حاولت القي السؤال وكني مو مهتمه

      عاليه : ماجد بن .....فديته وفديت اسمه ياعالم ,,,

      حسيت وعاليه تقول الاسم كنها تصب علي مويه بارده ,, صخيت في مكاني وحسيت العالم يدور علي شلون الدنيا صغيره مره ,, طلع اخو عاليه ,, مدري افرح والا احزن انه اخوها ,, مشاعر فوضويه بداخلي بس لا الوقت والا المكان ملائم اني اترجمها ,,







      دخلت عليهم فهده اخر شي وهو بصوت واحد ,, واخيرا طلت علينا سنديرلا ما بغت ,, ضحكت فهده من قلب على حركتهم ,,

      نور : بس اطلعي في الشارع وارمي جزمتك ,, كود يجون الحراس ويدورنها والا الأمير بنفسه ,, وصوت ضحكنا زين ما وصل للجيران

      قعدنا قعده اهليه مثل ما يقولون ,, البساطه تخليك تنسى العالم اللي انت فيه والرسميات والأبهه والبرستيج اللي يخليك مثل الاله تمشي بدون ما تحس للأشياء طعم ,, فرحنا بقعدتنا عند الجازي انها ليله ما راح ننساها ابد ,, وخصوصا ان عاليه طلعت اللي في قلبها لنا وقالت لنا عن تجربة زواجها الفاشله ,, ضحكنا وبكينا على مواقفها ,,, عاليه بنت تنحب ودخلت قلبي بسهوله وحسيت انها يمكن توافق على ابوي اكثر من الجازي خصوصا انها قد مرت بتجربة زواج قبل كذا ,, فكرت اني الأيام الجايه اجس نبضها واشوف وش بيصير ,, ,, قمت ادق على ابوي عشان اقول له اني عند الجازي

      فهده : هلا يبا انا عند صديقتي الجازي وبرجع بعد ساعه ,, الشغاله معي

      ابو فهده وهو مبسوط على اتصال فهده : طيب يا حبيبتي خلي بالك من نفسك ,,,,



      تفرقنا على امال وطموحات ومستقبل تأملنا فيه كل الخير ,, واملنا انه يكون لنا نصيب من احلامنا الورديه ,,,

      مر يومين وما جاني رد من الرقم الغريب واستسخفت نفسي اني انتظر منه شي وخفت لايكون الموضوع كله مقلب من احد يعرفني ,,

      لكن طلبت ربي انه يعدي الموضوع على خير ,,, رجع ابوي من الشرقيه امس ,, ومن هيئته عرفت ان ولد خالته ماساعده ,, وحسيت بالقوه اللي داخلي بدت تضعف ,, عاليه قالت انتظر عليها كم يوم لين تقدر تشوف ابوها وش يقدر يسوي ,,

      بعد ما صلينا العصر اقترح علينا ابوي انه يطلعنا نزور قريبه له حرمه كبيره ,, كود اذا وصلناها ربي يفرج علينا ,, اتذكر هالحرمه على امكانيات ابوي البسيطه,, عمره ما نسى من قريبته وعلى طول كل شهرين يشتري لها زاد ويوديه لها ,,

      اول ما لبسنا نبي نطلع الا بصوت جرس الباب ,, ابوي وهو يقوم يالله عسى خير : محمد يابوك شف من عند الباب

      طلع محمد قبل ابوي ,,شوي الاهو يجي ويقول له يبا هذا رجال يبيك ,,

      قام ابوي وطلع للرجال واحنا ننتظر في الصاله ,, دقايق الاهو يقول زينوا قهوة يا بنات عندي ضيف,,

      دخلت المطبخ وانا متضايقه ,, يعني ما بغى يجي هالضيف الا وحنا طالعين ,, دايم تصير لي هالحركه مع ابوي مو اول مره ,, جاء حمود بعد شوي وخذ الصينية ,, وقعدنا ننتظر ابوي في الصاله وامي تتلهى بمكالمة جارتنا ,,

      بعد ساعه الاربع حسيت خلاص يمكن الطلعه تتكنسل ,, دخل علينا ابوي وهو فيه نظرة راحه ,,

      ابو محمد : يالله نروح ,,

      ام محمد : من اللي عندك يابومحمد ,,

      ابوي وهو يطالعني بنظرة محبة : هذا نواف اخو نور صديقة الجازي جاي يخطب الجازي

      اول ماخلص ابوي كلامه كنت واقفه ابي البس نقابي رجعت على ورى مو مصدقه ان صاحب الرقم طلع اخو نور ,,

      ماحسيت بنفسي الا بين يد ابوي : اسم الله عليك يا قلبي وشفيك كنك سامعه اسم شبح ,,

      الجازي بصوت كسلان : لا يبا حسيت بدوخه بس ما كلت شي عدل اليوم ,,

      ابو محمد : جزوي حبيبتي لا تفكرين اني بوافق على اي احد وانتي مو راضيه ان شالله عنده كنوز الارض ,, انتي راس مالي بالدنيا

      ولك مهلة تفكرين فيها على راحتك واستخيري يابوك وردي علي ,,,,
    4. عاشق الصمت
      30-05-2018, 11:15 AM

      رد: أطلب اي رواية ونحن بالخدمة

      أطلب اي رواية ونحن بالخدمة


      ((الجزء الثالث ))


      دخلت غرفتي بعد ما قلت لابوي اني ما ابي اروح معهم ,, مدري وش صاير في الدنيا ,, عسى ماشر ومابغى اخو نور يخطب الاانا

      قالت لي نور انه صايره له سالفه ومتعقد لايكون بيحط حرته فيني ,, والولد الحلو اللي شفته عند نور اكيد ولده ,, كسر خاطري هذاك اليوم

      احسه ناقصه شي وم قادر يعبر ,, اكيد امه متطلقه ومو معاه ,, بس غريبه من نور ماقد جابت طاريها ,, يمكن ما تحبها ,,

      الا هو ليه يرسل لي مسجات ذا كله اختبار لي ,,وش يحسب اني ببادله مسجاته والا وشو صدق انه فاضي ومال امه داعي,,

      ودي اكلمه واشرشحه شوي ,, ليه يسوي فيني كذا ,,

      لا وابوي يأكد ان اهله ما يدرون اذا بوافق بيجيهم

      اما لو اعلم نور هالحين كان يصير انفجار في بيتهم ,,

      خفت اكثر من هالتجربه مستعد يدفع لي مبلغ خيالي مقابل اجيب له ولد واتطلق ,, اللي عنده عشرين مليون اجل كم ثروته ,, لايكون يستهبل علي ذا ,, يبيني اطمع في الفلوس

      انا يكفيني منها شويه بس قيمة بيتنا اعطيها ابوي ,, حطيت جنبي على سريري وانا افكر في كل اللي قاله ابوي ,, لو تدري عاليه منهو صاحب الرقم يمكن تجيها فاجعه ,,,



      بعد اسبوع ماجد يتمشى في المستشفى على كرسيه ,, صار له كم يوم وهو في جناح المرضى والدكتور ابو نواف ما قصر معه خلووق هالانسان,, ما كنت ادري ان المستشفى له الا لما قال لي المريض اللي في الغرفه اللي جنبي شكله يعرف الدكتور ,,

      نزلت للطواري بعد ما صليت العصر ,, ودي اشوفها واسئل عنها كل يوم يزيد تعلقي بها ,, وما تروح من بالي ,, صورتها تتهياي لي كل لحظه معقوله ذا الحب ,,

      دخلت قسم الطواري ولقيت نعمه قدامي ,, ول ياذا المخلوقه ما طقتها ,, يمكن عشانها ما ساعدتني ,,

      قربت للكاونتر وتمعنت في وجيه الممرضات وماكانت احد منهم ,, تروعت عليها لايكون فيها شي ,, لقيت نرس فلبينيه

      ماجد : وين ممرضه نور

      النرس : اي دونت نو

      ماجد : نور تشتغل هنا ,,

      نرس : ااه نور خلاص ما يجي ومرت من عندي الا نعمه ماسكه يد الكرسي

      نعمه : ازيك استاز

      ماجد : الله يسلمك يا نعمه ,, وين نور

      نعمه : نور عزلت خلاص مش حتيجي تاني ,, ومشت من عندي ما تبي تكمل عنها ,, اااااه يا قلبي حسيته طلع من مكانه

      ,,,

      نواف كان مع سعد في الفيلا ,,

      سعد ": طيب بتوافق تعتقد

      نواف : ضحكتني وليش ما توافق ,, عشرين مليون بسيطه ,, اصلا هي لو بنت نعمه كان وافقت وهي ما تشوف الطريق اجل بنت فقر وش بيكون ردها ,, يا حظك يا سعد اللي ماتعرف الحريم ,,

      سعد : ابعد عن الشر وغني له كذا كويس حاجتي بحصلها وغيره ما ابي الله يفكني منهم ,,

      نواف : احسن لك ,, شفت جوالي يدق ومسكته الاهو رقم ابو محمد خليته لين انقطع بغيت العب في اعصابه شوي

      وبعد نص ساعه دقيت عليه ,,

      نواف : مرحبا

      ابومحمد : هلا بك يا ولدي ,, كيف الحال وشخبارك

      نواف وانا في نفسي اقوله :جيب من الاخر : تمام الاخبار عندك يا عم

      ابومحمد : توكل على الله البنت موافقه ,, سكرت منه وانا اشوف سعد يترقب وش بيقول ,,

      نواف : قلت لك ما صدقتني الفلوس مغريه يا سعد ,,

      سعد : الله يرزقك منها ولد بس ,, اذا الدعوى ذي كلها عشان اخو لفيصل

      نواف : الله يسهل بس ,,



      جمعة البنات عند فهده بكره ,, ومدري هلى اخو نور بيقول لهم عن الخطبه والا لا ما ابي اكون معها وهي مغفله عشان حضرة اخوها

      بس الله يستر قلبي خايف من ردة فعلهم عندي احساس ان نور لو عرفت ما راح تعارض ابد تحبني مرره ,, بس ليه ما قالهم لين يضمن موافقتي ,,



      دخلت القصر وانا ناوي اكلم امي وابوي عن الجازي ,, امي من زمان تلح اخطب الله حقق لها اللي تبي ,,

      لقيتهم متجمعين عند التلفزيون ويتابعون برنامج اوبرا ,, امي تحب تتابعه ,, مدري وش عاجبهم فيه بس وكاد انه جايز لها

      نور كانت شبه متمدده على الكنبه شكلها ما نامت اليوم والجوري ماسكه اللاب توب ,,

      فيصل اللي كان العقبه الوحيده

      نواف : الجوري قومي خذي فيصل وديه لغرفته يكمل لعبه هناك

      قامت امي عتيقه معهم تعرفني هالحرمه من نظره ,, ليه لا وهي اللي ربتني على يدها

      الجوري : اوكي ,,

      طالعتني امي بنظرات حذره شوي ,, وابوي كان ماسك كتابه بيسكره ,, شفت نور قعدت على الكنبه وهي ترفع شعرها وتبي تشوف وش عندي

      نواف : انا قررت اني اتزوج ,, واذا ماعندكم مانع انا اخترت البنت وابي اقولكم عنها

      نور : والله زيييييين ما بغيت ياخوي اهم شي تكون بنت ناس

      ام نواف : الله يفرحك فرحتني يا حبيبي انا انتظر اليوم ذا على نار ,,,

      نواف : ما تبون تعرفون من هي

      نور : ولووو اكيد نبي نعرف ,,

      نواف : الجازي صديقتك

      نور وقفت : هاااااااااااااااا يااااااااااو واللله

      ابو نواف : نور وش هالصراخ اقعدي

      ام نواف : نواف انت من جدك تبيها ,, هذولا ناس مستواهم اقل من العادي ,, بكره اذا سألوني الحريم بنت مين وين يشتغل ابوها وش تبي اقولهم

      نواف : ليه انا بصور مع ابوها والا مع مستواه ,, انتي عارفه هدفي من ذا الزواج خلاص حنيتي علي لين ودي بنفسي اخلص منه ,,

      نور : نواف انا مو وافقه على هالشي

      نواف : ومن سئلك عن رايك موافقه والا لا ,,

      نور : اجل ليه تعطينا خبر اذا ما تبي تعرف راينا

      نواف : العلم بالشي ,, وبكره بجيب الملك وبملك عليها انا كلمت ابوها ووافق وانتهينا ,, يبا ابيك تروح معي بكره لهم اذا انت فاضي

      ابو نواف : والله مدري اللي انت تسويه زين والا لا ,, بس تأكد انا ربيتك على كل القيم اللي تعلمتها فما ودي انك تشذ عنها حط هالشي في بالك ,,,

      نور : حراااام نواف عليك لاتسوي في الجازي شي ,, والله ما تستاهل انتقامك ,, البنت مسكينه ونظرتها للدنياحلووه تجي تحطمها ليش

      نواف : قالك بتاخذ شبح يعني ,, تحمد ربها اني باخذها ,,,

      وطلعت وسط ذهول من اهلي ورحت لغرفتي , وعلى طول ارسلت لها مسج

      ((بكره بنجيكم ماقلت لنور عن اتفاقنا ,, هذا الشي خاص وما ابي احد يعرفه حتى اهلك ))

      وعلى طول كلمت ابو محمد ,,

      نواف : مرحبا ياعم ,, هل يناسبك اجيب المملك بكره هلي بيسافرون بعد اسبوع ودي املك قبل يسافرون ,,

      ابومحمد : اللي ودك يابوك مني برادك ,, هلا وسهلا الله يحيكم ,,بس ما يحتاج للفحص

      نواف : لاما يحتاج دبرتها يا عم ,,

      دخل علي ابوي وهو فرحان من زمان ما شفت ابوي مرتاح نفسيا ,,

      يابوك كلمني نواف ويبي يجون بكره يملكون ,, اهله بيسافرون وما وده يأخر ,, وده تجهزين لين يرجعون وش رايك

      الجازي : وش قلت له

      ابومحمد : والله قلت له مني برادك ,, في نفسك مادريت عنه

      الجازي : خلاص اللي تبي يبا بس انا ما امداني اجهز

      ابومحمد : خلاص احنا بنسوي الملكه بكره وبعدين بنشوف الترتيبات ,,



      اول ما طلع شفت رقم نور يولع في الشاشه ,, مادريت وش اسوي هل ارد عليها والا لا بس ما اقدر اردها انا لازم اكلمها ,,

      الجازي : الووو

      نور : هلا وغلا بمرة اخوي ,, انا اقول اخوي طب محد سمى عليه لو اني عارفه كن عزمتك من زمااان

      الجازي وهي تكلم نفسها ياليتك تدرين يانور وش صااير كان ماتمنيتي شي ,, لو هو ماطلب ان كل شي في ظل الكتمان كان علمتك ,, كفايه علمت عاليه ,,

      الجازي : غلاااي انتي ,,

      نور : وش فيك شكلك مو فرحانه بأخوي

      الجازي : افااا عليك لا بالعكس بس خايفه من موضوع الزواج نفسه ,, الوحده اللي في بيت اهلها مو مثل اللي في بيت زوجها

      نور : انتي قدها يا عسل ,, والله لو متزوجه سلطان بروناي كان جبتي خبره كيف الا اخوي الضعيف وضحكتها ملت علي دنيتي اللي ضاقت من يوم قال ابوي عن الملكه ,,

