صفحة 4 من 10 الأولىالأولى 12345678910 الأخيرةالأخيرة

رواية مجنونة وعاشق اجن (روايه رومنسيه سعوديه) / كآملة

قصة كاملة - رواية كامله جميلة للكاتبه إرسال إلى Facebook ارسال الى تويتر
  1. رد: مجنونة وعاشق اجن>> روايه رومنسيه سعوديه

    نكمل الرواية ::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    الفصل العاشر
    الجزء الثاني
    ــــــــــــــــــــ
    ـــــــــــــــــ
    حب حبيتك..
    ..عشق عشقتك
    وكل ما عندي
    كنت بهدي لك
    وأقولك أهديتك..
    ..الله يخرب بيتك
    كل هذا يطلع منك ياللي حبيتك؟!!!
    ما أقول إلا الله يصلحك
    ويهدي سرك
    وما راح أفضحك
    عند أهلك
    هذا اللي كانت تقوله ريم وهي بين أيدي الغالي حبيبها ......
    ـــــــ
    أم نواره وما بقي تهزئ ما قالته لرنيم اللي جالسه تبكي وهي ماسكه السماعة حقت التليفون: لا حول ولا قوة إلا بالله المدرسة ما في حد يرد ما في حد يرد أنتي كييييف تمشي عن أختك
    ها كيف؟

    رنيم وهي تمسح دموعها : ماما هي كذا على طول تتأخر وتجي أحيانا مع باص المدرسة
    أم نواره بعصبيه: يا شيخه وبأسلوب بارد وأكيد ال ب ا ص بعصبيه ونار: للحين يدور بالحي ها ردي علي وين أختك وأخيرا نزلت دمعه يمكن خطفوها الجماعة اللي خطفوك ؟
    وبعصبيه وقهر: أنتي ما تكلمتي عنهم قولي أيش عملوا لك؟

    رنيم مهيب ذاكره شي بسبب الرشاش اللي عطوها بوجها بكت مدري والله مدري
    كل اللي اعرفه اني بنت ما عملوا لي شي
    أم نواره بعصبيه أكبر : كيف تقولي مدري وتقولي انك بنت ها؟كيف؟
    رنيم ببكاء أكثر: وربي ماما أني بنت حصلت ورقة يوم صحاني خالد أن محد لمسني وما قريتها لأنو خالد مسكها مني بعصبيه وما طلبت منه أني أخذها لأني كنت تعبانه وربي ما اذكر شي وغطت نفسها بأيدها ماما ليه تصارخي علي كأنك ما تعرفي ريم هي كله عند صاحباتها وتتأخر علشانهم وإذا قلت لها تعالي تصارخ علي
    وربي مالي ذنب وتبكي أكثر
    أم نواره بخوف ورجاء ودمعوها اللي نزلت : يا رب يا سميع يا مجيب أسمع دعائي وأستجبه لي يا أرحم الراحمين يا ربي وبصوت خشوع وبكاء ورجاء قوي ولحن من العبد الخاشع كل اللي يسمعه مجبور يبكي: ياربي يا ربي يا رب وبكت أكثر أحفظ بنتي وبنات المسلمين جميعا من كل مصاب وأرجع يا إلهي كل تائه وضايع عن أهله يا رب
    لمياء بحنان: ماما لا تبكينا معك أكيد بترجع أنا صحيح اتصلت على كل صاحباتها بس يمكن ما عندي رقم وحده منها
    نواره بخوف: الله يحفظها يا رب الله يبعدها عن كل المـ
    رنيم ببكاء: نواره
    نواره حطت رجل على رجل(والله ما قلنا شي الله يحفظها من اللي ما يخاف ربه بل ): طيب
    ماما أتصل على بيت خالو سالم؟
    أم نواره :أكيد هالحين صارت الساعة 4 العصر وهم طلعوا من 3 ساعات لا حول ولا قوة إلا بالله لا حول ولا قوة إلا بالله
    نوراه : اوكي
    ::::::::::
    بيت بو بندر((سالم))
    ترن ترن
    طلال: منيب راد
    بندر: من جد أنك عنيييييد ياخي قلت لك تعبان
    طلال يقوم : أف
    مشاعل نزلت وهي لابسه عدسات زرقاء وكل شعرها عاملته غجري ولابسه تنوره فيها 3 قصات بأنواع مختلفة منها المخمل والحرير والكتان غريب لكن ستايل جنان
    وكانت ألوانه هاديه لأنو المديل فيه دفاشه وبلوزه حريريه كوكتيل وتحتها بلوزه أكمام طويلة كتان لونه زهي ....
    بندر رفع حاجب: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    مشاعل بغرور مصطنع: كيفي
    بندر مو قادر يمسك نفسه: هههههههههههههههاي أنا شفت خبال بس مو لهذه الدرجة مع شعرك اللي كأنه أندومي بصراحة أهوا حلو حلو لكن امممم مدري أحس كل شي يحلي الثاني يعني التنوره ما كانت بتطلع حلاتها وجمالها لولا هذا الكوكتيل وممممم بش شعرك غطي عليهم أندومي بصحيييح هههههههه

    مشاعل: ياي هذا المطلوب
    بندر : الحمد الله والشكـ
    بيكملها لكن سمع اسم حياته ركض بجنون علشان يسحب السماعة من طلال
    :::
    طلال ناظر بمشاعل : حلوه من جد ههه
    رفع التليفون وهو ماله أبو الخلق: هلا
    نواره : طلال أنا نواره عندنا مشكلة كبيرة
    سحبت أم نواره التليفون من بنتها وهي تبكي
    طلال : نواره شبلاك ؟؟؟ ليه البكي؟صايـ
    التفت للي سحب السماعة
    بندر: نواره يا قلبـ احم عمتي خير شصاير؟
    طلال: جد أنك واحد تافه ساعة أقولك رد رد ياخي تستاهل انك ما رديت على نو نو سكت بسبب تأشيرات بندر له
    بندر بصوت واثق من نفسه: عمتي لا تخافي ريم بتكون عندك اليوم مع السلامة
    أول ما أحصلها بعطيك خبر تطمني مع السلامة عمتي...
    ما أعطى جواب لطلال ومشاعل لأنه مهب حولهم
    بندر بقلق: يبه ريم للحين ما رجعت من مدرستها ..
    اوكي مع السلامة

    ::::::
    اتصل بخالد :هلا خالد الحين تجي للبيت ضروري
    بلا تدليك بلا هم أخلص علينا بنت عمتك للحين عن البيت ما رجعت من المدرسة
    .......: خويلد أنا أيش دراني مع وجهك بالله ليه متصل عليك أنا مدام اعرف
    ........:لا مو رنيم ريم هي اللي ما جات للحين؟
    يلا باي
    طلال: ياخي شسالفة أقلقتني؟
    مشاعل وهي حاطه أيدها بقلبها : بندر من اللي ما جات من مدرستها ؟
    بندر : ما عندنا وقت طلال ريم للحين ما رجعت للبيت والله أعلم وينها ذي ؟
    طلال يطلع مفتاح السيارة من البرمودا الأسود وما فيه إلا هذا الجيب اللي لونه أحمر ولبس فوقه تيشيرت أحمر مكتوب فيه كلمات بالأنجليزيه : يلا بندر ندورها نروح للمدرسة أول ؟
    بندر: يلا
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    عند ريم
    بالسيارة الموجودة بالصحراء عن الفضايح بسبب صراخها وسبها ولعنها
    مستحيل يرجعها بيتهم وهي بهذه الحالة.......
    ريم بقهر هذا ما يحس تصارخ ولا كأنها موجودة : حيوان نذل خسيس قذر
    أنت كيف بتقابل ربك؟؟؟؟
    كييييييييييييييييييييييييييييييييف ؟ رد علي يالنجس نذل نذل قليله بحقك واطي عدلت جلستها وهي معصبه ألف تكمل لسانها ما تعب من السب والقهر اللي فيها طلعته كله باللعن والسب : أنا ما توقعتك كذا أبد أنت وبقهر ومن قلب: نار تحرقك يا فهد الله يحرق قلبك يا فهد وبكت على نرجس اللي من الشلة دايما تطلع من الأوائل أكيد نفسيتها ما تساعدها على الدراسة وبصراخ وبكاء أكثر: يا حرام يا نرجس يا حرام الله يلـ ... حسبي الله عليك أنت وزبالتك أنت كيف تعمل هذه الحقارة تعمل نفسك صاحب مشاريع وبوفيات علشان محد يسألك كل يوم بنهاية الدوام بالشركة وين رايح أو من وين جائي يالخسييييييييييييس
    ولف عليه مرة ثانيه كان شكله يكسر الخاطر مره واضح هموم الدنيا على رأسه لكن ما رحمته وهي تتذكر كيف صاحبه كان بيحاول لكن هو تدخل ((فهد: قلت لك لا تلمسها غسان: كانت بنت خالتي موجودة وعملت فيها اللي تباه وأنا ما تكلمت ويوم جاءت هذه بنت عمتك مدري خالتك قلت لا وسحبها
    فهد بعصبية : غسان تدري من أنا والله إذا ما طلعت هالحين موتك بأيدي
    واحد من الشباب: أقول غسان هدي ويلا فهد حنا بنمشي وبينا اتصال
    ريم: يا قذارة سحبت الموبايل من جيبه ورمته أخذوه معكم وتحلموا تتصلوا عليه بدموع: فهد ما راح تعمل كذا مرة ثانيه صح؟
    فهد دقات قلبه ما وقفت ما يدري من وين من الخوف ولا من دموعها ولا من قربها له وبصدق: أقسم بالله ما راح أعيدها ريم ما راح أكلم ذولا مرة ثانيه أوعدك
    غسان بقهر : تعمل فيها رجال يالزباله لا تنسى أنك أنت اللي دليتنا على هذا الطريق استغليتنا يالنذل لأنك شفنا فقارة نروح للزباله اللي بالشارع علشان نجيبها لأنفسنا استغليت ضعفنا المادي يالواطي والحين تقول ما راح ترجع جد نذللللللللللل
    وطلع بعصبية
    لحقوه أثنين وبقي واحد : فهد أقسم بالله ليوصل كل شي عند أبوك وبقهر ولا تنسى ما بقي شي نخسره إذا ما وصل لكل شخص فينا قصر وبوفية ما تلوم إلا نفسك وطلع))
    مسحت دموعها : حقيييييييييييير وبتعب أسندت نفسها حرام عليك بكت لكن بصمت أنجرحت منه بقوه يعمل نفسه خكاره وصوته نعوم واهتمامات بنات علشان محد يشك فيه وبقذارته تنزل دموع بخدها وتتجه لتنورتها اللي عاملتها كسرات وصفطات فهد ليه؟ كيف بهدوء وضح صوت التعب من ساعتين تصارخ صوتها راح تتكلم لكن صوتها راح ما ينسمع إلا أذا قربت منها فهد كيف بتواجه ربك؟ كم بنت ضاعت بيدك؟ كم بنت دعت عليك؟تخيل لو أنك تأخرت على زبالتك دقايق كيف راح أكون أنا وبصرخة ما تنسمع تخيل لو مشاعل بين أيدي 5 رجال
    التفت لها بسرر رعه مستحيل مشاعل أخته تكون مثل نرجس وغيرها مستحيييل هذه أخته اللي يمسها يمسه عمره بحياته ما حطها مكان اللي يبكوا يطلبوا العون وهو يضحك أخيرا تخيل الوضع لو مشاعل نزلت دمعه كانت بنت عمته عرضه بتروح فيها بسببه :ريم
    بكت ريم أكثر صوته حزييييييييييين عمره ما كان صوته كذا كان دايم ناعم بس هذا صوت واحد منكسر مع صوته الخشن ....نطق أسمها يتمناه تسمعه مثل ما سمعها ساعتين من غير لا يقاطعها هانته ويستاهل الأهانات يستاهل أكثر لا يكسر خاطرك يا ريم لا يروح صوتك على هذه الأشكال هذا يستاهل الذبح
    ريم بقهر: واطي أقول بدل لا تبرر وتحكي كلام فاضي وتافه مثلك يالقذر وصلني للبيت
    و أوعدك أسمك راح يوصل لكل البيوت فهد سالم العالي أقذر وأحقر وجه عرفته أسرة العالي وأبوه سالم يتبرأ منه وبعدها خبرني كيف بتدخل رحمة ربك وأنت هه مو حاصل رحمة من أبوك يا فهديه
    رفع فهد رجله لصدره كأنه يحتاج لحنان : ريييم
    ريم كانت بتكمل سب وشتم للزباله اللي جالس جنبها لكنه يكسر الخاطر بكت على ضعفها بتتكلم لكن صوتها راح خلاص ما فيه طاقه أكثر

    فهد لف رأسه : ريم أنا ونزلت دمعة أنا خايف من الله بيعاقبني بالنار مو؟
    ريم أنصدمت هذا وين وهي وين ؟؟؟؟؟؟؟
    نزلت دموعها على الطفل اللي قدامها هذا الطفل يعمل كل هذه المصائب
    فهد يكمل وكأنه لقي حد يشكي له من زمان ما يهمه تصارخ أو تسب اللي يهمه يطلع اللي بقلبه أشوي : ريم تعبان
    ريم بكت أكثر**لا تضعفي من دمعتين قدر ينزلهم ومن تمثيلية من تمثيلياته اللي يقدر يكذب سنيين يقدر يكذب ثواني وحتى بألف دمعه ما يستاهل شفقتك عليه هو نذل نذل بقوه تذكري صاحبتك نرجس اللي ضاعت بسببه تذكريها لازم تنتقمي لها هذا نذل ما يستاهل شفقتك ريم لا تشفقي عليييه....)
    ناظر فهد بالساعة صارت 5:47ساعة
    حرك المفتاح وأتجه لطريق البيت
    ريم : فهدددددددددددددددددد
    وقف على جنب ناظرها وبلع ريقه اللي من جد نشف
    ريم : أنت وسخ مهما كان مراح ينفع معك الكلام اللي راح أقوله لكن حبيت أقولك أن الله

    يمهل

    ولا

    يهمل
    والله ما يسكر بوجه حد بوابة رحمته والتفت للنافذة ما تدري ليه جاء ببالها تقول كذا وما تدري كيف طلع صوتها
    :::::::::::
    بفيلة أم نواره.....
    بو خالد: لا حول ولا قوة إلا بالله أهدي الله يهديك بنتك أخرتها بترجع لك
    أم نواره ببكاء يقطع القلب: صارت الساعة 6 ولا حصلناها الله معك ياحبيبتي وينك هالحين يالغاليه وينك يالغاليه آه يا بنتي آه عليك يابنتي
    رنيم بغرفتها وتبكي بقهر من كلام مشاعل اللي يجرح
    مشاعل: طول عمرك مبزره وما تعرفي وين الله حاطك فيه شفتي كيف رحتي ببرود عن أختك وتقول وتتكلم بدلع ماصخ ولا مدلي وين ليم ((والله مدري وين ريم))
    رنيم : مشاعل انقلعي بره وربي حرام علييييك جعل الله يحرق قلبك ويجي اليوم اللي أقول لك كذا
    ما تدري مشاعل من وين تذكرت هذه الجملة**دعوة المظلوم مستجابة هذه ثانية دعوه تقولها لها رنيم من صميم قلبها ** وبخوف:لا تدعي علي وراحت لها لا تدعي علي قلت لك
    رنيم بكت: مشاعلوه حرام عليك أنا فيك وإلا في أختي
    مشاعل أنكسر خاطرها يكفي طلال يوم يصرخ عليها وأشوي ويذبحها شافت طلال معصب بس أول مره تشوفه كذا لولا تدخل بندر كان الحين رنيم بقبرها ضمتها : لا تخافي بترجع لك بالسلامة
    التفت رنيم لها هذه غريبة مرة ضدها وتحرقها أكثر مما هي منحرقة ومرة تضمها وتواسيها ..؟؟؟؟؟؟؟؟!!
    : يا رب
    دخلت ابتهال بدفاشه: رنيموه يا قلبي يمكن اللي أخطفوك أخطفوها
    تكلمت نجلاء وبطفش: لا يقول أخوي خويلد أنه متأكد أنها مو مخطوفة من ذولا الجماعة اللي أخطفوا رنيم
    مشاعل رفعت حاجب وابعد عن رنيم: وكيف عرف أخوك؟
    نجلاء : عادي هذا خا لدوه يقول أنه موهما يعني وترفه أيدها وكأنها تبصم بالهواء يعني أبصم لك بالعشرة مو هما
    ندى : أهم شي ترجع بالسلامة
    رن جوال مشاعل
    **حسونة يتصل بك**
    مشاعل بابتسامه: هلاوي
    حسن زهقان: أخوك بو خيشه يباله ضرب نرفزني
    مشاعل بحماس : أي واحد فيهم؟
    حسن : ياسروه ما غيره يقول ما يبا يملك مع محمد بقي للملكة أسبوعين
    يقهر
    مشاعل التفت لرنيم مباشرة: لا خلاص أنا أكلمه ومبروك لمحمدوه وعقبالك يالخيشه
    حسن : مالت عليك وعلى دعوتك فوقك
    طوط طوط طوط
    مشاعل تناظر ببلاهة بالجوال سكر بوجها
    عن أذنكم بنات
    طلعت واتصلت بياسر :الو
    ياسر: هلا هلا ايوا كذا الواحد يمسي بصوت مثل وجهه جميل هههههه
    مشاعل : ههه أهبل
    ياسر : اشتقت إليك يالدبة الجميلة
    مشاعل : من جد منيب رايقه
    ياسر وهو يقوم من سريره: أفا ليه الحلو زعلان؟
    مشاعل أخذت نفس تحس ياسر ما ينفع معه لا أسلوب اللين ولا أسلوب الأوامر
    : ياسر
    ياسر بجدية مثل جديتها: ما أبي أملك مشاعل ما أبيها
    رجع رمي نفسه : بس بفك رأسي منك ومن أخوانك ومنها ومن أختها ومن أمك وأشتر راحتكم وأبيع حياتي بتزوجها بعصبية بدفن حياتي مع وحده ما أحبها وياليت على كذا أحب غيرها حلمي أكون مع غيرها فاهمتني ميشو
    رجع يمزح ويمرح مثل طبيعته لأنه ما حصل جواب واضح عصبت : حبيبي ميشو شكلك تبني أكون عريس وتفتكي مني مع وجهك بس لا تحلمي كثير لأني بجلس على قلبك ههه بأسلوب رسمي وكأنه موظف يبلغ ناس بحفل زواج اللي يشتغل عنده: ما يحتاج تعزمك أنتي أول الحاضرين طيب
    وبمرح عكس اللي داخله: ياويلك إذا ما كشختي
    مشاعل بعصبيه: ياسر
    ياسر أخذ نفس: ها
    مشاعل بجدية : لازم تتعود تحبها لا تستهبل حاول أيش تخسر
    ياسر : ما أقدر قلبي محفور باسمها أعتقد تعرفي من أقصد؟
    مشاعل ناظر بخالد الثاير قدامها وبيدخل غرفة البنات : اوكي ياسر أكلمك بعدين باي
    طوط طوط طوط
    : خالد
    التفت منقهر ما رد على أمه ولا أبوه وعمته تحت ويرد عليها أف : خيييير
    مشاعل بجدية: كيف تدخل على البنات وبهذه الحالة وتكتفت رنيم مالها ذنب وبعدين كم مرة تقولكم أنهم من هذا الأسبوع هي وأختك يتركوها لحالها تجي مع باص المدرسة وهما يسبقوها بسايقكم ورفعت حاجب الشره عليكم ربتوهم على السواويق متكسلين توصلونهم ما راح تخسروا شي بس لازم تعمـ سكتت يوم سمعته يصارخ باسمها
    خالد عصب من جد: مشاعل

