أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع

اروع مسجات ورسائل جوال جديده ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. Є7šaš
    19-05-2008, 05:53 PM

    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع

    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع


    أحبك يا وَطَنْ غالي عَليْ وحَضْرتِي " منفي ".( سنوات الضياع )







    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع



    إنت أحبِّك ،
    وادري إنِّك لو بعدت .. تحبّني
    وادري إن باطنك للمَا ، وظاهرك يَمْ السَّحاب !

    شِفْ هرَبت مِنْ الزمان، وجيت ..
    تكفىَ خبِّني
    وخلّني داخلك عاري ، وانت دوِّر لي ثياب !

    كم مدحني شَخص ، واثره مِنْ وراي يسبّني ؟!
    وما طرالي والله أدفن ذمِّتي .. تحت التراب !؟

    تدري ..؟ صَعب الهم وحده يقدر انَّه يطبِّني
    إلا في حالة : ذكرتك،
    ينفتح له ألف باب !

    شفني فاضي، وانت دامك ممتلي بي .. عبّني
    عبّني ..
    ولا شِفت إنِّي بَ.نفجر .. فش الغيَاب

    دامني للحين أشوفك .. لا انوجعت .. تنبّني
    إعرف ان البال ودِّى بِ سالفة طيبك، وجاب

    جاب كل اللي تقولَه : بِ أنَّه صِدق يحبّني
    واني شفت بِ عيني قلبه ودّع ضلوعه، وذاب!

    ذاب !!ذاب .. تدري شمعنىَ ذاب !؟
    يعني انّك كل مَا تفتح خفوقك
    ودَّك بِ خلّك تشوفه ..
    مَا تلاقي إلا الغيَاب !!
    حَاضر بِ ترديد خوفك !


    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع



    هاه يَا خلّي ..!!


    كان ودّك ب البعاد



    ذا ناوي على الروحه وحاسب للغياب حساب


    ابي اسألك قبل ما تروح قلبي وين خليته



    أنا مدري من المخطي ولا اقدر ازيد عتاب


    عطيتك قلب يا قلبي ياليتك بس داريته



    نويت تروح يا الغالي ولا ادري وش الاسباب


    ونور الشوق في عيني دخيلك ليه طفيته



    خلاص اشوف ما ودك تعاتبني عتاب احباب


    حرقت القلب في بعدك واشوفك حيل مليته



    ترى قلبي مثل وردا كساه الرمل وصار تراب


    ياليتك بس بإيدينك هذاك الورد ضميته



    مادامك بايع العشره وناوي تقفل الابواب


    أبي اسأل قبل ما تروح قلبي وين خليته




    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع


    بسْ طلبتك ..
    تكفىَ خلّك، لا تروح
    مَا شبعت للحين منِّك
    خايف ان رحت .. الجروح ..
    ترجع، وتسألني عنِّك ..

    وانَا مَا صدَّقت .. شِفتك !


    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع




    جيته ب ليلة وداعه
    تايه بين البيوت صحت .. وينك ..؟؟
    جيت اوادع عمري اللي راح فيك ..
    ما سمعت الا " صدى صوته " وكان ارق صوت
    نطق اسمي .. ثم همس ..
    من متى وانا احتريك ..!!قلت و عيوني تغافل زفرة الحزن وتفوت
    هذا انا جيتك ..
    و ليت الموت جاني قبل اجيك ..
    بعدها يادوب عدت .. عبرته حد السكوت ..
    قال و عيوونه تغارق دمع
    " بسم الله عليك "
    قلت يابن الناس .. عادي ..
    ما ورى ه الموت موت
    وش وراها .. ?!
    لا فقدت عيونك .. ولا مسكت يديك::




    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع




    رجع

    بعد مانسيته وتعودت على فرقاه..!!

    رجع

    بعد ماذاق المررر من غيري..!!
    وش الفايده...
    راجع
    بعد غيري ماتعود على لقياه ..
    وش الفايده .. تبرر
    بعد ماطحت من عيني
    ص حيح
    إني صغيره سن
    وبسهوله اقدر أنساه !
    ص ح يح
    إني صغيره لكن البعد ماثر فيني!!
    بس لاذكرت..
    ردوده والكلام ماذكر الا وفاه
    بس لاذكرت..
    عمري
    اذكر انه خلاص ماعاد يعنيني!!









    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع






    لا جيت أنا ب / "سامحك " ..


    تبكي الجراح ما ودها .. !!


    مشتاق ودي أصافحك..



    . . " عيت يدي لا مدها ". .


    اه يا لجراح . . / . . راح اللي راح . .


    . . " وراحتي " . . من يا ترى بيردها . . ؟ !


    يا حب . . / . . يا ذكرى واسم . .


    مدري انا ابكي عليك . . من . . " العذاب " . . أو ابتسم . . !


    . . صدقني


    في يأسي . / .. نفسي " تبي تبيك .