      نور : على فكره احنا بكره عندكم دريتي ,,,

      الجازي : اي قال ابوي الحين ,, نور ممكن اطلب منك طلب ,,

      نور انتي تآمرين امر ,,

      الجازي : انا مو مستعده لشوفه ولا شي ياليت تلمحين لأخوك ,,

      نور : اقول يحمد ربه لو يشوفك بثوب البيت ,, جزوووي ترى الموضوع ما يستاهل اخوي حليووو ,, تبين اروح معك الصبح تاخذين شي انا مستعده

      الجازي : لا لا مافيه داعي عندي ملابس ,, خلاص خليها للظروف ,, اشوفك على خير

      المفروض بكره نتجمع عند فهده ,, كلمتها قلت لها عن عريس الغفله بأسلوب ذووق وناديتها تجي دام نور بتكون موجوده واكيد عاليه من صلاة الصبح مفزعتني ,,

      ماصدقت فهده الخبر ,,

      فهده : معقول جزووي كل ذا من ورانا متى يمديه يخطب ومتى يمديه يملك ,,

      الجازي : مدري وش اقولك ,, هو خطب من اسبوع بس يبي يملك قبل يسافرون اهله ,, لكن الزواج مو الحين

      فهده : اجل ليه مستعجل يا كافي يخليك تجهزين حق الملكه ,,

      الجازي : والله مدري عاد هذا اللي صار ,,

      سكرت من فهده وانا توتري كل دقيقه يزيد ,, مستغربه من هالرجال ,, وش اللي رماه علي ,, هذا نصيبي اللي ربي كاتبه لي ,,



      نمت وكل ما تذكرت فجعة عاليه يوم درت انه اخو نور ,, اتذكر كلمتها لابالله مو صاحي اكيد ماقد تعالج في شهار ,, امووت ضحك

      (( حد مستغني عن فلوسه كذا وخطط ومسجات اكيد فيه عقده نفسيه )) اضحك زياده على همي اللي في قلبي ,,,

      صدق شر البلية ما يضحك ,,,



      ,,,

      شفت فيصل وهو في سريره مادري وشلون بقوله الخبر ,, هو اللي حدني على ذا الشي والله لولاه ما اعرست ثاني ,,

      حطيت راسي على المخده ابي اتذكر شكلها ,, لها طول حلوو ,, اتذكر وجهها ذاك اليوم ,,,

      حلووه مافي كلام ,, شكلها عاقله ,, بس انا ابي منها شي وتروح في حالها ,, مستحيل اثق في حرمه ثاني ,, خلاص ,,





      من الصباح بدري قمت ونظفت البيت ,, رتبت مجلس الرجال ارضي ,, والمقلط فيه طقم كنب عادي ,, والصاله مفيه جلسه عربيه على جنب ,,

      اتفقت مع امي ان ام نواف تكون في المقلط ,, حاولت ازيده مفارش حقت العيد علشان يكون شكله شوي حلوو ,, هو ماياصل مستواهم بس مااهتم لذا الشي اهم شي عندي الترتيب وانه يجمل وبس ,,

      جتني عاليه ,, قعدت تساعدني في الغرفه عشان اذا جو البنات ,,

      خلصنا مع صلاة العصر ,, جات فهده قبل المغرب بشوي مع اكلات لذيذه فديتها ما نست مني ,, صحون فضيه مليانه اشكال والوان ,,

      شي شكوليت شي شي خفايف شي ما انتبهت له المهم انه تقديم راقي ,, قالت لي البارح ترى لاتسوين للضيوف شي جهزي نفسك وبس ,,

      توعتها تنسى جاء في بالي كذا لكنهاعند كلامها ,,,

      قعدت اتجهز لنور واهلها ,, مدري هل هو بيطلب انه يشوفني بس جاني احساس كذا انه ماوده يشوفني ,, شي حسيت به لثانيه يقولون انها الحاسه السادسه ماتخيب ابد ,,

      لبست نفس الفستان اللي شريتها لعزيمة نور ,, الفستان البني مع الكريستال اللي فيه ,, فهده شاطره في الميك اب خذتني بين ايدها ولمدة نصف ساعه خلتني شي ثاني ,, روووعه مكياجها فديتها ,,, لبست اكسسوارتي البسيطه اللي عندي ,,

      وما بقى الا اتعطر ,, دخلت امي علي بالبخور وقعدت تبخرني ,, والبنات يسون لي حركات تفطس من الضحك بس اشوى كنت ماسكه عمري عشان امي ما تقول عني خبله ,,,

      من صوت السيارات عند الباب عرفت انهم وصلوا ,,,

      شوي ودخلت علينا نور جابتها اختي مها ,, رااقيه ذا البنت ,, كانت لابسه فستان تركواز فاتح وتاركه شعرها على كتوفها بطريقة العارضات على جنب ويفي ,,,

      نور اول ما شافتني : وااااو وش هالزين منهي ذا الكوافيره اللي زينتك

      فهده : كم تعطينها عشان تجيك ادفعي انتي مرره لو تقولك الف قلتي زين مع انه بوم ميتين ,,, ضحكنا على تعليق فهده هالبنت طاهره بشكل ,, يابخته اللي بيتزوجها حياتها محدوده كنها في دائره ضيقه ومحفوفه بناس محدودين ابوها من صغرها ما يسمح لها بالتداخل مع بنات المدرسه حتى ,,

      نور : انتوا علموني عنها بس بعدين كيفي اعطيها الف الفين وش عليكم

      صوت عاليه يجي من وراها : والله يا نور الله يعينه زوجك شكلك بتخسرينه ,, فتحت عيوني لعاليه اما لو اقولها الله يعين اخوك لو ياخذني شكلك بتصيرين سكيورتي على مخباه قبضت لساني في اخر لحظه,, جازت لي فكرة اني اصير زوجة ماجد ,, صدق احلاااام تنهدت بقوه

      عاليه : اسم الله على قلبك من اللي ماخذ عقلك ,,

      نور : محد صدقتي فاضيه والله قوموا يالله خليت امي بالحالها ,,

      في الفتره ذي تم التعارف بين الرجاجيل في المجلس ابوي كل شوي يجي عند المطبخ وياخذ القهوة والشااي وبعض اللي جابته فهده ,,,

      بعد شوي جانا محمد وصوت علي اطلع لابوي ,,,

      لقيت ابوي في اخر الممر ياشر علي ومعه الدفتر ,, يالله يابنتي المملك مستعجل وراه شغل ,,

      شفت الدفتر وحسيت اني في حلم ,,, خلاص في لحظه بصير زوجته ,, ارعبتني الفكره ,,, توكلت على الله وسميت ووقعت في الدفتر

      رجعت للبنات واول ما شافوني صوتوا لي : كلللوووووش جزوي يالله انتي اول وحده ,, يالله يا بنات مين الدور عليه ,, صاحت فهده بقوه عاليه ,,, ونور معها : عاليه عاليه

      عاليه : لاوالله عندكم معرس مادريت جيبوه يالله واصوات ضحكنا بتظل ذكرى حلووه في حياتنا ,,,

      جتني امي اطلع للحريم اللي في المقلط كانت ام نور ومعها عتيقه اللي مربيتهم وجارتنا ام فهد ,, وام عاليه ,, مشيت مع البنات ودخلت ورى نور اللي كانت تمشي قدامي ,,, اول ما وقفت عند ام نواف سلمت علي وما فاتني انبهارها بشكلي ,, ما نزلت عينها مني ,,

      راااقيه بشكل احس رقي نور مستمد منها ,, لابسه فستان اسود ومسويه تسريحة تناسب شكلها مع انها اكبر من امي لكن مبين انهم في نفس العمر ,, الله يعنيها امي كبرتها الهموم والشغل ,,, مكياجها رااائع ,,

      امي فديتها مساعدها لو الهموم كثيره مساعدها بياضها وشعرها الكثيف هذا اللي خذته منها اما تقاطيعي الثانيه وارثتها من جدتي لابوي ,,,

      قعدت بين البنات وهم يضحكون علي ,, تكلمي شوي والا القطوة كلت لسانك ,, كله من عاليه مرجوجه هالبنت ,,

      قلبي عندهم وفي نفس الوقت في المجلس هل بيطلب يشوفني والا لا بس شكل الاصوات خفت من المكان اكيد طلعوا الرجاجيل ,, بعد شوي شغلت مهوي المسجل وقاموا البنات يرقصون وطلعوا اللي في خاطرهم كله ,, ام نواف بعد ساعه من الجلسه بدت تاخذ مع امي وتعطي في السوالف وكان دور ام عاليه كبير في ربط السوالف بينهم ,,,

      كل ما التفت لعتيقه اشوفها تراقبني ,, من فتره لفتره واول ما احط عيني في عينها تصد ,, خوفتني بنظرتها مع ان شكلها طيوب ,,

      لمحت شي عند رجلها شكلها شنطه ,,

      بعد ما ضيفت مهوي الحريم تكلمت ام نواف : عتيقه وين الشبكه ياعمري ,,

      نادت علي ام نواف اجي جنبها : تعالي ياجازي عندي ,,

      طلعت لها عتيقه علبه فخمه جدا فيها عقد مبهر بكل ما تحمله الكلمه من معنى واصوات البنات وااااااااو وااااااو

      لبستني العقد هي ونور ,, حسيت بتوتر واحراج منهم ,,

      وساعه ما تقل عن العقد فخامه ,,,

      ام نواف : احنا بنسافر ابو نواف عنده اجازه وبجهز فستان الفرح من برى ,, والباقي جهزيه على راحتك ياعمري

      توقعت انها بتسوي فستان الزواج شكلها مو واثقه من ذووقي اني بسوي شي على مستواهم

      ومدت لي مظروف في علبه افخم مثل العقد ,,

      تكلمت كلمات بسيطه وتدعي لي وقامت عشان يمشون ,,

      نور : انا برجع مع فهده يمه طااايب

      ام نواف : على راحتك يا قلبي ,,

      احس اني في دووامه من اللي صار كله وعقلي مو معي ,, فرحتي احسها ناقصه ,, زواج مدبر ومقابل مادددي وحياه مدري كيف بتصير

      وضايقني بعد انه ما طلب يشوفني ولا جاء يلبس الشبكه ,, معقد ميه في الميه ,, الله يعيني عليه ,,,

      بعد الحاح مني على ام عاليه طلبتها انها تسهر معنا وتوصلها فهده وما بغت توافق بعد طلعة الروح ,,,

      دخلنا لغرفتي بعد ماعطيت امي الاغراض تتركها عندها

      سهرنا للساعه 1 واحنا نرقص ونسولف ,, وناكل من اكل فهده اللي ماقصرت بالمره معي هي وشغالتها اللي قامت بالمكان بعد ما راحواالرجال والحريم ,,,



      دخلت ام نواف للقصر معها عتيقه وهم يسولفون عن الملكه وابونواف مع عياله نايف ونواف يشوفون الاخبار

      ابو نواف : مبروووك يام نواف

      ام نواف : الله يبارك فيك ياعمري ,, قام لها نواف يحب راسها : وش هالجمال والله محظوظ الوالد ,,

      ام نواف : اذكر الله ,, الزين والله خذته الجازي ,, الله يبارك لكم يا عمري

      ما صلح لي كلام امي ,, حتى لو زينه ما ابيها ,, اكيد فكرت اني ودي اشوفها ,, ما درت ان اخر شي اتمناه اني اشوفها

      قعدت معهم شوي واني ودي اشوف امي عتيقه ابي اعرف وش صار داخل ,,

      لقيتها تشوف فيصل ووتتاكد انه نايم

      نواف : هاه يمه وش اخبارك وش صار عندكم ,, مغصوبه البنت ,,

      عتيقه : والله يا ولدي شكل البنت عاقله مررره وثقيله فوق ذا ربي عطاها زين موعلى احد ,, قليل اللي مثلها

      نواف : ما ابيك توصفينها لي , انا ابي اعرف ابوها حدها على ذا الزواج وهي ما تبي والا هي تشوفينها راضيه

      عتيقه : والله شكلها مبسوطه يوم جت تسلم على امك انحرجت وعقب لبستها الشبكه لهووا شوي بس لا لا شكلها راضيه يا ولدي ,, انت من يردك يا ولدي,, عساها ناصية مباركه عليك ياولدي وتبرد خاطرك ,,

      نواف : انا طالع انام تبين شي

      عتيقه : سلامتك يا ولدي ,,,

      دخلت غرفتي وانا افكر في اللي صار ,, خلصت من خطوه ,,, فكرت في وضعنا هل ادخلها في بيت اهلي بس لا ما ابي فيصل يتعلق فيها ,,هل اوديها فيلا لحالها ,, بس ما اقدر استغنى عن فيصل انا في مكان وهو في مكان ,, احترت في الموضوع بس بحصل حل مو مهم الحين ,,



      مشوا البنات من عندي ,, وانا فرحانه بوجودهم حوالي ,, طلعوا وبقيت اني ومهوي نرتب غرفتنا وما انتبهت ان مهوي تشيل الاغراض وهي ما تلتفت علي الا بعد كذا مره لاحظت انها تطالع الناحيه الثانيه

      مسكت الشراشف من يدها الاهي تصيح: مهوي شفيك ,, خذتني بقوه وضمتني وقعدت تشهق مثل البزارين ,, مهوي يا قلبي شفيك وش صاير

      مهوي بصوت مخنوق : ما ابيك تطلعين من عندنا ,, هنا انا انهرت وقعدت اصيح معها كني بفارقها للابد ,,

      بعد ماهدينا شوي تكلمت معها كلام احسه طالع من قلبي : مهوي انتي عارفه ان مصير الوحده تتزوج اذا ربي كتب لها ,, والحين انا ما راح اروح بعيد ,, بقوله يسوي لي بيت جنبكم ,,لا تخافين يا عمري ,, والا وش رايك اسكن عندكم فطست ضحك مهوي على هالكلمه

      مهوي : امااا عاد هو بيخليك تسكنين هنا يالله عاد انا مو بزر تلعبين علي ,, وضحكناعلى بعض شوي ,,

      دخلت علي امي وهي تقول لي ان ابوي يبيني

      جيته في غرفته وهو متمد على فراشه ,, حبيت راسه وضمني لصدره وهو يقول : ما تدرين وش كثر فرحتي بك الليله وانا اشوف اني عطيتك اللي يستاهلك

      هذولا ناس لهم وزنهم ونواف رجال شاريك يابوك اول ما وصيته عليك ,, قال بحطها في عيوني :: حسيت ان نواف ذا ذكي من الدرجه الاولى ,,

      ابو محمد : يا بوك هم جايبين مبلغ مهرك وشكله كبير ودي تروحين هاليومين تفتحين لك حساب وتحطين مهرك فيه وتجهزين حالك شكل العرس بعد شهرين ,,

      قمت اطالع الشنطه اللي فيها شبكتي ورحت على طول وفتحتها ,, وخذيت المظروف وعلى طول فتحته ,, وطلعت المبلغ شكله كبير جدا لكن قسمته نصفين من الوسط وعطيت ابوي نصفه ,,

      الجازي : هذا لك يبا سدد ديونك اللي عليك

      ابو محمد : لا يابوك هذا مهرك لا تتصرفين فيه كذا حنا ماعليناا ,,

      الجازي وهي تمسك دمعتها : اذا ماخذيتها مني بكلمهم يجون ياخذون عفشهم ويضفونه معهم الله لايبارك في ذا الفلوس اذا ما نفعتك يا بومحمد

      مسكني ابوي وحب راسي وهو يقول الله يكملك بعقلك يا بنتي ,,,,

      مر الاسبوع الثاني بسرعه اكبر

      نور وعايلتها سافروا على جنيف وفهمت منها ان اخوها نواف ما راح يسافر ,, فهده بتروح مع ابوها لباريس شهر ووعدتني تجيب لي عطور الزواج هديه من عندها

      وعاليه واهلها سافروا مع اخوها ماجد لالمانيا ,, ومابقى في صيف الرياض الا انا وعريس الغفله صدق اللي لا ارسل حتى كلمة مبرووك

      ,, حسيت اني وحيده بعد سفر البنات ,, ومالي نفس اتجهز ,, وقررت اني ما اسوي اي شي لحد ما يرجعون ,, هو اصلا ماقرر الزواج متى ,, خلاص بكيفه اذا رجعت عاليه بتفق معها على كل شي ,,



      نواف وسعد اتفقوا يطلعون لدبي كم يوم يغيرون فيها جو مع انها حاره هالحين بس االبحر الحين روووعه

      فكر في الجازي ولا عبرها من يوم الملكه ,, ولا طرت عليه احيانا ينسى انه ملك عليها ,, وده احيانا يهرب من المسئوليه ,,



      ماجد وهو يركب الطياره حس انه ترك قلبه في المستشفى وخصوصا غرفة الغيار اخر مره شاف نور اللي صارت فص ملح وذاب ,, عجز يسئل عنها ومحد جاب خبرها والكل نفس االاجابه نور خلاص مافي مستشفى ,,

      احيانا يفكر انها خيال وراح ومعد يقدر يشوفه لو في احلامه ,,
    5. عاشق الصمت
      30-05-2018, 11:25 AM

      ..