    طلعت نجلاء: خالد؟
    خالد التفت لها : انقلعي داخل
    نجلاء بتعجب: أيش؟
    مسكها بأيده ودخلها وسكر الباب
    مشاعل دق قلبها بسرعه من قربه لها وجها احمر يوم ناظرت بعونه الخضراء
    عيون جذابه
    خالد ناظرها بعصبية بعدها أبتسم لأنها واضح خافت من وجها الأحمر ونظراتها بسرعة بعد عينه يوم حس بدقات قلبه اللي يسبه يوم ناظر بعيونها نزل بسرعة نفس السرعة يوم ناظرها باللفت يوم يتوجه لغرفته نزل وهو يسب قلبه اللي يدق لها وعصب أكثر
    دخلت مشاعل بإحراج من نجلاء ما فهمت ليه عصب وبعد فجاءه
    نجلاء تغمز لها : بعدين نشوف سالفتك..
    مشاعل بإحراج: هههههه أي سالفة؟
    فجأة سمعوا صراخ من برى وأصوات الحريم والرجال كلها واصله لهنا
    رنيم من الركض طاحت بالسرير ولمياء بحماس
    قفزت للباب وكلا يتهاوش على الغطاء والعباءة
    ومشاعل ولمياء أول من أوصلوا وكلهم تراكضوا لعند الدرج بجنون
    أمال يلقوا ريم
    ركضت رنيم بجنون للي لابسة تنوره بنية وبلوزة بيضاء لبس مدرستهم
    وضمتها أقوى ما يمكن ....
    طلال بصراخ: وين كنتي
    ريم بعد ما هدئت وما توقعت بقوة أن العيلة كلها موجودة ببيتهم ببرود: عند صاحبتي سوسـ
    ما كملت بسبب الكف اللي جاءها من أمها
    أنصدمت بقوه من هذا الكف
    ناظرت بأمها اللي واضح أن عيونها تطلع شرار
    أم نواره باصمة أنها كذابة واضح من بحة صوتها وعدم لبسها العباءة وشنطتها المدرسة مو معها وأثار دموعها بنتها أكيد فيها شي أكيد ضاع أغلى ما تملك : لا تكذبييييييييييييييي
    ريم مسكت بخدها وتناظر بخوالها وأولاد خوالها
    سكتت
    أيش أقول ؟؟؟؟؟؟؟؟
    أن فهد كان بيضيعني لو ما عرفني
    وأنو ما رضي يجيبني هنا لأنو نفسيتي زفت بسببه؟؟؟؟؟؟؟
    وأني كنت منهارة
    وأني كنت بحضنه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    وشكالي كل همومه
    ؟؟؟؟؟؟؟
    ما نزلت دمعه دموعها خلصت انتهت
    أم نواره توقعتها بتبكي لأن بحياتها ما مدت أيدها عليها؟واتهمتها بالكذب قدام العيلة كلها
    بخوف ضمت بنتها وتبكي : لا تقوليها ياريم لا تقوليها
    رنيم حطت أيدها بفمها وطاحت على الأرض جاءت ندى ومسكتها : لا حول ولا قوة إلا بالله العظيم
    طلال بعصبية
    مشي بطريقه لعمته وبنتها وما يشوف اللي قدامه ما يشوف إلا نار
    مسك ريم بعصبية: منو؟ من هذا الحيوان من ؟
    ريم : ط لا ل أت ركني
    طلال تركها وبقهر: من ؟ تعرفيه تعرفي هالنذلللللللللللللللل
    خالد جاء له: طلال هدي تكفى هدي لا حول ولا قوة
    طلال يضرب برأسه : أقسم بالله لأذبحه والله إذا عرفته أذبحه
    ريم نزلت دمعه من اللي باقي ما نزلوا
    **فهد ما ينذبح إلا وأنا معه **
    : طلال أنا بنت لا تخاف ومن هذا اللي تبا تذبحه كل ما في الموضوع ضاعت عباتي وما دليت البيت وجئت برجولي وبس
    طلال التفت بسرعة: كيييييييييييف؟يا شيخه لا صدقتك
    ريم: لا تخاف أنا بنت وما ضاع شرفي وأسمي
    التفتت تراني أتكلم جد
    ومشيت وتركت القرعة ترعه<<<<أسمع هذا الكلام من جدتي هههههههه
    ومشيت
    دخلت للغرفة
    طلال رمي المزهرية الكبيرة على الأرض بقوة
    ابتهال شهقت**جد إذا عصب محد يوقف بوجهه**
    مشاعل: طلال هدي قالت أنها بنت خلاص انتهينا
    طلال: ببرود مشيت وكأني حمار قدامها وبصراخ والله لو كذبت لأذبحها هنا
    سالم((بو بندر)):طلال خلاص عاد
    طلال ناظر بأبوه وعيونه حمراء من العصبية : يا خوفي تنزل روسنا بالأرض
    أم نواره بجدية وصوتها يطمن :طلال بنتي إذا قالت شي يهمنا كلنا ما كذبت
    جلست : أهم شي رجعت بالسلامة وصدقني بجلس معها وتأكد الحمد الله ياربي ما خيبت ضني ورجعت بنتي سالمه
    وناظرت بمشاعل : أسمعي يا مشاعل
    مشاعل وهي تضبط اللثمة: هلا عمتي أمري
    أم نواره: أتصلي على محمد وياسر أنا نذرت إذا رجعت بنتي بالسلامة بوفيه العرس بحسابي
    مشاعل ابتسمت عمتها من جد راعيت أصول : هههههه بالله هذا نذر؟
    بو بندر: أسمعي وبلغيهم أني حجزت في قاعة .......
    مشاعل أفتحت عينها كلها من زمان كانت تتمنى بس تناظرها بسبب ربعها اللي بالمدرسة وأنو مو أي شخص يدخلها وكل ما صار حفلة زواج هونيك ما توصل لها بطاقة
    والحين جاء اليوم اللي ترد لولاء الصاع صاعين
    وتتذكر شي وهي مبتسمة

  2. رد: مجنونة وعاشق اجن>> روايه رومنسيه سعوديه


    ((بالمدرسة الثانوية اللي تدرس فيها مشاعل ))
    &&مشاعل : أوف لهدرجة ؟
    سناء: تجنن تخبل قاعة ولا في الأحلام ياهي طاولات فخمة أي فخمة ترقع أبو الفخامة تجنن بمعنى الكلمة ولبس الكراسي ذوووووووووق
    وأنوارها جنااااااااااااااااااااان رحتها مرة لأنو خالتي جيران العريس و عطوها بطاقات يا بختكم يا لولو بتعرسوا أخوك هناك وناسه
    ولاء بغرور ورافعه خشتها: حابة أعزمكم لكن بابا يقول البطاقات انتهت وعزمنا الأولى منكم
    مشاعل وكل شي إلا كرامتها : هه وحتى لو جبتي بطاقة منيب براحية أخاف أنحرج إذا سألوني أنتيمن طرف ولاء وييييييع
    ولاء بقهر: تفتخري أنك تقوليها يا ...
    وبدت الهواش كالعادة بينهم )): والله لأعلمك يا وليه
    طلال هدأ بعد ما جابت له الخدامة مويه: من تكلمي؟
    ناظرت مشاعل بالصالة كل البنات بالدرج يناظروها وفاقعات
    سالم: من وليه ؟
    مشاعل تصعد و تدف البنات : أحم يلا بنات من زمان عنكم
    بندر : أنا راجع البيت مع السلامة عمتي
    أم نواره الله يسلمك
    بندر وينحز لنواره: أنا رايح تأمرين شي بس أتصلي علي ..
    أم نواره : مشكور وما قصرت يا ولدي الله معك
    بندر: كح كح
    مشاعل التفت لنواره: رحمي حاله خليه يذلف
    نواره: هههههه
    بندر: إن شاء الله دوم يا عمتي الضحك
    خالد وفاهمه: شرايك تمشي معي بعد ما تطمنت على ويستهبل عمتييييييي
    بو بندر: الكل يروح على بيته بكره مدارس
    البنات : يييييييييييييييع
    بعدها: هههههههههههههههههه
    الكل مشي لبيته ......
    بقصر بو بندر...
    مشاعل وتفسخ العباه : يبه
    سالم: عيونه
    مشاعل بقرف: الجامعة تلوع الكبد ما أبي أدرس غصب أف
    بو بندر: هذه الجامعة تلوع الكبد!!!!!!!
    مشاعل: مو على تلوع الكبد أنا ما أبي أدرس ياربي تكفى ما أبي مالي خلق أبو الهم
    بو بندر بجملة ينهي النقاش : أحمدي ربك دخلوك بعد ما توسطنا لك نزلتي روسنا أخوك طلالوه طلعناها من روحه ومن كبده أنه أخذ ممتاز بنسبة 93 وأنتي البنت 70 فشلتينا ويلا بلا نقاش ماله داعي وكم تحتاجي لخطبة أخوانك
    مشاعل من جاءت هنا ما طلبت ولا تحب تطلب لكن بالزواج يعني تحط لها أيام أول 500 ريال تكفيها
    مشاعل وبصدق يعني تزيد المبلغ وطبعا منحرجة بقووووه ما تدري كيف تنطق المبلغ لكن تشوف أخوانها يطلبون بالألف مع أنهم يشتغلوا : احم ووجها حمر 2000ريال
    بو بندر حسباله تستهبل: هههههههههه
    طلال: نعم ؟ أيش قلتي؟
    مشاعل انحرجت ((هذولا كم يدفعوا للزوجات؟ والله إحراج)): قلت 2000
    بندر: وأن شاء الله أي مصمم فساتين بيقبل 2000 ولا أي مصففة شعر وميك أب وأي محل جزم ههههههههههههههههههههههههههههههه الجزمة لحالها 2000 ويناظرها الحمد الله والشكر
    مشاعل : والله منيب مصرفه أهم شي يكون شي حلو ومميز وبعدين من قالك أني بروح لمصففة شعر أو وحده تحط لي ميك أب ما يناسبني ؟
    وبفخر: أنا أخذت دورة عند وحده ممتازة بالدمام وبتشوف أني بطلع بشغل أيدي أحلى وحدة
    بندر عقد حواجبه : من جدك؟ بتحطي لخطبة أخوانك بنفسك؟
    طلال : وأنت على طول صدقت مع وجهك أكيد تستهبل
    مشاعل : والله من جدي أنا أعرف أحط كل أنواع الميك أب تدري أن اللي تدربنا أنصدمت مني لأنو شغلي مرتب ونظيف وأدمج ألوان ما تخطر على البال ويطلع حلو مره
    طلال : طيب ولا تقولي أنك بتخيطي فستان ههه
    سعاد وهي طالعة من اللفت وخلفها خدامتين كل وحده ماسكة عربة الأولى عصيرات
    والثانية الحلى : هههههههه لا تجنن أختك يا طليل أنا أول ما سمعت عن خطبت أخوانها على طول خليت نادين ترسم الفستان اللي كان زمااان اشتهيته لوحدة من زوجات أولادي بس هالحين عندي بنوته ومن حقي ألبسها اللي أباه مو ؟
    مشاعل بحماس: من هذه نادين؟ومن جد ليه ما خبرتيني؟
    سعاد وجلسة رجل على رجل وهي تأشر للخدامة أول الحلى :هههه حبيتها تكون مفاجأة على العموم اليوم راح يوصلوا الفساتين..
    مشاعل بفرحة : وناااااسه
    سعاد تناظر الساعة بتعجب: المفروض كانوا موجودين من 5 دقايق
    مشاعل قفزت : جددددددددددددد راح يوصلوا اليوم وناااااااااااااااااااسه
    بندر مبتسم هذه تطلع اللي بقلبها على طول: هههههههههههههههههههه أعصابك أول مرة تلبسي فستان
    بو بندر بجدية: ليه أول مرة تفصلي؟
    مشاعل: لاااااا خخخ مو أول مرة طبعا بس مو من مصمم أو أنا اللي أرسمه لا
    كنا نروح للخياطة وتعطنا مجلات ونختار وما يصير ندخل موديل بثاني بس الموجود
    وهي صاحبة أمـ سكتت تقول أمي ولا شسالفة؟
    بندر يضيع السالفة:متى يوصلوا الفساتين علشان نشوفهم عليك يا عسل
    سعاد احترت أيش اللي يعجبك أكثر ذوقي ولا كم موديل دمجتهم نادين مع بعض وفصلنا لك أثنين ههه تعرفي واحد قبل العشاء والثاني بعده
    مشاعل ((شو هذا الأصراف الله ما يحب المصرفين )): أكيد بيعجبني اللي أنتي مشتهيته وبغرور مصطنع: أنا كل شي يلبق علي ههه
    طلال: يبه تتوقع جد اللي قالته ريم ضاعت عباتها وبعدها رجعت للبيت مشي؟ أي طيب ليه 4 ساعات المدرسة بعيده بنصف ساعة عن البيت؟
    بو بندر: أيش تبي توصله يا طليل؟
    طلال بشك: مدري البنت مهب خاليه
    مشاعل : أقول أرحمنا بسكوتك ورفعت حاجب كلن يرى الناس بعين طبعه
    طلال: ها ها ها
    :::::::::::::::::::::::::::::::::
    بالدمام……
    محمد: قسم بالله منيب داخل إذا على حساب بو بندر شايفنا فقارة ولا أخته تنذر بكيفها
    حسن بجدية : أنا حجزت قاعة وخلاص محد قاله يحجز بكيفه حنا مو محتاجين لحد
    أحمد: يا جماعة صلوا على النبي ترى الرجال مهوب قصده شي
    رياض: وربي أني أعرف أبوي زين كل قصده أنه يرسم الابتسامة على الجميع وبعدين حنا نلف وندور بالسيارة روحوا القاعة اللي حجزتها يا حسن وبعدها نروح للقاعة اللي حجزها أبوي
    ياسر بعصبية : وليه نروح للقاعة اللي حجزها أبوك نرقمها
    أحمد: ههههههههههههههه ياسر حتى وأنت معصب تستهبل
    حسن : يلا أنزلوا هذه القاعة اللي حجزتها
    وبعدها دخلوا بقاعة النساء أول
    حسن : ها شو رايكم بذوقي؟
    محمد: اممم حلوة مره ومرتبه
    رياض: إيه بصراحة تحفة
    ياسر جلس على الكرسي : يا معيريس عين الله ترعاك والـ
    محمد: هههههه مهوب وقته بس الكوشة مو لهناك يعني نختار كوشة تناسب للمسرح لأنو هذه كبيرة وحنا أثنين لازم نختار كوشتين صغار
    رياض: لاااا كوشتين تصير دفاشه اختاروا كوشة كبيرة وأريكتين نفس بعض
    ياسر وماله خلص بقوة: لا سارة تبا كنبه على شكل طاووس
    محمد كأنه تذكر: أيييه حبيبتي تبا كوشة كلها شكل تباع شمس وعملت مجسمات تباع شمس لكن باقي خلفية المسرح والـ
    حسن عصب: المسرح صحيح كبير لكن مو لدرجة تباع شمس وطاووس وخربشتكم هذه
    رياض باحتيال وعقلانية ويغمز لأحمد: هذولا عرايس ومن حقهم يختاروا اللي يبونه حرااام يعني لو تحلموا وما يكون جد ؟
    أحمد فهم عليه: ايوه يا حسن من جد يعني نبا تكون الخطبة على مسامع الجميع يكفي أنهم يبون يردون اعتبارهم كذا مرة سمعت سارة تشكي لجمانة أنو بنات المدرسة يتريقوا عليها ويقولوا لو عندكم فلوس كان طلعتوا أهلكم نبا نثبت لهم أن حنا عندنا لكن القانون كذا
    رياض يكمل لأن حس أنهم تقبلوا : ايوه لازم نرفع رأسنا وبعدين بنسكت الناس اللي يطلعوا إشاعات علينا ونكسر رأسهم ونقول ها هذا بو بندر بنفسه أهدانا هدية فرحته بخطبتنا قاعة خطبتنا وكنا حاجزين لكن بو بندر صمم على كذا
    أحمد وكاتم ضحكته يوم شاف حسن وياسر يأشرون بعيونهم لبعض : صدقوني نضرب عصااافير بحجرة وحدة مو عصفورين
    أول شي
    فرحة سارة وجمانة بكوشاتهم لأنهم يبونها كذا
    وثاني شي كسرنا عين الناس وقهرناهم مثل ما قهرونا طبعا مو على القاعة لا لأن الهدية من بو بندر بنفسه
    والثالث بيفرح بو بندر لأن قبلنا هديته صح ولا لا؟
    حسن شبه أقتنع : لكن نشوف القاعة اللي حجزها بس إذا طلعت مقاربة لمساحة هذه القاعة ما يحتاج أي داعي أنه نأخذها
    محمد وأنا أقول كذا
    ياسر: يلا نروح ونشوف هذيك القاعة
    وبعد ما وصلوا .....
    كانوا حارسين واقفين على البوابة الفخمممممممممممممممة
    كانت البوابة مررررررررررره كبيرة
    وكان الممر كله نخيل وورد وأشجار ويطلع منها الإضاءات
    كان رااااقي بمعنى الكلمة
    نزل رياض وسلم على الحارسين الواقين وبعدها سولف معهم وفتحوا الباب بعد ما بلغهم أنه أبن بو بندر وأجروا اتصالات علشان يتأكدوا أنه بو بندر العالي حاجزها وفعلا كان موعدهم بعد أسبوع و3 أيام
    أشر رياض للي بالسيارة وهم أخوانه أنهم يدخلوا بالسيارة لأن واضح المسافة بعيده أشوي
    ركب رياض السيارة وهو يسمع
    محمد: ذوووووووووووق بو بندر من جد ذوووق
    ياسر ابتسم أخيرا : تجنن هذه الخطبة كذا الناس بيقولوا الملكة كذا فكيف بالزواج
    محمد : هذا بره فكيف بالداخل؟؟؟؟؟؟
    رياض وهو متعود يدخل أفخم من كذا بمائة مرة لكن جاملهم: يلا تستاهلووون كم محمد وياسر عندنا حنا؟
    وناسه أنا أخ المعرس والله لأصير أكشخ منكم هاع
    محمد: يا واااااااثق أنت يلا انزلوا
    حسن كان يناظر بهدوء يتمنى لو كانوا حاملين هذا المبلغ لتأجير هيك قاعات هذيك القاعة ومصاريف زواج أخوانه كلفتهم ديون وقروض بالبنك ((بسيطة الله مع الصابرين حنا بندير شركة كاملة هنا ))**قهرررررر لو هذه الشركة حقتنا **&أستغفر الله العظيم أستغفر الله العظيم عيني عليكم باردة يالعالي والله يزيد أموالكم بالحلال إن شاء الله &&
    ياسر ويضرب النافذة ويطبل عليها بأصابعه : ويأشر له أنزل لأفقع خشتك
    أول ما دخل أحمد: صصصصصصصصصصصصصصصصصصصصص
    ************=http://www.arb-up.com/]****************
    محمد: أنا بعرس هناااااااااا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    ياسر وهو يتمنى تكون ملكته هنا بس مو مع سارة مع حبيبته:قهر
    أحمد: أيش اللي قهر؟!!
    ياسر : ههههههه وأنت كل شي تتدخل فيه احم ((يرقع اللي قاله))قهر أن هذا الدلخ بيتزوج معي نفس اليوم خخخخخخ لو لحالي و أفتك من وجهه
    محمد: والله غصب عنك أعرس معك مالت عليك وعلى وجهك
    ياسر حس أن محمد زعل أشوي باسه بخده : أصلا لي الشرف من قدي واحد بهذه الوسامة يعرس معي
    الكل: هههههههههههههههههه
    ياسر : ليه مشغلين الشموع خخخخخخ لا يكون في زواج اليوم؟
    رياض وهو مستغرب: مدري والله بس ما قال لي ؟
    شافوا طقاقات تدخل واضح أنهم 4 أو 5 فرقاة
    ياسر يغمز لأخوانه : هيه أنتم وين التصريح؟
    حسن : أيش تعمل يالمهبول ؟؟؟؟؟؟
    ياسر تقدم وبثقة وكاتم الضحكة مليوووووون : أنا عضو من هيئة المعروف وين تصريحكم بالطقطقة؟
    طقاقة واضح أنها أكبرهم : لو سمحت أي تصريح تتكلم عنه ؟؟؟
    ياسر وكاتم الضحكة و يصرقع أصابعه ويتكلم بثقة: ليه ما دريتوا عن القانون الجديد؟
    طقاقة ثانية مو من نفس فرقة اللي تكلمت من أشوي: لا حووووول أي قانون وربي ما ندري خبرنا ؟
    ياسر وبعصبية ومن داخله بيموت من الضحك : كأنه مو عاجبك
    ويمشي تجاه أخوانه اللي واضح أنهم ما سكين مجهود كبير علشان ما يضحكوا كلهم لا بسين ثياب وشماغات إلا هو برمودا جينز كحلي و تيشيرت سماوي وعليه كلمات بالانجليزية ويتكلم بعد
    يكمل ياسر استهباله عليهم: على العموم أنا بمشيها لك من غير يمين أو يسار وبصرخة ثقة : لكن بشرط ورفع رأسه زواجي بعد أسبوع و3 أيام بهذه القاعة إن ما سمعت أصواتكم وطقطقتكم بعد ما أجيب لكم التصريح ويا ويلكم وراح أفضحكم
    طلع صوت غير ذولا الثنتين : خلاص وربي راح أجي وأقول كل الأغاني أنت تأمر وحنا ننفذ وبس بنأخذ عليك نصف المبلغ إذا تبي
    حسن مو قادر راح للبوابة بسرعة وأنفجر ضحك على خبال أخوه
    ياسر يكمل استهبال : ربع ولا أمشوا معي الوانيت
    كل الطقاقات : لااااااااا
    طقاقة ثانية اللي تكلمه أول مرة : هههه خلاص ببلاش إذا حاب بس حنا الحين لا زم نجهز هالحين
    ياسر بعصبية مصطنعة: كأنك تقولي لي أقلب وجهك عطلتنا
    طقاقة ثانية: لاااااا الله يهديك مو قصدها ههه أنتم فوق رأسنا
    رياض سحب ياسر لأنه لو جلس للصبح ما راح يخلص استهبال: خلاص هذا كرتي و بتصل عليك قبل الخطبة اوكي؟
    الطقاقة: أن شاء الله يا شيخ أن شاء الله
    ركبوا الشباب السيارة
    الكل: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه



    أحمد: هههههههههههههههههههه ما تترك عنك حركاتك جد أنك هبلللللللللل
    رياض شاف طلال يستهبل لكن مو لهذه الدرجة: هههههه هههههههههههههههههه حسبي الله عليك خرعتهم هههههههههههههههههه بعدين أي تصريح من وين بترقعها هذه؟؟؟ هههههه
    محمد : هههههههه خلاص أسكتوا منيب قادر ههههههههههههههه شو نبا أكثر طقاقتين بيطقوا من غير ما ندفع شي ههههههههههههههه هههههههههه
    ياسر يكمل : هههههه والقاعة هدية والعشاء نذر ههههههههههههههههههههههههههه
    حسن : هههههههههه ههه الله يرجكم تكفون خلاص منيب قادر ههههههههههههههه خلاص
    :::::::::::::::::::::::