    لا يا دفا شمسي .. " تبيك


    ليه خنتني . . الله عليك


    لا تحاكي عيوني . . يمطر سحاب الملح


    ولا تلمس أشجوني . . ينبت في قلبي جرح


    ناظرني يا خلي جرح انا كلي


    وشلون ب ارضى الصلح


    فصل الخريف حبي . . " حزن وورق أصفر


    ودعني يا قلبي . . وخل العذاب أقصر



    وراحتي . . من يا ترى بيردها ..؟




    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع




    تروح شلون عَنْ عيني .. وتبدِّل قوِّتي ب ضعفي !!

    ولا ب/ه/ شي يستاهل عشان/ه/ .. تبدا إيذائي ..

    غيابك ما رحَم حالي وحرفي اه .. يا حرفي

    تلعثمت ,, وعجزت اخذ في وقت البُعد إجرائي
    أحبك يا وَطَنْ غالي عَليْ وحَضْرتِي " منفي " ..!
    كفاي/ه/ لا تِشتِّتْنِي تعال .. وجَمِّعْ أشيائي !!
    ( ثلاثْ أيَّامْ ) ما نامَت عيوني وما قِدَرتْ أغفي !!
    لي الله كِلْ ما حُولي غريبْ وعَالَمِي .. نائي
    تِصَدِّق حتَّى بسماتي .. أهَلِّي فِيها وتِقفِّي !
    تعال ولَمْلِمْ جُروحي ورَتِّبْ فُوضَة " أحزاني
    "







    وين أروُح ..

    بَعد ماضَاقت بي الدنيَا ب دونك ..

    وين باهرب مِن عيُونك
    علمِيني ..
    أيّ أرض ب تحتضني ، ب كل مابي مِن جرُوح ؟!
    صَدقيني ..
    كل حزن الكوُن وأكثر .. صَار فيني ..
    كل هموُم الناس وأكثر تعتريني ..
    هاَه?.. ظنّك في أرض ب تحتويني ؟!
    ما أبي مِنك إجَابة ..
    كثر ما أحتَاج لِ سؤال
    إسألي نَفسك ، وقولي :
    { ليه أنَا أصلاً تركته !
    دامه أطيَب قلب شِفتَه !
    لا جحوُد .. ولا أناني ..
    و وصُولي }
    وجَاوبي نفسك ب ِنفسك
    وإعذريني عَ السؤال ،، !









    أوعدني


    إنَّك ما تروح ،



    أوعدني ،


    أبقى لك :


    " وطن "



    إن غبت ،


    لازم


    لي تحنْ


    لو " طالت الغيبة "


    زمن ..!



    شف ضحكتي


    " غابت " سنين ،


    والنفس


    ضيَّعها


    الحنين ،



    أسألني : ويني


    يا أنا ؟


    واضم


    صورتك اب عنا ..!



    أنادي :


    عمري مارِِجَع ؟ ..


    واسمع صدى صوتي ،


    بْ وَجَع ..!



    غايب ،


    لك اكثر من شهر .


    .


    والعين


    تعَّبها السهر ،



    وال روح


    ذوَّبها السهاد



    والقلب


    مات من البعاد ..!



    وينك ؟


    تعال .. :


    نوِّر دروبي برجعتك


    رجّعني كلي " بضحكتك " ..



    قلي :


    انّك تحبني كثييييييير


    وانّك :


    على قلبي تغير .. !



    حسّسني بمعنى الهوى ،


    أبيك


    لِروحك


    دوى !



    أحتاج لوجودك معاي


    نسّيني


    كل همّي


    وشقاي !


    حبيبي خليني معك


    في كل درب ٍ أتبعك


    ب الحلوة


    والمُرّه


    سوى ،


    و ب إيدي أمسح دمعتك ..!


    ياحلم


    بِ ايدي ألمسه ..


    ياعمر


    مابي أفقده ..!


    يا سنين ..


    يانبض ..


    وقدر


    يادرب ..


    ياروح ..


    ونظر .. !


    صدّقني :


    لا جيتك أقول :


    أكبر غلط


    نسمع عذول ...



    همَّه نموت ونفترق


    و وردة هوانا


    تختنق



    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع




    يا فراقهَا ..


    تَونِي شَعَرتْ بقسوتِكْ ، فِي دَاخلِيْ !


    يا فراقهَا ..


    تونِي احَسّ ، انِي بدِيتْ احنّ لايامٍ مضَتْ


    واشتَاقهَا .. !


    بدِيتْ احنّ ل شُوفُها ، واشرَاقهَا ..


    واشوَاقها .. !


    رُغمْ انهَا ، اللّي روّحَت ..


    وبكلّ عُمرِي .. طوّحَت !


    يا بُعدهَا ..


    مِنْ لِي انا ، مِن بَعدها .. ؟!


    وشْ تسوَى كَسرَة خَاطرِي ، ..


    وعَبرَة جُرُوحِي عندَها .. ؟!


    وما ضَلّ فِي قَلبِي غصنْ ،


    مَا ذاب .. مِن كثرَ الحزنْ .. !


    ماهزّ قلبِي ، واشتكَى ..


    ارجُووووك ، ..


    يكفِي شقا ..


    يكفِي جفا ..