      أطلب اي رواية ونحن بالخدمة


      ((الجزء الرابع ))



      صار لنا اسبوع في سويسرا ,, طلعنا بعد فتره لفيلتنا على البحيره تشوف جبال الالب ممتده فيلا كبيره حديقتها جنااان ومع السحاب يعطيك المنظر رووقان ,, يخلي القريحه تتهيض والكتابه تحلوووو والرسام يزيد ابداعه ,, نواف ما بغى يجي معنا ,, فخذينا فيصل وامي عتيقه ,,

      ,, طلعت امي وابوي للكوفي ,, صغير في طرف القريه ,, لبست جاكيتي طويل لحد الركبه ,, واسكارف الف به رقبتي الجوو حتى لو صيف بارد شويه ,, وخذيت الجوري عشان نتمشى وناصل محل الورد في اخر الشارع (( لاتزعلون علي ترى مو متحجبه في سويسرا )) مشينا وتف تف مطر بدى ينزل علينا استانسا عندنا فقر مطر ,,

      دخلت المحل بعد كيلو مشي ولقيت صاحبته العجوز ,, من زمان اعرفها ,, عندها بنتين يساعدونها في المحل ,,

      اول ما شافتني فتحت لي يديها : نووور ضمتني بحنان ,, اخبارك عزيزتي

      نور : كويسه ,, وسألتها عن اخبارها واخبار بناتها والقريه ,, وجهزت لي طلبي المعتاد ازهار مريم ريحتها تعجبني وشكلها احلى واحلى ,,

      بعد نصف ساعه كلام معتاد طلعنا منها ومشينا للحانوت قديم جدا تبيع فيه عجوز اذا شفتوها قلتوا بنت ما يبين عليها ,, عندها انواع الجبن البلدي ,, ما احبه بس نجيبه عشان ابوي يوصي عليه ,, عندها حلويااات تذبح ,, خذينا منها مجموعه وطلعنا ,, لقيت محل المجواهرات الصغير فاتح دخلته ابي اسلم عليه ,, اهل القريه حافظين وجهي من كثر ما كل سنه نجيهم ,, لقيت صاحبه رجال كبير ,, سلمت عليه براسي تحيه ,, وسألني عن ابوي ,, قلت له وش الجديد وقعد يورني الخواتم بس سالته عن الحروف ,,

      وطلع لي بعضها وانا في بالي حرف معين ,, لقيته في وسطهم مطعم بالالماس ,, وشلته بين ايدي

      قعدت اتامله وكلمتني جوري: مين حرف ميم ,,

      نور : خبله والله تسألين ابوي شسمه

      جوري : اااه بابي (ابوي اسمه مشعل )) بس بيني وبينكم انا شريته عشان اللي اسمه ماجد للحين ماكل مخي ,, خذيت الحرف وقلت له يدور لي قلب صغير ويجيب حرف نون وحطيته في بريسلت صغير وحطيته في يدي شكله تحفه ,,, طلعنا وانا مبسوطه حسيت لما حطيت حرفه انه صار قريب مني ,, احساسي يقول كذا ,, وبعد ما ابيه يروح عن بالي ابد ,,,,,

      ******

      دخلت الامارات مول اتمشى انا ويا سعد وطفنا المحلات وطلبني سعد نروح لمحل غوتشي يبي جوتي سبور للمشي ,, مشينا وكنت لابس كاجول وشعري مبعثر ومسوي ديرتي ,, كنت حاط البلوتوث ب هلالي ,, جاني عليه في غضون نص ساعه ست بلوتوثات

      رفضتها كلها ,, بنات خليجات اشكال والوان ,, مرت من جنبي سعوديه تضحك تبي تلتفت انتباهي وتكلمت بلهجتها النجديه الصرفه بغى سعد يكلمها وماخليته على راحته من يوم ملكت على الجازي جتني صده من الحريم مادريت وش سببها ,, هل هو شي نفسي ,,

      والا مرحله مؤقته ,, والا ابي اثبت لنفسي شي من الماضي ,, شي ما تعودت عليه ,, ما حسيت انها تعني لي شي كثر ماهو الموضوع بحد ذاته اني دخلت دائرته ,,

      سعد : يعني حنا جايين عشان السوق بس

      نواف : فاضي انت حق السوالف ذي بعدين حنا ربعنا معنا ما يصير عليك هالكلام يا سعد ,,, احاول اسوي فيها عاقل وانا لو في نفسي كان بس فيه شي يمنعني ,,,

      وصلنا محل غوتشي ,, درنا فيه ولفيت فيما سعد يختار اللي يبي وشفت الازياء النسائيه

      عجبتني اشياء كثيرها منها فستان اخضر صريح معروض بس انه قصير ,, تخيلت الجازي لابسته وبنفس السرعه طردت الفكره من مخي ,, اكيد انجنيت اللي افكر كذا ,, شي صعب ان افكارك تطلع للسطح وتحاول تخترق عقلك وتأكد لك اشياء انت رافضها ,, المفروض ما اسمح لها تدخل حياتي بالمره ,, مستحيل امر باللي مريت به ثاني انا للحين اعاني مرارته ,, ما ابي ,, خلاص حسيت بغثيان جاني فجأه

      وعلى طول طلعت من المحل ولقيت كنبه في مواجهته وجلست اخذ نفس ,, وش صاير لي ,, انا عارف انها اشياء نفسيه ,,,,



      ******

      فتحت البراد في المطبخ بسوي قهوة نوديها لماجد في المستشفى ,, امي وابوي يحتروني ,, اخوي مشاري مع نوف طلعوا على تايلند وبيمرون على جزر جنبها ,, كلموني من شوي يقولون لي عن اخبارهم ,,,

      ماجد قاعد في مستشفى يبعد عننا مشوار والله ما لقينا جنبه فندق زين وبنحاول نشوف كم مدة المستشفى يمكن نطلع بعدها مكان يكون له نقاهه ,, اخوي سعود جاني يستعجلني عشان نروح ,, جهزت كل شي وطلعت لبست عبايتي ونقابي ,, وطلعنا للمستشفى ,, مشوار حلووو

      وشوي الا احنا في المستشفى يا ساتر من المناظر ,, حوداث مرووعه,,

      وصلنا غرفة ماجد ,,غرفة وسط فيها سرير شخص واحد

      وحاطين كم كرسي علشن الزواربعد ما قعدنا شوي طق الباب ودخلت بنت شقراء طويله معها ورد وحطته عند الطاوله ,, ضحكت لماجد وطلعت

      ام ماجد :هآآآو يا ولدي وش ذي الشمحوطه (( الحلوه الطويله ))

      ماجد : هاذي اخت المريض اللي بجنبي ,, كل يوم تجيب شي لا اعرف هرجها ولاتعرف هرجي ,,

      ضحكنا بصوت عالي وخصوصا ابوي ,, شفها اذا بتاخذني ,, يمكن اتزوجها

      ام ماجد : ماعاد الا هي تاخذها وانا وين رحت ,, وزاد ضحكنا وما سمعت صوت الجوال في الشنطه الا على نهايته ,, قمت خذيته شفت رقم نور يتصل لاشعوريا قلت : نووووور

      ماجد وهو يقوم من سريريه يبي يقعد مين نووور كنه ضايع له ضايعه ,,

      عاليه : هاذي صديقتي

      ماجد : تشتغل ممرضه

      عاليه : لاااااا وين ممرضه هاذي طالبه معي ,, شفت ماجد يطيح على مخدته وهو يزفر بقوووه , سئلته امي وشفيك يمك

      ماجد : الم بسيط بعد التمرين ,,,,



      *******

      اطول عشرة ايام مرت علي من سافروا البنات ,, اتواصل معهم بالمسجات لحد ما حسيت انهم بالفعل مشغولين ,, حزنت على حاالي ,, انا صحيح مو متعوده على السفر ,, بس مخنوقه من سالفتي ومن الاخ اللي ولا عبرني ,, بس وش ارجي من وراه الحين يشوفني ماديه درجه اولى اللي وافقت على عرضه ,, وضقت من البنات اللي سافروا وحسيت اني وحيده مالي احد ,,

      قمت بدلت بيجامتي ولبست جلابيه ورفعت شعري لورى ,, وطلعت لامي وابوي في الصاله ,, ابوي بعد ما سدد الديون ارتااح نفسيا ,, اقنعته يغير سيارته ورفض ,, قالي يا بوك هذا مهرك وما راح نتصرف بالباقي الا لين تتجهزين وتخلصين ,, ما قصرتي قضيتي ديني الله يقضي عنك كل هم ويفرج عليك كل كربه يا بنتي ,,

      ام محمد : تذكر يابومحمد لما جبت الجازي ,, اتذكر اني اصيح ابي ولد وانت ماسكها بين ايدك وتقول هي اخير من الف ولد

      ابو محمد : شلون ما اتذكر ,, يا ام محمد كل بنت يجي معها رزقها ,,

      طرت علي فكره وطرحتها على ابوي : يبا وش رايك نروح للعمره ,, ودي نعتمر ونشكر الله سبحانه وتعالى اللي فرج علينا ,,

      ابو محمد : غاااالي والطلب رخيص ما طلبتي شي يا بوك ,,,بشوف الحجوزات وبرد عليكم ,, خذت تنهيدة ارتياح ,, ودي اشوف مكه ودي اطوف بالبيت ,, ودي اغسل قلبي من الهم اللي فيه ,, اشوف الدنيا قدامي كئيبه ,, ماكنها نزلت علي ثروه غير متوقعه بالمره ,,,



      ********

      دخلت فهده مع شغالتها محل عطور شهير في باريس ودها تتقضى للجازي ,, كم مره تدور تبي احسن شي وفي الأخير فضلت ذي الماركة على غيرها ,, حست فهده انها وحده ثانيه بعد ما تعرفت على البنات ,, عمري ما حصلت حد قلبه علي مثلهم ,, كل اللي يعرفوني يبون مني ,, الا صديقاتي ذولا بالرغم انها كلها شهر ونص بس كنها سنه ونص ,, الله لا يحرمني منهم ,,

      اتصل علي ابوي يذكرني بالعشاء اللي عازمني عليه في مطعم رااقي ,, وقلت له اني على الوعد ,,, هالمره اذا كان مروووق ابي افتح له موضوع عاليه ,,,

      شريت عطور كامله بمجموعاتها وشموعها ,, وطرى علي اني اتقضى لها جزم ,, وحبيت اني اعرف مقاسها قبل اخذ شي بس بخليه للمره الجايه ,,,

      خذت الشغاله الاغراض ,, ومشينا ,,

      لبسي فضفاض احب البس بناطلين ومعاها بلايز واسعه لحد الركبه او فوق شوي ,, اتحجب بس البس نظاره فقط ,,,

      ومع ذلك الشباب مو تاركيني لحالي هذا والبنات اللي كاشفين شعورهم على قفا من يشيل ,, بعد اللي في حالها ما يخلونها وراها وراها ,, طلعت من المحل وامشي لسيارتي الروز رويس ,, الا ذاك الولد يكلمني طيب نظره ولو جبر خاطر

      ما رديت عليه انا متعوده على هالاشكال دامني في السفر سفهته وركبت سيارتي ومشيت ,,

      او ما وصلت للفندق ,, على طول نزلت لموعدي في الspa

      وبعدها بطلع مع ابوي للعشاء ,,



      *******

      اول ما وصلت البيت الا ابوي ونايف يلعبون مع بعض تنس طاوله في الحديقه شكلهم ما طولوا في الكوفي ,, وامي تطالع التلفزيون وهي شبه مكسله ,, جاني فيصل يركض زعلان : ليش تروحين ما قلتي لي زعلان عليك ,,

      نور : خلاص ولا يهمك حبوب بوديك الحين ,, طلعت اسلم على ابوي واقول لنايف يرجع معي نشتري لفيصل شي ,, قال نايف خلاص اقعدي انتي وانا بطلع مع فصولي ,, ارتحت نفسيا شوي ,, قام ابوي جته مكالمه ,, وقعد يتكلم باللغه الانجليزيه شوي ,, وعقبها مسكني ومشينا لأمي في االصاله ,,

      ابو نواف : هذا المستشفى في بون يبوني امر عليهم نهاية الاسبوع الجاي بيسون تكريم للدكاتره اللي اشتغلوا فيه من قبل ,, ولزم علي البرفيسور اني احضر ,, امشي معاي ونخلي نايف هنا عند خواته ,,

      ام نواف : عاد ما بقوا يختارون الا نهاية الاسبوع عزمت زوجات الاطباء ربعك اللي هنا ,, خلاص التزمت فيهم

      نوووور : يبا انا برووح معك تكفى خذني ,,, انا عارفه ان عاليه واهلها في المانيا بس ما اعرف اي مدينه ,, لكن مبسوطه اني في نفس الاجواء ,,

      ابو نواف : خلاص يا نور استعدي تروحين معي بس هااا ترى كلها يومين مو اكثر خذي شنطه للطياره بس

      نور وهي تضم ابوها : من عيوني يا احلى اب في الدنيا ,,,,

      رحت غرفتي وانا اخذ نفس عميق واشوف سلسالي رفعته لشفايفي وحبيته ,,, كل ماله ويغلى اكثر في قلبي ,, لو تدري عاليه

      ,, بس مستحيل اقولها انا احب اخوك لو تنطبق السماء على الارض ,, ولو ما بقى الا هي ,, وش بتقول عني ,,,

      ********

      كلمني ابوي تحت في اللوبي عشان انزله ,, فسكرت السماعه وانا اقوله الحين بجيك ,, كنت لابسه فستان حريري من ايف سان لوران مشجر بورود كبيره ,, وعليه معطف من الجلد راقي طويل لحد نصف الساق ,, خذيت حجابي الملون ولفيته زين ,, ولبست نظارتي وطلعت ,, انا شمس قمر ليل نهار نظارتي ما تطيح لاني احط كحل عربي واكثف المااسكار من شاف عيوني مدحني وانا ما احب حد يشوفها ,,, نزلت له لقيته ينتظرني ومعاه ربعه اللي تفرقوا اول ما شافوني ,,

      كان لابس رسمي ,, ابوي ما وصل للخمسين بس شكله شباب مرره وروحه شباب اكثر ,, وضعيف جسمه متناسق ,, ويحب الاكل الصحي بس يدخن مررره ,,, راااقي فديته ,,