    بالرياض بفيلة فيصل.....
    ابتهال : وااااااااااااااو أجنن مو ؟

    فيصل بدهشة: يلعن يومك عذاااااااااااب
    أم فيصل: أستح على وجهك
    فيصل: هههههه والله ما أقصد شي بس بالله الفستان ما يجنن ؟
    ابتهال بغرور: لا يا قلبي صاحبة الفستان هي اللي تجنن
    فيصل : بصراحة شييييييييييي وبعصبية مصطنعة يا سلام أيش خليتي لزواجي؟
    أم فيصل وما صدقت يطري الزواج: خلاص نشتري لها أحلى منه بملين مرة بس أنت أختار العروسة
    فيصل ((العروسة موجودة يالوالدة بس أبي وقت أضبط حالي وأن شاء الله ما تطير لموو من أيدي)): هههههههه نعرس بهلول قبل
    ابتهال على طول جاء ببالها ((أخ لو يشوفني طلال بالفستان قسم بالله بينجن خخخ))ابتسمت وكأنه جد بيشوفها .....
    كان فستانها غريب لكن حلووو
    كان على شكل لبس سمكة مع حورية البحر
    عبارة عن قصة صدر وكان خياطها على شكل صدفة وتحت القماش اللي كأنه صدف مو قماش قطعة قماش شفافة لكن كلها شك بلون فوشي وقطع صغيرة من اللؤلؤ الصناعية
    لخصرها وبعدها كأنه جسم سمكة أو حورية جد طايح على شكل ذيل بألوان روووووووعه
    وكان ثقيل مرررره وبتخلي شعرها يوم الزواج سشوار لكن بتعمله بف

    ************=http://www.arb-up.com/]****************
    وتحط فيه شريطة فوشيه
    كانت تتمنى الخطبة بكرة من الحماس
    ابتهال: وااااي أكيد بطلع مميزه هههههه
    فيصل: لا ينشق فمك أشوي أشوي عليه
    ابتهال ((من جد أتمنى طلالوه لو يلمحني ودي أعرف أيش بيقول؟ أكيد بيعجبه فستاني ؟ فجأة ضاعت ابتسامتها حتى لو عجبه هذا وجهي إذا ما أستهبل علي و نرفزني أصلا هذه هوايته الله يعين اللي بتاخذه زوج سكتت دقات قلبه زااادت كأنه روحها بتطلع مستحيل تتركه لحد مستحيييييييييل أصلا هو يحبها قالت لها مشاعل أنه يحبها مثل ما هي تحبه بس يمكن يكذب على مشاعل ))
    فيصل باستغراب: يمه بنتك شفيها مرة تضحك ومرة العكس شوفي وجها كيف صار..؟
    بهلول بهلولي هيه
    التفت ابتهال: هااا
    فيصل : قولي نعم لأفقع خشتك مع فستانك هذا
    ابتهال ابتسمت مرة ثاني ((لا ما يكذب يوم قالت له أنها محجوزة عصب وكان بيذبحها بس يمكن علشان ما تخترب مخططاته أنه ينتقم لأني ضربته ؟؟؟يمكن ينتقم أنه ما يقول لي وهو دايم يتريق علي هاع هو يحبني مثل ما أنا أعشقه بجنون ))وقالت بطنازة يوم انتبهت بفيصل : نعممممممم
    فيصل قام ومسك عقاله يستهبل عليها: نعامة ترفرسك يوم عرسك
    الكل: هههههههههههههههههه
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    بقصر بو خالد....
    نجلاء تقفز للصالة وخلفها أسيا و مسواتي((خداماتهم ))وهم يزحفوا الشنطتين اللي جايه من فرنسا :ندووووووووش
    ندى أتركت المجلة : لا تقولي وصلوا ؟؟؟؟؟؟
    خالد وكان منسدح على الكنبة وبأيده ريموت التلفزيون كان يناظر سنوات الضياع >>حتى هو عجبه المسلسل ههه
    : من اللي وصلوا؟
    نجلاء وهي تأشر لأسيا تحط شنطتها فوق الطاولة الكبيرة بعد ما حطت صحن الحلويات وطفاية السجائر بالطاولة الصغيرة
    : فساتينا وصلوا خخخخخخ
    خالد رجع للتلفزيون يطنز عليها:وصلوا ووصلوا بالأخير فساتين خخخخخخ
    نجلاء : خالد ناظر بفستاني حلو مووو؟
    خالد التفت لها :وش بلاك متحمسة ترى أمهم مو موجودة تخطب لك أحـمـ سكت نسي أن ما يبا أي مخلوق يعرف وأكيد مشاعلوه بتفهم على كيفها من يوم سمعتهم بالكوخ بعد ما شاف حركاتها وبعض تصرفاتها أجزم أنها ما راح تتكلم وأكيد عرفت أني بتفاهم مع بندر ..

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    بقصر بو بندر .......
    طلال بالحديقة الكبيرة اللي ما سمع مدح أكثر من مشاعل لها كان يتمشى يبي يعمل المستحيل علشان يناظر بابتهال يوم الملكة ملكة عيال خالتها أكيد بتكشخ هي لي ويحق لي أناظرها
    بعدها ضحك ضحكة : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    وربي تفكيري غبي أيش اللي لي واللي مهب لي هههههههه الجنون فنون وربي لأناظرك يابهليل تعملي فيها أنك متسترة وكذا أنا أعلمك خخخخخخ والله لأتريق عليك لفت انتباهه
    باب حديد مسكر : هذا وبيتنا وما أعرف عن هذا الباب؟؟؟؟؟
    أهمم أكيد هذا اللي يقول فهدان حق بوفيته ؟؟؟؟؟؟ أشوف شنو داخل خخخ أكيد طماطم وخيار
    بعدها تكلم بجد: صحيح أيش داخل مهوب معقولة ما في مخزن ببوفياته؟؟؟؟
    راح للباب والفضول زاد عنده حاول يفته لكن مقفل
    : قهرررررر امممم أكيد المفتاح حاطه تحت السجادة ماله داعي يأخذه معه؟
    أبعد السجادة لكن ما في شي
    الفضول قتله أكثر بيمشي ويدور عليه بكرة لكن ناظر بميدالية بفتحة المكيف أبتسم : عليك مواقع يا فهد جد خكري
    فتح الباب وفتح عينه على الأخر مستغرررررررب هذا أيش؟؟؟
    لفت انتباهه صوت بكاء داخل....................

    ـــــــــــــــــــــ
    ـــــــــــــــــــــ
    أيش هذا المكان؟؟؟
    وليه طلال تفاجأ؟
    يا ترى مخزن أسرار فهد هنا؟
    والأهم أيش هذا الصوت اللي سمعه طلال؟
    ـــــــــــ
    ((انتهى الفصل العاشر ..الجزء الثاني))

  3. رد: مجنونة وعاشق اجن>> روايه رومنسيه سعوديه


    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ***************************
    أتمنى أعجبكم البارت السابق؟
    نبدأ
    الفصل الحادي عشر الجزء ((1))
    وعؤباااال الحادي والعشرون هههه <<<ما مليت لكن أبا أرتاح أشوي هاع ...

    يلا نسمي بالله
    :::::
    فتح الباب وفتح عينه على الأخر مستغرررررررب هذا أيش؟؟؟
    لفت انتباهه صوت بكاء داخل....................
    طلال:؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    ناظر بالجناح باستغراب
    من متى هذا الجناح موجود؟؟
    وأصلا ليه موجود هنا ؟؟؟
    ناظر بصورة فهد المعلقة بثوب وشماغ وما يبان إلا وجه وجزء من جسمه يعني نصف صوره هههه
    المهم
    زاد استغراب طلال : شو السالفة؟؟؟
    ناظر بالكنبات اللي ما يقال بحقهم راائعة بل أكثر من رائعة
    وكانت بعيدة أشوي عن الباب الحديدي اللي طلال دخل منه دخل وكان في البداية ممر صغير فيه 3 كنبات صغار كنبتين جنب بعض وبينهم طاولة واللي قدامهم كنبة مختلفة بألوان مختلفة كمان كانت مخمل باللون البني والمخدات جلد ومدخلين معها المخمل والجلد لونه ((أورنج ))
    والستارة الصغير اللي جنب الباب كانت ذوق بعد ..
    فتح عينه يوم ناظر بالغرفة
    طلال:غرفة نوووم؟ شسالفة؟؟ عليه حركات هذا وربي أحلى من غرفته الحمد الله والشكر صابغها وردي وبنفسجي وأزرق فاتح مو هذه تحس ذوق رجال بني وبيج وبرتقالي ؟؟
    غريبة ليه حاطها هنا؟؟؟ليه يكذب ويقول مخزن؟
    زاد استغرابه يوم ناظر بالباب القريب من الدولاب اللي يطلع منه صوت أنين وبكاء واضح صوت شخص صغير
    فتح الباب وناظر غرفة صغيره مرة أكيد هذه للملابس مدام أن الدولاب جنبه واضح أنه توه حاط الغرفة علشان يخليها للملامس لأنه أقنع أبوه أن المخزن يباله يتوسع أكثر وأخذ جزء من الحديقة : شسالفته هذا؟؟؟؟؟
    فتح الباب
    طلال باستغراب وصدمة :أيش تعملي هنا؟
    جاءت البنت اللي ما يتجاوز عمرها 11 سنة تترجي بطلال : الله يخليك طلعني من هنا وربي مستعدة أكون خدامة بقصركم والله أني أنظف كويس و وببراءة رفعة صبعها أقسم بالله خالتي علمتني أنظف حلو تكفى طلعني قبل لا يجي وبكت الله يخليك ويوفقك
    طلال من جد مو قادر يستوعب شسالفة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    أمسك البنت وطلع للأريكة اللي مع السرير جاية: بطلعك حبيبتي بس قولي لي كيف دخلتي هنا؟ وأصلا من تقصدي اللي راح يجي هالحين؟
    البنت تشهق: يعني أنت ما تدري ؟
    طلال يسايرها بطفولة: أنتي قولي لنا علشان ندري ؟ وأبتسم ((ما يشتهي البزارين لكن هذه دخلت قلبه ))
    البنت مسحت دمعة حست إن هذا رايح يطلعها من هذه الزبالة وجلسة عدل أكيد ما راح يتركني : أحكي لك من الأول
    طلال أبتسم أكثر: أكيييييد...أخذي راحتك أعتبر يني أخوك
    البنت أخذت نفس ونزلت دمعه ووراها دموع:أنا كنت عايشه بملحق أنا وخالتي
    ونزلت عينها وهي((تتذكر كيف خالتها ماتت بين أيدها )) نزلت دموع حاااره بخدها اللي مصفر واضح إنها ما تأكل زين وتعبانه بقووووه بعد
    طلال حس أنه توهق: طيب كملي وينها خالتك؟
    رفعت رأسها : الله يرحمها
    ماتت قبل شهر وجلست بالملحق لحالي وبعدها بأسبوع طردوني لأن ما عندي فلوس
    ومشيت بالشارع لحد ما ضعت كنت برجع لبيتهم حتى لو يعطوني مخزن راضيه بس ما أعيش لحالي وبعدها جلست بالشارع وقفت سيارة وأخذوني معهم ودخلوني بيت
    وتقول بانفعال الأطفال لو ناظروا شي غريييب أقسم لك بالله قلللين الأدب ما يستحوا على وجهم
    يرقصوا بنات وشباب ويشربوا شي يخليهم مثل المجانين وييييييييع
    طلال تحمس للموضوع ((الظاهر وراك سالفة خطيييره يا بنت خالتك)): طيب وبعدين؟؟
    البنت :أممم قالوا اللي أخذوني لفهد الخايس القذر
    طلال فتح عينه بقوووووووووووووووووووووووه: أيييييه؟؟؟
    البنت : كلموه يعني أنه يا خذني معه الكذاب قالي بعرفك على ماما وبابا وبصير لك أخوك
    وشهقت بالبكي كذااااااااااب
    طلال حس أن رأسه صدع وبقوه بعد: فهد كان موجود بالمصخره يعني هناك اللي أخذوك معهم قالوا لفهدان يأخذك ؟؟؟
    البنت : أمم وبكت طلعني الله يخليك الحين أكيد هو جائي وبخجل حست عيب تقول لكن علشان ينقذها
    طلال حس انه ما يبا يسمع جواب اللي راح يسأله: وإذا جاء شنو راح يصير يعني؟
    البنت غطت نفسها وتبكي : والله العظيم أول ما جئنا من هناك عملي كذا وكذا .........الخ

    طلال فتح فمه : فهد الخكري اللي وسكت أنتي متأكدة أنو فهد أخوي يعني مو من اللي آخذوك بالسيارة يعني مو الـ
    قاطعته وبسرعة بعدت أيدها : إلا فهد والله أشوف زين وجاء واحد هذاك اليوم وعمل نفسه ونزلت دمعة والله ما عملت لهم شي والله العظيم
    بعدها سكتت يوم ناظرت بدمعة طلال اللي نزلت وترددت بهذا السؤال: لو سمحت ؟؟
    طلال مسح دمعته وبحنان وشفقه : أمري راح أطلعك أيش أسمك أنتي؟
    وبقهر الأطفال: أسمي أمجاد بس أيش معنى بلغتي؟
    طلال بتعجب: نعم ؟ ليه تسألين؟؟؟
    البنت ودموعها على خدها و وببراءة : هو قالي بلغتي؟ قلت له ايوه أنا ما أعرف أيش بلغتي بس قلت ايوه علشان يخليني أسكن عندكم وبعدها سوالي كذا ووكذا.....الخ
    طلال ما تحمل كلمة أكثر من الكلمات اللي تكسر الصخر ناظرها بنت للحين ما تجاوز عمرها 11 سنة حرام يصير فيها كذا جد نذل يا فهد وربي نذل أقسم بالله لأربيك
    : تعالي معي
    أمجاد: وفهد؟؟؟؟أخاف يكشفنا ؟
    طلال : لا تخافي ما يقدر يضربك أمشي معي
    أمجاد ابتسمت بسخرية: ومن قال أن هذا الحيوان يضربني هو عقابه اللي قلت عليه من اشوي هذاك اليوم قلت له طلعني من هنا قالي أطلعك ها وعملي اللي يعمله من شهر
    طلال حط أيده بفمه حس أنه مخنوووووق أيش هذا يا فهد أخر شي أصدقه أنك كذا يالوااااااطي
    لف رأسه عنها نزلت دمعة وهو يتذكر شغلات فهد من كانوا أيام المبزره
    ((فهد بعصبية: عيييييب فره خله على قناة ثانية وبمرح خله على سبيستون
    طلال بعناد طفولي : لاااااا فلم حلووو هذا يجنن
    فهد: لا حرااام هذه تتفسخ عيب يؤ طلال بعدين الله يرميني معك بالنار
    طلال رمي الريموت بقهر : أف أكل لي شي قبل لأنام تباني أعزمك بطلب لي
    فهد : أممم لا تطلب شي حرام الأستاذة تقول أنه يؤثر الشي الحرام على القلب والمخ
    طلال : يووووووه منك بتصير لنا شيخ على أخر عمرنا
    فهد: هههههههه وتفتخر يالتعبان ))
    : هه أي شيخ يا فهدان وأنت الحرام من رأسك لكرياسك
    أتصل على مشاعل : الوووو
    ـــــــــــــــــ
    بفيلة فيصل
    مشاعل : يخبللللللللللللللللل هههههه جسمك عليه تووو حفه
    ابتهال : المهم كنت بحجز لي بمشغل الـ......
    بس بصراحة حجزت الشعر بس
    مشاعل : لا تقولي أنك ما راح تحطي ميك أب مجنووووووونه أصلا ثوبك يجنن وألوانه لواحد يشتهي يحط الميك أب فيه يالخبلللله
    ابتهال : أعصابك روقييي
    مشاعل : ليه ما حجزتي ميك أب هااا؟
    ابتهال بإحراج مخفي : قلت أنتي موجودة ويعجبني شغلك بقوه أحس محد يقدر يطلع الفستان الا أنتي ولا أنا غلطانة
    مشاعل بفرح أنها بتحط لها وبغرور مصطنع : يحصل لك أصلا وبعدها عملت نفسها حزينة وكذا: حبيبتي والله ودي بس تعرفي هذه ملكة أخواني يعني ما بقدر و
    قاطعتها ابتهال بسعة صدر: لا والله حبيبتي هذه المشاغل شغالة ولو وبتفرفش من زين شغلك هههههه
    مشاعل : هههههههههه وثوق إن رحتي لوحده تحط لك ميك أب غيري يا زوجة خيوووو
    ابتهال بحماس خفته عن مشاعل : يالواااثقه أنتي
    مشاعل : يحصل لك طلالوه هو صحيح خبل اشوي لكن حنين هههههه ويكفي يحبك الله يستر شنو بيصيروا عيالكم ثنيناتكم مخابيل
    ابتهال كانت بترد لكن سكتت يوم سمعت جوال مشاعل يرن
    مشاعل *راعي التفحيط يتصل بك*<<<<<مره طلالوه مره هذا النك هههه
    مشاعل : بل أعصااابك
    طلال وأكيد بيخبر مشاعل عن سواد وجه فهيدان علشان أمجاد وين يصرفها : وينك أخلصي؟
    مشاعل : شدخلك فيني وبعدين أيش هذه العصبية كني قاتله لك أحد ؟
    طلال: تكفين وينك ؟
    مشاعل حست أن الموضوع جدي: عند بيت خالتي وابتسمت عند بهلول
    طلال نسي اللي بأيده: جد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ شتسوون؟
    مشاعل: خخخ جايه أشوف فستانـ آآآآآآآأخ يالزفته يعور
    طلال: هههههههه ضربتك تستاهلي ناظر بأمجاد اللي نايمه بسريره بعد ما صعدها فوق بطلعت الروح خاف أنه وحده من الخدم تشوفه وتذكرها: أي مشاعل بأخذك الحين ضروري
    مشاعل : لا تونا ما صارت ساعـ
    طلال: لا يكثر أنا بالطريق
    طووووووووووط طوط
    مشاعل:الله يعييييييييييييييييييييييييييينك
    ابتهال باستغراب: من؟
    مشاعل : اللي بتاخذه النذل سكر بوجهي كأني أصغر عياله مدري ليه شايف خشته بكل ثقة تقلده: لا يكثرررر أنا بالطريق
    ابتهال: ههههههههههههههه ما مداك تمدحين تقولي يحصلك وما في منه ومدري أيش
    مشاعل : ها ها ها

    طااااااااااااااااااط طاط
    فتحوا عينهم : جاي بسيارة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟<<<لأنهم جيران ؟
    هههههههههه
    مشاعل: لا نظلمه مسكين طلال يمكن يراضيني ويعشيني بمطعم
    ابتهال: أقول لا ترقعي له هههه مهما حاولتي ليه يسكر بوجهك هههه
    مشاعل وهي تلبس برقعها : هههه مدري من اللي ما تخلص طلبها إلا تسكر بوجها السماعة ها ها هاااااااااااي
    ابتهال : أقول يلا بس مالك شغل بفص فص
    مشاعل وهي تأخذ شنطتها : هههههه هههههه تكفين كثري من ألقابك هههههههه
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ
    بفيلة أم نوارة.....
    ريم وهي منسدحه بالسرير ((مشاعل هي القريبة منه أكثر مني أنا مو عايشه معه لازم أخبرها وهذا أخوها أكيد ما راح تفضحه قدام خالي؟ والله حيرتني معك يا فهد مدري كيف أقدر أرجعك مثل قبل يضرب فيك المثل بالعقلانية فجأة صرت كذا من شلة تافها لا حول و لا قوة ))أخذت أطراف من شعرها وتحرك فيهم ((والله أنا عندي أحساس أنه مارا يترك شلته بهذه السهولة وخاصة أنه أبوه بيشك فيه فجأة بيقول له بعت بوفياتي وأنا فلست ؟؟؟ الله يلعن الشيطان اللي خله فهد كذا أكيد خالي بو بندر ما راح يهتم أنه بوفياته فهد راحت لأن يقدر بدل البوفيه يطلع ألف مطعم بس إيش اللي يخلي خالي ما يفتش ورى فهد وبعدها يكتشف؟؟؟؟؟؟))
    دخلت لمياء بدفاشه: ريييييييييييييييييييييييم
    ريم قفزت: بسم الله أظن عندك أصابع تضربي فيهم الباب ولا أنا غلطانة ؟
    لمياء و قفزت بالسرير وجلست بحماس : أنا و نووير رحنا المملكة اليوم شرينا لنا ولكم أنتي ورنيموه حق ملكة سارة وجمانه وناااااااسة
    ريم تحمست وخلت فهد و بلوته ورى ظهرها : جدددددد يا ربي ونااااسة أيش شريتوا وبقهر ليه ما اخذتوني معكم
    لمياء : مدري ماما قالت لي خلوه ترتاح وتنام المهم شرينا مثل بعض أربعتنا
    ريم حطت أيدها بخصرها : يا سلااااام ومن قال لكم أني بطقم
    لمياء وما اهتمت: يجننننننن حنا ما شريناه فخم بزيادة لأنم ما يقربوا لنا بقوه بس حلو مرة
    وخاصة بس هذولا الأربع قطع موجودة لأنهم للحين ما نزلوهم بالأسواق وأبشرك الألوان مختلفة واتصلت على نادين اللي تشتغل عند خالتو سعاد<<<للاحترام كلمة خاله
    تجي وتضيف موديل على الفستان تعرفي هي تحب تضيف خربشتها على الفساتين ذوووووووووق ما شاء الله تعرفي أكيد ستين ألف ناظروا بالفستان علشان كذا لازم نغيره مية وثمانين درجة هههههههه
    ريم : أممم ممتاز مدام نادين هي اللي بتضيف موديل على الفستان أكيد بيطلع سبيشل
    لمياء : أكيد هههه تتوقعي مشاعل كيف بتكون؟
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    مشاعل بصدمة: طلال إذا جاي تمزح رجعني البيت لا والله أجمع عليك خلق الله هنا
    طلال وطفشان : بالله ليه أطلعك من بيت بهلولتي تونسيها على أشياء تافها؟
    مشاعل : طلال تكذب ؟ يا لله ياااااااااااااااااا الله حسبي الله ونعم الوكيل تكفى طلال متأكد ؟ الله يخليك قولي متأكد فهد يعني يمكن واحد ثاني يمكن ربعه ؟ يمـ
    طلال عصب هذه ما توقعها ما راح تصدق كذا كل أشوي تشككه حتى بنفسه : مشاعل البنت بزر أيش فهمها هذه الحركات ؟أقولك شرحت لي بقرف بالتفاصيل شدراها ذي بالسوالف هذه ؟؟؟
    مشاعل نزلت دموعها : نذلللللللللللللللللللللل حقير أقسم بالله لأربيه حقير بمعنى الكلمة ....جد نذل
    طلال: أنا ما جبتك هنا إلا علشان نربيه وبقهر طلع حقير بمعنى الكلمة نزل روسنا بالأرض النذل الخسيس
    مشاعل شربت عصير المانجو اللي قدامها يمكن تهدأ أعصابها : لا حول ولا قوة ؟إلا بالله عكر مزاجي الخسيس
    طلال : أسمعي هذا الموضوع بيني وبينك بس وبنسوي اللي بقولك عليه بعد ملكة أخوانك اوكي؟
    مشاعل وهي تمسح دموعها: أوك قولي وأنا تحت أمرك بس تعال وين بتصرف هذه الأمجاد؟
    طلال: ما عليك في مليون وحده عايشه لحالها بالمملكة و تتمنى حد يونسها وحشتها ولقيت لك عجوز من كم اتصال وعرفت أنها عايشه بزباله هي وولدها اللي عمره 16 سنة تقريبا
    وبرتب لهم بيت يعيشون فيه مع خدامتهم اللي بتوصل اليوم بعد أربع ساعات وشرطي يعيشون أمجاد معهم
    مشاعل باستغراب : أيش هذه السرعة ما مداك ؟
    طلال : كل شي بالفلوس يصير أسمعي اللي راح أقولك إياه حرف حرف
    مشاعل بقهر : نسمع شورانا؟...
    *******************
    بعد مرور يومين .... بالدمام