    تعبَتْ ..


    وأنا اشتَاقهَا ... !



    ●●



    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع



    ما أظنْ انِي بموتْ مِن العَذاب


    مرحلة صَعبَة .. و اعديهَا بخِير


    المشاعر ..


    المشاعِر بعتَها برخص الترابْ


    دامْ قَلبكْ ما يصحّيه الضِميرْ


    و أوعدِك انِيْ بهاجر للغِياب


    و اعتِرفْ ..


    الايّام غرَتنيْ كثِير


    كنتْ اشُوفكْ ابيضٍ مثلْ السَحاب


    كنت اشُوفكْ فِي نظَر عِيني كبيرْ !


    لا تجادل


    لا تجَادل ما بقَى عندِي جوابْ


    حُبنا اصبَح مثل طيرٍ كسِير


    وشْ خَذا العَطشان من ذَاك السرابْ


    ويترَاوى له .. يظن انه غدِير


    اعترف


    اعترف قلبِي تعَب منكْ وتابْ


    و السَببْ انه من جنُونه يغِير


    ايه احبك


    ايه احبِكْ بس انا ذقتْ العذاب


    ولا أظنْ انكْ راضيٍ باللي يصِير


    البكَى .. مايعرفْ اللي ما يهَاب


    البكَى عالمْ وانا وسطه ضريرْ


    بِينيْ و بينكْ


    بينيْ وبينكْ .. بصكْ مليُووووونْ بَاب


    دام بعيُونك انا / صِرتْ الأخيرْ !




    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع





    تصدق حيل انا تعبان





    ولكن ( مابينلك ) !



    ابيك تحس من كيفك . انا مابي المحلك ,




    ترا المفروض تتكلم ؟!




    عن اللي فيني تسألني ..




    اذا انت انسان ماتفهم , شسوي فيك علمني ؟!




    بديت اخاف انا منك ,




    احس انك سهل تنسى !




    شقول اكثر بعد عنك / وانت من الصخر ( اقسى ) !




    انا غصب علي عايش




    غصب متحمل طعونك




    يجيني سهمك الطايش و اضمه ل خاطر عيونك !








    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع






    انا وينِي ..؟


    وانتْ وينكْ .. ؟


    اه يَا طُول المسَافه ..!



    اه يَا بُعد الطرِيقْ ..


    الدرُوبْ اللّي جَمعتنَا ..


    لِيه ضَاقت ..!هَذا انتْ ..



    وهَذا انَا


    بيننَا .. { كُومَة ماسِي } . ..


    جَرح .. يَأس .. خُوف .. و ألمْ ..و / احتضَارْ ..




    ●●




    سلامتكم

  2. عالي مستواه
    19-05-2008, 07:58 PM

    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع


    مسجات قمّه بالروعه عزيزتي ..
    شُكرا لكِ من القلب
    وأتمنّى ألا تبخلي علينا بجديدكِ المميّز ..
    دُمتِ ب/وِدْ
    تحيتي
    :
    .
    .
  3. هدايا العيد
    19-05-2008, 08:00 PM

    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع


    روعه كروعة كاتبتها



    يسلموا على طرحك الرائع


    ولاهنتي
  4. بنت زآيد
    19-05-2008, 09:28 PM

    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع


    ما أظنْ انِي بموتْ مِن العَذاب



    مرحلة صَعبَة .. و اعديهَا بخِير



    المشاعر ..



    المشاعِر بعتَها برخص الترابْ



    دامْ قَلبكْ ما يصحّيه الضِميرْ



    و أوعدِك انِيْ بهاجر للغِياب



    و اعتِرفْ ..



    الايّام غرَتنيْ كثِير



    كنتْ اشُوفكْ ابيضٍ مثلْ السَحاب



    كنت اشُوفكْ فِي نظَر عِيني كبيرْ !



    لا تجادل



    لا تجَادل ما بقَى عندِي جوابْ



    حُبنا اصبَح مثل طيرٍ كسِير



    وشْ خَذا العَطشان من ذَاك السرابْ



    ويترَاوى له .. يظن انه غدِير



    اعترف



    اعترف قلبِي تعَب منكْ وتابْ



    و السَببْ انه من جنُونه يغِير



    ايه احبك



    ايه احبِكْ بس انا ذقتْ العذاب



    ولا أظنْ انكْ راضيٍ باللي يصِير



    البكَى .. مايعرفْ اللي ما يهَاب



    البكَى عالمْ وانا وسطه ضريرْ



    بِينيْ و بينكْ



    بينيْ وبينكْ .. بصكْ مليُووووونْ بَاب



    دام بعيُونك انا / صِرتْ الأخيرْ !



    روووووووووعه

    يسلمووو على المسجات الحلوة

    الله يعطيج الف عافيه

    تحتي لكم
  5. Є7šaš
    20-05-2008, 07:27 PM

    أحبك يا وطن غالي علي .. وحضرتي منفي .. سنوات الضياع


    (( عالي مستواه ))

    ((هدايا العيد ))

    (( بنت زايد ))

    نورت الصفحة بتواجدكم