      ركبنا سيارتي وعلى طول للمطعم ,, في الطريق قعد يمدح شكلي ,,, دااايم يرفع معنوياتي فديته ,,,

      وصلنا للمطعم وخذونا للطاوله اللي انحجزت باسمنا وقعدنا نشوف المنيو ,, اخترنا اكل بحري ,, شوربة ربيان ,, وكالماري مع صوص ابيض.. وسلطة ثمار البحر ,, مع اصناف بحريه ماعرفت اسمها بس قعد يمدح فيها صاحب المطعم



      اول ما صرنا بالحالنا سكتنا شوي ,, ابوي كلامه شوي ,, وانا مثله ,, فماعندي روح المبادره احس بتفشل او يمكن باله مو معي ,, فتعودت على الصمت معه ,,

      فهده : يبا ممكن اكلمك في موضوع

      الوليد : موضوع واحد بس انا ابيك تكلميني في مواضيع

      اول شي شخبار صديقات المعهد عساكي مرتاحه معهم

      فهده : جدا جدا جدا ما تصدق يبا

      الوليد : الحمدلله هذا اللي ابي انك تكونين مبسوطه

      فهده : يبا انت ما تفكر تتزوج

      كان ابوي ماسك الكاس في يده ,, ونزلها وهو يطالعني

      الوليد : فهده وش فيك ياعمري لاتفكرين اني ابي احد ,, انتي عندي بالدنيا والزواج خلاص شلته من بالي

      مدري ليه حسيت ان ابوي يلعب علي ,,وقلت له : يبا خل نكون واقعيين ,, انت للحين صغير ,, والف وحده تتمناك ,,

      وانا عندي عروسه تناسبك مررره

      ضحك ابوي على تفكيري : من جدك يافهوده ,, زين امك متوفيه ولاتسمعك الحين ,,

      فهده : امي الحين مبسوطه اني اعينك على الخير يبا الزواج مو حرام وانت لازم تحصل حد يشاركك حياتك ,, طيب لو تزوجت ورحت من اللي بينتبه لك من اللي بيسافر معك ,, طلبتك يبا وافق

      الوليد : اول اضمني موافقة العروس بعدين كلميني انتي عارفه رأي انا ودي اني اسعدك بس اذا تزوجت ابي وحده تفهمني

      فهده : بصراحه هي اكبر مني بسنتين بس مطلقه

      الوليد : ااااااه كذا وتبين تحطين صديقتك في راسي وتحلين مشكلتها ,,,

      فهده : لا لا مو كذا بس بنت تجنن وروحها حلووه لو عانت شوي من مشاكل الطلاق ,, بس متأكده انك بتحبها

      الوليد خلينا نتعشى وبعدين يصير خير,,,

      ******
      حجز ابومحمد بعد يومين وطلب من الجازي تجهز حالها هي واخوانها مهوي ومحمد ,, ورتبت لهم ام محمد ملابس الاحرام واللي تشوف انهم ممكن يحتاجونه هناك ,, كان الجميع متحمس ,, طلعت الجازي مع امها للسوق وخذوا لهم جلابيات قطن ,, وكم جزمه مريحه للحرم ,, ومحارم مرطبه ,, واقي للشمس ,, طلعوا العصر ,, وظلوا يلفون لين رجعوا قبل العشاء ,, دخلت ام محمد تجهز لهم عشاء ,, سوت لهم مكرونا بالفرن ,,في صحن بايركس وسط ,, مع خضار مسلوقه لابومحمد بدون بهار ,, دخلت الجازي تساعدها وتغسل الصحون ,, الا بدخل ابوها عليهم

      ابو محمد : يبا الجازي هذا نواف جاي يبي يسلم علي كلمني في الطريق شوفي المجلس يابوك وافتحي المكيف ,, كان فيه شي في يدي ما اذكر وشو بدون شعور حطيته على الطاوله مدري هو فلفل بارد ولا خس اتذكر الوان خضراء على الطاوله ,, فقدت الشعور للحظه ,, وش جايبه ذا صار لنا فتره من الملكه لاسال ولا عبر ,, كنه طالع من لا شي ,, هو الفتره اللي راحت واهله مو هنا ,, ما حاول يكلم ولا ادري هو موجود ولا لا ,, بس ما يهم وهو ما يسال ,, طالعت شكلي بالمره ما يناسب اني اشوفه ,,

      الجازي : اذا قالك يبا يبي يشوفني قل نايمه انا مستحيل اطلع كذا وبعدين ليه حضرته ما يعطيني موعد

      ابو محمد : يابوك الرجال بعذره كلم يبي يسلم يالله لاتأخرينا روحي جهزي المكان ,,,

      *******

      رجعت للرياض انا وسعد بيطلع مع اهله فرنسا ,, وانا مدري وش في بالي ما ابي سويسرا ,, وفي نفس الوقت محد موجود طفش مرره

      صار لي يومين من رجعت اصحابنا اكثرهم مسافرين ,, الصباح امر الشركه والعصر ماعندي شي ,, تذكرت ابومحمد وبنته المصون ,,

      طرى علي ازوره عشان ما يشك بشي ,, عندي احساس ان بنته قالت له عن الصفقه ويمكن غصبها عشان كذا وافقت ,, ويمكن احساسي خطأ

      كلمته فجأه بعد العشاء وقلت له اني بزوره اتقهوى عنده ,, يالله اسلي وقتي شوي واصل الرجال عشان اشوف وش اخباره ,,

      بعد فتره بسيطه وصلت لبيتهم ,, بيت صغير من طابق ارضي ,, في حي عادي ,, وقفت سيارتي عند الباب لقيت ولد صغير يمكن عمره عشر سنين حلوو طالع على اخته ,, هذا اكيد محمد ,, مدري حتى اخوانها كم :: بس شفت ابو محمد هذاك اليوم كل شوي يرسله داخل ,,

      فتح لي الباب وطلع لي ابو محمد وهو يحي بكلمات الترحيب المعروفه ,, قلطني في المجلس ,, مرتب ومافيه زود اثاث جلسه عربيه ,,

      قام ابومحمد داخل وقعدت اطالع المكان بسيط جدا طرى علي انه ما يفصلني عنها الا جدار ,, رفض عقلي اني اطلب اشوفها ما ابي كلش ,, لايكون تفكر اني ابي اشوفها ,, يمكن جيتي هنا تدل على هالشي ,, بس بكيفها خل تفكر زي ما تبي

      جاب ابو محمد القهوة ونوعين تمر شغل بيت ,, صحونهم تدل انهم مرتبين وكل شي يلمع ,, ارتحت لهالشي معناته انهم نظاااف يهمني هالشي ,, مو على مستواهم,,, ليه الفقر يدلك على الوصخ والقذاره ,, بس هم مو فقر مرررره عادييين ليش احطهم فقران ,,,

      قعد ابو محمد يسولف علي والله سوالفه حلوووه ,, جيت بستئذن الا هو يحلف علي بعشاء البيت ,, ما بغيت ارده ,,

      قام واسمعه يصوت على الجازي : حطي العشاء في المقلط يابوك ,, حسيته يحب بنته ,, ياليته يعرف انا وش ابي اسوي بها ,, يمكن يعرف ,, يمكن قالت له ,,مدري احترت من كثر التفكير بس وصلت انه لو يعرف كان بين عليه شكله ما يعرف بالموضوع كلش,,,,,,

      قلطني في المقلط ودخلنا انا واياه وولده محمد ,, سفره متواضعه بس فيها اكل ريحته شهيه مررره ,, كليت معاه كني من زمان ما كليت ,,

      وخذتنا السوالف ,, عنده روح النكته ,, سالته عن عمله ,, كان ودي انقله عندي الشركه بس ما بغيت انقله وعقبه اطلق بنته يتلعوز الرجال ,,

      سألته عن عياله وقال لي ماعنده الا ذا البنتين ومحمد ,, وماله قرايب الا عجوز كبيره في السن ,, قمنا نغسل لقيت حركات عند المغاسل ,, ورق اخضر في مزهريه صغيره شكلها من زرعهم ,, وصابون جديد ,, شكلي خبصتهم بهالجيه ,, دخلنا المجلس وشربنا شاي مضبوط مره ,, واستئذنت وطلعت ,, اول ما شغلت سيارتي ,, ارتحت نفسيا على اداء واجب علي ,, وتأكدت ان ابوها ما يعرف بالسالفه طبيعي معي بالمره ,, لكن هي اللي اكيد مصلحجيه ,, تبي الماده ,,

      ********

      طلعنا من فرانكفورت متجهين للفندق اللي بننزل فيه ,, مبسوطه جدا بهاليومين ,, ما بغيت اكلم عاليه كلش واقولها اني في المانيا ,, كلها يومين ومستحيل اني اقدر اشوفها فيها وبتكون مع اهلها احراااج مرره ,,,

      دخلنا الفندق ,, وقال لي ابوي انه يبي ياصل للمستشفى قبل الساعه خمس عشان لا يطلعون الدكاتره اصحابه يبي منهم مذكرة عشان التكريم بكره وجدول الحفل ,, وفي الليل بنطلع نتعشى ,, شاورني ابوي اقعد في الفندق والا اجي معه وحبيت اطلع بدال ما اقعد واتملل لحالي ,, لبست بنطلون جينز ومعاه بووت طويل من غوتشي وبلوزه قطن بيضاء ماسكه فوقه جاكيت وسط ,, ربطت شعري على فوق ونزلت الباقي على كتفي ولفيت الاسكارف على رقبتي وخذيت نظارتي وحطيتها على عيوني ,, ,, خذيت شنطتي جيمي شو وحسيت اني راضيه عن نفسي ,,لاننا بنمر بعد المستشفى على اصدقاء قدامى لابوي من المدينه ذي زوج وزوجته شيبان شوي بس تعرف عليهم ابوي لما كان يشتغل في ذا المستشفى ,,

      دخلنا المستشفى وقعدت في الاستقبال وتركني بابا شوي وبيرجع ,, بعد ربع ساعه وانا قاعده انتظر حسيت بملل من الانتظار خذيت حالي ومشيت لقيت ممر طويل من الرسيبشن يودي للحديقه الخارجيه وكلها نوافذ كبيره ,, مشيت شوي وقعدت اطالع الزهور احب شكل الورد يلفت انتباهي مره ,, قعدت اتمعن في الاشكال واصور الورد بجوالي للذكرى ,,, مشيت شوي واشوف اللي جاي في آخر الممر على عصا

      اول ما لمحته انصعقت جتني رجفه في قلبي في يدي في رجلي ,, صدق الدنيا صغيره ,, وش هالمفاجأه لو هي مرتبه ماجت كذا ابد ,, بهت فيه وهو يمشي بس كان راسه للارض ,, اول مالمحني لفيت وجهي للحديقه ووقفت اشوف الورد ما ابي اشوفه ,, خله يفكر اني اجنبيه ولا اي شي ما ابي يعرفني ,, مع اني لما كنت في الرياض كنت ملتزمه بحجابي في المستشفى ,, حسيت فيه مركز علي التفت له ثاني لقيته يناظرني وفمه مفتوح شوي كنه يبي يقول شي صديت بسرعه وقلبي يرقع بقوه اكبر ,, نادني : نوور

      في نفسي قلت له لبيه ,, بس لا لا ما اقدر ارد عليه ابد خله يفكر اني اجنبيه قعد يردد نور نور ,, ما التفت له خله يفكر اني صماء اي شي المهم ما يعرفني ,, وش اقوله اي انا نور والا اقعد احكي معه عادي ,, لكن جاني صوت ما اخطيه ابد صوت ابوي وهو في اخر الممر : نووور التفت لأبوي بسرعه ورحت له وانا امشي بسرعه بدون ما التفت لماجد ابد ,, انكشفت اكيد عرف الحين انا بنت مين ,, وامشي لأبوي وهو عينه وراي على المريض اللي وراي ,, ابوي بصوت مرتفع شوي ماااجد انت هنااا ومشى ابوي وانا بجنبه وهو تقدم لنا شوي ولا التفت لي ابد ,,,

      ماجد : حياك الله يا دكتور انت هنا بعد ,, متى جيت ,,

      ابونواف : اول السلام عليكم خذتنا المفاجاه

      ماجد :وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته

      ابونواف : نور هذا ماجد اللي سويت له عمليه في اول يوم دوام ,, وهو يضحك

      نور اشرت براسي ودنقت وعيوني ترمش من الأحراج ,,

      ,, وهاذي بنتي نور ,,

      ماجد : الله يحيكم ,,

      التفت لأبوي : انا انتظرك في الرسيبشن ,, خذ راحتك ومشيت واسمعه يقول لابوي اناجيت من فتره عندي علاج طبيعي ,,

      قعدت على الكراسي انتظر بابا واي حد يدخل المستشفى يمر من جهتي بس اكون على يسارهم ويدخلون الممر يعني انا كاشفتهم هم ما ينتبهون لي لبست نظارتي وقعدت انتظر ابوي ,, شوي الا سيارة مرسيدس نازل منها رجال وحرمتين لابسين عباياتهم ,, عرفت عاليه ,, يووووو وش هالمفاجأه دخلوا للممر وعطوني ظهورهم لو تلف وجهها ثانيه بتشوفني لكنهم كملوا للممر وتقدم ابو عاليه لابوي يسلمون على بعض ,, رجع لي ابوي وطلعنا من المستشفى وانا مفهيه كلام واجد قاله ابوي ما كنت معه ابد احسها حروف ووواجد عقلي مو مستوعب شي ,, ابي اكون لحالي الحين وبس ,, ابي ارتب افكاري ,,,,



      *******

      تووو امي وابوي طالعين مني راجعين للفندق بعد ما شافوا اني ابي اناام مع انه مو وقت نوووم بس شوفتها قلبت حالي ,, معقوله تكون بنت الدكتور ,, ول ول ول شكثر سئلت ولفيت المستشفى ادورها محد يعرف انها بنت الدكتور ,, اكيد نعمه تعرف ,,, ما صدقت عيوني يوم شفتها ,, عليها طول عارضه وجمال راااقي ,, غير عن الرياض يمكن مع الشعر واللبس حسبتها بنت اوربيه اول ما شفتها ,, ما قدرت امسك نفسي وناديتها نور ابي ترد علي اي انا نور انا اللي تشوفها كل يوم في بالك ,, انا اللي هزئتها بقوه هذاك اليوم وتركتها بحزنها ما قلت لها شي يرضيها ,, انا اللي حسبتها مثل هالبنات بتقبل بالترقيم عادي ,, الحين عرفت من نور يا ماجد ,, لكن للأسف ناديتها نور نور ما ردت علي ابد لدرجة اني فكرتها ما تعرف عربي لين نادها ابوها ,, يالله دكتوري ابوها يا كبرها والله ,, مفاجأه ما حسبت لها ابد ,, بس حسيت بغصه في قلبي من شكلها انها مو متحجبه ,, الشي الثاني اللي ضيق علي مستواها اذا هي بنت الدكتور ابو نواف صاحب المستشفى والجراح المشهور وصاحب سلسلة الشركات المعروفه ,, هل تقبل بي زوج لها وانا في اول المشوار صحيح عندي شركه لكن في البدايات ,, ضقت من الفكره ومن ردة فعلها ,, ومدري اصلا هي تفكر فيني والا لا ,, ويمكن مخطوبه ويمكن متزوجه ,, تضايقت اكثر واكثر يوووووو يا ربي ارحمني كيف اعرف ذا كله ,,,,,