    ياسر جالس على الأريكة اللي قدام التلفزيون ناظر بمحمد اللي ريحة عطره واصل لأخر الشارع: هييييييييه أنت على وين ناظره من فوق لتحت كان لابس ثوب وشماغ والكبك كشخه مرره وبعدها هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههه ناظره مره ثانيه هههههههههههههههههه هههههههههههههههههه
    هههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    محمد خاف ناظر بشكله عند المرايا الموجودة بالصالة: شفيك؟؟!!!!!!>>>شك بعمره؟
    ياسر جلس يتسدح من الضحك : ههههههههههههههه هه آه يا قلبي ههههههههههههههه خلاص منيب قادر ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    هههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    محمد جاء له ومسكه من رقبته: بلا سخافة وتكلم شفيك
    ياسر :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههه ناظر شماغك من وراء
    راح محمد وشال الشماغ بعدها: هههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه الله يلعن شيطانك زين انتبهت ولا كأن يلعن بو هذا الإحراج
    (((أكيد عرفتوا السبب ؟؟؟كان شماغه من وراء مشقق على الأخر ووسخ بس قدام نظيف وما أنتبه من السرعة ))
    ياسر بطنازة: وين على الله ؟؟؟كاشخ مو لله ولا ناوي تروح المسجد خخخخخخ
    محمد : أقول كل تبن وإذا رحت المسجد؟ اليوم الجمعة وإن شاء الله رايح
    طلع حسن: هلا شباب
    ياسر التفت له لأنه كان خلف محمد: هلاوي بحسنه
    حسن : ها ها ها هلاويات بيسرى
    محمد: خه خه خه
    ياسر : من جد حمود وين رايح؟
    محمد بفرح: أحم رايح أوصل حبيبتي لكم محل مع سوير
    ياسر: أها **حس أنه ظالم نفسه وظلم سارة معه كل يوم ريحه السوق ومحلات الكوش وللمجسمات وللمصورات مع أخوانه وأكثر شي رياض اللي وصلها وهو ولا مره مع أنه هو المفروض يوصلها بس من جد ماله خلق **: نكمل للأخر شسوي بعد؟؟؟؟
    حسن: هلا أيش قلت؟
    ياسر : من عازمك أنت تكلمني كنت أكلم حمده أقول انتظرني أنا جاي معكم
    محمد باستغراب لأنه ياسر ما كأنه ملكته وغاسل يده بالتوصيلات: يلا أنا تحت ولا تتأخر
    ياسر وهو يفتح باب غرفته: طيب
    نزل محمد لكن بس بثوب وشعره ناعم ما يحتاج شماغ : هلاوي
    سارة ومالها خلق: آهلين لا كان نمت فووووق هـــ أأأأأأه التفت لجمانه يال******ه يعووور
    جمانه تمنت الأرض تنشق وتبلعها من الحيا أحرجتها
    محمد : فديت قلبك أنا هههههه شفتي يا سوير بفخر ما ترضي علي أتهزئ
    وياسر وهو بالدرج بينزل لبيت عمه وسمعهم : يا خوووفي هي اللي تهزئك بعدين
    قال على الأقل يجاملها هي بتكون شريكة حياته لازم يتحمل يعيش مع غير رنيم : وبعدين حياتـ سكت ما يبي يقول شي ما يقصده لها ما يبي يطلع كذاااااااااااااااااااب أكثر من كذباته : وبعدين سوسو تطلع بحقيقتها ما تمثل علي مثل جمين وقف جنب محمد : واخلص لا تعطل سوسو
    سارة بفرح مو قادرة تمسك نفسها من الوناسه ما شافت ياسر الا من أربع أيام يوم كانوا كلها بالسجن يخبروا أمهاتهم بزواجهم وفرحوا الجوهرة وفضة وعملوا حفلة بالسجن من الفرحة : هلا ياسر كيفك؟
    ياسر والأبتسامه المصطنعة ماليه وجهه : مدامك بخير أكون بخير أنتي كيفك؟.
    رياض وهو جاي من بره : هلا
    الكل: يا هلا
    ياسر يمزح وهو يناظر الساعة : هيه أنت وين كنت بهذا الوقت
    الكل: هههههههههههههههههههههه
    رياض يسوي نفسه خايف: ها لا كنت عند صاحبي رهام يو قصدي راضي
    الكل: هههههه هههههههههههههههههه
    ياسر وهو يضحك ويعمل نفسه الرجال الكبير بهذا البيت ويتكلم وهو يقلد الشخصيات المحترمة بطنازة: ومن هذا هههههه راضي من متى تعرفه ههههههههههههههههههههههههههههههه
    ما قدر لأنه كان يطلع صوت يفجر ضحك
    كانت سارة تناظر بعيونه ضحكاته وقفته وهو يقلد وكيف يضرب كف رياض على تمثيلهم
    وتعليقاته يجنننننننننننن يا ناس يخبل
    محمد: هههههههههه يلا بس لا يكثر ترانا تأخرنا كثير
    ياسر : أوك يلا
    ركبوا السيارة وراحوا عند المحل اللي راح توصل فساتينهم هناك .......
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

  4. رد: مجنونة وعاشق اجن>> روايه رومنسيه سعوديه

    بالرياض بالكافي ........
    مشاعل : لاااااااااااااااااااااااااااااااا أنت مجنون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    طلال بعقلانيه: علشان مو بس نظمن أنه راح يترك قذارته نظمن بعد أنه تاب من قلللب وراح لربه مو؟
    مشاعل وفاتحه فمها خلف البرقع: طلااااااااال من جدك أنت؟؟؟؟؟؟؟لا والله مو صاحي
    بالله هذه طريقة ؟وبعدها سكتت فجاءه ناظرت بخالد اللي داخل واضح أنه متوتر
    طلال يكلمها لكن مو حاسة باللي يقول فكرها بالجالس بهذيك الطاولة :؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    ،،،،،،،،،
    عند خالد: لا حوووول من جد هذه مجنونه شتبا غصب أقابلها
    أخذ جواله : هيه أنا وصلت
    ..............: حبيبي شحقى معصب؟
    خالد: رهف لو سمحتي أخلصي متى بتجي .؟
    رهف بدلع وبلهجتها البحرينية : أنزين شوف وراك عدل
    التفت خالد كانت خلفه لابسه بنطلون جينز ضيق وتي شيرت أحمر كمان ضيق ومخصر جسمها وحجاب لونه أزرق نفس درجة لون الجينز وشيلة شفافة فوقه لونها حمراء
    وجلست : هاااي
    خالد وماله خلقها صحيح كان يوهم نفسه أنه يحبها لكن ما راح يناظر غير مشاعل اللي عامل مليون خطة علشان تحبه هو وبس : خيييير
    رهف بحزن: ما اشتقت لي ؟؟
    خالد وحط الجوال على الطاولة : من الأخر أيش عندك؟
    رهف بقهر مسكت أيده : خالد والله أحبك نزلت دمعتها وبسرعة مسحتها : تدري إني تركت أهلي وطردوني علشانك؟ تدري إن زوجي طلقني علشان؟؟؟؟؟؟؟ ليش أن قاسي لهلقد؟ <<لهجتها البحرينية بالتمديد وكذا ها
    خالد ومصدوم: تطلقتي وتركتي أهلك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    رهف ببسمتها المعروفة تطيح رجال وبدلع: امممم بس علشان عيونك
    خالد يناظرها بصدمة **من جد هذه أنهبلت وإيش هذه الثقة الزايدة يدري أن عايلته مستحيل ترضى بغير بنات الأصل والفصل والنسب والعوايل المعروفة هذه إذا لو طلع من بره العيلة كانوا ينتظرونه يزوجونه لمياء بنت عمته وكل يوم يحنون عليه لكن من جاءت مشاعل أمه بطلت لأنه واضح احتارت بيرضون له بوحدة بحرينية لأنها مو من بلدها ولا البحرين ينحطوا على الرأس وفوق هذا مطلقه وأهلها تبروا منها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟))
    :::
    بجهة طلال اللي قاعد يقنع مشاعل بفكرته يدري أنها خطرة على مشاعل واحتمال صغير تنجح لكن علشان أخوهم لازم يضحون
    مشاعل بقهررررررر: موااافقه موافقة يا طلال ومتى نبدأ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    طلال مستغرب: متأكدة يمكن تحصلي كم كف قبل أوصـ
    مشاعل حست إنها مخنوقة ((صحيح حلوه لكن أنا أحلى بكثييييييييييييييييييير أنا والله أحلى ))
    طلال تفاجأ يوم طلعت المرايا وفتحت البرقع وتضحك بصوت عالي كل الطاولات ناظرت فيها ...........................؟؟؟؟؟؟؟؟
    كان طلال كاشخ كالعادة ومعطي ظهره لخالد اللي قدام مشاعل
    طلال مستغرب: هههههههه من الحين يالبقره؟؟؟؟؟ وبعدين أيش هذا الهبالة فهد مو فيه؟
    علشان يحس بذنبه على بنات الناس ؟
    مشاعل وترمش بدلع وشربت الكوكتيل وضحكتها اللي كأنها مصريه>>>>>أحلى يالوصف
    خالد قاااام والشرار يطلع من عينه كان بيوافق على رهف ويحط أهله قدام الأمر الواقع لأنها ضحت بكل شي علشانه حرام تعنت وتحملت كل أفراق أهلها علشانه بس \بس يوم سمع صوت الضحكة ما يدري كيف رفع رأسه لمصدر هذه المياعة ناظرها مع واحد واضح أنه ولد فلوس أنهاااااااااااااااااااااااار كلمة صغيرة بقوة على البركان اللي داخله
    رهف التفت حالها حال بقية اللي جنبهم من الطاولات
    طلال كان راضي انه تفتح وجها علشان ما في لا ميك أب ولا حتى روج أو ما سكارا وفتح الوجه حلال وكان ثلاثة أرباع اللي بالكوفي فاتحين وجهم وعلى قولتها تبي تأخذ راحتها وهي تشرب النص كافي
    طلال: خلاص بعد ملكة أخوانك
    ابتسمت بانتصار يوم ناظرت خالد متجه لها قامت بسرعة وباست طلال
    ورمشت :أكيد وعلت صوتها يا حبيبي
    طلال: هههههههههه شبلاك اليوم أنهبلتي الحمد الله والشكر
    خالد كان يمشي ويهز الأرض هز اللي يمشي فيها نصف اللي بالكافي فتحوا فمهم هذا خالد العالي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وهذا أكيد أخته مع ولد خالها بو بندر العالي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    كيف تبوسه كذا الكل تحمس يناظر المعركة حتى كانوا ناس بيمشون لكن مستحيل يفوتون هذه الهوشه
    وقف مصدوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووم
    تبوسه وقدام العالم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    وقف حس إن الدنيا مو سايعته يبي يصارخ مو قادر يطلع الصوت من حنجرته
    أنصدم





    صدمة




    عمره


    مشاعل طلعت حقيرة ليييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييه؟!!!! !!!!!!!!!!!!
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


    ريم: اممممممممم حلووو ؟
    نادين بحماس: وبنحط هي هون وبدي هي الأوطعه هونيك امممم
    لك شوفوا هيدا مو مناسب أكتر لك يا رنيم أنتي مو معي ؟
    ((ونحط هذه هنا وأبغي هذه القطعة هناك امممم شوفي هذا مو مناسب أثر يا رنيم أنتي مو معاي؟))
    رنيم وهي تناظر بالفستان ومالها خلق بقوة والود ودها ما تبي تحضر الزواج
    رن جوالها : أفففففف
    فتحته
    نبقى والزمن شاهد ..!!
    حبـــــــــ قلبنا واحد ـــــــــايب
    "و تربطنا " محبتنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا
    ""...رباط الكف بالساعد....
    هذا كلام من قلبي نابع ..
    وعلى(*قلبك*) خليه طابع..
    أحـــــــ حيل يا عمري ــبك
    &ولو إني معك قاطع&
    ــــــــ
    ((المرسل : مجنون 2008))
    رنيم كانت بتبكي بس يوم ناظرت بالنك اللي حاطته لياسر : هههههههههههههههههههه
    لمياء بحماس : أوووووووف أخيرا في شي ضحك الأنسه رنيم
    رنيم رسلت له

    ــــــــــــــــــــــ
    بالدمام
    ياسر كان جالس بالكرسي ويناظر جمانة وسارة المتحمسات للمجسم بعد عناء كبير وصلوا للمحل لأنه كان بأخر الدمام وهما ببدايتها ومن محل لمحل أول راحوا جابوا الفساتين أخيرا
    وبعدها راحوا لمح سي ديات حس أنه محتاج له أرسله لها ولا همه شي
    كان متأكد أنه ميئة بالمئة ما راح ترد سمع نغمة رسائل جواله
    ((لا تحرم المشتاق بشوف الرسايل
    ترى الغلا ما هو على كيف راعيه..
    ..
    ..
    ألف مبروك الملكة >>>زعلانه))
    *المرسل*&^الحب الوحيد^&
    أول ما قرأ الرسالة واضح عنه الابتسامة
    بس قرأ السطر الأخير تنهد بحزن
    وأرسل ..
    ::::::::::::
    كانت رنيم عارفه مستحيل يحب غيرها يحبها هي هي وبس
    سارة مالها وجود بقلبه محاها بعد ما عرفها
    ما ندمت أنها ترسل لواحد راح يتزوج بعد كم يوم
    المهم قلبها مو عقلها
    ما في أحلى من الجنووووووون
    ((لكن هذه نفسها خيانة))
    رن جوالها وهي تأشر لنادين على الإكسسوار الأسود الكبير لأنه أكثر شي كان يلمع وملفت بقوه: حطيه بالوسط هنا .. أوك؟
    نادين بتفكير: أممم حلو كتير هيك تأمري لك يا رنومه بتأمري ههه
    ريم بسرعة : وأنا أبي مثل موقعها بعد بهذا الإكسسوار
    رنيم بدت تتحمس بعد ما ذكرها ياسر: هههههه يا حبكم للتقليد
    نواره : انقلعي يلا نادين زيدي هذا الإكسسوار بفستاني بعد
    الكل: هههههه
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    بالكافي ...
    طلال التفت باستغراب من هذا الواثق اللي جالس يصارخ على أخته؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    خالد كان أشد لحظات الغضب واضح إنها منتبها له بس جالسه تستهبل علي : مشاااااااااااااااااااااعل
    بعد صمت دام لحظات كان مصدوم طلالوه؟؟؟؟
    طلال مصدوم ليه خويلد يصارخ؟: خاااالد؟
    مشاعل ((ههههههههههههههه تستاهل خربت عليك جلستك الرومانسية التافه مع اللي معك))
    وقف طلال بعد ما ناظر الناس اللي تناظرهم يحسبونهم بيتهاوشون أو كذا : سلام ؟
    خالد عصب على مشاعل وحقد عليها تتعمد والله تتعمد تثيرني : سلام
    سحب كرسي بعصبية من الطاولة اللي جالسه فيها مشاعل
    ما قدرت تتحمل مشاعل تكتم الضحكة توقعته غيور على أهله : ههههههههههههههههههههههههههههههه
    ناظرها خالد ببرود كان يصطنعه:كنتي متعمدة صح؟
    مشاعل وهي تناظر رهف وتصطنع البرود لكن لاحظه خالد كانت بتنكر وتقوله وشووو؟ لكن قالتها صريحا وبجرأتها المعتادة: أممم متعمدة شو عندك؟
    خالد أحترق من الداخل تبوس في طلالوه قدام العالم وتضحك بمصخره كأنه خويها مو أخوها
    جلس طلال مستغرب لكن غير الموضوع واضح معصبين: هلا بخالد كيف الحال؟
    خالد بطفش: بالدنيا التفت لمشاعل : غطي وجهك لأفقعك هنا
    كانت مشاعل ما سكه البرقع بتتغطى كفاية خويلد شابع من وجها لكن من سمعته يتكلم كذا حلفت ما تتغطى: مهوب بكيفك وحجابي مو أحمر وأزرق<<<<<تصدق رهف هههههههه
    خالد التفت لرهف بعدها كتم الضحكة عرف إنها شافته مع رهف فكر يقهرها من رهف من غير ما يفكر بخطته الإجرامية برهف الضحية اللي ضحت كل شي علشانه وقف: رهف رهوووفه
    رهف المصدومة يناديها خالد واضح إنها ناسيه بسبب المزيونه اللي جنبه أبيض منها بكثييير
    قامت رهف ووقفت جنب خالد وهي مستحيه>>>>>زين للحين فيها ذرة من الحيا
    خالد أشر لها تجلس جنب مشاعل
    كانوا رهف ومشاعل جنب بعض
    وطلال وخالد جنب بعض
    قدام طلال مشاعل وقدام خالد رهف وكانت الطاولة على الجدار
    خالد يكمل ودقات قلبه مرتفعة بالجنون اللي راح يقوله : حم أحم أعرفكم على رهف ويناظر بمشاعل بتحدي خطييييييييبتي
    طلال كأنه أحد كب عليه مويه بارة : خالد تنصب؟
    خالد بجدية وهو مستحيل يعمل اللي راح يقوله بس لعشان يشوف ردة فعل مشاعل: بملك عليها بدون زواج وحاله بسكن بفرسنا و بستقر هناك تعرف يا طلال عندنا فرع بفرنسا وعطاك عمره صاحب عمي اللي هو أبوك وخلاص بجلس مكانه
    طلال بعصبية: لااااااااا خالد أنت أنهبلت أبوك ولا أمك اللي راح يوافقون هم ينتظروا متى تجي من أمريكا بفارغ الصبر وتجي بسهولة وتقول والله بتزوج من مدري من ولا وبتستقر هناك
    ما كان خالد ينتظر ردة فعل طلال ينتظرها هي يسرق نظارته لها ويعمل نفسه مو مهتم
    رهف مو سايعتها الدنيا يوم سمعت كذا فررررررررررررررحت

