..عيد و قط ع ة حلوى~

قصة قصيرة - قصه جميلة - اجمل قصص وحكايات قصيرة منوعة مفيدة ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. ¨°• EviL Boy•°¨
    22-09-2008, 03:01 PM

    [ ..عيد و قط ع ة حلوى~

    ..عيد و قط ع ة حلوى~


    ..عيد و قط ع ة حلوى~






    ايقظه ضجيج المركبات المزدحمة عند الاشارة الحمراء اصواتهم المرتفعة بالسخط والشتائم التي يكيلونها على بعضهم



    كم تبدو الحياة مكتظة اليوم !! وكم تبدو السماء مقفهرة بعدما خنقتها ادخنة المركبات المتصاعدة !!



    يتامل وجوه المارة فيرى عابسا قد قطب الجبين وزم شفتاه سخطا على عملة ، زوجته كثيرة المطالب ، وعلى يوم ابصرت عيناه فيه النور.



    ومن يبدو ان امواج الحياة قد تخابطته لايدري من اين اتى او الى اين يذهب .. لايملك سوى انفاس تبقي عليه حيا املا ان تنتهي يوما .



    يلملم بقايا ابتسامة ارتسمت على شفتيه بعدما راى بائعة الكعك العجوز تطارد السارق الصغيروقد امطرته بوابل من الوعيد .



    كم تبدو الارصفة متعبة من وقع اقدام المارة " يفكر" .



    يطلق تنهيدة عميقة، يلتقط ماتبقى من اطواق الياسمين حاملا جسده النحيل بعيدا عن شجرة كان يستظل بها ..هربا من قسوة شمس لم ترحم جسده المنهك .



    بشعرة الاشعث وبشرته السمراء وقدميه العاريتين وثوبه المرقع يتنقل حاملا اطواق الياسمين



    مرددا بعض النداءات صارخا بها مرة ومترنما بها مرة اخرى املا ان تصل الى اذان بعض من اطرقوا سمعهم للمذياع ، او من اغلقوا عليهم النوافذ هربا من لهيب الشمس .



    يطرق بيدية الهزيلتين زجاج المركبات عل ان يخرج من احداها بضع دراهم تنسيه الام قدميه او قطرات عرق قد ملات وجهه الصغير .



    اضيء اللون الاخضر .. تتعالى اصوات ابواق المركبات تنطلق مبتعدة بسرعة .



    تمتد يد من احدى النوافذ لتسقطه ارضا مطلقا اصحابها ضحكاتهم عاليا ليفرو بعدها مسرعين .



    .. ما اجمل ان تبتسم حين يظن الاخرون انك سوف تبكي .. *



    مازال يذكرها .



    ينهض مبتعدا ليتفقد دراهمه خوفا من ان تكون قد سقطت من جيبه الممزق يتحسسها ثم يبتسم .



    يقف امام بائعة الكعك وقد لمعت عيناه وارتسمت ابتسامة على محياه



    " كم ستسر اخته الصغرى ببعض الكعك الساخن " يفكر "



    يخرج بعض الدراهم لياخذ الكعك ضامن اياه الى صدره .



    يطلق العنان لقدميه تاركا اياها تسابق الريح وقد سقطت من عينيه دمعة سرعان ماتلاشت مع الريح



    كم يتوق لرؤية ابتسامتها ..



    بدا الطريق طويلا جدا لاينتهي



    يقف امام الباب ليلتقط انفاسه يدفعه بلطف ، ها هي هناك بوجهها الشاحب وعينيها الغائرتين تقبع في زاوية المنزل

    تهدهد دميتها القماشية التي صنعها لها ..مرددة بعض الاهازيج بصوت قد اثقله المرض .



    تلتفت اليه لترى الدموع قد اغرقت وجهه ينظر اليها يحتضنها بقوة



    يحدق بها وهي تقلب الكعك داخل فمها ، ليتركها بعد ذلك غارقة في النوم .



    يلقي بجسده المنهك على الارض يحدق في سقف الغرفة كم يتمنى لو كان حالهم افضل من ذلك



    كم يتمنى لو انه يستطيع ان يدفع لها ثمن الدواء لو انه يستطيع ان يرسم الابتسامة على وجهها



    ليلة العيد .



    ليستسلم اخيرا للنوم تاركا احلامه تذهب ادراج الرياح .



    يرتدي قميصه المرقع ، يطبع قبلة على جبين شقيقته ، تاركا اياها ترقد بسلام



    ليخرج الى الاشارة المزدحمة والسماء المقفهرة والارصفة المتعبة ، ليعاود ماكان يفعله كل يوم .



    يقطع صمته صوت قادم من بعيد ،انها اشارة بان يهرب .



    يركض بعيدا الي حيث تستطيع قدمه ان تاخذه يختبئ بجوار حاوية محاولا التقاط انفاسه بصعوبه



    كم يتمنى بان ينتهي كل هذا .. الالم ..الفقر ..المرض.. الدموع ..الاحلام



    يمسح باطراف اكمامه عينيه بعدما احالت دموعه الصورة ضبابية بعض الشيئ



    يخرج ماجمعه من الدراهم ، يعد بان يشتري لاخته قطعة حلوى .



    ينظر من حوله ، يعود الى ماكان عليه



    تسقط الدراهم من يديه يهم بان يلتقطها ..



    اضيء اللون الاخضر ..



    رحل..



    ولم يكن يحلم الا بعيد وقطعة حلوى .




    الألم جزء من الحياة ومن لم يتألم لم يعرف معنى الحياة.. *

    تحيتي لكم...
  2. *مزون شمر*
    23-09-2008, 02:25 AM

    ..عيد و قط ع ة حلوى~


    الألم جزء من الحياة ومن لم يتألم لم يعرف معنى الحياة..
    هكذا هي الحياة يوم مر و يوم حلو
    قصة اكثر من رائعه
    يعطيك العافيه عالطرح
    تقبل مرووري
  3. ! ! عيون العرب ! !
    23-09-2008, 04:28 PM

    ..عيد و قط ع ة حلوى~


    الله يعطيك العافية ..

    قصة رائعه ..


    تقبل مروري ولك مني أسمىا التحيات ..
  4. ح ـكآية
    21-10-2010, 10:16 PM

    رد: [ ..عيد و قط ع ة حلوى~

    ..عيد و قط ع ة حلوى~


    قصة محزنه تحكي واقع أناس قطهم الجوع و الفقر
    شكرا لطرحك القصة