      ********

      طلعت من الصبح للبوتيكات المشهور بما ان نفسيتي مفتوحه للشراء قررت اجهز الجازي من الى ,, بشتري لها كم فستان وملابسها الداخليه وش بقى العطور خذتها والجزم بختارها مع الفساتين ,, امممم اي بشتري لها كم شنطه ,, يا حبي لك يا الجازي مع انك اكبر مني بس احساسي اني اختك الكبيره وبكون مسئوله عنك لحد ما تروحين بيت زوجك ,, دقيت عليها وانا في الطريق ابي اخذ مقاس فستانها ,,

      فهده : يا حيا الله هل الرياض

      الجازي : ياهلا والله فهوده وش اخبارك يا لقاطعه رحتوا ونسيتوا مني ,,بعد انا صرت في الحرم

      فهده : والله تقبل الله وو وش اسوي لاهية بجهازك,,

      الجازي : هااااا لاااا امااااانه يا فهده لاتشترين شي بس مثل ما اتفقنا العطور عشان بختها غييير

      فهده : اسمعي يا بنت انا اختك الكبيره وطيعي كلامي ,, كم رقم فستانك بلا خرابيط

      الجازي : شوفي خلاص بحول لك مبلغ وتجهزي لي ما يخالف ,,

      فهده : اقول اذا رجعت الرياض باخذ منك الحين علميني لاني صرت قدام المحل يالله ,, وبعد حنه مني على الجازي خذت جميع المقاسات كلها ونزلت ,,

      اول ماجيت بنزل لقيت شاب طويل شكله خليجي يمكن سعودي شعره فاتح شوي ولابس نظاره بنيه ,, يطالعني ,, ما تحرك وانا ابي انزل من السياره ,, ما احب الفضولين ,, بس فيه شي يجذب بصراحه ماعرفت وشو يمكن طريقته وهو واقف يناظرني ,, نزلت اول ماعديت جنبه الا هو يقول لي : سعد خمسين ويكمل الرقم وانا مو مستوعبه انه يرقم ,, مشيت ودخلت البوتيك وانا ارتجف ,, طلعت على طول فوق قسم الفساتين ,, وقعدت اشوف وش ابي وانا للحين خايفه من اللي صار تحت ,, للحين امسك اول فستان الا هو اقرب لي من الفستان نفسه ,, ويمسك الفستان اللي بجنبي وهو يقول : وش هالزين قمر والله قمر ,, طاح الفستان من يدي ومسكته الموظفه ومشيت من عنده وانا ما اشوف الطريق جيت بنزل من الدرج الا هو وراي رجعت زين ما صدمت فيه وطلعت الدرج فوق بدل ما انزل بروح قسم ثاني ,, الا هو وراي ,, تنرفزت منه ومن طريقته ,, وقفت ويوقف مواجهني ,,

      فهده :اخوي لو سمحت ترى اللي تسويه عيب ,, مادري ليه كلمته بس ازعجني بملاحقته وبغيته يوقف عن اللي يسويه

      سعد : بمشي بس اوعديني تكلميني ,,

      فهده : منت بصاحي وش مفكر حضرتك ,, اقول والله لما تمشي انادي السكيورتي هالحين

      سعد : اعصابك يا قمر ,,, تحسبين في السعوديه هيئه ,, هذولا يرطنون ماعليك اخذي الرقم بس ,,

      فهده : صدق شين وقواة عين ونزلت من الدرج

      وماغير اسمعه : الله يسامحك انا شين وهو يضحك ,,

      بصراحه مب حوله الشين بس بغيت اكسر فيه شوي وش مفكر عمره بنات الناس لعبه لو هي اخته ما رضى عليها ,

      ******

      رحنا لصديق ابوي وزوجته عجوز طيوبه ,, خذتني للحديقه نشرب فيها شاي ,, وتوريني الزهور وانا مير عقلي مب عندها ,, وهي تشرح لي اشوف طيف ماجد وهو يناديني وصدمته اول ما شافني ,, يا ترى وش شعوره هالحين ,, هل يفكر فيني والا لا ,,, بكره بروح مع ابوي للتكريم ابي اشوف من الحين وشلون بيكون شكلي ,, تنهدت وانا اسمع للعجوز الا هي تقول يو

      : انتي في حالة حب

      نور : نو نو نو لا انا افكر بس في امي

      السيده : وواضح انا اشرح لك عن زهرة اللافندر وانتي في مكان ثاني ,, من نظرتك عرفت انه الحب ,,

      ضحكت معها واشوي وحاولت قدر الامكان اني ارجع لجوهاا عشان ما تلاحظ علي شي ,,,

      وصلنا للمطعم عشان نتعشى وخذتني السوالف مع ابوي عن اشياء كثيره , وامنها اني طرحت عليه بشكل عفوي

      نور : يبا هذا مريضك صار احسن ,

      ابو نواف : متحسن مره بعدين يمكن يبي له بس اسبوعين ,, هو خلص اسبوعين علاج ,, بس يمشي زين صحيح على عصا بس راح يتحسن ان شالله

      بصراحه خوش وولد ,, اخلاااق وشخصيته رائعه ومتفاهم مع الأطباء مو مثل بعض المرضى اللي الحبه يسونها قبه ,,

      نور : هو من اي عايله

      ابو نواف : من عايلة ال ....

      نور وانا متعمده هالشي : صديقتي عاليه اللي تعرفت عليها في المعهد من نفس العايله يمكن يقرب لها,, ابي اسوي فيها ذكاء على بابا ,, انه ممكن يقرب لصديقتي وانا الخبر عندي من زمااان ,,,


      ابو نواف : يمكن وشتبين عشاء وطلعنا من موضوع ماجد وانا ابي احكي ما خلص الكلام اللي عندي بس قررت اسوي حركه يمكن يفهمها غلط بس ماقاومت تفكيري فيها ,,,
    6. عاشق الصمت
      30-05-2018, 11:35 AM

      ......

      أطلب اي رواية ونحن بالخدمة


      صار لنا يومين واحنا في الحرم ,, راحه ايمانيه ونفسيه لا يعادلها شي ,, انزل مع ابوي لقيام الليل لين الاشراق ,, ووقت طويل بس ارتاح وانا اقرأ القرآن وكل ما زادت الصفحات اللي اقراهاا ارتاح اكثر واكثر ,, دعيت ربي في السجود انه يسخر لي هالزوج ويقر عيني فيه و

      يقر عينه فيني ,, ويكفيني العقد اللي فيه ,, قلبي مو متطمن من ناحيته ,, استغربت لماجانا قلت اكيد فيه لهفة الازواج يبي يشوفني لكنه صدمني بعدم طلبه لهالشي ,, ابوي مرتاح عليه ويمدحه انه رجال وماعليه ,, ودايم يردد : دام نواف زوجك قلبي مرتاح ,,

      ياليتك يبا تعرفه على حقيقته ,, وشروطه وعقده النفسيه ,, شمعنى هو مع الناس عادي ومعي لااا ,, طيب ذا كله محبه لولده يبي له اخو ولا اخت

      وهالفلوس اللي عارضها اكيد عنده مودبلها الا دبل دبلها اللي بيعطيني هالمبلغ ,, طيب انا شلون وافقت على طلبه انا لو يجيني منه ولد مستحيل اخلي ولدي مقابل ذا الفلوس لو ايش بكيفه ياخذ فلوسه ,, بس انا وافقت على شرطه ما راح يخليني على كيفي

      , لكل حادث حديث هذا اللي طرى علي الحين وكملت قراية المصحف ,,, جاني جوال من فهده معقوله مابعد نامت حنا قريب صلاة الفجر ,,

      الجازي : هلا وغلاا ما نمتي

      فهده : لا لا الحين بنوم انتي باقي في الحرم ,,

      الجازي : اي يا عمري فيك شي

      فهده : ابيك تدعين لي بكل دعوة حلوه ويخلي لي ابوي ,,,

      ابشري الله يوفقك يا فهده قليل اللي مثلك ياعمري ابشري ,, سكرت منها وانا مستغربه نبرتها ,, فيها شي بس ما بغيت اضغط عليها اكيد هي بتقول لي على راحتها مو اول مره تفضفض علي ,, قالت لي عن رغبتها انها تخطب عاليه لابوها وبغت مني اساعدها ,, مدري عاليه بتوافق والا لا لكن بشوف وش اقدر اسوي احس مخي مو معي هالفتره ولا اظنه يكون معي لحد ما اخلص من سالفة هالزواج اللي لا على البال ولاعلى الخاطر ,,,,



      *********

      قمت الصبح اتجهز قبل ابوي يجيني ,, فتحت شنطتي مالقيت فيها الا بنطلون جينز وبلايز رالف لورين القطن ,, لمت نفسي اني ماجبت شي طويل ,, ماكان عندي شي طويل الا الجاكيت ,, لبست وتجهزت ,, وانتظرت لحد ماجاء ابوي نزلنا نتريق في البوفيه وبعدها طلعنا للمستشفى ,, اول مادخلنا ,, قال بابا ان الاحتفال في قاعة في اليمين ,, بس انتظري في الرسيبشن شوي لحد ما خلص اجتماعي اول ,,

      راح مني وانا انتظر الفرصه ذي من البارح بالليل ,, على طول رحت للرسيبشن وسئلتهم عن غرفة المريض ماجد ال .. وبعدين رحت لمحل الورد اللي في المستشفى واخترت زهوري اللي احبها ,, وخذت بطاقه وكتبت فيها (( الحمدلله على السلامه ...)) وارسلتها لغرفته بدون اسم ,, انا عارفه انه ما يحق لي ارسل له شي ,, لكن جاء في نفسي اسوي ذي الحركه احب الأكشن في كل شي ,,

      ارسلتها وانا قلبي يدق بقوه بعد ما شفت البنت توديها لغرفته ,, وااااااو راح عن بالي انه بيسئلها من عطاك اياه ,, خساره ما وصيتها تقول اي احد ,, اوووف صدق اني غبيه ,, رجعت للرسيبشن ,, وقعدت انتظر ابوي ,, خفت ان ماجد يجي وقمت سئلت الرسبيشن عن مكان الاحتفال ونفس المكان اللي قال عنه ابوي رحت له وارسلت لبابا مسج انا في القاعه ,,

      بعد شوي بدا المرضى يجون شوي شوي للقاعه ,, وشفت ماجد وهو يدور بين الكراسي ,, اكيد شكله يدور عني ,, حاولت التفت للجهه الثانيه ,, بعد فتره شفته مر من جنبي بيروح للصف الأمامي ,, بس وقف والتفت طالعني بنظره لووو اموت ما راح انساها ابد ,, وسمعته يقول وهو يلف مشكوره على الورد ,,, يااااي انخقيت مره وحده ,, بغيت اطلع من المكان ,, لكن ابوي بيرتاع علي وبيقول وين اختفت ,, بعد نصف ساعه ابتدى الحفل والتكريم ,, واستمر الحفل ساعه وانا عيني كل شوي على كرسي ماجد في الصف اللي قبلي بصفين ,,

      طلعت مع ابوي وانا احس بخنقه اني بروح ويمكن ما اشوفه ثاني ,, التفت لكرسيه لقيته مو فيه اكيد طلع لغرفته ابوي يمشي ويرد على تهاني اصحابه ,, وانا وراه ,, في الاخير سمعت تهنئه سعوديه عرفت انه ماجد يكلمه حاولت ما االتفت ابد قبل ما آصل الباب لفيت شفته يطالعني بحنان غريب وخوف علي ,, صديت والدموع متجمعه في عيني ,, سمعت ابوي يقول له ترجعون بالسلامه وخلنا على اتصال ,,

      اخر مره خانتني ارادتي شفته للمره الاخيره وعيوني مليانه دموع ,, وحسيت في عينه كلام لي ,, لكن ما اقدر اسمح لنفسي اني اعرف وش يبيغي ,,,,



      *******
      ااااه راحت وانا ما كلمتها ,,, بالبا دمعتها اللي حارت في عينها ,, هل بيرضى ابوها اني اتزوجها ,, هاذي فرصه جتك لحد عندك ياماجد ,, اخطبها وتوكل على الله ,, اكيد موافقه ,, والا ما ارسلت الورد اللي عبر لي عن رضاها ,, ما صدقت يوم جابت الموظفه باقة ورد مختاره بشكل راائع وسألتها من وين ,, عطتني الكرت ولما شفت الكلام قلت لها من عطاك اياه ,, وصفتي لي نووور ,, فديتها هالبنت ,, على سوء الموقف اللي صار بيننا اول مره على ,, انه قلبني مية مليون درجه ,, حبها تغلغل في روحي ,, احس اني ااشاركها روحها ,, انا حاس انها تحس بي ,, خلاص توكل على الله ,, اخطبها وربي بيفرجها اذا من نصيبك ,, محد راح ياخذها منك ,,

      صابتني غيره غير طبيعيه عليها وعلى شكلها وماودي الناس يشوفونها ,, بموووت من القهر اذا حد شافها واعجب بها وتمناها لنفسه ,, لا لا يا نور ليه كذا تخلين هالجمال فرجه للعالم ,, ابي ذا الجمال لي انا ,, تحسرت على نفسي اني ودي املكها ولا اقدر هي للحين بنت عند اهلها اذا صارت من نصيبي يصير خير ,,,,



      ******

      ركبنا الطياره راجعين لجنيف وانا دموعي ما وقفت ,, حطيت الاسكارف على وجهي وسويت عمري نايمه ما ابي ابوي يشوفني ,, اول مره قلت له اني فرحانه عشانه ,, ودموعي كلها فرحة انه حصل تقدير لجهوده ,, لكن عاد مصختها ,, اذا بجيب عذر ثاني خليني نايمه ابرك ,, يا ترى هل بتجمعنا الظروف مره ثانيه ,, على قرب عاليه لي ,, على انه مستحيل اصارحها بذا الشي ,, يمكن اطيح من عينها ,, هذا اذا ما طحت من عينه ,, شكله مو سهل مع الحريم ,, اتذكر كذا مره عاليه تراعي في الوقت عشانه ,, وكم مره لمحت انه حكر ,, اجل يوم شافني بدون حجاب اكيد بيقول ذي فاسقه ,, ما حبيت انه ياخذ مني موقف مو زين ,, بس انا شفت في عيونه كلام معبر ومو قليل ,, كأن الحروف تزاحم في عينه ,, يا ترى هل بيجي اليوم اللي اسمعها ذا الحروف ,,

      ******

      مر اسبوع وما بقى على رجعتنا للرياض الا اسبوع ,, يمكن نزيدها كم يوم وتصير عشره ,, وانا تقريبا خلصت جهاز الجازي ,, خذت لها فستان الكسندرا مكوين ,, على ميسوني ,, على فالنتينو,, على كذا شنطه ماركه ,, , احسها ما تبي لها شي خلصتها من كلووو ,, سويت انجاز ,, ما بقى الا تجهز حالها ,, فكرت اني اوديها للبنان اقص شعرها واغير صبغته ,, ونغير اللوك شوي ,, ضحكت على نفسي وعلى تفكيري ,, ما بغيت عاد الا الجازي شعرها ولوكها كل يتمناه ,, بس فكرت تفكير جدي اكون معها اسبوع العرس اجهز لها كل شي ,, حسيت من قلب ابي اساعدها ,, وقفت في الشانز على زوايه ,, ما احب انزل للقهاوي ,, كلها شباب ديرتنا على خليجين كثر النمل ,, اروح بس اذا ابوي معاي والا غيره مستحيل انزل ,, كلمت القهوه اللي اتعامل معها وجهز لي كافي لاتييه بنكهة القرفه ,, ومن كثر ما يوصل لي للسياره صار يعرف مكانها ,, شفت الولد هذاك اليوم اللي في المحل واقف ويطالعني ,, رجعت على وراء وسحبت ستارة السيارة شوي قدام ,, وش جابه ,, بعد شوي مر من قدام السياره وهو يضحك ومشى ,, صدق غريب ,,