    كلمة فرح قليلة بحقها يكلم أهله علشانها و راح يتحداهم و بيسافروا ويستقروا بفرنسا
    ابتسمت لخالد اللي يبتسم واضح ابتسامته من قلب عمره ما أبتسم لي كذا ؟؟؟
    إما خالد أيقن إن مشاعل مصدومة ولا كان قالت له أحسن وبالطقاق ومدري وشو
    لكن ساكته ما طلع حتى حرف
    مشاعل صدمتها قوية **&بيروح فرنسا ويستقر هناك؟؟؟؟؟؟؟وأنا؟ يعني ما راح أناظره مره ثانية بس بالزيارات ؟
    ياليته بروحه بس مع زوجته القردة نزلت عينها بالأرض وحطت أيدها بخدها
    والله على جثتي يتزوجها وأنا مشاعل بنت سالم قال أيش يتزوج ويستقر يأكل تبن
    ناظرته وهو يبتسم لرهف ومستانس بعد
    من حلاتها وييييييع عينها كبر الحمار >>>تبالغ بس تعرفون كلن يناظر عدوه يناظره قرد
    ما طقتها من الحلى شي والله لأخليك تندم يا خالد على كل حرف نطقته
    قال يستقر قال &**: أها ومتى راح نفتك من وجهكم؟
    خالد عجبه الوضع واضح تقولها معصبة والدليل قالت وجهكم ما قالت وجهك: أممم بعد ملكت أخوانك مصرين غصب محمد ورياض وياسر وبالذات أحمد وحسن أكلوني بالاتصالات لهم
    بعدها ناظر لها أكيد راح تقول أنقلع مو لازم تحضر الخطوبة
    مشاعل بغضب ((أممم أوك يمديني أعمل اللي ببالي أمسكت الجوال وأرسلت لحسن))
    سكت خالد يوم ناظر بالجوال حس أنه الرسالة تتعلق فيه ؟؟؟؟
    شسالفة ؟
    أيش بتسوي يعني؟
    مشاعل وهي تضغط أزرار الجوال بحماس وعليها ابتسامة خبث **معصي يسافر ويتركني هاع**

    حسن ويكلم الجوال بو بندر أنه وافق على القاعة ووضح له أنهم حجزوا لهم بس علشان عيون سالم بيوافق وبو بندر ستانس من قلب وكبروا بعينهم لأنهم كانوا حاجزين بس علشان ما يزعل لأنهم ما وافقوا على هديته وشكره كثير وأتفق معه على نذر أم نواره بسلامة رجوع بنتها ....الخ
    سكر الجوال وهو يضحك حسن: هههههههههه والله وتعرف ترفع رأسك يا حسن وأنت بتعرس أخوانك مو من فلوسهم ناظر بالجوال جاته رسالة وهو يكلم بو بندر
    فتح الرسالة كانت من مشاعلوه
    بعد ما قرأه : أممم ممتاز ليه لا؟ والله الكل بيفرح وبالذات ..............و...............
    وأرسل لها
    :::::::::::::::::::::::::
    خالد : يلا أنا طالع رهوفه قومي أوصلك
    رهف بسرعة وبخوف : لا لاااا أدل طريقي وتداركت أن الكل يناظرها مستغرب هههههه ما أحب أعطلك عندي سيارتي
    طلال مستغرب: هيه حنا بالسعودية ممنوع
    رهف((وربي أنا بفضح عمري والله لو يكشفني بيروح كل شي)): هههههههههه بس أنا عندي رخصة وإذا مسكوني أخوي موجود
    خالد باستغراب: أخوك؟
    رهف تكمل وهي ناسيه أنها كذبت عليه أنه أهلها تبروا منها علشانه وأصلا هم جو للرياض علشان يروحوا للعمرة لأنه ما بقي إلا أسبوع على رمضان وحبوا يتعمروا بهذا الشهر الكريم :أي ه أخوي جابني هنا هههه عادي وتكمل بغرور لمشاعل يدري عن خالد وأنه راح يتزوجني وناظرت بخالد وابتسمت
    إما خالد ما يحب يخرب كل شي ويذكرها بكذبتها**الحمد الله إنها كانت تكذب يعني وحدة بوحدة مثل ما كذبت علي والله لأربيها قال أخوي قال**
    طلال تفاجأ: كيف يعني راح تسوقي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    خالد يناظر بمشاعل اللي فتحت الرسالة وابتسمت واضح أنها مستانسه وبقوه بعد؟؟؟: هي بحرينية عادي
    طلال ومشاعل على طول ناظروا بخالد من الدهشة
    طلال وهو يفتح السيارة همس لخالد: غبي
    وركبها
    خالد أشر له يفتح النافذة: من الغبي؟
    طلال سكرها ومشي ولا كأنه كلمه
    طلال بعصبية لمشاعل: مجنوووووووون هذا قال أيش يسافر يقلد ""بملك بدون زواج وأستقر بفرنسا "" يكمل بعصبية أتركي الجوال هالحين وردي علي
    مشاعل : هدي وأنت على طول صدقته أنه راح يقدر يسافر الحمد الله والشكر
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    بعد يومين .......
    خالد كان ينتظر المكالمة أحر من الجمر
    بعدها رن جواله وابتسم من الفرحة وبعدها خاف شوي فتحه وهو يدعي أنه تكون الدنيا بخير
    بعد ما سكر أبتسم بخبث: يعني تكذبي علي يا رهيف جايه أنتي وزوجك وأهلك تتعمروا الغبية حسبالها ما راح أكشفها
    نجلاء: خااااااالد
    خالد أنتبه بأخته: كم مره قلت لك إذا ما رديت عليك تنقلعي عن وجهي
    نجلاء جلست جنب أخوها : ناظر
    خالد أخذ الجوال :
    ((أسف يا بنت العم على كل اللي صار
    وربي أسف ما تتصوري قد كيف أناظر أخوك وأتمنى يذبحني
    صديقي وأعمل فيه كذا
    أتمنى من جد أنك تسامحيني
    ما كانت موجودة مشاعل يوم ألعب بمشاعرك ولا كان حسيت بشعور خالد
    أتمنى أنك تحلليني وربي أي شي تأمرين به راح أنفذه
    حتى لو أني أترك نواره
    ..
    ..
    وأخذك))
    >>>>>>>المسكين يحسب للحين تحبه ما درى عن أحمد
    خالد هم وأنزاح أخيرا أعترف خويه وولد عمه وصاحبه وحياته والله بندر
    أبتسم لنجلاء حس أنه أرتااااااااااااح: صاحبي وأعرفه زين أصيل
    نجلاء: مالت عليك وعلى صاحبك
    خالد: ها أيش ما سمعت
    نجلاء بخوف: سوري ما أقصد أف وبحماس أكيد بتدخل بالملكة مو؟
    خالد بتعجب: نعم؟
    نجلاء : أكيد بتدخل لأنو أولاد عمي سالم بيدخلوا مع أخوانها اللي بالدمام يعني الكل بيدخل إلا أنت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    رن الجوال حق نجلاء
    سحبته نجلاء : خير تفتح الرسالة
    سحبه منها خالد بسهولة وناظرها يعني عصب ومالك شغل
    سكتت نجلاء ** يا ربي لقافه **
    (المرسل : ميشو ))
    ((هلا نجو أخبارك؟ أكيد صارت تمام بعد ما شفتيني سألت عنك ههه
    المهم حبيت أخبرك بسالفة بعدين أقولك إياها طيب
    بس بقولك الموضوع
    خالد لا يدخل الخطبة مو لأني راح أفسخ عباتي
    لأن فيصل راح يكون موجود واحم علي أخ جمانه بعد
    تفاجأتي صح
    سمعي أنا عاملتها مفاجأة خخخ لجوجو وسوسو
    المهم لا يدخل خالد ولا بذبحك فاهمه وربي راح أقولك بعدين ليه؟
    تكفين نجوو تراني اعتمدت عليك مو بندى ولا تفهميني خطأ طيب؟))
    خالد أبتسم : أفاااااا **مشاعلوه ما تباني أدخل ليه؟**

    مسح الرسالة ورمي الجوال على نجلاء
    نجلاء بعصبية : ليه تمسحهااااااااااا؟
    خالد : ما يخصك
    وطلع من قصرهم لبيت فيصل

    فتحت له الخدامة
    خالد: أسمعي أنا جيت بلا موعد روحي نادي فيصل أنا بالمجلس
    راح للمجلس لكن ما دخل
    ابتهال وهي فاقعه ضحك على مشاعل : ههههههههههههههههههه الغيرة شغالة
    مشاعل بعصبية : بلا هبال ولاقي لي عذر لنجلاء لأن أصلا ما في عذر أيش الغباء اللي سويته؟
    ابتهال وهي بتموت ما توقعتها أبد من مشاعل: هههههههههههههه وينك يا خالد تناظر الحبيبه قال أيش لا يدخل كل عيون العقارب والقرده بتصير تجاهك هههههههههههههههههه
    مشاعل أخذت المخدة : ابتهاااااااااااال أكلي تبن
    طلع خالد وهو..........

    نكمل بالجزء الثاني

  5. رد: مجنونة وعاشق اجن>> روايه رومنسيه سعوديه

    تعبت ااااخ
    باجرر اكملها لكم طن

  6. رد: مجنونة وعاشق اجن>> روايه رومنسيه سعوديه

    يعطيك الف عافيه استمري متابعتك

  7. رد: مجنونة وعاشق اجن>> روايه رومنسيه سعوديه

    السلام عليكم
    كيف الحال؟
    إن شاء الله مستعدين لشهر الخير؟؟؟؟
    أقولكم مبكرة خخخخخخ
    كل عام وأنتم بخير
    وإن شاء الله ياربي أي وحده مهمومة أو شي كذا
    ينزاح همه وغمه أن شاء الله
    وبعطي كف للي زعلان\ه من خوياتها أو أخوياه
    أو عمه\ـا أو أخوه\ـا
    أستح \ي على خشتك
    ويلا تسامحوه
    زييييييين قبل لا يجي شهر الخير
    تكسب \ي ثواب كثير من ربي وما راح يبان إلا بالآخرة إذا ما بان بالدنيا
    وراح تثبت لعدوك سعة أخلاقك مو؟؟؟
    **في سعة الأخلاق كنوز الأرزاق**
    >>>>>>مسوي فيها حكمية هههههههههههههههههه
    يلا بس ولا يكثر وتطنزوا علي هههههههه>>>مسوي فيها فلسفه ما ينلامون
    أنا عن نفسي توني طالعة من مشكلة وارتحت نفسيا وكنت الظالم والمظلوم بنفس الوقت
    خليت اللي كنت متخانقه معها أنا بمكانها
    وطلعت بنتائج مره طيبه
    والحمد الله كل شي تمام قبل الشهر الفضيل >>>>>>المشكلة محد سألك
    أتمنى من صميم قلبي تعيشوا براحة بشهر الراحة >>>يا هوه
    المهم لأقلبها ندوة بالمنتدى خخخ>>>يجي من عينك
    **********
    إن شاء الله الجزء الأول من الفصل الحادي عشر أعجبكم؟
    أبي رايكم بصراحة تامة
    وأي شخص عنده ملاحظة لا يتردد>>>>بس رجاء لا تحطموني هههههههه
    المهم
    أنا أحب أسمع قصدي أقرأ أرائكم طيب
    علشان الروايات الجايه إن شاء الله أستفيد منها>>>>>>>تكفين أخر مره تألفين خخخ
    لا طول عليكم>>>>>صدق هذرة ولا وتتفلسف هاع
    بسم الله الرحمن الرحيم
    بعد الجزء الأول
    أبدأ بالثاني وإن شاء الله تقروه وتوصل لكم أفكاري مثل ما أبي أنا أوصله بالضبط
    &&&&&&&&&
    ************

    الجزء الثاني ((الفصل الحادي عشر))

    بالدمام ....
    رياض: تصدق قلبي قارصني بهذه الملكة
    حسن يحسب هو الوحيد اللي مو مطمن من هذه الملكة طلع حتى أخوه كذا: ليه طيب؟
    رياض : مدري أحس بيصير شي بس أيش ما أعرف ؟؟؟؟
    حسن اللي خاف من جد: مثل أيش؟ لا تقعد تشككني وتخوفني بروحي خايف و شايل هم
    رياض يخفي خوفه: هههههههههه وأنت ما شاء الله على طول صدقت ما عندك تفاهم
    أحمد: السلام عليكم
    رياض: هلا بتوأمي شلاك معصب؟؟؟؟؟؟
    أحمد جالس وهو يهز رجوله من العصبية / مالك شغل
    رياض: أفا الحين أنا شبيهيك تقول كذا يا عيب الشوم عليك العمى على ألبيك يا مؤصه يا لطفيه >>>>يقلد باب الحارة خخخخخخ
    حسن وأحمد: ههههههههههههههههههههههههههه
    أحمد: لك أنئلعي عن وشي يا حيوانيه ((وشي =وجهي))
    رياض يكمل استهبال: وشهق باستهبال لأ يا حبيبتشي ((أنقلب مصري))
    حسن يقاطعه: هههههههههههههههههه حنا بباب الا الحارة موبباب السكة ((الحارة =السكة >>من عباس الأبيض باليوم الأسود **مسلسل مصري **))
    الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههه
    أحمد: ويو تفشل ويحرك حواجبه
    رياض : هههه عادي
    أحمد: عادي ولا ملون ؟
    حسن : هههههههههه لا مخطط بأبض وأخضر
    أحمد كأنه تذكر شي : تعالوا يا ربييييييييييييييييي نسيت على طاري الأبيض والأخضر؟
    حسن وحسباله عن الملكة : لا تقول نسيت شي مهم بالملكة أقسم بالله بتعكر مزاجي بهذا الليل من جد ما بقي إلا يومين لا تـ
    أحمد : هيه أنت أنا مكلف بتعزيم خلق الله وسيارة العرسان وحجز الحمام والحلاقة لهم وعملت كل هذا بس نسيت شي أهم
    حسن ورياض بخوف : أييييييش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    أحمد : أحم كح كح اليوم الوطني بعد أربع أيام يعني بعد الملكة بيومين يا قلبي وناسه
    حسن أخذ المخدات اللي من الكنبة اللي غيروا أثاث بيتهم كله بعد ما توظفوا بشركة أبو بندر
    وأزيدكم أشتروا بيتين من جيرانهم الجدار بالجدار وهدموهم وقالوا يسون من هذه الأرض الكبيرة مع البيت القديم اللي عايشين فيه كله يهدمونه مثل ما الحين جاري هدم البيتين وبيعملوا فيلتين كبار
    نرجع لمحور حديثنا
    أحمد بعد ما جاءت المخدة بوجه رياض أنفجر من الضحك لأنها المفروض تكون بوجهه
    بعدها قال بطنازة: حنا نتشابه كلنا واحد بلادنا واحد بنكنا واحد
    رياض معصب : ها ها ها وحمامنا واحد
    حسن هنا ما تحمل بفجر البت من الضحك على هذه الدعاية اللي مسوينها أخوانه: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههه
    أحمد: مصخرة يا رض رض
    رياض : هههههه اشتقت لطلالوه هو الوحيد يقولها لي كذا رض رض يا قلبي عليه اشتقت لهذا التعبان هههههه شحلاته وربي
    حسن : ها ها ها أنا أحلى منه
    ((كان حسن فعلا وسييييييييييم لكن يقهر ما مهتم بشكله أبد همه وهم حياته فقط التفحيط من ورى أخوانه وكان مسوي له لقب **المهموم ** اللي نصف المملكة أمنيتهم يلقونه بس يناظرونه على الأقل لكن الصعب أنه يتفاهم بس بالجوال يتحدي وهو متلثم ويروح البت ولا كأنه مسوي شي بعد ما يتأكد أنه محد من الخكاره اللي معجبين فيه ويتمنون لو يناظروا عيون من قريب أنهم ما يلحقونه علشان يعرفون هو ولد منوا؟ كانوا محمد وأحمد مهتمين بشكلهم بقوة وحتى رياض لكن لولا أن حسن ما يهتم ولا كان غطي عليهم بس حلف لا يكشخ بملكة أخوانه كشخه ما يبقى من مجلس الرجال ما يتكلم عليه ويتمنونه لبناتهم >>واثق الأخ))
    رياض: أنت معه نفس المستوى الجمال بس بصراحة هو يهتم بنفسه أكثر من خشتك
    حسن : ما بقى إلا المبزره يقولوا رأيهم
    رياض أنقهر: لا يا شيخ بعدها ابتسم بغرور وجلس جلسة وزير وتسند وحرك أبته بلباقة يعني مهم: صغير لكن خطير وأعجبك ناظر بأحمد أقولا لا يكثر شبلاك معصب يوم دخلت ؟.
    أحمد ونسي السالفة وتذكر بعدها ضحك: خخخ هالتعبان الغبي الـ
    حسن إلا أخوانه: من ؟ وش السالفة؟ من الغبي اللي مضايقك ؟ وجلس باهتمام
    رياض: أعصابك ((ابتسم يوم تذكر بندر راعي الفزعات ))
    أحمد : لا تخاف عادي كالعادة اتهام جديد بهذه الحارة أف أخذت مناعة
    رياض: أي اتهام؟
    أحمد : لا بس يقولون أني البارح دخلت أنا وبنت بأنصاف الليالي هنا ؟؟؟؟
    حسن قام معصب ألف: عادي ؟؟؟ من هذا الحيـ
    رياض وتذكر شي مهم ((رياض وهو بالسيارة : هههههههه سوير لا تخافي
    سارة وتدري أنه قوية وما تخاف مدام ولد عمها فيه: أقول لا يكثر من قال أني خوافة خخخ
    مسوي نفسك تدل هههههههههه وأنت الحين بس وصلتني مكان واحد ولا بدال طريق البيت الحمد الله والشكر
    رياض وهو أكبر خواف:خخخ والله وطلعتي قوية يا بنت العم؟
    سارة : أفا عليك أعجبك بس لا يكثر أسأل واحد من هنا وين منطقتنا ولا بسالفة كبريائي هذه
    رياض : هههههههه ناظري الساعة 12 بيخافون علينا ؟
    سارة تمزح: عادي نقول كنا نتمشي هههههه لا أمزح معك شسوي لك لو أنت ما تدل ها؟
    رياض: وربي مال ذنب أف وسأل هندي وركب السيارة وقالها دليته: ياربي إحراج أسأل هندي بالله وين بيتنا هههههه
    سارة : هههههههههههههههههههههه)): لا أحم أكيد غلطوا بيني وبينك أحمد
    حسن عصب: نعم؟
    فهمهم السالفة
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::

    اليوم التالي بالصباح الساعة 9 بالرياض...
    بغرفة طلال : همممممممممممم وربي ذبحتيني حرام عليك
    مشاعل بعصبية وهي ترمي لحاف أخوها بالأرض: قوم الله يخليك قوم شوف هذه المصيبة وألحق عليه وبعدها بكت
    طلال خاف من جد ناظر بنفسه وراح لغرفة الملابس القريبة من سريره وهو يصارخ علشان أخته تسمعه : أيش فيييك؟
    لبس بلوزة البيجامة وطلع لها : ممكن أعرف ليه البكي؟
    مشاعل مسحت دموعها لازم تتفاهم معه بهدوء لأنها بكت وطلعت نصف اللي بقلبها تدري أن الحين غرفة طلال بتكون فيه زلال وبراكين ورجفة أرضية فهدت علشان إذا عصب هي تهديه ما يصير الاثنين يعصبون: جئتني ريم الصباح
    طلال جاء بباله يوم تقول جيت من المدرسة مشي يوم يدورونها وقف بانفعال وعيونه أحمرت: شبلاها ريييييييم؟ صاير معها شي ؟ والله العظيم إذا صـ
    مشاعل بخوف: لا تخاف مو ريم المشكلة
    جلس طلال وارتاح: خير في شي؟
    وقالت له حكاية فهد ونذالته
    توقعت أنه أقل شي يرمي التحف الصغيرة اللي حوالي علبة المنديل بالطاولة الصغيرة اللي بينهم بوجها بخوف : طلال؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    طلال الصدمة شلت لسانه رفع رأسه نزلت دمعة حس أن الدنيا سوداء
    وما فيها أمان
    طق باب غرفته
    مشاعل بخوف : طلال وبعدها بكت عليه >>>خافت عليه بشكل جنوني
    راحت له وكانت واقفة وهو جالس بالكنبة مصدوم أخذت رأسه وباسته : الله يخليك طلال لا تبكي وبكت من قلب وضمته
    دخل فهد من زمان ما زار أخوانه أرتاح بهذه الكم يوم أشوي كانت نفسيته عدم : السلام عليكم
    التفت مشاعل (لأ مهب وقتك يا قلبي على حالكم يا أخواني وربي مو وقته ))
    فهد جلس : السلام لله مع وجهيكم
    ناظر بطلال وقال بمزح: ها أشوف اشتقت لخوياتك هذه اليومين خخخخخخ وبجدية ما يبي أخوه يروح بالطريق اللي راح له علشان يوم القيامة رافع الرأس : طلال قلبي شفيك؟أترك هذا الهبالة وهذه التلفون وربي الصغيرة تؤدي للكبيرة أسألني أنا نزل رأسه بحزن ورفعه واضح مهموم واضح فيه بلاء يبي يبكي مو قادر طلال يا أخوي أترك عنك هذه المهزلة الله يخليك وبعد لحظات ناظر بمشاعل اللي جلست ..
    مشاعل جلست حاولت أكبر ما فيها تمثل علشان تنجح خطة طلال : هههههه ما فيه شي كان يمثل أنه تعبان و زعلت وعصبت وبغرور وتدري الواحد ما يقدر يفارقني ربع ثانية فبكى
    أما طلال بدأ يهدأ يوم دخل أخوه وقف كان بيضربه يذبحه يسفك دمه هنا بهذه الغرفة لكن تذكر كيف كان فهد ((ليه صرت كذا يا فهد ليبييه؟ والله الخكاره اللي تمثلها لو كانت جد أهون بمليارات المرات من اللي أسمعه))
    فهد خاف من جد على أخوه وبان بحة صوته الخشنة المهيبة : طلال شبلاك خبرني ما راح تندم؟
    أنصدمت مشاعل يوم ناظرت طلال يضم فهد وكأنه شي بيفقده أقلها يدفنه هنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    طلال ضم أخوه صحيح كان مصدوم و يبا على الأقل يسمع خبر أنه بالمستشفى كان رايح باتجاهه يبا فعلا يضربه وهو يتخيل شكل ريم وهي تبكي وقفه لكن من ناظر عين فهد اللي واضح خايف عليه وقاله طلال لا تخوفني عليك يا أخوي ما قدر ما يضمه ((نزل دموعه خايف علي يا أخوي ناظر بعيونك واضح أن السهر والتعب والحزن ساكنها واضح ما تبانا نعيش حياة السواد اللي عايشه أخ أخ ليه تعمل بنفسك كذا ؟؟؟ وربي لأرجعك فهد اللي يخاف ربه ويغير على بنات الناس قبل لا يغير على بنات أهله ؟؟ بس لو أعرف أيش غيرك؟؟؟مو أعذار قوية اللي قلتها لريم أيش يعني ربعك خلوك بهذا الطريق وصادقة هذا البدر وهذا الغسان صرت منهم مستحيل أصدق فهد حتى أبو بندر ما يقدر يرفض له رأي ؟ فهد اللي كلمته حد السيف صار يمثل الخكاره فجأة علشان ما ينكشف أخ لو أعرف هذا البدر اللي عمل بحالك كذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟))

