مسجل خطرنهش جسدي وما زال طليقا

قصة قصيرة - قصه جميلة - اجمل قصص وحكايات قصيرة منوعة مفيدة ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. فتاة مالكة عشرة قلوب يوم
    11-05-2008, 05:24 PM

    مسجل خطرنهش جسدي وما زال طليقا

    مسجل خطرنهش جسدي وما زال طليقا


    سمعت الطفلة طرقات عالية على الباب استيقظت من نومها وهرولت نحو الباب وسمعت صوت "أنور" المسجل خطر الذي طلب منها الزواج منذ شهر وجدت عليه علامات الفرحة أجبرها على الخروج معه بسرعة لإتمام الزواج واستئجار شقة جديدة طلب منها سرعة تسليمه نقود والدها التي يضعها في الدولاب أمطرها بالكلام المعسول وأوهمها بالحب والزواج في شقة فاخرة وشراء مصوغات ذهبية أسرعت الطفلة التي لا يزيد عمرها علي 14 عاما وأخذت نقود والدها وخرجت معه الى الشارع .
    استقلا تاكسي الى طرة البلد وصعد الى شقة إحدى السيدات وجلست الطفلة معهما حيث وجدت طفلة أخرى كان قد استدرجها مسجل اخر لنفس الشقة.

    فجأة خرج الجميع من الشقة وجلست الطفلة على كنبة صغيرة خائفة من المجهول لأنها ساذجة لا تعرف في الدنيا شيئا فهي ناصعة البياض طويلة هادئة لم تكمل تعليمها تعيش مع أب و4 أشقاء وأم لا تعرف معنى الحب سمعت منه كلاما جميلا قبل ذلك بعدة أيام واعتقدت أن والدها يقف في طريقها ويرفض زواجها منه دون أن تعرف أنه مسجل خطر .

    انتظرت في الشقة وحدها أكثر من ساعة حتى عاد ومعه الكباب، تناولت معه الطعام وبعد دقائق انقض عليها كالوحش الكاسر نهش لحمها البريء، حاول أن يعاشرها معاشرة الأزواج ولكنها تماسكت وجمعت قواها حتى تقف أمامه كالحائط حتى لا يحصل منها علي شئ.

    هدأت روعته عدة دقائق وطلب منها الزواج ووضع أسرتها أمام الأمر الواقع، دارت معركة بينهما ورفضت كل محاولاته لقتل براءتها لدرجة أنه مزق ملابسها وهتك عرضها بالقوة واستغلت استغراقه في النوم وهربت الى أسرتها بعدما أصابها الرعب والخوف من العريس المرفوض.

    استقبلها والدها بالضرب والإهانة لغيابها عن البيت ليلة كاملة لم ير النوم فيها انخرطت في البكاء، وبعد أن أفرغت شحنات الغضب اعترفت لأسرتها بالكارثة التي جعلت والدها يجري نحو المطبخ لينفذ فيها حكم الإعدام أمسك شقيقها السكين وقاموا جميعهم بالاستماع اليها واستقلوا تاكسي لمعرفة المكان الذي استدرج فيها شقيقتهم، وصلت الطفلة الى الشارع بأعجوبة وتعرفت على الشقة وطرقت الباب وفتحت السيدة التي استقبلتها أول مرة .

    أسرع الأب المكلوم الي قسم الشرطة المعادي وحرر محضرا وتم اصطحاب الطفلة ووالدها الي مكان الشقة التي تمت فيها الجريمة وألقي القبض علي صاحبة الشقة وتم استدعاء المتهم المسجل خطر، وتقدم الأب ببلاغ يتهم فيه المسجل باستدراج ابنته والتغرير بها بعد رفض الزواج منه وهتك عرضها، واعترف المسجل خطر بالواقعة تفصيليا وبرر جريمته بأنه يريد الزواج منها ويريد أن يصحح خطأه وأن يتزوجها وتمت كتابة المحضر بطريقة تتفق مع أهواء المسجل خطر وأنه اصطحبها برغبتها دون أن يتطرق المحضر الى التأكد من عمرها الحقيقي أو أقوالها الحقيقية وتمت كتابة أقوالها بما يتفق لعدم وجود جريمة التغرير بطفلة واستدراجها الى شقة وهي عمرها أقل من 14 سنة سواء برغبتها أو عدم رغبتها.

    وبعد القبض علي المتهم وكشف سوابقه تبين لرجال المباحث أنه مسجل وثبت اتهامه في 31 قضية واعترف المتهم بما جاء بأقوال الطفلة وأبدى رغبته في الزواج منها وتم عرض مذكرة القسم وإحالة الطفلة والمتهم للنيابة وأمام وكيل النيابة جاءت التحقيقات مع الطفلة والمتهم بإنكار الواقعة وعدم اتهامه بالواقعة وتم إخلاء سبيل المسجل خطر بضمان محل إقامته وخرج المسجل خطر المطلوب منه تنفيذ الأحكام التي صدرت ضده حتى يتوج جريمته بالزواج من الطفلة الصغيرة .
  2. وزير السلطان
    11-05-2008, 09:56 PM

    مسجل خطرنهش جسدي وما زال طليقا


    لاحول ولاقوة إلا بالله
    كان من الأجدر والأنسب سجنه على قضاياه السابقه حتى يكون عبره لكل إنسان
    رغم إنوه ماأويد الزواج من هالبنت المسكينه ...الله يكون بعونها يارب....من باب إنوه أي شيء يبدأ بخيانه وكذب مايستمر..
    لك مني خالص التحيه والتقدير على هالقصه ...
    يسعدك ربك
  3. فتاة مالكة عشرة قلوب يوم
    13-05-2008, 01:39 PM

    مسجل خطرنهش جسدي وما زال طليقا


    يسلمووو اخوي على المرور
  4. عآشق آلنمور
    13-05-2008, 02:24 PM

    مسجل خطرنهش جسدي وما زال طليقا


    لا حول ولا قوة إلا بالله
    مشكوره خيتو على هالقصه وارجوا من اخواتي قرائتها واخذ العبره منها
    تقبلي تحياتي..
    اخوك... عاشق النمووور