      لما وصلت لغرفتي في الفندق ,, هي عباره عن جناح ومعه غرفتين ,, وصاله كبيره ,, شغالتي معي ,, ددخلت غرفتي ومالي مكان من كثر اكياس الجازي اللي ابي ارتبها في صناديق لوي فيتون قبل اسافر ,, فصخت جاكيتي وفكيت حجابي وخليت شعري ياخذ حريته ,,

      نزلت جزمتي ومديت اصابعي قدام شوي احس الدم وقف من كثر ما مشيت في المحل وانا اخلص جهاز جزوووي ,, رجعت ظهري على ورى ابي ارتاح في السرير شوي قبل اقوم واخذ شاور ,, الا جوالي يرن شفته رقم فرنسي ,,فتحته : الووو

      :::: : هلا وغلا بذا الصوت

      صخيت شوي ما امداني اميز راعيه حد يعرفني ولا ايش

      فهده : مين

      ::::: اللي مشتاق يسمع صوتك من هذاك اليوم

      سكرت التليفون ,, وقمت وانا اتنافض وارجف ,, شلون قدر يجيب رقمي ,, يالله الليل وش يبي ذا صدق ما يستحي ,, وماعنده عزة نفس وحده صدته وش يبي بعد ,,

      كلمت جزوي وعلى طول كريت عليها السالفه من يوم شفته الى هالحين شكل راعي القهوه عطاه رقمي ,, من غيره ما عندهم ذمه ولا ضمير ,, واللي بتصرفه معه رجعت جازي تقوله لي ثاني ,, لا تفتحين رقمه ثاني ولا تردين الا على رقم انتي تعرفينه تمام خليه بيدق كذا مره واذا شاف انك صديته بيتركك من حاله ,, ارتحت لكلام الجازي وعقب قعدت اسولف لها عن اغراضها ,,كانت سعيده اني سويت لها ذا كله ,, لكن كم عندي الجازي ذهب بكل ما تحمله الكلمة من معنى ,,,

      *****

      فكرت في زواجي ما بقى الا اسبوع ويجون اهلي ,, يعني كلها اسبوعين بالكثير واتزوج ما راح أخره اكثر من كذا ,, اشتقت لفيصل بس شعوري بفرحته وانا مغير جوو مع جدته وعماته اسعدني ,, فكرت وين احطها ,, ما ابيها تدخل القصر ,, وتأخذ على امي وابوي ,, وفيصل ,, في نفس الوقت ما ابي فيصل يطلع من القصر ويسكن برى معي ابي قريب من جدته وامي عتيقه ,, وما ابيه معها اكيد راح يتعلق فيها ,, اووووف وش اسوي اني ودي اعزلها لو يحق لي عزلتها ومنعتها انها تجيهم ,,, بس بعد اذا كانت في بيت بروحها ما اضمنها وش تسوي وراي ,, اول تجيب لي ولد ولا بنت ثم تذلف لاهلها تلعب على كيفها ,, اوووف دخلت ساحة القصر وقعدت اشوفه واخيرا لمحت بيت الضيوف اخر القصر على الجنب ,, كان ابوي مسويه لأصدقائه اللي دايم يزرونه من اوربا ,, في السنوات الاخيره صار مهمل ومعد اهتم فيه احد ,, ابحطها فيه وبكذا ربحت كم شغله في بالي ,, يس خلاص ابي اجهزه واحطها فيه ,,

      من بكره لازم اكلم المهندس يجي اقوله افكاري ولازم يخلصه في غضون اسبوع ,,,,

      *******



      رجعنا لبيتنا من يومين ,, وانا للحين متاثره بروحتي لمكه وايمانياتي زايده ولله الحمد ,, كلمني ابوي ليه للحين ماجهزتي شي يا بوك ترى ما اظن باقي على الزواج كثير ,, كلها كم اسبوع وانتي للحين ماجهزتي حاجه ,, طمنته اني خلاص تجهزت وان فهده ما قصرت قامت بالواجب ,,

      الجازي : بعددين خله يحدد موعد عشان اتجهز في نفسي ارتب شعري واشوف وش بسوي كلها شغلات ما تصير الا قبل الزواج يبا ,,

      الظاهر انه الاخ نواف يسمعنا ,, اتصل على ابوي ذكره ان الزواج راح يكون بعد اسبوعين بالضبط بتاريخ ...... يعني ما يبقى على الجامعه في ذاك التاريخ الا عشرة ايام وتفتح ,, مدري بكمل دراستي بيسمح لي ,, والا وش تفكيره ,, لكن ماعلي منه راح اكمل دراستي ,,

      ******

      بنرجع للرياض بكره نواف اكد على امي تاريخ الزواج وخلاص المدارس والجامعات على الابواب ,, لازم نرجع عشان نستعد ,, كم مره اكلم الجازي احس انها تغيرت بعد الملكه فاقده الاهتمام بكل شي فيها نبرة حزن ,, والا انا اتصور هالشي ,, الله يعنيها على اخوي

      وربي الله يعينها على اخوي ما نسى اللي صار له وشلون بيتعامل مع الجازي انا متأكده انه راح يشوفها نفس زوجته الاولى ,,

      رجعت لترتيبات الزواج نواف علم امي انه جهز ملحق الضيوف اللي برى ,, عقب ما دريت ما تشجعت على زواجهم المفروض يدخلها في فيلا خاصه لها والا يجيبها عندنا ,, هو شكله معزم يطلقها عشان كذا ما بغاها تجي معنا عليك افكار يا نواف صدق عجيبه ,,

      *****

      حسيت اني في هالسفره ما انبسطت بين المستشفى والفندق ,, امي ما تحب التمشيه ولا السوق وابوي نفسها ,, كان الوقت اللي نقضيه عند ماجد هو احسن شي ,, على الاقل سوالف وتغير من جو الفندق ,, كل ما كلمت الجازي مو يمي ,, متغيره ذا البنت لايكون اكتئاب قبل الزواج ,, اخبر الاكتئاب يجي بعد الولاده من كلام الكتب ,, توها بدري على هالكلام ,, حزنت منها ومن هالزوج اللي لا طلب يشوفها ,, ولا عبرها ولا حتى بمسج ,, صدق الرجال طينتهم وحده ,, يسمون البدن ,, الحمدلله بعد ثلاث ساعات بنوصل الرياض ,, اشتقت لها ولشمسها وحرها وزحمتها ,, اشتقت لحينا وعيال حارتنا ولعبهم قدام الساحه بالكوره ,, اشتقت لجزوووي ونور وفهده ولايام المعهد ,,

      حسيت بخنقه مو طبيعيه ,, بتتزوج جازي وبتروح عند نور وبينسون مني ,, مسحت دمعتي ,, معقول الجازي بتحب نور اكثر مني ,,

      ******

      *وصلنا للرياض وانا عندي افكار ووواجد ابي اسويها ,, واولها قسم نواف اللي برى ,, لازم لمسة انوثه فيه ,, ودي الجازي تشعر انها في بيت مو جناح ,,, تذكرت الفستان اللي شرته لها امي من غاليانو ,, روووعه قليله عليه ,, احسه على جازي راح يكون خياااال ,,, يمكن يبي تضبيط عند الخصر ,, جازي خصرها صغير مره ,, شفت فيصل وامي عتيقه تمسكه في يدها ,, حنونه هالحرمه ,, ماغاب عن عينها ابد ,, تخيلت الجازي تمسكه ,, يوووو كان حطته في عينها جزووي قلبها طييييب مره ,, طلعنا من المطار للقصر ,, وانا في بالي اشياء كثيره لكن واحد بس مستأثر بكل شي ,,

      *******



      انتظر نواف اهله عند مدخل القصر ,, اول ما شاف السياره تدخل من البوابه ,, مشى لهم واول ما نزل ابوه سلم عليه وحب يده ,, اما امه لما شافته ضمته بقوه وهي تحسه نواف الصغير مهما كبر ,, بس كان فيه واحد واقف عيونه عليه اول ما التفت له جاه فيصل يركض وهو يفتح يدينه له ويشيله فوق ويدور

      فيصل : اشتقت لك يا بابا ,,

      نواف : اجل انا وش اقول وش اشتريت لبابا

      فيصل : شريت لك حاجات كثيره ,, فيصل وهو يدفن وجهه في صدر ابوه اللي فقده في هالسفر ,, سلم نواف على البنات وعلى امه عتيقه ودخلووا جوووه عشان يكملون سواليفهم ,,,

      نواف : متى بيجي نايف

      ابو نواف باقي له مع ربعه اسبوع وبيجي ,,

      نوور : ما شالله عليكم يا الرجال ماخذين راحتكم

      نواف : هذا الناقص بعد تاخذين راحتك في الدخله والطلعه وصوت ضحك ابو نواف عليهم تركهم يضحكون معه ,,,,

      ********


      دخلت فهده الطياره بعد ابوها وقعدت جنبه في الدرجه الاولى ,, اول ما جات بتلف عشان تقعد شافت الكرسي اللي وراها ,,

      شهقت بصوت واطي زين نظارتها عليه والا كان بان من عيونها الصدمه ,, هذا الولد اللي لاحقها ذاك اليوم ,, معي في الطياره بعد

      لكن المفاجأه الاكبر لما وقف وسلم على ابوها ,, لا وابوها يكلمه بطريقه وديه مره وكنه يعرفه من زماااان

      اول ما قعد ابوها وخذ راحته في المكان سئلته بطريقه عفويه

      فهده : تعرف ذا يبا

      الوليد : بصوت واطي شوي ,, اي يبا هذا سعد ولد صديقي سلطان ال :::

      فهده بصوت هادي : اهااا وصدت للدريشه بس لاحظت زوله وراها فقدت في نص الكرسي وحافظت على جلستها كذا لا تروح يمين ولا يسار لدرجة انها ما قامت لدورة المياة تشوف شكلها عشان ما تطيح عينها في عينه ,,

      ******

      ما بقى على زواجي الا يومين ,, وانا توتري كل يوم يزيد ,, ما قصروا البنات بعد ما وصلوا خذوني للمشاغل وجهزوا كل شي لي ,, فهده خلت جهازي عندها لين قبل امس ودته لنور تجهزه في جناحي ,, وخلت عندي الاشياء الاساسيه ,,

      عاليه ما فارقتني من الصبح تجي ولا تروح الا بالليل ,, وفهده غير ياناس هالبنت يا بخت زووجها بس ,, ما خلت شي ما سوته لي خذتني لمشغل وسويت لي عبايات وشرينا مكياج وعطور عربيه ,, ولفت بي كم مكان انا وهي وعاليه ,, اما نور يا قلبي عليه الظاهر انها ما تطلع من الجناح اللي قالت لي عنه ,,, على طول فيه ,, وكل يوم تراكض في محلات المفارش والاثاث ,, بصراحه ودي اخدم كل وحده من عيوني ,, واتمنى ربي يقدرني وارد لكل وحده نفس اللي سوت لي واكثر ,,,

      ******



      باقي يومين على زواجي ما صدقت ان فيصل بيفرح كذا عشان بس اجيب له اخ لا ما يبي بنت بعد يبي ولد ,, المره الثانيه يبي بنت ,, لا وفيها مره ثانيه بعد ,, انا عشانك بس غامرت واتخذت هالخطوه ,, ولا انا الحريم عافتهم نفسي ,, كلهم نجسين ,, تذكرت الجازي

      اتذكر ملامحها مثل الضباب وشعرها اسود لكن اني اتذكرها بالضبط ما بقى في مخي شي من صورتها الا ملامح ,, احاول اتذكر زين ,, مدري من طول الوقت والا من قل اهتمامي بها ,, تكملت مع المهندس عن الاشياء الضروريه اللي يحطه في القسم وباقي الاشياء خليتها على ذوووقه ما كنت مهتم باي شي في المكان ابدا ,, الافكار الرئيسيه واضحه والاثاث مو مهم عندي يحط اللي يبي ,, تفاجأت نور باللي سويته وهاوشتني انت جامد قلبك من وشو ,, جزووي ما تستاهل ذا منك ,, الله يعينها عليك بس ,, ما ارتاحت من جت من السفر وهي كل يوم طالعه تجهز وتشترى اثاث ثاني اشكال والوان وتحف وخرابيط حقت الحريم لا لها اول من آخر ,, دخلت على ابوي وامي وهما قاعدين ,, امي مبسوطه على خطوتي الجايه ودها اني اتزوج وترتاح ,, دخل نايف واحنا قاعدين وضمته امي وهي تقول له عقبال ما افرح فيك انت بعد

      نايف : واللي يسلمك يمه خليني استانس في حياتي شوي لاحق على المسئوليه ,,

      كملنا سواليف وقمنا على غرفنا وانا اشوف ان الوقت يمر بسرعه وما يفصلني عن مصير حطيت نفسي فيه الا ساعات معدوده ,,,,

      *******



      قمت من الفجر مع اني مفروض انام لين الظهر واريح نفسي بس والله ماجاني نووم فيني قلق مو طبيعي,, قعدت اتقلب في فراشي لين قمت وصليت ,, طلعت في الحوش كني اشوف بيتنا للمره الاخيره ماكني بتزوج وبجيهم على كيفي ,, دخلت داخل ثاني وخليت النور مطفي عشان مهوي راقده ,, شريت لها فستان جاهز يناسبها ويليق بها ,, هاذي اخت العروسه اكيد بتكون محط الانظار ,,

      وصلت الساعه 8 وانا صاحيه وعقبها رجعت نمت من التعب ,, الزواج في قاعة نيارا ,, ما قد انعزمت فيها , يعني بكون شكلها بالنسبه لي جديد ,, هالاسبوع حاولت نور وفهده عاليه انهم يدربوني على الزفه بس انا رفضت قلت بتكون طبيعيه احلى ,,, خلها بدون تدريب ولا شي انا مو متحمسه ,,

      مر الوقت بسرعه ووصلوا البنات بنتجهز في بيتنا وجبنا المزينه عندنا ,, وسيارة فهده ونور بتأخذنا كلنا ,,

      اشوف نظرات الفرح في عيون امي ,, الله يخليها لي فديتها اكيد فرحانه عشاني لكن ما تدري ان بنتها من داخل تحترق ومحد حاس فيها ,, عاليه اللي حاسه بكل شي بس تحاول ما تبين شي وتضحكني كل شوي ودها نفسيتي تزين ,, ما قصرت فهده ياعمري هالبنت واقفه على الكوافيره خلصت الجوري ومهوي ,, وبعدين مسكتهم وحده وحده ,, اتفقوا البنات يطلعون للصالة وتبقى بس فهده معي عشان المعازيم ,,

      مشوا البنات وامي وبقى البيت فاضي علينا حسيت بهدوء عقبهم ,, قعدت المزينه تسمع كلام فهده ,, وتقولها : ما شالله عليك دارسه بلبنان

      فهده : الا في بيتنا واحلى مدرسه كمان ضحكنا عليها وهي تقلد باللبناني ,,

      رفعت شعري على شكل لفات على ورى وغرتي حطتها على جنب ,,وحطت لي ورد على جنب ,, مثل ما يقولون عروس صحيح ,,

      اول ما خلصت ساعدتني في الفستان ,, فصخت الروب اللي كنت لابسته وساعدتني هي وفهده لانه بالرغم انه هفهاف لكنه طبقات كثيره ,,