  8. رد: مجنونة وعاشق اجن>> روايه رومنسيه سعوديه

    ::::::::::::::::::::::::::::::::::
    بو وليد وبانت أسنانه البيضاء وكان ما سك زقارته : هههههههههه
    تعجبني يا بدر لك عشر ألاف على ذكاءك عقبال خالد وطلال إن شاء الله
    راحت ابتسامته والله لأربيك يا بو بندر أنا بو وليد تعمل فيها العشق والهيام وأنك الرجل المضحي هين وربي لأربيك
    بدر بضيق ما عجبه اللي عمله بفهد ماله ذنب إلا أن أبوه بو بندر لكن همه خالد هو اللي مفروض أدمره مثل ما دمر بيتي والله لأخرب حياته : ما عملت إلا الواجب طال عمرك ..
    ناظر ببو عراده اللي تكلم
    بو عراده كان يتكلم واضح الفرحة مو سايعته: إلا ما قلت لي أيش دور هذولا المراقبين اللي حاطهم لخالد أنت قلت لي راقبه بس للحين ما عرفت أيش تستفيد وبتردد زهقوا وهم يراقبونه
    بو وليد تذكر شي مهم : إلا ما قلت لي أيش سالفة رهف هذه؟
    بو عراده بملل: هذيك اللي ميتة فيه بأمريكا حطوا لك العيال تقرير كامل عنها
    بو وليد: اهممممم هذا اللي خالدوه ما يحبها وقاطه نفسها عليه؟؟؟
    بو عراده : ايوه هي
    بو وليد: أممم والله وخالدوه طلعوا له عاشقين ومتيمين إلا قلت لي هي متزوجة؟؟؟؟
    بو عراده: أممم ايوه متزوجة سيف ولد.........
    بو وليد : إيه هذاك السفير هههههههه التفت لبدر
    بدران فهمتني ولا؟؟؟
    بدر بخوف : لا طال عمرك وضح لي طال عمرك وعيني تفداك<<<خاف من أنه يموت يوم قاله لا فلازم يجامله يحب بو وليد الكلام الحلو وأنه خلق الله تفداه **مالت عليه**
    بو وليد : ههههههههههههههههههههههههاي
    طلع ضحكة شيطانيه : أفهمك يالبدر سيف زوج رهف تعرفه؟؟؟
    بدر **حرام شو ذنبه بخالد وبو بندر؟؟؟**: عرفته طال عمرك وأعرف أبوه وأمه والعيلة كلها إذا حاب ...
    بو وليد : ممتاز اللي أباه منك .............................
    بدر مصدوم وهمس : نذل يا بو وليد وربي نذل
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::

    بطاولة الطعام اللي يوصل طولها بالأمتار ..كانت خشب تصميمها غريب
    لأنها من خالد كانت محددة بمرايات صغار كبر كف الأيد وبالوسط مستطيل كبير أشوي مرايا بعد لكن الأقمشة الفخمة والراقية بكل الطاولة إلا على المرايات فصلوها على هذه الطاولة مخصوص كانت بألوان الأحمر والعنابي والأصفر وحتى الستائر بنفس القماش وحتى الكراسي اللي عددها 30 تقريبا والأشجار الاصطناعية اللي بزوايا غرفة الطعام والتلفزيون موجود فيه مفرش بنفس القماش كل بين 6 شهور يغيرون ديكورات بيتهم من وإلى
    ويتبرعون فيها للفقراء اللي بالبلد أو اللي بخارج البلد ... لأنهم يحاسبون يوم القيامة بهذا الإسراف حرام بس 6 أو بالكثير سنة حتى الصبغ والغرف الغير مستعمله يغيروا ديكوراتها
    قال أيش تغيير ... بالله أيش هذا العذر ؟؟؟؟؟؟؟
    خالد جالس على أحد كراسي هذه الطاولة والطعام مالي الطاولة تقريبا نصفها
    ندى: خالد؟
    خالد: لا رد ..
    راشد ((بو خالد))ترك من أيده الشوكة والسكين وهو يناظر زوجته باستغراب : شبلاه ولدك من أول ما جلس سرحان؟؟
    أم خالد بخوف: خالد؟ شبلاك يا وليدي؟ خويلد وجع ؟<<<توك تقولي وليدي خخخ
    خالد (أف وإذا غارت ليه ما تفارق خيالي يعني؟ هذا نجو وندوش وحتى بنات عمي يتهاوشون مع بنات الناس إذا رقموا بس مشاعل غير ؟ لا حول وليه خير غير ؟ ايوه غير أنا ... سكت أنا أيش؟ حط أيده بخده وهو يتذكر كيف يوم تضمه خوف من الفار الكذبي حس بدقات قلبه تزيد أكثر حس أنه رأسه بدأ يضرب من هذا التفكير الغبي بالنسبة له
    هذه كيف تتجرأ وتحرمني كيف ما أدخل زواج أخوانه مسويه فيها العاشقة هه أكيد هي قالت لنفسها بدل لا ينتقم مني ويلعب علي علشان بندر لعب على أخته أبتدي أنا وأخليه يحبني سكت فجأة ضرب رأسه أي حب أنا وجهي فتح عينه على الأخر حب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    هههههههههه والله حالتي غبية الكلبة حلوة طول جسم وشعر كل هذا وسكت وإذا هي حلوه أنا بعد حلو أحلى شباب العالي و الراليه بعد أنا شو صاير لي ؟ أدخل مليون شي بشي بس أنا وربي وسيم ناظر نفسه بالمرايا الموجودة بالطاولة وأبعد أشويه من القماش الأصفر الشفاف أبتسم وربي أني حلو ...مو غرور قد هي ثقة غصب عن خشتك يا مشاعلوه تحبيني مثل ما أنا حبيتك وشو أيش قلت حبيتك يوه مهب حالة)) بخوف قالها بصرخة : يممممممممه
    كانت نجلاء تناظر بالعيلة كلن تارك أكله ويناظر بخالد اللي مره مبتسم ومره معصب ومره أشوي ويضحك ومره يناظر نفسه بغرور ما قدرت كانت جنب خالد: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه
    خالد خاف لأن صوتها وصل لطبلة حقته
    بو خالد بحزم: يا بنت أستحي على خشتك تضحكي أخوك مع وجهك؟
    نجلاء : هههههههههه ((ولا كأن أبوها تكلم )) هههههههههه هاي هههههه ما أصدق ويقول يمه خالدوه اللي ينقال منه يمممه يقولها هو ههههههههههههههههههههههههههه شو صاير ههههههههههههههههههههههههههه
    خالد ناظرها وإذا عصب عصب
    أنطميتي نجلاء بسرعة هذا خالد صحيح أنه ما يضرب لكن إذا عصب تكفي نظراته اللي تخوف بلد والله لو إرهابي يناظره ماراح يفجر البلد لأنه عيونه مخيفه إذا عصب فكيف برب العباد؟؟؟؟
    هذه الأفكار اللي جاءت لنجلاء
    راشد : الحين يوم قلت لك لا تضحكي ما كأني أتكلم ويوم أخوك بس ناظرك سكتي
    نجلاء قامت وباسه رأس أبوها : سوري بابا لكن أنت غير وخالد غير لأنو خويلد
    خالد: أيش أسمي؟؟؟
    نجلاء بخوف واضح خالد معصب وما يتقبل حتى كلمة : ههه قصدي خالد
    راشد: يعني أنا لوح ها وناظرها يعني احترميني أنا أبوك ولا خالد
    **لا تستغربوا راشد بعض المرات يغار من أولده صحيح يفتخر فيه بهيبته لكن مو معناته يهابون ولده ولا يهابونه هو بالبيت ؟؟؟**
    نجلاء أنصدمت من كلام أبوها وركضت من الغرفة وهي تبكي ما كان قصدها شي لكن هذه الحقيقة تهاب خالد وتحبه أكثر من أبوها بكثيييييير خالد هو اللي مستحيل تتردد تشكي له همومها التافه قبل وهو يسمعها صحيح يضحك ويستهبل لكن يسمعها مو مثل أبوها اللي مستحيل يجلسون معه غير الغداء والعشاء والإفطار أو إذا طلبهم لأنه يا بالشركة يا طالع وما يسأل إلا عن دراستهم ويا ويلهم لو جابوا أقل من 99مره جابت ندى 98 وذبحها من الضرب
    لولا تدخل خالد كان الحين ندى بالعناية المركزة من طقه لها مرات يكون ما في أحن منه ومرات يجي معصب ويحط حرقته فيهم هو الوحيد بالعيلة يضرب ياليت كف أو كفين لاه أبد إذا هجم هجم .......خافت من جد أنها يصعد لها ؟؟؟
    هدت نفسها ((لأ هو مروق اليوم ما راح يضرب أوف أشوه خالد هنا الحمد الله يا رب ))
    سمعت باب غرفتها ينق: ندوش دخلي يالهبلة
    علت صوتها لأن غرفتها كبيييييييييييييره دخلللللللي
    خالد فتح الباب ورمي نفسه بأريكة لاصقه بالجدار قدام التلفزيون وأنسدح: هلاوي بالقشرة
    ابتسمت ما يحب يراضي مباشرة يسوي الموقف عادي ياحبي لك ولغرورك وثقتك بنفسك يا خويلد:تمام يالخايس
    خالد التفت : خير ما سمعت؟؟
    نجلاء : يالوسم أنته يا بو عيون خضراء وتلحن كلامها كأنه شعر
    وشعرا بني أحمروا وطولا وجسما جذابوا
    وأنف جميلا
    خالد اللي قام من الأريكة : أقسم بالله صوتك يباله تأجير اللي يسمع لحنك يقول ذم مو شي موجود فيني إلا وهو المدح
    نجلاء: ههههههههههههههههههههههههههه
    خالد: أنا طالع تبين شي ؟
    نجلاء حبت تستهبل : بوسه مثلا؟
    خالد كان بيصارخ لكن علشان مره ثانيه ما تستهبل راح باسها بخدها بوسه طويلة
    : ما أمرتي حاضرين للطيبين ناظرها مصدومة ((من متى بست شخص أنا ههه وربي لو طلال هنا علق علي سنييييين قدام ابتسم لو مشاعلوه هنا أيش بتعمل؟؟؟؟؟)): سي يو
    وطلع عادي وراح يتفاهم مع بندر على موضوعها ...وناوي يأدبه بنات الناس مو لعبة وهذه بنت عمه يعمل فيها كذا؟؟؟ الاعتذار ما يكفي لازم يحس بكبر اللي عمله بأخته..
    بالفصلية وهم جالسين يناظرون الرياض وبانيها طلبوا لهم مشروبات على حساب بندر
    بندر بدأ: والله حيه يا خالد
    خالد ما حب يطول السالفة وهي قصيرة يأدبه وبعدها يخبره أنه مسموح : حياك يا سارق عقل نجو
    بندر بصدمة : ها
    خالد عقد حواجبه:ليه أنت ما قلت لها أنك تحبها وبعدها قلت نواره وبس ؟
    بندر تغير لون وجهه حك جبهته حس الدنيا ظلمت من جد ما كأنه النهار ماله وجه صاحبه وقبل ما يكون كذا ولد عمه وخانه بأخته وربي أنها كبيرة كبيرة وكثير بعد
    خالد: المهم هي تباك وناظر بوجهه خويه أنت قلت أنها تطلب أي شي
    وهذا هي طلبتك أنت شرايك
    بندر أنصدم صحيح رسل لها كذا لكن متأكد أنه نجلاء تدري بنواره ومستحيل تتزوج شخص يحب وحده غيرها وهي تحبه؟: تنصب؟؟؟؟؟
    خالد بجديدة بعكس البركان اللي بداخله اللي بينفجر ضحك: أنت اللي عملته مهب هين والبنت حبتك يا بندر أنا صحيح قلت لها الشغلة فيها كرامة لكن أختي وأعرفها حبتك ومستحيل تنساك((وربي مشتهي أشوف وجه أحمد والله ينتحر ))
    بندر يبا يصارخ ما يبا يسمع يكفييييييي ونواره كيف أقابلها وربي مصيبة أستاهل جد أني نذل والله ما في إلا مشاعل تحلها يا ربي الله يفرجها مستحيل أصدق للحين تحبني كيف وأنا أهملتها أنا قلبي ما يتحمل أخون نوراه وربي ما أقدر ؟؟؟؟؟
    خالد يكمل : يلا مع السلامة أنا حبيت أوصل الكلام بنفسي وقف ومعد بينا صحبة يا ولد العم وهذا وأنت ولد عمي فكيف بالغريييييييييييب

    بندر : خالد مسك أيده والله ما أعيش بدونك والله أنت حياتي يا خالد وتوكلت على الله وقالها بحزن وأنا مستعد اللي تقوله نجلاء أهم شي أنت أنت صاحبي وخويي ورفع رأسه وهو يتحطم من الداخل وأنا أتفاهم مع بنت عمتي ما تحمل نزلت دمعته
    خالد بنذالة عجبه الوضع كل شي إلا نجو هذه المدللة عنده وعلشان يخلي بندروه صاحبه والغالي عنده يتأدب اللي عمله مهب هين: بندر أنا ما أجبرك على شي وتبا نواره بكيفك لا بارك الله فيك ولا فيها بس أختي أن صار لها شي ما تلوم إلا نفسك وحتى لو أخذت أختي ما راح نرجع مثل قبل فإذا بتاخذها علشاني فلا تتعب نفسك
    بندر اللي مسك يدين خالد: أنا ما أقدر أعيش بدونك أفهم أنت ما تتصور فرحتي يوم دقيت علي بعد زعلك وقالها بحزن ما كنت أعرف أنه هذا السبب وربي أنا أعمل اللي تباه بس تسامحني ما أقدر أعيش بدونك أفهم يا خالد أفهم وقال بعصبية ربك يسامح يا خالد سامح
    خالد((يا قلبي يا ولد عمي أعرفك حساس أظن هذا يكفي يأدبك)): عندي شرط وأسامحك وصدقني بنرجع أحسن من قبل
    بندر وحس أنه الشرط يقول أنك تقول لنواره باللي سويته أو تتزوج أختي يا الله ساعدني : أمر
    خالد مستغرب مو فرحان الدب: كأنه مو عاجبك أني أسامحك؟؟
    بندر أبتسم : كل شي يهون علشان عيونك يا خالد ولا يهمك راح أعترف لنواره أخذ نفس وبتزوج نجلاء بتسم بحزن أحلى نسيب خالد
    خالد أبتسم ما قدر يخبي فرحته لأنه أختار الصديق الصح كل إنسان يغلط وهو قد كان بيغلط يوم فكر بالغباء أنه ينتقم منه بواسطة مشاعل يدري والكل يدري أنه ما في أحسن حل غير التفاهم مافيه : بندر ههههههههههههههههههههههههههههههه
    بندر رفع رأسه وين المعصب اللي قبل أشوي أكيد فرحان لأخته تنهد **اللي سويته أستاهل باللي يجي منه وهذا خالد الوفي مستحيل مهما يصير أقطع صداقته لو على جثتي **
    خالد جلس وبعدها بندر
    خالد بحماس: أيش رأيك بأحمدوه أخو أختك؟
    بندر : وش جاب أحمد ببالك ؟
    خالد: أخلص علي وش رأيك فيه؟
    بندر بتفكير : عقله مو لسنه يعني عقله كبير ما شاء الله عليه بس أحسه متسرع وبصراحة ما عليه كلام ذكي وخلوق
    خالد ((خلوق لو شفته كيف كان يمسك بنت عمك كأنها خويته خخخ يلا بزران أيش يفهمهم )): أمم
    بندر باستغراب: ليه تسأل؟؟
    خالد: لا بس يحب خطيبتك؟
    بندر وقف بعصبية : نواره يأكل تبن يوصل لها فتحنا لهم الشركة وزوجناه أخوانا أشوف بدوا يطمعون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    خالد بعصبية من تفكير بندر الغبي : بندر
    قصدي أختي نجلاء وهي تبادله الشعور والله لو تبي تأخذ واحد حافي ومنتف وتحبه بتاخذه غصب عنك
    جلس بندر باستغراب: أحمد ونجلاء؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    بعد ما هدأ خالد يوم شرب العصير حكاله أنه نجلاء تحبه وهو يحبها بس مستحيل يقول له على اللي صار بالمزرعة ...: وبس وأنت أيش هذا التفكير يا بندر بصراحة بديت تطيح من عيني بالبداية انتقامات تافهة والحين تفكير أتفه وربي ما خبرتك كذا وعلى فكرة كل اللي قبل أشوي أمثله عليك علشان تتأدب بس لو جد على طول قمت تصارخ نواره فضحتنا قدام خلق الله
    ألفيصليه من الدور الأول لهنا سمعتك
    بندر بإحراج تفاهم معه وكله ندم أنه قال عن أخوان أخته كذا والله ما يطولون أبوهم وأمهم وهم اللي ربو مشاعل اللي الكبيرة والصغيرة يشكون لها بحياتهم
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::::
    اليوم الموعود
    ملكة وخطبة
    يــــــــ و سارة ـــــاسر

    و

    محــــــــــ وجمانة ـمــــد

  9. رد: مجنونة وعاشق اجن>> روايه رومنسيه سعوديه


    فيصل : كللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللل لللللللللوش يلا يا فيصلوه هالحين بتمشي الطائرة
    ابتهال وهي تطنز وهي نازلة من الدرج وتنزل شنطتها اللي حق شهر وقدام وماسكة عباتها وشنطتها الصغيرة باليد الثانية: لا تزحف
    فيصل : هههههههههههههههههههههه
    يمه باقي أربع ساعات على ما تطير الطائرة وأنتي ((يناظر ابتهال ))أخلصي أوديك لمشاعلوه

    ابتهال وهي تحرك شعرها : حلو مو؟ بس مع الميك أب اللي بتحطه مشاعل هالحين بيطلع جنان
    فيصل وبصدق: فديتك وربي ملكة جمال وبدأ يستهبل والشرايط لازم أأجرها هههههه ممكن تسلفيني إياها ولا؟((الشريطة اللي حاطتها بشعرها مثل شريطة أمير اللي حطيت لكم صورتها بالجزء الأول هاع))
    ابتهال تلبس عباتها : هه هه هه
    يلا حط هذه الشنطة بالسيارة وبلحقك
    فيصل بحلق عينه: ليه تأخذينها معك عند بيت بو بندر؟
    ابتهال ولبست شيلتها وتناظر بالمرايا الموجودة بالممر علشان ترتب البرقع : يعني ليه بالله؟
    هذا الفستان والحزمة والإكسسوارات يالفاهم يلا أخلص
    ناظر بالخامة وهي تكلم ابتهال: ابتهال وين حطي هذا شنطه ثياب حق أنتي؟
    ابتهال تناظر بالنشطة اللي أصغر من شنطه الفستان اللي حق اليوم
    : حطيهم هناك وتأشر للشنطة اللي حاطتها أمها يا عيني عليك يا ألماسه مجهزتها من صباح الله خير ههه
    ألماسه: هههه من الفرحة والله ما أصدق أعيال أختي وبنات أختي اليوم بيملكون ودمعة عينها والله وكبروا وصاروا عرايس وناظرت بفيصل متى بفرح لك يا وليدي
    فيصل : يؤ يؤ يؤ يمه قريب يلا أخلصي علينا أنتي وبعدين تعالي شنو هذه الشنطة الثانية عرفنا أن الكبيرة للفستان أكيد هذه للعباه هههههه
    ابتهال: ها ها ها ضحكت من دون لا تبين أسنانك
    فيصل : ههههههههههههههههههههههههههههههه
    يلا بس لا يكثر
    ابتهال: يلا وهم ماشيين
    كان فيصل بيدخل شاف طلال جالس على الدوار اللي بوسطه نافورة بعدها قام طلال لسيارة فيصل .......
    طلال بحماس: هلاوي
    ابتهال دم عروقها وقف ما تدري ليه هذا مجنون والله لو يسلم عليها ولا يجننها قدام أخوها ما عنده مشكلة يسويها هذا المهبول يا رب سترك
    أسمعته واضح يقصدها
    طلال ومتأكد أنه هذه ابتهال قالت له مشاعل إنها بتجي : اشتقت لهوشاتك بالمزرعة يالحلو
    فيصل يستهبل معه ولا يدري وين موقعه بالأعراب هالحين: هههههههههه مالت عليك وأنا بعد اشتقت لك
    طلال يدخل رأسه بسيارة فيصل : من جد فيصل اشتقت لي ولا بس أنا اللي أشتاق لك؟
    وطلع رأسه :أقول وقف سيارتك جنب باب القصر من الداخل مو تخلي أختك تمشي المسافة هذه خخخ
    فيصل : هيه أبيها تمشي مسافة كيالو إلا شو عندك صاير ذرب(مؤدب) هههههههه
    طلال: هههههههههههههههههههههه انقلع زين وأشر له يدخل
    فيصل : بتكشخ اليوم طلال صح؟
    طلال يبي يقهر مشاعل: لا منيب جاي
    ابتهال لا إيرادي: لييييييييييه؟
    فيصل التفت :؟؟؟؟
    ابتهال ترقع: ليه واقف ساعة أكلمك يلا ادخل زهقت ومشاعل تنتظرني
    فيصل التفت لطلال : أوصلها للباب وبتشوف حسابك
    طلال متشقق ما توقع تهتم وتسأله ليه : هههههه لا تحاول أنا مشغول وركب وراء
    فيصل: من اللي سمح لك تركب سيارتي
    طلال: لا يكثر بس وادخل داخل
    ***
    بعد ما نزل طلال وابتهال من سيارة فيصل
    ودع فيصل طلال وهدده إذا ما جاء يا وله سواد ليله
    ابتهال وتتصل على مشاعل: الو وينك؟
    مشاعل : بجناحي أجل وين يعني؟ أنتي مو غريبة اصعدي لحالك
    طووووووووووط
    ابتهال : الحماره تسكر بوجهي كأني أصغر عيالها
    سمعت صوت طلال يكلم جاء لها فضول من اللي يكلم ؟؟؟؟؟
    راحت تخبت خلف العامود اللي بالصالة
    طلال يتدلع: لاااا ما أبغي
    .........: أف طلال بذبحك
    طلال : هههههههههه تذبحيني أتحداك
    ................: بتدويني الملاهي أنا وجسوم ولا لا؟
    طلال: من جسوم تراني أغار
    ............: هههه لا هذا اللي جبتهم يسكنون معي؟
    طلال: أها يعاملونك زين ولا ؟ تراني جاي اليوم عندك بس بشرط يا أمجاده
    أمجاد عصبت: أسمي أمجاد مو أمجاده
    طلال ينر فزها بزر وتعرف ترد: هههههههه أمجاده أمجاده وش رأيك كذا يعجبني هههههههه
    أمجاد: طلااااااااال بتجي ولا؟
    طلال : من عيوني كم أمجاد عندي ؟
    أمجاد بدلع طفولي: وحده اللي هي أنا
    طلال يصفر: صصصصصصصصصص يالثقة تكفيني بهلول
    أمجاد: قصدك ابتهال؟
    كانت ابتهال تمشي لغرفة مشاعل والصدمة بوجها نزلت دموعها خاااااين
    خاين يا طلال والله ما أسامحك نزلت دموعها من القهر وفتحت اللفت ..
    **
    طلال برومانسية: ومن غير ابتهال عاشت بهذا القلب يالدلخه
    أمجاد: انا مو دلخه وبحماس أبي أشوفها
    طلال: اسكتي يالبزر خليك بمدرستك أي صف أنتي ثاني ابتدائي ولا ثالث؟
    أمجاد بحماس : انا ثاني وابتهال؟
    طلال: ابتهال جامعة يالهبلة انا ما أتزوج بزران أبيها هي فديتها بهلولتي
    المهم إذا رجعت من الشرقية أخذك للألعاب طيب ؟
    أمجاد: طيب ..مع السلامة
    طلال: مع السلامة
    صعد لغرفته يجهز أغراضه يبي يطلع المعرس اليوم مو أي كلام
    ///
    مشاعل بغضب: ليه تأخرتي ؟؟؟
    ابتهال وتمسح دمعه ومالها خلق ترد حست العبرة أخنقتها
    مقهورة قليله بحقها من جد نذل
    مشاعل: شفيك؟؟؟؟؟؟؟
    ابتهال : ولا شي رفعت رأسها : وااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااو
    مشاعل تخبلييييييييييييييييين وقفت بحماس: روعه تهبلين وربي جنان هههههههه غطيتي على العروسة يا ربي جنااااااااااااااااان
    مشاعل : ابتهال لا تضيعين السالفة والله إذا ما قلتي شفيك بزعل عليك ليوم الدين
    ابتهال تذكرت وزاد القهر: مشاعل الله يخليك حطي لي ولا تسألي
    مشاعل مسكتها بخفة برقبتها أكره ما عندها ما تعرف وش في اللي حواليها : ابتهال قسم بالله إذا ما قلتي لي والله والبيت اللي بناه الله ما أروح الشرقية لملكة أخواني
    ابتهال ((تحلف حلف قوي على شي أقوى جد حماره تبي تعرف بأي وسيلة)): من جد نذله
    مشاعل وبعدت: حلفت لك بالله شسالفة
    حكت لها ابتهال كل اللي سمعتها وهي جالسة بدمعتها
    رفعت رأسها يوم سمعت ضحكت مشاعل وهي تقرب طاولة الميك آب : ما في شي يضحك
    مشاعل: يا هوووووووووه على اللي تغار
    ابتهال بغضب: وربي ما أسامحـ
    مشاعل بجدية : أنا كنت بقولك بس
    ابتهال بخوف وقفت : أيش الموضوع أمك خطبة له من جماعتكم نزلت دمعة تكفين قولي لا ؟
    مشاعل: هههههههههههههههههه هههههه هبله أنتي هو يحبك أنتي مو وحدة من جماعتنا خبله بجد
    ابتهال وبغضب: من بنت الكـ...... الحمـ......... أجل هذه اللي تكلمه؟
    مشاعل بضيق: وربي أنها بزر ما تجي 11سنة
    ابتهال بدهشة وغضب: يا سلام زهق من الكبار راح يلعب بالصـ
    مشاعل وماسكة أعصابها: وربي يا ابتهال لو يسمعك طلال تقولي عنه كذا كان حتى ما يفكر يناظر بوجهك وهو اللي ترك بنات الناس علشانك أنا أقولك السالفة بس أحلفك بالله ما تطلع لأحد سامعة ..لولا ثقتي فيك كان ما قلت لك ..
    وخبرتها بكل شي
    ابتهال بصدمة : مشاعل تنصبي ؟
    مشاعل بضيق : ما أكذب عليك وأخذت نفس مو المفروض تفتخري بطلال؟
    ابتهال غطت نفسها وتبكي جد تافهة يوم شكت فيه بس الحمد الله تأكدت مو على طول اتهمت
    الحمد الله أني قلت لمشاعل بس لو ما قلت لها وجاني طلال والله صرت أخرب حياتي
    بس الله ستر
    وبدت نوبة البكاء
    مشاعل بحب ما توقعت ابتهال تحب طلالوه لهذه الدرجة : ابتهال يلا ضيعنا وقت أبي أخلصك هالحين ما بقي إلا ساعتين ونصف تطير الطيارة
    ابتهال تناظر مشاعل: والله اني غبية كيف أظلم طلال فديته
    مشاعل : يا هوووووووووه صصصصصصصصصص أقول احترمي نفسك تتغزلي بأخوي
    ابتهال تمسح دموعه وهي تضحك وتناظر مشاعل بإعجاب تسريحتها كريزي تجنن عليها
    من جد خياااااال
    كل شعرها مرفوع ونازله منه خصل كثيرة كذا تعتبر التسريحة
    ومن قدام حطت إكسسوار بنفس الثوب اللي بتلبسه وحطت قذلتها على جنب وميكياجها أكيد خليجي المطور بألوان من جد خيال بألوان الأحمر والأسود والأصفر والبنفسجي والأخضر
    تعرفون الخليجي 6 ألوان أو 7 طبعا على حسب العين والترتيب في ناس يعملونه الحمد الله والشكر مهرج لأنه خالي من الترتيب
    وما كانت لابسه مشاعل الفستان للحين قالت بلبسه قبل لا أروح للمطار
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::

    نواره: ههههههههههههههه أجنن وربي ملاك
    ريم : وااااي بصراحة أربعتنا نخبل هههههههههه
    كانت فساتينهم نفس الشي بس الألوان تختلف ...
    كان فستان يمسك من الرقبة
    وبعدها يجي على الصدر قصة رهيبة إلى الخصر بالوسط إكسسوار كبير جاي بالطول من تحت الصدر إلى وسط البطن وبعدها يجي حزام خصر لكنه من قماش يعني حزام ومو حزام ومن تحت هذا الحزام ينفش الفستان إلى عدة طبقات منفوشة صغيرة بعدين أكبر وأكبر حوالي 7 طبقات من قماش الشيفون وكان لون فستان نواره أسود وإكسسوارها اللي بالوسط أصفر فقالت للكوافير يحط لهم كلم سموك دائري أسود وفوقه برتقالي وفقه أصفر وتحت الحاجب إضاءة لؤلؤيه وحلقها بنفس الإكسسوار اللي بالفستان طويل وقمة بالفخامة والأناقة
    كلهم نفس الشي ألوان مختلفة فقط
    لمياء لون فستانها أزرق وإكسسوارها اللي بالوسط أسود وأبيض
    وحتى الميك آب سموك لكنه عادي مو دائري لأنه الأسود والأزرق مو حلو يكون لتحت ألوان غامقة فسوته من فوق وفعلا طلعت قمة بالجمااااااااااااال
    ريم فستانها أخضر إما رنيم كان فوشي والود ودها تجي بعباتها لكن لعيون ياسر بعد ما طلبها يبي يشوفها يسمع صوتها علشان أشوي من الهم يروح ولا سيما سارة اللي اتصلت مخصوص تهددها إذا ما جات
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::
    الكل راح تجمع ببيت أبو بندر والحريم مشيوا المطار قبل البنات
    مع أبو خالد وبو بندر لأن البنات كانوا يشيكون على أخر اللحظات
    وطلبت مشاعل يودون أغراضهم بس يجون مع فساتينهم وكشختهم للبيتهم علشان هي تشيك
    >>>>>>>ملقوفة هههههههه
    الكل يصفر لمشاعل بعد ما طلعت من غرفة الملابس
    لمياء : يخبللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللل للل
    ريم: يجنن هههههههههه مو مصدقة والله لو عندي أخوان خطبتهم لك
    ندى بثقة: والله ما تأخذي غير أخوي
    ابتهال وتناظر بلمياء : والله ودي أقولك اخذي فيصلوه بس هو عايش ببحر الغرام
    لمياء : انقلعي
    الكل ضحك ما كانوا يدرون من تقصد بس فضحت نفسها بنفسها : هههههههههههههههههههههه
    مشاعل : جد حلوه؟؟؟؟؟؟
    ريم تستهبل: لا ويييييييييييييع بالله مو كأنك أخت العرسان يع
    الكل: هههههههههه ههههههههههههههه
    مشاعل : هههههه انقلعي
    كانت مشاعل لابسة فستان عبارة عن بلوزة وتنوره يعني منفصلين
    البلوزة كانت كوكتيل بدون سيور يعني تجي من الصدر وعلى جسمهم وألوان الشك روووعه أحمر وأصفر وأخضر وبنفسجي كان قمة من الروعة
    اتعب وأنا أقول جنااان وكان فيه إكسسوارات طالعة وفي اكسسوارت جاية من الصدر على أشكال مموجة ودائرية وتجي على نهاية البلوزة على شكل مثلث و التنوره توصل لتحت الركبة ومنفووووووشه الجابون صغير نافشها بقوة
    وكلها نفس الشك لكن على جنب في سلاسل من الخرز اللي يلمع من بعد كيلو وجايه هذه الخرز على جنب التنوره والمصمم أخذ بعضها وخيطها لعند البلوزة
    ومن الخلف ماخذ على شكل مثلث صغير من بدية التنوره يبدأ رأسه ألي نهايته
    وفيه طبقات بس على المثلث قصات بألوان الشك >>>إذا فهمتوا زين هاع
    كانت
    ج
    م
    ي
    ل
    ة
    قليلة بحقها تجنن
    هي الوحيدة شعرها مرفوع والخصل طايحه لأنه طويل
    إما بنات أم نوارة عاملينه غجري مثل ما نصحتهم نادين يعني يشبه مريام فارس لكن على جنب وحطوه لهم أكيد إكسسوار فخم
    وابتهال قلت لكم قبل خخخ
    إما ندى ونجلاء كان فستانهم ناااعم لكن مره حلو
    فستانهم نفس الشي وحتى الألوان لونه أخضر غااامق
    يجي سيور
    وبعدها قصة مميزة عند الصدر وتحته مثل السير لونه أخضر فاتح وفيه لولو صغير مره كله السير فيه لولو وبعد السير قصة كسرات 2 فقط ونهاية الفستان يجي شيفون صغير محدد الفستان وله ذيل طويل وطبعا حرير لأنه نااااااعم والميك آب حقهم ناااعم كان المدموج درجات الأخضر وحطوا فيه لمعة خفيفة وشعرهم عملوه تايتنك المطورة
    الكل له حلاوته وجماله
    لكن مشاعل تتميز بأحلى جسم وطول وشعر
    رن جوال مشاعل بعد ما خلص الكل ولبس والكل يتريق على الثاني
    مشاعل : هلاوي
    طلال معصب: أخلصوا بسرعة والله لنعد للستين ونمشي <<<<يعني بس دقيقة وحدة
    مشاعل بصراخ علشان كل اللي بالصالة حقت غرفتها يسمع واللي داخل الحمام<<كرامتكم موجود هاع
    واللي بغرفة الملابس
    صرخة بأعلى صوتها: بناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااات الشباب حلفوا دقيقه ويمشون أنا طالعة بااااااااااااااااااااااااااي وطلعة علشان يلحقونها
    الكل يلبس واللي يدور جواله واللي شنطته
    وبعد دقيقتين بالضبط
    بسيارة خالد بس فهد ...
    بسيارة طلال مشاعل وابتهال ونجلاء وندى
    بسيارة بندر بنات أم نواره الأربعة مشي بندر للمطار أول واحد
    وبقي طلال وخالد يشيكون على القصر والخدم
    لأنهم بيحتفلوا باليوم الوطني هناك بيجلسون أسبوع الكل أخذ أجازه من المدرسة واللي بالجامعة بواسطة طبعا ...
    طلال وهو راكب : السلام عليكم
    مشاعل جنبه: هلا وعليكم السلام
    طلال : يلا مشينا ؟؟؟؟؟
    مشاعل : يلا بعد صرخة بشهقة : يووووووه نسيت جوالي خخخ وربي دقايق وجايه
    طلال عصب: باقي نصف ساعة على الطيارة مع وجهك اخلصي يبالنا ساعة على ما نوصل
    نزلت مشاعل بسرعة
    بسيارة خالد: شبلاها ذي؟؟؟
    فهد بشك: أتوقع أنها مشاعل رن جوال فهد: الو هلا طلال .......... أممم اشك إذا خالـ
    هههههههه طيب باي
    خالد : كأنه نزلت مشاعل ليه طلال مشي؟؟؟؟؟؟؟؟
    فهد : احم بتركب معنا
    خالد ومستانس بقوه بس بين العكس: أف الله يعينا على حوسة البنات
    فهد: هههههههههه من جد خالد أستغرب أنك ما تركب خواتك بالسيارة هذه بس مع السواق ولا إذا بتوصلهم تأخذ من السيارات اللي للسواقين بالقراج خخخخخخ ليه طيب
    ركبت مشاعل بعد ما أرسلت لها ابتهال أنهم مشيو أركبي مع اللي مجننك خويلد هاع ..
    : هاي
    خالد يستهبل: وعليكم السلام والرحمة والمغفرة
    فهد : هايات يلا
    مشاعل ودقات قلبها تزيد بس تبين عادي : ايوا يلا
    مشي خالد وكان يبي يقهر مشاعل علشان يطول سوالف معها>>مصالح: إلا ما دريت عن سفري لفرنسا
    فهد عدل جلسته وباهتمام: جد ومتى راح تروح ومتى بترجع؟؟؟
    خالد توهق بس قال بكذب: يمكن يومين أو ثلاث بعد ما أملك وأتزوج
    فهد بصدمة: من تعيسة الحظ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    خالد يتذكر كيف جاء اتصال تهديد من سيف
    ((خالد : نعم يا اخوي؟
    سيف ومتردد لكن مجبور لأنه بو وليد جنبه مع بو عراده وبدر : انا سيف زوج رهف
    خالد : أها نعم؟
    سيف وما يبي يقول هذا الكذب : انا بطلق زوجتي
    خالد : شسوي لك وبالطقاق لكن لا تظن أني راح أخذها لأنها حتى لو ما تزوجت ما راح أتزوجها فاهم ..؟
    سيف : أسمع حبيت اقولك ماني مطلقها لخضار عيونك
    خالد: هههههههههههههههه طيب
    سيف بعصبية وخوف: ولدك إللي منها خله لك مو تغتـ
    خالد بعصبية : أي ولد؟ أنا عمري ما نمـ
    سيف حس انه بيظلم نفسه قبل لا يظلم خالد: انا عندي اثباتات انه ولدك ورهف تحلف بالقرآن وناظر رهف اللي بين الحراس مربطة
    خالد : انقلع زين تحلف بالقرآن اقولك مو ولدي اصلا عمري مانـ
    سيف بعد ما جاته أشارة من بو وليد يعني سكر : هذا ولدك وفيه الة وdnaيثبت هذا الشي ..
    خالد معصب : مو انت اللي تتحكم فيني والله لو
    طووووووووووووووووووووووووط
    ))
    فهد: خاااااااالد
    خالد التفت : هممم
    فهد صار لي ساعة أناديك ما جاوبتني وبحماس من هذه اللي بتاخذ خالد راشد العالي
    خالد: هههههههههه كنت باخذ بحرينية تعرفت عليها بأمريكا لكن غيرت رايي
    ما في أجمل من البنانيات <<<<<يقهر مشاعل
    مشاعل دمها يثور: هه البنايات ما في أحلى منهم أها يكون بعلمك عملوا أحصـ
    فهد يقاطع: من جدك خالد؟؟؟؟؟؟؟؟
    خالد: ايوا بصراحة ما يعرفون لذوقي إلا بنات لبنان ههه عشت مهم مدة ولا نسيت
    مشاعل حست بغضب ودها تبكي والله لأربيك أنا أخليك تقولها بلسانك وربي لأخليك تقول اجمل البنات بنت عمي وبتشوف يا خالد وربي لتشوف : هذا كفوك وحده عندها خبرة كيف تمشي وترمش ولا عندها ذرة من خبرة العلم والعقل والذكاء والأخلاق والخجل والـ
    فهد وخالد: ههههههههههههههه هههههههههههههههههه
    فهد يجننها : أنت أخر وحدة تتكلمي يالبشعة
    مشاعل بغضب حست بالمهانة ولا ايراديا: مالبشع الا أنت خربت حياة بنات الناس أمجاد وريـ
    سكتت سكرت فمها بأيدها (شالغبااااااااااااااااااااااااااااااء ؟؟؟؟))
    فهد وخالد التفتوا لبعض بعد ما خبر فهد خالد وحلف خالد يساعد ولد عمه انصدموا الاثنين

    فهد بصدمة : يعني تدرين وين اخفت امجااااااااد؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    ((أتمنى من قلبي أنه عجبكم هذا الجزء ))