      ما بقى الا الرتوش الاخيره ,, واجهز ,, خلصتها فهده ولبستني عقدي وساعتي وما بقى الا عطوري ,, قالت اذا وصلنا القاعه بنعطرك ,,

      ******

      وصلوا اغلب الضيوف لمجلسنا في القصر ,, اقتصرت الدعوات على عدد معين من اصحابنا ما كثرت بما انه مو الزواج الاول ,,

      ابو محمد في وسط المجلس جنبي ,, بصراحه برغم ان مستواه عادي لكن ما شالله عليه رجال وكلامه سنع ,, وله هيبه عند الرجاجيل ,,

      *****



      وصلنا الصالة وانا كلي حياء من الحريم اني بطلع لهم ,, قالت لي نور ان نواف ما راح يجي ,, اذا سلمت على الحريم بيجي ياخذني وبنروح لجناحنا ,, والمصوره بتطلع معنا ,,

      ارتحت انه ما راح يجي عند الحريم فكني من نظرات العالم يناسبها ما يناسبها حلوه مو حلوه شين الا زين ,, والله شغله,,



      قعدت ساعتين في الصاله وسط زفه اعتقد انها كانت خياليه ,, وطلعوا البنات خبالهم كله ,, ما خلو رقص ما رقصوه ,, والضيوف بعد ما قصروا ,, وجو البنات يصورون معي وام نواف ,, يا ناس ذووق هالحرمه ,, صورت معي وعيونها فرحانه بي ,,

      خذنا صور جماعيه والفرحه مرسومه على شفاهنا ,, وامي اللي دمعتها ما وقفت اخر العرس نغصت علي فوق اللي في قلبي حابسته ,,

      اشرت علي نور انه كفايه كذا يالله لازم تقومين اخوي برى ,,

      مدري ليه قلت مو اخو ذا هذا شبح ,, خذتني فهده وزادت من عطري وبخرتني ونور تقول لها لا تكثرين اول ما ناصل البيت ببخرها ثاني ,, وانا في دوامه احس بوجيهم واشوفها بس خلاص يمكن يغمى علي من التفكير والخوف ,, بردت يدي فجأه وصارت ثلجه ,,

      طلعتني نور بعد ما حطت العبايه علي وانا اشوف امي ومهوي والبنات يصيحون فهده احسنهم شوي متماسكه اكثر عاليه حزنتني ,, ما توقعت تصيح كذا ,, فهده كانت على راسي لاتصيحين ويتخرب كل شي ,,



      طلعت مع نور شفته واقف عند سيارته ,, جت معنا المصوره,,

      كان لابس ثوب ابيض وشماغ ابيض بس ماعليه بشت ,,, شكله مو متحمس للزواج ,, بكيفه ,, ركبت ورى وركب بجنبي وطلع السواق بنا ونور اكدت لي انها ورانا ,,

      ما تكلم كلمه وحده ,, مدري جاني شعور انه بركان وينتظر اشاره عشان يثور ,, فعشان كذا صارت احاسيسي فجأه بااارده ,,

      وصلنا لبيتهم اللي مو بعيد عن نيارا ابد ,, ونزلنا في ساحة القصر قريب من القسم اللي تقول نور انه مؤقت ,,

      جيت بنزل وبغيت حد يساعدني ,, مد يده لي حسيت بحرارتها ,, سحبتها ومسكت فستاني عشان اشوف الطريق زين لان طرحتي علي ,,

      دخلت القسم والشغالات قدامي بالبخور والعود ,, خذت نور العبايه ودخلتني المجلس واخوها يمشي بجنبي كنه صنم والله ,,

      تحركت المصوره وهي تقول قربي شوي الا بصوته يقول لها لازم تصوير مو ضروري

      انزعجت بقووه انا عارفه مصير هالزواج اضحك على نفسي وذكريات وخرابيط ليش فتكملت بهدوء : نور لو سمحتي ما ابي تصوير ,,

      نور : والله مو على كيفكم حبايبي بس صورة للذكرى اسمعها تكلم المصورة ,, يالله بسرعه خذي وحده ثنتين ثلاث وبس اسمع شك شك شك صوت الكاميرا بس مني بيمها ,, رن جواله وشفته يرفعه وهو يقول اوكي وطلع بدون ما يقول شي ,,

      جتني نور بسرعه : اخوي عليه عراات لا يهمك بس وجابت لي البخور والعطور مره ثانيه ,,

      الجازي : خلاص نور ماله داعي كثييير ,

      نور : شفيك انتي مره ثانيه ,, شوي الا يدخل ومعه ولده فيصل ,, اول ما شافني جاء يمي وباس خدي وقال لي مبروك يا خالتي ,,بهدوء رااقي ,,

      حزنت الا تقطع قلبي على الولد ,, احسن من ابوه وفيه نبره حزنتني ,, لا يفكر اني باخذ ابوه منه ,, مسكته بجنبي وحطيت يدي ورا ظهره وقلت للمصوره : خذي صوره ,,

      اشوفه يلتفت لي مستغرب يمكن مدري ما طالعته زين بس لمحه ,, خذت لي كم صوره وبعدين سمعته يقول حق نور : خذي فيصل معك يا نور ,,

      بعد نص ساعه صار المكان فاضي الا من صوت المكيف واحنا للحين في المجلس ,, شكله ما يبي يفتح معي موضوع ,,

      ظليت على وضعي ساكته يمكن انه يراقبني ما قدرت التفت له كنت طول الوقت قاعده واطالع الارض ,, بعد فتره يمكن ربع ساعه في حدودها سمعته يقول : ما يناسبك دور البراءه خليك طبيعي ابرك ,,رفعت عيني بهدوء ما فهمت وش يقصد بس سكت

      نواف : لاتكونين مو فاهمه كلامي ترى احكي عربي

      نرفزني طريقة حكيه وما بغيته يحطمني : ما فهمت قصدك

      نواف : وحده تحب الفلوس وش ارجي من وراها يعني ,, انتي عارفه كل واحد منا له مصلحه عند الثاني ,, فبلا تمثيل وحياء ابرك

      بجد هنا انا انصدمت ,, غثني وش اقول ,, غصت وحسيت بدوخه من حكيه ,,

      التفت له : ممكن ابي ابدل ملابسي وقمت ابي اتحرك من مكاني بس كانت الطاوله قدامي ,, مشيت وانا احاول امسك نفسي حسيت الدنيا سوداء وان حياتي بتنتهي ماحسيت بنفسي الا طايحه على جنبي ,,,,,,
    7. عاشق الصمت
      30-05-2018, 11:41 AM

      رد: أطلب اي رواية ونحن بالخدمة

      أطلب اي رواية ونحن بالخدمة


      ((الجزء الخامس ))



      قمت من مكاني وانا موعارف وش صاير لها قامت تبي تروح داخل الا هي طايحه ,, شلتها بين يديني نفسها زين بس لها صوت انين بسيط ,, شلتها ووديتها لغرفتها ,, حطيتها في السرير وانا مدري كيف اتصرف اقول حق نور تجي واالا وش اسوي ,, التفت للتسريحه لقيت عطور خذيت وااحد بخيت في يدي شوي شممتها اياه ,, خذت نفس ,, وحاولت تفتح عيونها ,,
      نواف : قومي وشفيك ,, تبين المستشفى ,,
      ما ردت علي اشوف بس دموعها تنزل ,, والله النشبه صياحه بعد ,, ما احب الدموع ,, خذيت لها مويه وعطيتها تشرب ,, شربت شوي ,, وكنها بدت تصحصح شوي ,,
      نواف : وشفيك تكلمي ,, وانا اكلمها بحده شوي ,,
      جازي : ابي انام ,,
      نواف : محد طاردك تنامين بس انتي جتك دوخه تبين تاكلين ,, متى اخر مره كليتي ,, لا يصير فيك شي بعدين ابوك يقاضينا ,,
      التفتت لي بحزن ,, مافيني الا العافيه ,, بس اجهاد شوي ,,
      ابي ادور نفس ما في الغرفه نفس ,, يمكن وجوده في الغرفه ارعبني ,, هو عنده مصلحه ويبيها ,, لكن انا مافيني ,, انا شكلي بتراجع عن كل شي ,, ما ابي الفلوس بشتغل وبسدد له دين ابوي اللي خذته ,,,, تضحكين على مين ياجازي ,, انتي خلاص وسط المعركه لا تتراجعين تنهزمين عقب ,, تقدرين تسوين شي ,,
      قعدت وانا كنت شبه نايمه على السرير ,, نزلت رجولي في الارض وانا ابي اقوم الا صوته
      نواف : وين وين ,, خليك في السرير لا يغمى عليك ثاني
      جازي : بصلي انا للحين ما صليت ,,
      قامت يالله انها تمشي شوي بعد ما فصخت جزمتها ورمت اللي كان على شعرها ,, طاح نصف شعرها ومتعلق بعضه للحين ,, شكلها تبي تعرف وين الطريق اللي يودي لغرفة الملابس ,, اشرت لها بيدي وراحت داخل وسكرت الباب وراها ,,
      طلعت من الغرفه وانا شعوري جامد من ناحيتها ,, حسيت في لحظه انها بتروح فيها ,, مدري عليها قل تغذيه مع ان جسمها زين رويان ,,
      ولا خايفه مني اغمى عليه لا يكون انا شبح وانا مدري ,,
      نور قالت لي انها حطت عشاء على طاولة المطبخ ,, دخلت ولقيت سفرة رووعه مرتبتها نور ,, فيها خفايف ,, جووعان حدي من صباح الله خير ما كلت شي ,, قعدت آكل وانا افكر فيها الحين بتجي تاكل ولا بتنام من غير اكل ,, كنت مجهز لاشياء واجد في بالي ,,
      منها ابي اكلمها عن اتفاقنا وكيفية تنفيذه بالشكل المناسب ,,, وابي اقولها عن طريقة تعاملها مع اهلي يعني ما تكثر الروحه جوووه ولا تدخل في حياة فصيل ابد ,, لمن دوختها ذي وطيحتها خربت علي كل شي ,,

      كلت شوي وبعدين خذت صحن حطيت فيه كم فطيرة جبن ,, وعصير من الثلاجه وخذته معي لها ,, ما اعتقد انها راح تطلع من غرفتها خل اكسب فيها اجر ,,
      فتحت الباب وهي تلف شرشفها,, والله شكلها سريع امداها تغسل شعرها ,, لابسه جلابيه لونها اخضر هادي ساده ,, وشعرها نازل كله مبلول شوي ولسى تبي تلف شرشف الصلاه على شعرها ,,
      نواف : هااا احسن هالحين
      الجازي : الحمدلله ,,
      نواف : زين خذي اتعشي ,, انا بروح لغرفتي انام ,, حطيت الصحن على الطاوله ولفيت ابي اطلع من الغرفه ,,
      وعند الباب سمعتها تقول : مشكور ,,,

      دخلت غرفتي وهي شاغله تفكيري ,, هااديه وراكزه ,, معقوله تمثل علي ,, تبي تكسب الوقت في صفها ,, صاير شكاك ,, كله منهم هم اللي خلوني اشك ,,حطيت جسمي على السرير ورحت في سابع نومه ما حسيت ,,,

      ******

      خذت الجازي نفس عميق ,, وطوت شرشف الصلاه ,, قعدت تناظر في فخامة المكان ,, ماحست نفسها فيه ,, شي ما تعودت عليه بالمره ,, تشوفه في المجلات في التلفزيون ,, لكن انه يصبح لها ,, هذا اخر شي تتوقعه ,,
      ما قصرت نور ,, رتبت اغراضها بدقه غير طبيعيه ,, حست كبدها حايمه ,, فقررت انها تاكل الفطيره اللي جاب لها ,, زين منه هالحركه لأنه لو ما جاب لها شي مستحيل تروح تدور شي تاكله ,,

      كلت شوي شوي وهي تمضغ بهدوء ,, غريبه ذا الزواج ,, ما توقعت في حياتي ان زواجي بيكون بالصوره ذي ,, تمنيت لو انه صار زواج زي الزواجات ,, واحلم فيه ونبني امالنا مع بعض ,, لكن هاذي اخرتها ,, زواج مثل ما قال مصلحه ,, لو اقوله عن دين ابوي واني ما قبلت الا عشان كذا هل بيصدقني ,, هذا حتى ما هان عليه يناديني بأسمي كلش ,,
      حطت العصير على الطاوله ,, وقامت تشوف غرفتها زين وتعرف وين اغراضها ,, دخلت غرفة الملابس ,, فتحت اول باب لقت العبايات اللي فصلتها مع البنات ,, بعدها جت الفساتين ,, شفت اللي قالت عنهم فهده ,, رووووعه بشكل الا خياليه تخلي االبنت اميره ,, اخترت فستان ناعم مدري وش ما ركته ما قد شفتها لحظه خل اقراه زين ا ل كسن درر مكوين ,, وش ذي يا فهده بعد كفايه الماركات اللي منتشره تجيبين شي بعد ما ينعرف ليه ضحكت على تفكيري يهبل الفستان بس الله يهديك يا فهده ما البس عاري ,, روووعه من الشيفون الصفر الهادي مع دانتيل اسود بتشكيلة الطاووس ,, اتذكر انها قالت الفستان ذا للعشاء اللي بتسويه ام نواف ,, مريت على القطع اللي شرتها لي ,,
      لقيت فستان رااقي من الحرير الثقيل وفيه شغل على الصدر بس خفيف ,, احمر ,, قررت البسه الصباح اذا قمت ,, عزمت اني انبسط وما اترك ذا المخلوق يكدر علي ,,
      كملت اشوف مشتريات فهده بس في نصف الوقت حسيت اني تعبانه ومعد استوعبت جمال القطع ,, قمت وشفت سريري مغري ويخلي الواحد يحب النوم دخلت فيه بهدوء ونمت من التعب ماحسيت بشي ,,,

      ******

      في الصباح متأخر قامت عاليه مكسله من العرس ومحزنه عشان جزوووي وعريسها اللي ما تدري وش راح يسوي معها ,, خذت نفسها وغيرت ملابسها ,, لبست تنوره جينز مع قميص قطن نااعم مشجر ,, وطلعت لأمها في غرفة التلفزيون ,, كانت امها قاعده على الكنبه وفي يدها الريموت تفر من قناه لقناه ,, وماجد نايم على رجلها ومتمدد على الكنبه ,,
      عاليه : السلام عليكم ,, وصبحكم الله بالخير
      ام ماجد : يا مرحبا وعليكم السلام ,, شكلك تعبانه عقب الزواج البارح ,, ما قصرتوا في الرقص انتي وصديقاتك
      عاليه : فديتهم يمه عسل على قلبي هالبنات ,, ماجد من باب الفضول مرخي سمعه وش تقول عاليه
      انتي ما شفتي صياحنا يمه عند الباب بغيت اموووت ,, حزنت على الجازي
      ام ماجد : والله لاتحزنين ولا شي تلاقينها الحين نست منكم
      ماجد : الا جازي من زوجها اللي خذته يا عاليه ,,
      عاليه : انا اقولك ,, تعرف مستشفى :: اللي نمت فيه يوم الحادث,, وماجد اول ما سمع الاسم استقعد شوي ويطالعها على جنب
      حق ابو نواف الدكتور الجراح وشركاءه ,, ,,
      ماااجد : ايووووه بترقب
      عاليه : نواف ولده خطب الجازي عقب ما تعرفنا على اخته نور في المعهد
      وقف ماجد وهو يطالعني : انتي تعرفين بنته نور
      عاليه : هآآآآو ماجد كم مره قلت لك عندي صديقتي نور
      ماجد : بس ما قلتي ان ابوها الدكتور
      عاليه : ما اتذكر طيب وش المهم
      ماجد : هي تشتغل ممرضه
      عاليه : اعتقد انك سالتني قبل وقلت لك لا هي طالبه ,,
      خذ ماجد نفس عميق وطلع من دون ما يعلمني وش فيه الرجال اختبص فجأه اول ما قلت اسم نور ليكون يعرفها من وراي
      معقوووله اخوي يعرف نور وانا مدري وشلون ,, بس لازم اتأكد بنفسي هذا مستحيل يعلمني ,,

      ******

      قمت متأخر اول ما شفت الساعه 11 ارتعت كل هذا نووم ,, مدري وش صار على ذا اللي داخل حيه ميته جتها دوخه ثاني ,, ابتلشت فيها ,, قمت خذيت شاور ولبست ثوبي ,, تعطرت وخليت شماغي ماخذته قلت بشوفها اول وينها فيه ,,
      طلعت من غرفتي مقابل غرفتها وبعدين تطلع على مدخل في الممر يفصله بس باب ,,
      فتحته غرفتها بدون ما اطق الباب ,, طالعت فيها لقيت السرير مرتب ومالها حس في المكان اللهم خذيت تفس عميق
      من روائح العطور اللي في الغرفه روووعه ذووقها رهيب في العطر ,,
      رجعت على ورى وسكرت الباب وطلعت للباب الثاني اللي يوديني للممر ,, مشيت بهدوء تاام ,, وانا اطالع في الباب اللي يودي للمطبخ قلت يمكن انها هناك تتريق بس ما حصلتها ,, خذتني رجلي للمجلس ,,
      الا واصوات دخلت الا ابوي وامي ونور وفيصل وامي عتيقه كلهم موجودين
      اول ما شافتني نور :مبروووك اخوي منك المال ومنها العيال ,,
      ما رديت عليها ابي اسلم على ابوي وامي ,, لقيتها جنب امي لابسه فستان احمرر زين ما بط عيني وشدعوه ,,
      اول ما جيت بسلم على امي وقفت ,, مدري احترام والا وشو ,, سلمت على ابوي وقعدت جنبه سفهتها واقفه ,,واول ما قعدت رجعت تقعد ثاني ,, لفت امي يدها على كتفها بحنان وهي توريني يدها وتقول شوف الخاتم اللي شراه ابوك للجازي ,,
      طالعت من غير اهتمام وانا ارد عليها : حلووو ,,
      ما طالعت في وجهها ابدا ,, اشوف بس لون احمر على جنب ,, جابت لي امي عتيقه القهوه وقعدت تصب علي ,, وفيصل يدور عندنا وكل شوي يسألها سؤال ,, هاذي اولها يا فصول الله يعين على التالي ,,,
      طلعوا اهلي ,, وبقت نور وفيصل ,,
      شفت نور تهمس لها بكلام مدري وشو ,, غمزت لها تاخذ فيصل وتروح ,, ودي اقعد معها بروحنا ونصفي كل شي ,,
      بعد شويه تلحلحت نوور ,, صايره تحرني نوور اكيد بتكون مع صديقتها ,, طلعت ومع صوت تسكيرة باب المدخل ,, التفت لها ,,
      وهي قاعده فيها شموخ ,, ما طالعتني ولا التفتت بالمره ماسكه منديل بيدها وتعفسه كل شوي حسيت بتوترها الي اسعدني مرره ,,
      نواف : شوفي يا بنت الناس ,, انا اتفقت معك على ....قاطعتني وهي تقول
      الجازي : اسمي الجازي ,, انا مو من الشارع مالي اسم ,,
      نواف : بكيفي اناديك اللي ابي واذا حكيت لا تقاطعيني فااااهمه بصوت مرتفع ,,
      الجازي ........
      انتي هنا عشان شي واحد ,, واذا جبتيه تاخذين فلوسك كامله وترجعين بيت اهلك واضح كلامي والا اعيده ,, ترى يمكن احكي هندي ما تفهمين علي ,,,
      الجازي : غيرت رأي ,,,
      نواف : وشو ,,,
      الجازي : خلاص ما ابي فلوس مشكور ,, ولا عندي شي اعطيك اياه ,,
      نواف : لا والله ضحكتيني من جد تتمسخرين حضرتك .. لا يا هانم انتي وافقتي برضاك محد غصبك وبتسوين اللي ابيه منك وعقبها اذلفي الله لا يردك ,,
      قامت الجازي تبي تقوم من المكان اللي فيه وكلامه اللي طاح على راسها مثل الصاعقه ,, مقرف ,, انسان مقرف ,,
      بس كان اسرع منها ومسك يدها وقربها لحد ما صار يفصل بينهم شي بسيط : وووووين ,, انتي وين تحسبين عمرك والا تحسبينها لعبه
      شووووفي ترى انا ما ارحم ,, نفذي اللي قلت لك عليه بالضبط
      الجازي : فكني يا مجرم ,, انت وشو قلبك ,, فكني ,, ما ابيك
      نواف : اما عاااااد انا الللي ابيك ,, قومي ترى انا ما احب اوصخ يدي باشكالك ,, اسمعي الكلام فاهمه ,,
      ما شفتها الا يوم سحبت يدها بقوووه مني وعلى طول ركضت سريع جوووه ,,

      خذيت نفس ما احب افقد اعصابي ,, بس شكلها بتطلع رووحي ,, لكن تخسي لاهي ولا عشره مثلها ,,


      *******

      دخلت غرفتي وسكرتها بالمفتاح وانا اتنافض من فوق لين تحت ,, مرررعب هالانسان ,, صدق ما في قلبه رحمه وين عايش ,, وش هالعقده اللي عايشه معه ,, غريب ,,بغيت ادق على نور تجي تنقذني من الكارثه اللي انا فيها ,, لا يكون فيه شي ما اعرفه ولا قالت لي عنه نور ,, والله النشبه الحين وشلون اخلص نفسي ,, لا ومستكثر يناديني بأسمي ,, هذا وشلون يبي اعيش معاه وهو يعاملني كذا هذا حتى يوم دخل عند اهله سفهني قدامهم ,, لاااااا اكيد عارفين ولدهم ,, ما الومها زوجته الاولى لما تطلقت ,, وش تبي في وجهه صدق اذا قالوا الرجال مخابر مهم مناظر ,, زين على الخرطي ,, يالله الليل وش اسوي ,, بغيت ادق على عاليه اشكي لها ,, ابي احد يسمعني يشور علي ,, لكن ما قدرت من اول يوم اشكي وش بيقولون عني ,,,,

      *****

      طلعت غرفتي ,, معقوله نور صديقة عاليه ومن متى وانا اخر واحد يدري ,, لكن وش يدري عاليه على اللي في قلبي ,, اقولها ,, لا لا عاليه يمكن تخورها ,, خلني ساكت احسن بس انا لازم اسوي شي ,, يا ليت عاليه تعزمهم ,, ودي تجي هنا وتشوف مستوانا الحمدلله احنا ناس عندنا خير مره بس عاد مو مثل شركات ابوها اللي تارسه البلد ,, هل اخطبها,, مدري وش اسوي ,, ما ابيها تروح من يدي ,, لكن لو رفضوا اهلها مدري وش بيصير فيني ,,

      ******

      فصخت هالفستان اللي ضيق علي الظاهر ان الاحمر اثار عصبيته ,, المفروض ادقق في الوان اللبس لايكون من اللي يتاثرون بالألوان
      لبست جلابيه ناعمه مشجره ,, مفتوحه من على الجنب ,, وفكيت شعري وقعدت على الكنبه اللي في الغرفه ,, الحين وش بيفكر انك تلعبين عليه ,, مره توافقين ومره لا ,, المفروض اني اوضح له بهدوء ,, اقوله اني ما اقدر اعيش كذا ,, ما اقدر استغني عن ولدي اللي بجيبه مقابل فلوس الدنيا كلها ,,لازم يفهم هالشي ,, قعدت لين العصر وانا في غرفتي ,, لا طق علي الباب ولا كلمني ,,
      ولا حد سئل عني ,, غريبه لهدرجه حياتهم في القصر كئيبه كذا ,, يا حلو البيوت الصغيره كلن يعرف عن كلن ,, الحين كم ساعه محد درى عني لو صار فيني اختناق ولا شي لاسمح الله ماكان حد اسعفني ,,
      صليت العصر ,, وشفت نفسي في المرايه ولا كني عرووس مرره ,, جلابيه وشعري مرفوع فووق ,, باقي كحل الصبح مسحته ,,
      تعطرت ,, وطلعت من الغرفه وانا ناويه اكلمه بهدوء ,, ما بي ااخر المواجهه ,,
      طلعت ما لقيته في المجلس ,,ولا في المطبخ التحضيري ,, رجعت للممر اللي يجمعنا ,, وطقيت الباب ,, شوي الا هو يفتح لي الباب وهو لابس تي شيرت رمادي مع بنطلون قطني,, وشكله شبه مغمض ,, تشجعت وقلت بصوت هاادي : ممكن ابي اكلمك
      نواف : تعالي ورااح جووه
      وقفت عند الباب ,, ما بغيت ادخل الغرفه ,, اذا ماعليك كلافه ممكن تجي في المجلس ,,, ودنقت ما ابي اشوف ردة فعله معصب والا لا ,,
      نواف : اقولك تعالي ترى يكون في علمك اخر شي افكر فيه اللي في بالك ,, حسيت برووع من كلماته ,, شكله انقرف مني ومن تصرفاتي معه ,, واااضح هالشي ,,
      كمل طريقه وانا اشوف جنااااحه فخم مررره مشيت بشويش وانا خطواتي هااديه ما تنسمع واول ما لف وشافني جلس على الكنبه وقعد يدقق فيني ,, احرقتني عيونه حااااده ,,
      نواف : ايوه يا ست الجازي وش بغيتي ؟؟
      الجازي : للحين بتكلم بقوله وش ابي حسيت العبره تنط فوق عند حنجرتي وما خلتني احكي ودموعي تجمعوا بينزلون واحاول امسكها ,, :: بصعوبه
      قدرت اقول له: انا ما ابيك تزعل ولا تعصب ,, انا ابيك تفهم اني وافقت لسبب واحد ,, وشهقتها ما خلتها تكمل ,, ابوي مديون وبغيت اسدد عنه ,, وماكان عندي الا عرضك عشان كذا وافقت ,,
      نواف : وتبيني اصدق كذبتك
      الجازي : انت مو ملزوم تصدق ,, انا ما اقدر اوافق على اللي تبيه ,,
      دنقت براسها وقعدت تصيح بصمت بدون ما ترفع راسها بس دموعها تطيح في كفها ,,
      نواف : وش مطلوب مني يعني ,,
      الجازي : نقعد فتره كذا وبعدها تطلقني ,, وتحصل اللي بتسعدك وتجيب لك عيال ,,واوعدك اني ارجع لك كل فلوسك اذا اشتغلت,,
      نواف : لا والله ومن هي ذي اللي بتجيب لي عيال
      الجازي : الله يوفقك اتمنى انك تحصل اللي تبيها
      نواف : وانتي ترجعين لأهلك سالمه معافاه والا ؟؟
      مادريت وش ارد عليه ما عندي اجابه ,, مسحت دموعي بكفي وحاولت التفت ابي اشوف مناديل ,, الا هو يمد لي علبة المناديل جنبه
      نواف : ايووه كملي
      الجازي : انا رضيت تحت ظروف اجبرتني ,, لكن الحين انا مستحيل اتخلى لاقدر الله وجبت لك ولد مستحيل اتخلى عنه فاهم هالشي
      نواف : يعني تبين تقولين طلع لك عقل الحين ,
      تنهدت بقووه مدري وش اقول له بس فيه هدوووء رووعني ما اطالع في عيونه ابد خايفه تخترقني ,, اكلمه وانا اطالع في المكان يمكن انتبه بس غصب عني ,,

      قام شكله طفش مني ,, تكلم بعد صمت قصير : شوفي اتفاقنا مثل ما خرقتيه انا بعد بطنش له ,, اوكي
      وقرب لي وهو يرفع وجهي عشان اشوفه : ترى انا مو بع بع ولا اتنزل اشارك وحده مثلك حياتي ,, بس الزمان حدني ,,
      الحين اللي بقوله تسمعينه زين فاااااهمه
      الجازي حركت وجهي وطالعته وانا ابي اشوف وش عنده
      نواف : ولدي فيصل مالك دخل فيه ,,ولا تقربين منه ولا تتدخلين في حياته مرررره
      والقصر ما ابي رجلك رايح جاي عليه ,, انتي بتقعدين هنا في الملحق ذا لحد ما اتصرف معك بطريقتي فااااهمه والا لا ,,
      الجازي : ان شالله ,
      تحركت ابي اطلع وشفته ما منعني ,, الظاهر كل اللي عنده قاله وش اكثر من كذا ,, دخلت غرفتي وانا اشوفها ضباب من الدموع
      سكرت بابي ورحت لسريري وانا ابكي من كل قلبي على نفسي واللي صار لي ,, اسوا شي في الدنيا انك تحس انسان مستحقرك وانت ما تقدر تدافع عن نفسك ,,
      حسيت بأذلال من طريقته معي ,, هو له كل الحق انه يزعل عشان ما نفذت اللي يبي ,, بس مو كذا يهزئني ,, حسسني اني ولا شي
      الله يسامحك يا عاليه لا وتقولين من خذك انهبل عليك ,, تعالي شوفي بعيونك الذل بعينه ,,

      في وسط دموعي شفت نور تدق علي ما قدرت ارفع السماعه ,, قمت غسلت وجهي وخذيت نفس ودقيت عليها
      نووور : اهلين بالعروسه ,, شكل اخوي خذ عقلك وهي تضحك ضحكه غريبه
      الجازي : كيفك انتي شخبار البنات كلمتيهم
      نوور : اييييييه يسئلون عنك قلت لهم انك تهبلين ومبسوووطه ويمكن تسافرين
      الجازي : اسافر !!! وين
      نوور : اسم الله عليك جزووي شكلك تكلميني وانتي نايمه
      ليش ما قال لك نواف بترحون للمالديف بكره
      الجازي :لا ماقال ليش من زمان قايل
      نور :من كم يوم قال لنا ,,,سووري جزووي خربت على اخوي المفاجأه,,
      الجازي : بسيطه ,, زين حبيبتي اكلمك بعدين ,, سكرت وانا احس بأحبااط من حياتي ,,
      كل شي متوفر عندي ,, زوج شكله زين ومنصب وغني ,, مكان اقل ما يقال عنه قصر صغير ,, حياه مترفه بكل ما تعنيه الكلمه
      لكنها كلها فااااارغه مالي نصيب منها الا الهم ,, رجعت ابكي ثاني والوم نفسي انا اللي حطيت نفسي في الموقف ذا ,, انا جبته لنفسي ,

      ****
    8. ميهاف فيصل
      30-05-2018, 03:02 PM

      رد: أطلب اي رواية ونحن بالخدمة

      أطلب اي رواية ونحن بالخدمة


      بس كيف اقدر احفضها عندي في الجوال

      Sent from my LGLS676 using 3bir mobile app
    9. ماغي
      04-06-2018, 06:31 AM

      رد: أطلب اي رواية ونحن بالخدمة

      أطلب اي رواية ونحن بالخدمة


      ابغى روايه بجنون احبك البارت الاخير كامل
    10. صمت الروح
      27-12-2018, 11:53 AM

      رد: أطلب اي رواية ونحن بالخدمة

      أطلب اي رواية ونحن بالخدمة


      عشقني بعد ماتفنن بتعذيبي
    ... 34344454647484950515253