  10. رد: مجنونة وعاشق اجن>> روايه رومنسيه سعوديه


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    تحية طيبة
    ....
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    مجنونة وعاشق أجن
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    كيف هذه الرواية معكم؟؟؟
    أعجبتكم إن شاء الله ؟؟؟
    "*******"
    والفصل الحادي عشر أعجبكم ؟؟؟؟
    وأكيد الثاني عشر راح يعجبكم أكثر .....
    كل أحداث الفصل الثاني عشر راح تكون بالدمام
    فديت الدمام وغير الدمام ((عايشه بالدمام بعد قلبو ))
    :::::::
    وعلى فكرة بعد رمضان سأبدأ بالثالث عشر إن شاء الله ....
    ــــــــــــــــ
    ـــــــــــــــــــــ
    &"الفصل الثاني عشر"&
    **الجزء الأول**
    بسيارة طلال..
    طلال: كيف الحال بنات عمي وابتهال؟
    نجلاء: بخير وأنت كيف حالك؟
    طلال: مدام أنتم بخير أنا بكون بخير
    ندى : تسلم <<<مالها خلق سوالف
    نجلاء بطفش: شغل شي
    طلال : ما أبي
    ابتهال تحاول تكون طبيعية علشان ما يحس أنها تدري عن حبه لها: وليه إن شاء الله؟
    طلال : هههههههه بس كذا ما أبي<<مستانس سمع صوتها مثل ما أتوقع تحب تعاند
    ابتهال:ما في شي يضحك ؟
    طلال: كيفي تذكرت نكته تبيني أبكي؟
    نجلاء : طيب ضحكنا معك ..
    طلال: عجوز قالوا لها في جماعة سرقوا بيتكم لما خطروا من السطح قالت : ويه فشله ما نظفت السطح
    ندى ونجلاء: هههههههههههههههههههههه
    ابتهال كاتمة الضحكة : قديييييييمه
    طلال حس أنها كاتمة ضحكتها والله ما أخليها تسمع صوتي وسكت
    ابتهال تبيه يتكلم تقلده وهو يقلد العجوز: ويه فشلة ما عنده نكته
    طلال (هههههههه حلوه بس ماني براد عليك )
    ندى ونجلاء: هههههههههههههههههه
    بعد 5 دقائق
    نجلاء:تصدقين ابتهال والله خالدوه ما يخلينا نركب سيارته وإذا ركبنا
    يشوف واحد من أولاد عمامي ينزلنا سيارته يقهر
    ابتهال مصدومة : من جدك؟؟؟
    ندى ونجلاء بقهر: ايوه
    ندى : بس يمكن استحى على خشته من مشاعل وما علق
    ابتهال : أف الحمد الله بعض الناس مو نفسه <<تقصد طلال
    طلال (أكيد تقصد أخوها بس ليه قالت بعض الناس؟؟؟ ليه ما قالت فيصل ؟ ابتسم معقولة تقصدني؟ لا وين تقصدني وهي يا حبها إذا عكرت مزاجي )
    نجلاء : من بعض الناس؟
    ابتهال تبيه يفهم: ناس الله يستر علينا وعليهم عندهم جوال يكلمون فيه أمجاد وما يندرى من أمجاد؟<<<تسوي روحها ما تدري مشاعل قالت لها تسوي كذا ولا تدري ليه؟
    التفت طلال لا ايراديا عليها : من وين تعرفيها؟
    ابتهال ونفس نبرة صوت مشاعل تقلدها: سمعتك وتمنيت موتي <<بالموت أقنعتها مشاعل تقول كذا وهي مو مقتنعة بس تشوف نهايتها
    طلال بخوف يوضح: ابتهال لا تفهمي خطأ هذه بزر
    ابتهال وخلت كلام مشاعل وطلعت بقلبها: ولو تلعب على بزران ؟<<<ما تبيه يعرف أنها تدري عن فهد وبلاويه علشان يثق بمشاعل ولا تنتهي الثقة
    طلال وقف على جنب وهو من جد ما يبيها تضيع: وربي يا ابتهال ظرف وربي ظروف ونزلت دمعه يوم تذكر كلام مشاعل عن فهد وعن ريم
    ابتهال بخوف : انا أسفه المروض ما أتدخل وربي أسفه
    طلال : ابتهال اقسم بالله من عرفتك ما كلمت ولا بنت غير أمجاد وربي يشهد علي
    ابتهال احمر وجها بقوة وبكت بصوت عالي
    فهم طلال انه أكيد ما تبيه ولا تبي حبه : صدقيني لو حتى رفضتيني علاقتك بأختي وبيتنا بتكون عادي
    ابتهال بسرعة: لا والله انا بعد اعشق ترابك و سكتت حست بنفسها
    طلال يبي يتأكد من اللي سمعه: أيش قلتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    ابتهال ما تبيه يضيع من أيدها وبخجل : اللي سمعته
    طلال مصدوم: تحبيني
    ابتهال حست انه اكبر شلال بالعالم ينصب عليها من الإحراج وتلمس خدودها الحارة مع إن السيارة صارت باردة بعد ما قالت له نجلاء طول التكييف
    **يا ربي أيش هذا الموقف التافه وينك يا مشاعل يا لله رفعت رأسها وما شالت عينها من عين طلال واضح وضوح القمر والسفن ولنجوم والشمس انه يموت فيها وربي واضح ...**
    .........: طلال بنتأخر عن الطيارة
    ابتهال التفت لندى ما تبي تناظر بعينه للحين تتهور وتقول كل أحاسيسها إذا بس سمعت بأسمه
    طلال : ردي علي
    ابتهال : لا رد
    طلال بفرح واضح: تحبيني ؟؟؟؟
    ابتهال مسحت دمعة الإحراج شو هذا ما يراعي :لا رد
    طلال : طيب حتى لو ما تحبيني بخليك تحبيني يالحلوة
    ندى ونجلاء المتعودات على بندر مو غريب يطلع طلال عليه: هههههههههههههههههههههه
    نجلاء اللي كانت بجنب ابتهال : اه يألم يا بهلول
    طلال مشي ودقات قلبه تمشي قلبيه : خلي حبيبتي عنك
    ابتهال المصدوم: حبيبتك بعينك
    طلال التفت : أخ يا قلب على صوتك يا بلبل
    ابتهال نزلت رأسها الله رحمها بالبرقع لو تدري ما حطت أحمر خدود بالميك أب : طلا ال
    طلال وهو يلبق سيارته عند بوابة المطار : يا عيون طلال يا قلب وروح طلال
    ابتهال نزلت أنصدمت يوم مسك أيدها : ما في مع السلامة حبيبي
    ندى : طلال أحرجت البنت خلاص
    طلال حس بعمره : طيب سوري حياتي ونزل من السيارة وفتح الباب واضح من الصدمة ما نزلت : تفضلوا ترلا لا لا
    ابتهال بغضب ((حتى لو تموت عليه مو معناته يتمادى ): طلال
    طلال يعمل نفسه خايف: أخر مره وربي أخر مره يا حياتي
    ابتهال كاتمة الضحكة يوم ناظرته ماسك العقال ويحرك شعره اللي رباه لورى ويعمل نفسه خايف : هه توك تقول أخر مره والحين تقول حياتي لا ياحبيبي انا أبتها
    طلال يرمي العقال : يا حبيبي ويعمل نفسه دايخ فديييييييييييتك
    نزلت نجلاء: هههههههههههههههههههه يلا الطيارة ما بقى لها إلا ربع ساعة
    ابتهال اللي تبا تشرد من نظراته اللي تحرق دخلت مع ندى ونجلاء بسرعة
    إما طلال اللي فرحان من قلللللللب بعد مصيبة فهد ما فرح بهذا القد
    اعترافه لابتهال واعترافها له
    ابتهال وطلال
    رنيم وياسر ولا سارة
    خالد ومشاعل أم سيف ورهف والولد؟؟؟؟
    نجلاء وأحمد
    جمانة ومحمد .....؟
    لمياء وفيصل
    بندر ونواره
    فهد وريم
    ما مصير هؤلاء ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    &&&&&&&&&&&&
    hمجروحة بصمت h
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ
    مجنونة وعاشق أجن
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ
    بسيارة خالد..........
    خالد : ردي على أخوك ولا أنقطع لسانك؟
    مشاعل بخوف تتصنع القوة : مالك شغل خلك بعيد رجاءا
    خالد انصدم وفعلا حس بسكينه تطعنه((تبعديني يا مشاعل ؟؟؟؟طيب وربي مصيرك لي وبربيك كيف تتكلمي معي بس صبر )): مشاعل
    مشاعل : خير
    فهد : الله يخليك جاوبيني أنتي تدلين البنت أمجاد وين؟ مشاعل جاوبيني تكفين اللي فيني مكفيني
    مشاعل بقهر: خلك ببنات الثانوية بعيد عن ابتدائي يالواطي أنت كيف تفكر وبكت واضح أنها تبكي على أخوها كما تدين تدان ترضاها علي ؟؟؟؟؟؟ ترضاها أكون بين أحضان رجاجيل يالظالم جعلك مرض ماله دواء قال أمين يالحقير <<<<<من قلب طالعه
    فهد اللي التفت للنافذة وبدأ يبكي فتحت همومه وهو يحاول يهرب لكن وين بكل مكان تلاحقه
    أيش الحل؟؟؟
    والله من سالفة ريم ما حركت حد؟؟
    ولا راح المس حد ...
    خلاص انا بتوب خلاص
    الله يلعنك يا بدر لعنة تلحقك لليل نهار يالواطي
    أنهيت حياتي
    انا الغبي اللي مشيت بطريق
    غرتني الدنيا
    حسبي الله ونعم الوكيل
    خالد : أنتي كيف تدعي على أخوك ها؟
    مشاعل ولا اهتمت فتحت البيبسي ولا كأنه شي صار
    خالد بعصبية فتح النافذة : ارميه أحسن لك
    مشاعل ما ردت وشربت وهي تعدل الميك آب بسبب دموعها اللي نزلت
    خالد: مشاعل
    مشاعل قفزت ونكب من البيبسي : خرعتني
    خالد بعصبية: شفتي كيف كبيتي البيبسي بالسيارة
    مشاعل (اها هذا يقهرك يا خالدوه طييييب التفت للنافذة قربوا من المطار وناظرت بطلال وبندر وفيصل اللي ينتظرون خالد ليه هو ولد الأمير علشان ينتظرونه مع وجهه )
    سكت خالد يوم ناظر بفهد يمسح دموعه
    فتحت مشاعل الباب وكبت البيبسي كلللللللللللللللله
    خالد أنصدم حركتها تافهة
    نزل من السيارة وشرار عين بدأ يطلع منه زعلانه من أخوها شو ذنب السيارة
    ناظر بالبنات اللي عباتهم تلمع من بعد أمتار وكل وحده تصافر لخالد
    الأولى : يجنننننننننننننننننننننننن يخبل
    الثانية : يا قلبي هذا من يا ويلي يا ويل حالي هذا أحلى من اللي قبل اشوي مو راضي يعطينا وجه
    الثالثة : ياو بنات لحقو عينه خضراء بس واضح رسمة وجهه عربية أصيلة يخبل
    البنات : صصصصصصصصصصصص
    خالد حب يقهر مشاعل مثل ما قهرته
    راح للبنات اللي واضح انصدموا أنه عطاهم وجه
    مشاعل وطلال وفيصل وبندر وحتى فهد اللي ماله خلق
    تفاجئوا
    خالد مستحيل يعملها ويكون من هذه الأشكال التافهة
    الأولى بدلع: هاي
    الثانية تبعدها : ماني مصدقة خالد العالي مستحيييييييل
    الرابعة : يا ربي يا أستاذ خالد ما تصدق قد أيش حلمي أنك تصمم لي غرفة نومي وربي أنه حلم
    الثالثة وهي واضح أنها البطرانة بينهم : يا قلبي يا خالد ما عليك منهم وربي أنها بيتنا كله من تصميماتك اللي بالمجلات
    الأولى تكلم الثانية : من هذا؟
    الثانية : يالخبلة خالد راشد العالي
    الأولى : احلفيييييييييييييييييييييييييي يجننننننننن
    الثانية : قديمة
    : الثالثة بوقحة مسكت أيده وحطت كرتها الفسفوري اللي معبي جماجم ورد وأشكال غريبة وألوان فاقعة
    وترمش: هذا رقمي
    انصدموا الكل يوم جات بنت وأعطتها كف قدام العالم
    ...............: وقحة
    خالد اللي التفت أصلا هو متعود على هذه الأشكال بس ما فكر يضرب يمكن يهزئها ويفشلها ما يضربها التفت لمشاعل وبهدوء : مشاعل
    مشاعل سحبت أيده ومشيت : بلا هذه الحركات التافهة اعرف تبي تقهرني مو بهذه الطريقة واتركته يوم انفتح الباب
    ومشيت
    طلال بصدمة : كيف تحكي مع ذولا الزبالة ؟ خالد رد علي أنت الحين اللي تمشي وتنصح فيني ؟
    خالد : أف مهوب وقتك أنت الثاني
    فيصل : ما أصدق خالد كيف تنزل لهذه المستويات؟
    خالد يقهرهم: حرية شخصية ويحط سبابته برأسه : كيفي
    ومشى داخل
    بندر : صدقوني لو هو من هذا النوع كان ما رمي الكرت بوجها قبل لا تجي مشاعل
    فيصل يلتفت على طلال وفهد وبندر : إما أختكم قوية
    بعدها
    الكل: هههههههههههههههههه تذكروا الكف اللي صداه ينسمع لأخر المطار
    والتفتوا ناظروا بالبنت اللي ميتة بكاء من القهر والإحراج : هههههههههههههههههههههه
    دخلوا وهو فاقعين ضحك
    طلال : والله وطلعت مشاعلوه قوية من جد هههههههههههاي
    فهد: ههه أختي ما ترضى بالغلط فديتها بروحي مشاعل
    بندر : هههههههه ناظروها معصبة ألف هههههه عكس خالد اللي مروق ههههههههههههههه
    فيصل : النذل يطلب له كافي بعد هههههههههههههههههههه
    طلال : هههههههههههههههههههههه صدق من سماه خالد العالي شخصيه من جد
    بندر : وربي نذل ناظروه كيف يمر قدام مشاعل وهو يشرب هههههههههه يبي يقهرها لأنها فشلته قدام البنات هههه
    وأشر لهم خالد وهو يأشر على الساعة يعني تأخرنا
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    في الطيارة ....
    مشاعل بعصبية : ما أبي أكون بعيدة عن أهلي
    المضيفة بطفش: لو سمحتي هذا رقم المقعد صح؟ خلاص حبيبتي اجلسي الحين ميك أبك بيخرب اجلسي
    مشاعل خلف البرقع نزلت الشيلة علشان ما تبان عينها : وش دخل ماكياجي يالبقره
    المضيفة عصبت : لو سمحتي شو هذه الألفاظ
    مشاعل جلست ولا كأنه عاملة شي : أف
    المضيفة تأشر للي واقف : تفضل هنا لو سمحت
    .....: اوكي
    جلس وبعدها قال للي جنبه : السلام عليكم
    مشاعل : لا رد
    ...........: للحين متخلفات الحمد الله والشكر رد السلام واجب يكون بعلمك يعني
    مشاعل بتأفف : وعليكم السلام والرحمة و بطنازة وبركاته ومغفرته وتوبته وحلمه
    التفت لها : هه هه هه سكت فجأة
    : أف حتى هنا ملاحقتني <<<يبي يقهرها
    مشاعل بصدمة : خوييييييييييلد وجع أيش جيبك ؟
    خالد ويربط حزامه : أقول أربطي وأنتي ساكته
    مشاعل بعناد: منيب برابطة أيش رأيك <<<علما إن مشاعل أول مرة بحياتها تركب طائرة
    خالد: هههههههههه أتحداك <<يبي يشوف قدها ولا مو قدها والله لو عملتها بعشقها لأنها بتعجبه بجد وبقلب وروح جدي خخخخخخ
    مشاعل ولا تدري شسالفة : اوكي وربي منيب برابطة
    خالد رد عليها بابتسامة خلت بطن مشاعل يصير فيه عرس من المغص
    أقلعت الطيارة
    ومشاعل تمسك الكرسي لأنها بتطيح بوجها
    دورة على الحزام دورته لكن وييييييييينه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    أمسكت أيد خالد بأقوى ما تملك من قوة وحطت رأسها بكتفه علشان ما تطرش
    خالد ارتفعت حرارة جسمه لدرجة أنه عرق شافها بتطيح من الكرسي
    مسكها من ظهرها علشان ما تطيح حس أن الطيارة تسمع دقات قلبه المجنونة
    بعد ما وقفت الطائرة بمطار الدمام
    نزل الكل
    خالد لبندر : من قلب أطول رحلة بحياتي كلها
    بندر باستغراب: افا ليه؟؟؟ بالعكس وناسه قزيت بنواره يا قلبي عليها
    خالد عطاه نظرة استح على وجهك
    بندر حك رأسه : سوري مو قصدي
    خالد : رحت لفرنسا ولأمريكا ولأروبا كلها والقارات كلها بشكل عام ولا حسيت بأطول من هذه الرحلة
    فيصل اللي جاء: هههههههههههههههههههههه أفا ليه؟
    خالد يناظره بنص عين : مالك شغل
    مشاعل وتحكي لابتهال بالسيارة كل اللي صار
    وابتهال مو أحسن من حالها حكت لها باللي صار مع أخوها
    مشاعل : هههههههههههههههههههههه ما عليك أنتي
    ابتهال: احراج
    مشاعل : قلت لك عادي خلك فري طلال جرئ بقوة عكس فهدان وبندر
    على الأقل بندر يتجرأ بس على نوير ولحالها مو قدام العالم يعني لو كانت موجودة بين نجلاء وندى ما عملها \ هههههههههه
    طلال جرئ بزيادة فتعودي عليه
    ابتهال : ادري جرئ بس مو على كذا تخيلي يجيك واحد يقولك وتقلد طلال : تحبيني ؟ ردي تحبيني ؟
    مشاعل تتخيل هذا الموقف ((لو يقول لي خالد تحبيني ؟!!!!!!!!!!! والله أموت بأرضي من الإحراج ههههههههههههههه )): بصراحة مدري ؟
    ركب حسن اللي جاي يأخذهم من المطار مع احمد ورياض
    ركب طلال جنب رياض
    طلال : رياض أخبارك يالغالي؟
    رياض : هههههههه مشتاق لك
    طلال وبجدية وقف على جنب
    رياض اللي كاشخ لملكة إخوانه على الأخر بثوبه وشماغه والساعة : هههههههه اوكي
    طلال : انزل
    رياض يعرف حركاته : ههههههههههههههه طيب
    نزل
    نجلاء لمشاعل: شسالفة؟
    مشاعل بتعجب: أيش يدريني انا؟
    الكل : ههههههههههههههه هههههههههههههههههه
    طلال يضم رياض بقوه قدام الرايح والجاي
    رياض: هههههههههه طلال ابعد فشلتنا
    طلال : اشتقت لك مع وجهك يالبزر
    رياض بعد ما ابعد عنه أخوه بالرضاعة: هههههههه خبل وبعدين أنا مو بزر طييييب
    طلال يركب مكانة وركب بعدها رياض
    مشاعل: فشلتونا
    رياض: السلام عليكم
    نجلاء وندى ومشاعل وابتهال: وعليكم السلام
    طلال: توك تسلم خخخخخخخخ
    رياض: ههههههههههههههه طسته
    طلال: كيف؟ أيش طسته ؟
    مشاعل: هههههههههه الظاهر عاداك ياسر بكلماته هههههه
    رياض : ما قصر هو واحمدوه
    نجلاء ابتسمت يوم ذكر أسم أحمد <<<خبله
    مشاعل: طلال طسته يعني مشي الحال أو عديها طوفها على خير كذا يعني
    طلال: هههههههه الحمد الله والشكر وين اللباقة فشلتنا
    مشاعل بدفاع: انقلع أخواني لبقين أكثر منك وتكلم رياض\رياض على طول القاعة
    رياض بثقة: أدري
    مشاعل : يا عيني وكيف عرفت؟
    رياض : من كششكم الناقزة فشلتونا بالمطار ولا عبيكم اللي صارت خيمة صغيرة
    طلال ويمد كفه لرياض: هههههههههههههههههههاي
    رياض : هههههههههههههههههههه
    ::::::::::::::
    بالقاعة وصلوا رياض وأحمد وحسن
    مشاعل نزلت ناظرت بالقاعة الفخمة نست شي مهم
    ولاء ؟؟؟؟
    لازم تجي الملكة علشان تثمن كلامها معي تحسب بس هي اللي تقدر تأجر هيك قاعات
    هه والله وجاء اليوم اللي بفشلك فيه هييييين
    أخذت الموبايل
    خالد كان بالسيارة مع فيصل وطلال وفهد وبندر علشان يروحون الفندق أول علشان يكشخون و يجون استغرب الكل نزل من السيارات بس باقي هم والرجال اللي جنب الباب والحريم اللي يدخلوا وهي واقفة تكلم جوال
    : شباب دقيقه وجاي
    فهد: الحين بيجي رياض يوصلنا قال دقايق وراجع
    :::
    مشاعل: هلا سناء؟؟؟
    سناء: اهللللللللللللين الحين جايه وبمر على ولاء ههه
    مشاعل بحماس : لا أوصيك أبيها اليوم تبكي فاهمة هاتي الشلة ولا أوصيك خليها تتأدب تحسب هي البطرانة بالمدرسة قبل الحين جات الفرصة وردوا حقكم
    سناء بحماس : أفا عليك أصلا ما سامحنا على أهاناتها إلا علشان هذه اللحظة
    مشاعل : ههههههههههههههههههههههاي تعجبيني يلا انا رايحه لداخل وبينا اتصالات
    وخلي هذه الأشكال تجلس أول الطاولات اللي قدام الطقاقات طيب؟
    سناء : لا يمكن ما فيه؟؟؟
    مشاعل: لا تخافي أنا حجزت لكم طاولة وبغرور لا تنسي انا أخت المعاريس ولا؟
    سناء : هههههههههه يلا سي يو تأخرت هالحين الساعة 8:23
    مشاعل: سي يو
    سكرت الجوال وهي تضحك بحماس
    ودخلت القاعة ..
    خالد عقد حواجبه: شسالفتها ذي ؟
    هذه الأشكال و بتجلسها أول الطاولات ؟؟؟؟
    انتبه برياض: يلا خالد..
    خالد ابتسم له: اشتقت لك يالبزر
    رياض عصب : شبلاكم على هذه الكلمة تراني بدرس بره وقبلوني وانتم للحين على البزر
    خالد: يلا يالطعش ((يقصد اللي للحين ما دخل في العشرين ))
    رياض بعصبية : للحين على حركاتك يا خالد عمرك ما تتغير تنرفز
    خالد وهو يفتح باب السيارة اللي قدام : انزل ياواثق
    فيصل وهو ينزل: هههههههههه المشكلة انه ولد خالتي انا وركب وراء
    خالد ركب : لا يكثر بلا هذه المبزره ولد خالتي ولا ولد خالي
    الكل: ههههههههههههههه
    بالقاعة

صفحة 4 من 10 الأولىالأولى 12345678910 الأخيرةالأخيرة